المعلمي: على مجلس الأمن تحمل مسؤوليته تجاه مليشيا الحوثي    السيسي يزور السودان السبت.. وسد النهضة أبرز الملفات    توقعات «الأرصاد»: سحب رعدية ممطرة ونشاط للرياح على عدة مناطق.. ونصائح مهمة من خبراء الطقس    الصحف السعودية    أمير الشرقية يستقبل المدير الإقليمي لل «الرياض» بالمنطقة    رونالدو يسجل في مباراته 600 بمسابقات الدوري    أمير جازان يستقبل سفير بنغلاديش    برعاية ولي العهد.. «جهود المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين».. في مؤتمر دولي    محمد بن سلمان.. قائدنا وفخرنا وباني مستقبل نهضتنا    مساهمو «البنك الأهلي» و«سامبا المالية» يصوتون لصالح إتمام الاندماج    قضايا فساد توقف ثلاثة ضباط بالحرس الملكي وموظف في «الديوان»    د. العيسى يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية السريلانكي    عدم إلغاء الصكوك المستندة لمخطط تنظيمي يعزز موثوقية التعاملات العقارية    القيادة تهنئ رئيس بلغاريا بذكرى اليوم الوطني    حمدالله يشعل تدريبات النصر    أسعار النفط تتراجع 99 سنتًا    مكة: 7 إثيوبيين يسلبون 632 ألف ريال من عملاء البنوك    منع البيع داخل الحدائق العامة وتشديد الرقابة على المولات    إصابة خمسة مدنيين إثر سقوط مقذوف عسكري حوثي على قرية بجازان    ملتقى التعليم يرسم خارطة طريق لتخطي التحديات والصعوبات    سوق الأسهم الأمريكية يغلق على انخفاض    تحت شعار يد تبني ويد تحمي.. إدارة #تنومة تحتفل باليوم العالمي للدفاع المدني    خريجو الإعلام يلتقون د. الهلابي ثالث رئيس للقسم    بايدن: ستكون لدينا لقاحات كافية لتطعيم جميع البالغين الأميركيين بحلول نهاية مايو    بانيغا وغوميز في قائمة أفضل لاعبي القارة    نقل مباريات الأهلي والاتحاد للشرائع.. وتقديم الوحدة وأبها    التعادل يحسم ديربي حائل.. والكوكب يتخطى النجوم    إطلاق سراح مشروط لرئيس برشلونة    «فورمولا 1».. السعودية تبني رياضة السيارات في المنطقة    مجلس الوزراء: تعديل تنظيم هيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية    سفير الكويت: مشاركة السعودية في أفراحنا عمق تاريخي    600 مليار ريال مشاريع جديدة لقطاع المقاولات    أوروبا تدعم أمريكا لوقف عدوان إيران    «الخزانة الأمريكية» تفرض عقوبات على قائدين عسكريين رئيسيين لميليشيا الحوثي    الشورى يوافق على تعديل نص «المرافعات الشفهية في المحاكم»        تفعيل صكوك المخططات المعتمدة سينعش القطاع العقاري    الكونغرس يندد بانتهاكات حقوق الإنسان في تركيا                مطالبات بالتوسع في «التقنية» لمساعدة ذوي الإعاقة السمعية        متحدث الصحة: المطعمون لا يلزمهم الحجر إذا خالطوا مصابين        وزير الصحة يثمّن قرار مجلس الوزراء بتحويل المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها إلى "هيئة الصحة العامة"        التقرير الأمريكي.. حشفًا وسوء كيلة !    القحطاني: التسهيل على المراجعين و الاستماع لمطالبهم    نيجيريا.. تحرير 279 طالبة مختطفة    من الاجتهاد إلى النص القانوني    أثر التحول الرقمي في تحقيق الأمن الفكري متمثلاً في خدمة قاصدي بيت الله الحرام    جامعة #الملك_فيصل تحتفي بحثيًّا باليوم الخليجي للموهبة والإبداع 2021    ندوة علمية افتراضية في أدبي #الأحساء عن : “توظيف المناهج النقدية الحديثة في البحوث الأكاديمية”    إغلاق 6 مساجد مؤقتاً في 4 مناطق بعد ثبوت 12 حالة كورونا بين المصلين    داليا مبارك تؤكد على انتمائها إلى السويدي وتقول أنا فتاة عادية    اللقمة طريق إلى الجنة    مازنيات .. لا تتصلب لرأيك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قرية العقرب تحكي 200 عام من تاريخ الطائف
نشر في الوطن يوم 04 - 04 - 2012

في قرية عدوان شمال شرق الطائف المعروفة بقرية (العقرب) ثمة آثار تاريخية؛ تختلف عن بقية الآثار، فبالرغم من أنها تشير إلى حقبة من الزمن تمتد إلى ما قبل 200عام، وهي ليست ببعيدة مقارنة بتاريخ بعض الآثار الأخرى، إلا أنها ارتبطت بشخصية لا يذكر الطائف إلا وتكون هذه الشخصية حاضرة في الذهن، ففي تلك القرية لا يزال قصر تاريخي مبني من الحجارة؛ يحكي طبيعة المكان والزمان قائما حتى الآن، وهذا القصر بات شاهدا على تاريخ المنطقة. وذكر القاضي بالمحكمة العامة بالطائف الشيخ سعد بن علي المضايفي العدواني، أحد أعيان المنطقة أن قرية العقرب التي اتخذها القائد والأمير على الطائف والحجاز وممثل الدولة السعودية الأولى في المنطقة، عثمان المضايفي مقرا له دخلت التاريخ من أوسع أبوابه. وكان المضايفي يقيم في قصره، ويصلي في مسجد القرية الذي لا يزال قائما حتى الآن، ويتحصن في قلعة العبيلاء التي لا تبعد كثيرا عن قرية العقرب. وقال سعود بن سعد المضايفي العدواني نجل الشيخ سعد المضايفي العدواني إن عثمان المضايفي كان حاضرا في عدد من الوثائق التاريخية التي يحتفظون بها إلى الآن، وذكر أن الرسائل تمت ترجمتها، وتناولها بعض الباحثين والمؤرخين. وبين أن قرية العقرب لا تزال تحتضن أحفاد عثمان المضايفي، وتضم نحو 30 منزلا تقريبا، وجميع أحفاده يقطنون في هذه القرية حتى منعته ظروف العمل من البقاء في القرية إلا أنه يمتلك منزلا ويعود إليها بين فترة وأخرى، مشيرا إلى أن من الآثار التاريخية والشواهد في هذه القرية، قصر المضايفي، وعين العقرب، وهي عين يجري ماؤها منذ أيام المضايفي ولا تزال، إضافة إلى مسجد القرية الذي صلى فيه الإمام عبد الله بن سعود، آخر حكام الدولة السعودية الأولى، وكذلك سد العقرب وشواهد أخرى. كما أشار العدواني إلى أن قلعة العبيلاء الشهيرة باتت تحت مظلة الهيئة العامة للسياحة والآثار، وهي لا تبعد عن قرية العقرب إلا بنحو 6 كلم تقريبا.
من جهته قال حماد السالمي إن ثمة شواهد تاريخية تحكي تاريخ الطائف والحجاز في عهد الدولة السعودية، ومن تلك الشواهد التاريخية التي لا تزال قائمة حصن المضايفي، ومسجد المضايفي هو مسجد أقامه عثمان بن عبد الرحمن المضايفي العدواني في قريته "العقرب" ببلاد عدوان، وكان يدرس فيه القرآن الكريم، وتلقى فيه المواعظ وتقام فيه صلاة الجمعة وتلقى فيه بعض الدروس ويحضر إليه بعض علماء الدرعية وأئمتهم، وممن صلى في هذا المسجد الإمام عبدالعزيز بن محمد بن سعود والإمام سعود بن عبدالعزيز والإمام عبد الله بن سعود، رحمهم الله، عندما كانوا يأتون للحجاز في ذلك الوقت. وكذلك قصر المعدة، وقد بناه عثمان المضايفي عام 1219بقرية المعدَة. وذكر السالمي أن قلعة المضايفي قال عنها المؤرخ إبراهيم الزيد إنها تنسب للأمير عثمان المضايفي، أمير الطائف والحجاز، وهي قلعة عالية أقامها في باب الريع في غرب المدينة القديمة على تل مرتفع، وقد هدمت في عام 1389، وكانت قلعة كبيرة محصنة قوية البنيان من الحجر، وكانت مقرا للبوليس الحربي في الطائف في هذه الدولة، وقد بنيت في عهد الإمام عبد العزيز بن محمد بن سعود، وهي خلاف القشلة وقلعة العزيزية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.