مُحملة ب90 طن مساعدات.. وصول الطائرة الإغاثية الرابعة من المملكة إلى لبنان (صور)    استشاري ينصح بعدم تناول مشروبات الطاقة.. لهذا السبب (فيديو)    أمطار رعدية على الباحة حتى ال 8 مساء    نجاة مدير تعليم عفيف بعد انقلاب سيارته    مكة.. «كفى» تقدم العلاج لأكثر من 2000 شخص تركوا التدخين    دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين: الشباب يواجه التعاون في الجولة 24    فيضانات الصين تدمر المزارعين وتهدد بارتفاع أسعار المواد الغذائية    بومبيو: حصول إيران على أنظمة تسلح من الصين يهدد المنطقة    "عزيزية مكة": حملة لإزالة السيارات الخربة والمغاسل العشوائية    " الأرصاد " تنبه من هطول أمطار رعدية على الباحة    أرامكو السعودية تعلن عن نتائج الربع الثاني والنصف الأول من عام 2020    إنتهاء أعمال الصيانة الدورية للكعبة المشرفة    31 إصابة جديدة ب #كورونا في الصين ولا وفيات    «الحصيني» يتوقع: أجواء صيفية حارة على معظم المناطق خلال الأسبوع الجاري    «الإحصاء»: الشباب يمثلون 36.7% من إجمالي سكان المملكة    الرئيس الامريكي يوقع قرارات تمديد الإعانات الاقتصادية للأميركيين    اهتمامات الصحف الجزائرية    «الربيعة»: سلامتي وسلامة من حولي مسؤوليتي    إيداع الدعم للدفعة ال33 من حساب المواطن خلال ساعات    اهتمامات الصحف العراقية    الكشف عن مدى خطورة إصابة "ميسي" في دوري الأبطال    وزير السياحة يطلع على المقومات الاستثمارية والسياحية في أبها    فرنسا ولبنان    "احفظ شعارك" .. شعار الجولة المقبلة من دوري المحترفين ودوري الأولى    الأمن البيئي يباشر التحقيق بمقطع الفيديو المتداول لمجموعة أشخاص يصتادون الطيور في المتنزهات العامة    مصادر: «التعليم» تعلن عن بروتوكولات وقائية لعودة الطلاب والمعلمين للمدارس.. قريباً    بعد إقراره رسميًا.. تعرّف على مزايا وشروط عقود «العمل المرن»    بيانات رسمية: 100 ألف وفاة بفيروس #كورونا في البرازيل    خادم الحرمين يهنئ رئيسة سنغافورة    هل يكسر العقيد رقم «المجنون»    صرف الدفعة الثانية لدعم العاملين في نقل الركاب    جازان: دعوات إلى فك الارتباط بين المجالس البلدية والأمانات    المعمري ناسكة في محراب العلم    خدمات وتسهيلات للمرأة في القصيم    أيامنا المدمرة    ماذا يفعل الوزير ماجد القصبي ؟!    متحدث الصحة يستعرض التحليل الوبائي وأبرز الاستفسارات عن كورونا.. اليوم    انفصال الكليات.. عودة للأمام    بطولة SWS العالمية تعود من بوابة FunXtreme بديراب    استعراض التطورات الجديدة في تخصصات طب وجراحة العيون    تواصل مراحل إعداد الحكام بمشاركة 47 حكمًا وحكمًا مساعدًا    تعقيم وتعطير المكبرية ومنبر الخطيب بالحرمين    وظائف لدى شركة التصنيع الوطنية في 3 مدن.. التفاصيل ورابط التقديم    السفارة في بيروت تشرف على توزيع المساعدات    انطلاق أعمال الدورة العلمية الأولى بجامع سيد الشهداء بالمدينة المنورة وسط التزام بالاحترازات الوقائية    "الصحة": تسجيل 1469 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. و 1492 حالة تعافي    " أكاديمية الفنون" في تعليم الطائف تنفذ برنامجها التدريبي "لغة العصر" عن بعد    خالد الفيصل يقدم تعازيه لأسرة الطفل أحمد مسلط السبيعي    بعد «قراءة متعمقة».. أمريكي يعلن إسلامه على يد الشيخ السديس    خالد الفيصل يقدم تعازيه لأسرة الطفل أحمد السبيعي    فرحة وطن عيد وشفاء ونجاح    «الأمن البيئي»: التحقيق في فيديو صيد الطيور من متنزه عام    "الحياة الفطرية" تصدر بيانًا للتعقيب على مقطع نصب شباك لصيد الطيور بأحد المتنزهات    مصر.. بدء الصمت الانتخابي للمتنافسين في انتخابات مجلس الشيوخ...    "الغذاء والدواء" تتلقى أكثر من 3000 بلاغ حول الأجهزة والمنتجات الطبية خلال شهر    "مفاهيم أساسية في القيادة" دورة تدريبية تنظمها مكتبة الملك فهد العامة بجدة    أول مهرجاناته للمسرح والفنون الأدائية اعتماد مركز "انكي" للفنون الأدائية بالبحرين    مشروع «مبادرون» يستأنف برامجه.. غداً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محللون سياسيون ل عكاظ : القمة محورية لمواجهة الأخطار الأمنية
تعزيز العمل المشترك والتكامل الدفاعي أبرز الملفات
نشر في عكاظ يوم 09 - 12 - 2019

اتفق عدد من المحللين السياسيين، على أهمية انعقاد القمة الخليجية في موعدها، وما تحمله من ملفات ساخنة نظرا إلى الثقل السياسي والاقتصادي المتزايد لدول الخليج عالمياً، وللأخطار المشتركة التي تمتد آثارها إلى الجميع.
وتوقعوا أن تحتل التدخلات الإيرانية أبرز الملفات التي سيتم التطرق لها خلال القمة، إضافة إلى مستجدات الأوضاع السياسية والأمنية إقليمياً وعربياً ودولياً، وانعكاساتها على دول المجلس.
وأكد أستاذ الإعلام السياسي عبدالله بن عبدالمحسن العساف، أن هذه المرحلة من أكثر المراحل دقة بالنسبة لدول الخليج العربي، إذ هناك حزمة كبيرة من القضايا المشتعلة، وبلغ الاستقطاب الدولي درجة مرتفعة، وأخذت قوى التطرف والإرهاب تزداد شراسة، ولعل هذا الملف سيبحث بشكل أوسع خاصة عقب حادثة ولاية فلوريدا الأمريكية، فضلا عن المخاطر والتهديدات التي تسببها التوجهات والممارسات الإيرانية في المنطقة، والتحديات الاقتصادية عقب الاعتداء على أرامكو السعودية وناقلات النفط.
وبين أن أبرز الملفات التي سيتناولها القادة بحث الملفات المتعلقة بتطورات الأوضاع في الدول العربية الشقيقة، بما في ذلك الملف اليمني والسوري والفلسطيني والعراقي، من أجل تدارس المستجدات واتخاذ المواقف التي تؤكد تصميم دول المجلس وعزمها على دعم الأشقاء لتحقيق الاستقرار والأمن والسلام.
وتوقع العساف أن يتصدر الملف الإيراني، أجندة القمة المهمة، لما يمثله من خطر وجودي حقيقي على جميع دول المجلس، إضافة إلى ملف تعزيز مسيرة العمل الخليجي، والتكامل الدفاعي، وخصوصا بعد الهجوم على أرامكو وعدد من المشاريع الاقتصادية، وربما يتعرض القادة لملف تقوية بنية المجلس الداخلية بإصدار عدد من المواد التنظيمية المهمة التي تحكم العلاقة بين دول المجلس وتحفظ كيانه وتكون الفيصل بين أعضائه.
وأشار إلى أنه ربما يكون هناك تحريك للملف القطري، إذ تفرض المتغيرات الإقليمية والدولية على دول الخليج مراجعة سياساتها وتصحيح مسار من حاد عنها، وإعادة توجيه الخطط الدفاعية والأمنية باعتبار أن الروابط العريقة بينها من أهم الأسباب التي ساعدت مجلسها، منذ نشأته، في أن يكون كيانا سياسيا واقتصاديا قويا يؤثّر في القضايا الإقليمية والدولية ويتأثّر بها.
وتفاءل العساف بأن تخرج القمة الخليجية ال40 بتقديم جبهة خليجية موحدة حول القضايا الإستراتيجية في المنطقة، لافتا إلى أن فرص التوافق الخليجي عالية وتبقى هذه القمة أقل إثارة للجدل والتساؤلات من قمة العام الماضي.
ويرى الكاتب الصحفي سلمان الشريدة، أن أبرز الملفات التي ستطرح على طاولة القمة الخليجية هي التهديدات الإقليمية ومنها القضية الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي للقدس، وتجاوزات إيران للأمن العربي من خلال تدخلاتها التي أسهمت في عدم استقرار المنطقة، وأيضا تهديد الملاحة البحرية في الخليج العربي مما يهدد الاقتصاد العالمي إضافة إلى استهداف محطات النفط في بقيق.
وأشار إلى أن التوقعات بأن تكون القرارات في إطار التأكيد على أهم ركائز مجلس التعاون الخليجي وهو التأكيد على المصير المشترك والتعاون في التصدي للتهديدات التي تواجه المنطقة الخليجية والعربية، فالمجلس له إسهامات عدة في التواصل مع الجامعة العربية حول طرح العديد من الحلول لمشكلات خليجية وعربية وتم إقرارها في الأمم المتحدة ومجلس الأمن.
وبين أن هذه القمة ستحدد أيضا شخصية الأمين العام، وما إذا كان سيتم التجديد لعبداللطيف الزياني أو تعيين شخصية خليجية أخرى.
وأفاد المحلل السياسي والإعلامي الدكتور عايد المناع بأن أهم الملفات أمام القمة الخليجية، الأوضاع الحالية في المنطقة ومنها مشاكل إيران، وملف العراق ولبنان، إضافة إلى ما يحدث في اليمن ومبادرات تمكين الحكومة اليمنية الشرعية من إدارة شؤون البلاد وإصلاح ذات البين بين الأشقاء اليمنيين، وكذلك الوضع السوري، وقضية فلسطين لأنها قضية العرب المهمة، وتأمين البحار وتأمين الطرق الحديدية وتأمين مصادر الدخل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.