بلدية بارق تطلق مبادرة يوم التطوع البلدي    قواعد جديدة لتنظيم نظر دعاوى «العضل».. لا يلزم حضور الخاطب والفصل خلال شهر    «حافز» يودع 473 مليونا للمستفيدين.. و5 آلاف لسوق العمل    “عمل الرياض” يداهم تشليح الحاير ويضبط وافدين يعملون لحسابهم الخاص    لبنان.. «الحراك» يرفع الكرت الأحمر في وجه الخطيب    اتهامات أوروبية لإيران بتطوير صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية    قدمت 18 مليار دولار.. هذه جهود المملكة في رعاية اللاجئين حول العالم    رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأمريكي يلتقي رئيس الوزراء السوداني    3 جرحى بإطلاق نار بقاعدة بيرل هاربور    مجلس شباب حائل يشارك في فعاليات اليوم العالمي للتطوع    الأرصاد: انخفاض ملموس في درجات الحرارة على بعض مناطق المملكة الأسبوع القادمش    فرع وزارة العمل بتبوك يطلق مبادرة التطوع غداً    المجلس الاستشاري للأشخاص ذوي الإعاقة بمكة المكرمة يعقد اجتماعه بجدة    اختتام ورشة عمل عربية لبحث سُبل مواجهة مخاطر النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة بالقاهرة    عقود النفط والصناعة والعقار تسجل 37.5 مليار ريال في الربع الثالث    حضور سعودي لافت بمهرجان مراكش الدولي    نزال الدرعية التاريخي تحت أنظار العالم    السديس: شهد الحرمان في العهد الحالي أكبر نقلة تطويرية في الخدمات والتوسعات    تنظيف الأسنان يحمي من أمراض القلب    مفاجأة سارة من «العمل» للمنشآت الملتزمة بالتوطين ضمن «برنامج الصفوة»    هل رمت «التقويم» الوزارة بدائها وانسلت.. أم إن غداً لناظره قريب؟    «تحلية المياه» تعلن عن وظائف شاغرة بمحطات رأس الخير    بنتن يبحث مع دادا ترتيبات خدمة الحجاج النيجيريين    “المجلس الأعلى للقضاء” يدرس عقد جلسات محاكمة داخل السجون.. ويعيد تشكيل عدد من الدوائر    معرض جدة للكتاب وتاريخ صناعة الطباعة والنشر بالمملكة    شاهد.. تدشين مشروعين مائيين بالرياض بتكلفة 362 مليون ريال    محافظ الخرج يطلق مبادرة “نافع” لتنظيم العمل التطوعي في مدن وقرى المحافطة    رئيس مجلس الشورى يعقد اجتماعاً مع رئيس الجمعية الوطنية الباكستانية    تعليم شرورة يدشن انطلاق الفرق الكشفية ومعرض الإبداع    سمو وزير الخارجية يستقبل سفير دولة الكويت لدى المملكة    «سلمان للإغاثة» يوقع مذكرة تعاون مع التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب    سمو أمير منطقة القصيم يستقبل مدير ومنسوبي تعليم المنطقة بمناسبة احتفائهم بذكرى البيعة الخامسة    أمير الرياض يستقبل سفير البحرين بالمملكة    نائب أمير مكة يناقش أعمال توسعة الحرم    إعادة تشكيل لجنة تسيير "الناشرين السعوديين"    وزير الصحة يتفقد سير العمل بالمستشفيات والمراكز الصحية في تبوك    "الأرصاد": أمطار رعدية على عدد من محافظات منطقة مكة    “تصفية”: 154 مليون ريال لم يتم التوصل لأصحابها في المنطقة الشرقية    بخاري: نريد حصد اللقب    ميسي: منافستي مع كريستيانو ستخلد تاريخيا    وزارة الصحة : فحص فيروس الكبد سي يمنع زيادة الإصابات الجديدة بنسبة 90% بحلول 2030    القيادة تهنئ رئيس فنلندا بذكرى استقلال بلاده    تكريم 37 فائزاً في مسابقة "حفظ القرآن الكريم" بالجامعة الإسلامية    أمير نجران يبحث مع وزير التجارة سبل تحقيق التنمية الشاملة    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    «كأس محمد السادس».. الاتحاد يواجه آسفي.. والشباب أمام الشرطة    تأهَّل مع الفتح والفيصلي إلى دور ال(16) في كأس الملك            أمير القصيم: التكامل الاجتماعي يخدم الصالح العام    البحرية الأمريكية تصادر أجزاء صواريخ إيرانية قبل وصولها ل«الحوثيين»    عذاري.. أول «صقارة» سعودية في مهرجان الملك عبدالعزيز    جلوي بن عبدالعزيز يرعى اختتام ملتقى العمل التطوعي    تدشين مشاريع صحية في تبوك    «كأس الخليج» في ذاكرة ووجدان نجوم سعوديين    الربيعة: السعودية منارة إشعاع لا تنضب في العمل الإنساني ودعم المحتاجين    حكم قضائي يمكن "معضولة عنيزة" من الزواج بمعلم    القيادة تعزي البرهان في ضحايا "مصنع الخرطوم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طهران تخطط لنقل قوات الحشد إلى اليمن
نشر في الوطن يوم 23 - 12 - 2017

وسط هزائم متتالية بمختلف الجبهات لميليشيات الحوثي الموالية لطهران، قال قيادي بالتحالف الوطني العراقي، إن الحرس الثوري الإيراني يخطط لنقل آلاف المقاتلين من فصائل الحشد الشعبي العراقية إلى اليمن، لقتال قوات الشرعية والتحالف العربي، مشيرا إلى أن المخطط يستهدف منع انهيار الحوثيين، وتأجيج الصراع الطائفي، وتخريب التقارب بين الرياض وبغداد.
قال قيادي بارز في التحالف الوطني، وهو أكبر تكتل سياسي في البرلمان العراقي، إن الحكومة العراقية برئاسة حيدر العبادي رفضت ضغوطاً من النظام الإيراني للدخول في مواجهة سياسية مع المملكة العربية السعودية في العديد من الملفات، أبرزها ملف الأزمة في اليمن، كاشفاً أن مسؤول العمليات الخارجية في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ناقش مع ميليشيات الحشد الشعبي العراقية خطة تقضي بنقل آلاف المقاتلين من هذه الفصائل إلى اليمن لقتال قوات الشرعية والتحالف العربي بقيادة المملكة.
وأوضح القيادي في التحالف الحاكم في بغداد، في تصريحات إلى«الوطن»، أن هناك معلومات تفيد بأن سليماني وقادة الحشد ناقشا مستقبل الميليشيات بعد إعلان هزيمة تنظيم داعش في العراق، مشيرا إلى أن معظم النقاشات دارت حول خيار إرسال آلاف المقاتلين من الحشد لدعم جماعة الحوثي المتمردة التي بدأت تعاني من نقص المقاتلين بسبب الضربات المتتالية لقوات الشرعية، كما أن الإيرانيين يريدون بهذه الخطوة منع سقوط صنعاء بيد حكومة الشرعية وإفشال الحسم العسكري ضد الحوثيين.
عرقلة الخطة الإيرانية
تضمنت المعلومات وفقا للقيادي العراقي دلائل تشير إلى أن العبادي علم بالنقاشات التي دارت بين المسؤول الإيراني وبين ميليشيات الحشد، ولذلك جرت تحركات باتجاهين: الأول تحرك زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الذي أمر جناحه العسكري المسمى سرايا السلام بتسليم أسلحته للدولة والعودة إلى الحياة المدنية. والاتجاه الثاني قاده رجل الدين، علي السيستاني، الذي أعلن ممثله عبدالمهدي الكربلائي قبل نحو أسبوع عن مشروعه لدمج فصائل الحشد بمؤسسات الدولة وهو المشروع الذي أيده العبادي على الفور.
وجاء التحركان بهدف عرقلة الخطة الإيرانية لنقل مقاتلي الحشد إلى اليمن، وإجهاض أي تصعيد في الصراع الطائفي في المنطقة.
تحركات بديلة
اتهم القيادي العراقي إيران بمحاولة استغلال الحشد الشعبي كقوة قتالية لمواجهة السعودية في اليمن، محذرا من أن إعادة تنظيم قوات الحشد الذي ينوي رئيس الوزراء العراقي القيام بها قد تستثمر لصالح تحريض بعض فصائل الحشد للقتال في اليمن على أساس أن خطر داعش في العراق قد انحسر.
وقال القيادي في بغداد إن لدى الإيرانيين خطة بديلة لتوريط العراق بمواجهة مع السعودية في اليمن في الشهور المقبلة، وتعتمد هذه الخطة على تشكيل تحالف انتخابي للحشد على أمل فوزه بالانتخابات البرلمانية المقبلة، وتشكيل حكومة أغلبية سياسية عراقية بالتعاون مع رئيس الحكومة السابق نوري المالكي تجيز التحيز للسياسة الإيرانية قي اليمن بصورة معلنة.
ولفت إلى أن ملف بقاء الحشد كقوة عسكرية مستقلة قد أصبح ورقة في انتخابات 2018، كما أن التفكير بانتقال جزء من فصائلها للقتال في اليمن بات هو الآخر ورقة مساومة حول من يكون المرشح الأوفر حظاً لرئاسة الحكومة في بغداد بعد انتخابات البرلمان وظهور نتائجها.
أسباب تبني الحشد
رأى القيادي العراقي، أن مخاطر استمرار الحشد تحت تأثير النفوذ الإيراني لا تقتصر على الزج بالحشد بحروب خارج العراق، لأن الحشد استخدم في الهجوم على الأكراد في مدينة كركوك وضواحي مدينة الموصل شمال العراق في شهر أكتوبر الماضي ولا يستبعد أن يستخدم الحشد في معاقبة أو التلويح بالتهديد ضد قوى سياسية عراقية تتبنى مواقف ضد نظام ولاية الفقيه في إيران.
وبحسب القيادي في التحالف الوطني العراقي، فإن حماسة طهران لنقل بعض مقاتلي الحشد إلى اليمن تعود إلى إتقان الحشد استخدام السلاح الإيراني، كما يمثل الحشد حليفا مذهبياً للحوثيين، فضلا عن رغبة طهران تخريب التقارب بين بغداد والرياض الذي تعده إيران بمثابة تهديد حقيقي على نفوذها في العراق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.