«سكني»: تسليم 13 ألف أرض مجانية للمستفيدين خلال نوفمبر الماضي    خادم الحرمين الشريفين يهنئ دولة السيد بوريس جونسون بمناسبة فوز حزبه في الانتخابات العامة لبريطانيا وإيرلندا الشمالية    ورشة عمل بأمانة الطائف .. تدعم قدرات منفذي المشروعات    رئيس وزراء جمهورية باكستان يغادر المدينة المنورة    وفد من الإدارة العامة للرقابة على الأسواق في الصين (SAMR) يزور هيئة المواصفات والمقاييس    القيادة تهنئ جونسون لفوز حزبه في الانتخابات البريطانية    تطورات قضية «الثراء الحرام» بالسودان.. الحكم على «البشير» وإيداعه مؤسسة الإصلاح    ريفر بليت يتوج بطلا لكأس الأرجنتين بفوزه على سينترال كوردوبا بثلاثية    «العدل» توضح مزايا العقد الإلكتروني للزواج    أهالي صامطة يشيعون جثمان شهيد الواجب “المحنشي”    الحكومة الأردنية ترحب بتصويت الأمم المتحدة على قرار تجديد تفويض ولاية "الأونروا"    اهتمامات الصحف البريطانية    وظائف أكاديمية ب«جامعة الأمير سطام».. التخصصات ورابط التقديم    اقتحام منازل وسرقة مجوهرات.. الإطاحة بمواطن تورّط في عدة جرائم بالرياض    "الصحة" تطرح 2942 وظيفة شاغرة    نبيل معلول: الهلال مرعوب من الترجي    آدم: أرفض تقييم مستواي    رئيس البرلمان العربي يُهنئ الرئيس الجزائري المنتخب    الحملة الميدانية المشتركة تضبط (4330769) مخالفاً لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود    يوم ترفيهي كشفي لأطفال جمعية إنسان بوادي الدواسر    مصرع شخص وإصابة 5 آخرين جراء رياح عاتية في فرنسا    مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني يُصدر عدداً جديداً من مجلة الحوار    أكثر من 84 ألف زائراً لمعرض جدة الدولي للكتاب    ضوابط مشددة لحماية «دون ال18» من الإعلانات المضللة    "الأرصاد": استمرار هطول الأمطار الرعدية على عدد من المناطق    10 اشتراطات في خدمة “إيقاف المركبات”.. أبرزها “صحيفة سوابق” لراكن السيارة    سيطرة على المجال الجوي في العاصمة    ولي العهد يحسم الجولة مع الإعلام المُغرض ميدانيًا                    جانب من الحفل        البشري مودعاً جامعة الجوف: بكيت وفاء لأحبابي.. وشوقاً لأولادي الراحلين    «تويتر» تزيد دقة صورها على الويب 4 مرات    فهد الحارثي    الاتحاد يخشى الفيصلي.. وضمك يصطدم بالفيحاء    الوحدة في الصدارة بعد غياب 12 عاماً    صدارة دوري الطائرة بين الأهلي والهلال    العواد من بروكسل: 60 قراراً إصلاحياً في حقوق الإنسان    «تعليم جدة» يطلق ملتقى «مكافحة الفساد»    المنيع يدعو للعمل بإستراتيجية نشر الثقافة الحقوقية    وزراء «الشؤون الدينية» في عدة دول: دور سعودي بارز في نشر التسامح    عشريني يقهر الإعاقة وينال دبلوم المعلمين    ولي العهد يرأس التكوين الجديد لمجلس إدارة «شركة القدية للاستثمار»    الأمير فهد بن عبدالله يستعرض مخرجات مشروع قياس رضا المستفيدين    آخر صيحة.. عدسات تقنية بشحن لاسلكي!    3 عوامل رئيسية لآلام الكعبين المتكررة    تقديس اللا تغيير    مواطن يذهب لمصر ليزرع أسنان فيعود المملكة مقتولا بالطعن    مصطلح حروب المرتدين في مناهجنا الدراسية (1)    لماذا يكره أبناؤنا القراءة؟!    «طب الحشود» بجدة يوصي بتعزيز الأمن الصحي.. والإفادة من «الذكاء الاصطناعي»    صامطة تشيع الشهيد "المحنشي"    استمرار تسليم الفلل الجاهزة في 19 مشروعا موزعة في 9 مناطق بالمملكة    إمام وخطيب المسجد الحرام : "الواجب على المرء ألا يلتفت لما يقوله الناس عنه إذا كان على الجادة"    خطبة الجمعة من المسجد النبوي الشريف للدكتور أحمد بن طالب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





120 منزلا آيلا للسقوط تقلق أهالي تاروت
نشر في اليوم يوم 31 - 12 - 2011

مخاطر عدة يواجهها قاطنون بجزيرة تاروت بمحافظة القطيف بسبب انتشار العديد من المباني المهجورة الآيلة للسقوط. وقامت بلدية محافظة القطيف بحصر قرابة 120 بناية قديمة بعضها آيل للسقوط مما ينذر بوقوع كارثة لا تحمد عقباها.
وقال حسن المبشر العديد من المنازل الآيلة للسقوط أصبحت أوكارا لضعاف النفوس، الذين يستغلونها للقيام بممارسات غير أخلاقية، الأمر الذي يستدعي ضرورة إزالة هذه المنازل، مطالبا الجهات المعنية بالتحرك الجاد لإزالتها حفاظا على السلامة المجتمعية.
واشتكى محمد القطري، من تعرض بعض المنزل القديمة إلى عمليات سرقة خلال الفترة الماضية، مشيرا الى انها لم تقتصر على النوافذ والنقوش الزخرفية المختلفة والتي تعد تحفا اثرية، بل شملت الأسلاك الكهربائية.
لجنة المباني الآيلة للسقوط والمشكلة من البلدية والمحافظة والدفاع المدني وهيئة الآثار والمتاحف، تعمل على معاينة المباني المحصورة وإعداد التقارير عن كل مبنى
من جهته، اشار مدير إدارة الدفاع المدني في المحافظة العميد شديد الدوسري، الى تشكيل لجان للوقوف على المنازل الآيلة للسقوط في مختلف مناطق المحافظة، مبينا أن إدارة الدفاع المدني ضمن اللجان المشاركة وقامت برفع التقارير المطلوبة للمحافظة حول واقع المنازل الآيلة للسقوط وتوضيح مدى خطورتها للقاطنين بداخلها أو للمجاورين لها.
ولفت إلى أن مسئولية الإزالة تخص بلدية القطيف لأنها الجهة التي تقرر تحديد موعد الإزالة بعد الكشف عنها من قبل المهندسين المختصين.
فيما أرجع رئيس بلدية القطيف المهندس خالد الدوسري، بطء إجراءات إزالة المباني الآيلة للسقوط في المحافظة إلى عدم تجاوب الملاك ووجود خلافات بين الورثة، فضلا عن أن البعض منها مرهون لدى صندوق التنمية العقارية، وأن تداخل المباني مع بعضها في الأحياء السكنية أعاق عملية الإزالة.
وأضاف أن لجنة المباني الآيلة للسقوط والمشكلة من البلدية والمحافظة والدفاع المدني وهيئة الآثار والمتاحف، تعمل على معاينة المباني المحصورة وإعداد التقارير عن كل مبنى، مؤكدا أن البلدية تحصر المباني الآيلة للسقوط ثم تحيلها للجنة المباني الآيلة للسقوط التي تقرر بدورها بعد معاينة الموقع ما ينبغي حيال المبنى.
ولفت الى وجود صعوبات تعيق عمل اللجنة المشكلة لدراسة المنازل الآيلة للسقوط، منها صعوبة وصول المعدات لبعض المواقع المطلوب إزالتها وعدم تحديد الهيئة العليا للسياحة للمباني التي ترغب في استثمارها سياحيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.