السعودية: تجمع "أوبك +" له دور في احتواء التضخم العالمي    حالة الطقس: غبار وأتربة في الرياض وإرتفاع درجات الحرارة بمكة والمدينة    إصابات كورونا في أميركا تقترب من 34 مليوناً    المعلمي: السعودية سعت إلى تمكين المرأة ودمجها كشريك فاعل في المجتمع    تحصين البيت العرب.. السعودية - مصر .. عملاقان اقتصاديان    إستراتيجية عربية موحدة.. الإعلام.. وصناعة الرواية    «الإيسيسكو» و«التعليم الإلكتروني» يتفقان على تبادل الخبرات    أمير جازان ونائبه يعزيان في وفاة محافظ الطوال    توقيع مذكرة تفاهم بين «الصناعة والثروة المعدنية» و«مدن» ومركز «جنى» لدعم الأسر المنتجة    رئيس هيئة الأركان يحضر المؤتمر الدولي التاسع للأمن بموسكو    البنتاغون: إيران فشلت في إطلاق قمر اصطناعي    الأمم المتحدة: إيران رفعت نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60%    وفد أممى يطلع على إصلاحات حقوق الإنسان    ديمبلي يجري جراحية الركبة.. الاثنين    «الأخضر الشاب» يواجه اليمن.. أوزبكستان يلتقي تونس    كلينسمان: لوف مدرب لامع.. ورجل متواضع    الأوروغواي يلتقي بوليفيا والهدف ربع النهائي    معسكر المنتخب الأولمبي انطلق بالرياض    كفيفة تتحدى الإعاقة وتتخرج من الجامعة بامتياز    خلال استقباله لنادي تبوك النسائي لذوي الإعاقة    المالية: 4 مليارات رأس مال البنكين الرقميين لخدمة الأفراد والمنشآت الصغيرة    الرائد يطلق مبادرة إنقاذ    مكتبة المؤسس تطلق ماراثون قراءة للأطفال    استعراض دور الإعلام في تعزيز التسامح    وزير التعليم: متفائلون بالمستقبل واستثمار الفرص لتطوير منظومة التعليم    الصحة: اعتماد أخذ الجرعتين من لقاحين مختلفين    «كاوست» تطور تقنية فحص لاكتشاف «تحورات» كورونا    فأسًا للبناء أو معولاً للهدم؟!    ترتيب مجموعات يورو 2020    العميد يعسكر في الإمارات.. و7 يوليو بداية التحضيرات    حديقة لتنفس عبق طيبة    الدبيبة: نطالب بانسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا    إيداع الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبدالعزيز السجن        الشورى يطالب بمنتجات سكنية بأسعار التكلفة للمصابين والمدافعين عن الوطن    إزالة تعديات على أراضٍ حكومية في طبرجل    ضبط قائد مركبة يقود بسرعة جنونية معرضًا حياة الآخرين للخطر في جدة        كوكبنا الذي يشتعل    فتح باب التسجيل ب الكلية التقنية للبنات بالقريات            الرباط تشهد انطلاق المنتدى الدولي حول ريادة الأعمال النسائية بتنظيم من الإيسيسكو    شغف    ( القدوة الحسنة )    «وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ».. تلاوة خاشعة للشيخ «المعيقلي»                    التسوية الودية بالرياض تسترد 850 ألف ريال خلال يوم واحد        صحة عسير تعلن بدء العمل في مركز لقاحات كورونا الجديد بمحافظة المجاردة        "هدف" يهيب بمُلاك المدارس الأهلية والعالمية الاستفادة من "تمهير"    غارة جوية للجيش الإثيوبي تقتل العشرات في سوق مزدحم بإقليم تيجراي    إغلاق 18 منشآت وإصدار 54 مخالفة وإنذار 29 محلاً في نجران    أدبي أبها ينظم ورشة تدريبية بعنوان( التطوع إبداع وابتكار)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"هدف": 8 آلاف ابن ل"سعوديات"من أب أجنبي.. يبحثون عن عمل
الحقباني: استثناؤهم من قرار رفع الرسوم لزيادة "التنافسية الوطنية"
نشر في الوطن يوم 30 - 11 - 2012

في الوقت الذي رصد فيه صندوق الموارد البشرية 8000 من أبناء وبنات السعوديات من أب غير سعودي ممن يبحثون عن عمل ويتم صرف إعانة "حافز" لهم أسوة بغيرهم من السعوديين، أكد المتحدث الرسمي لوزارة العمل حطاب العنزي ل"الوطن" أن قرار رفع تكلفة العمالة الوافدة، استثنى أبناء وبنات السعوديات من أب غير سعودي من العاملين بالقطاع الخاص.
ولفت العنزي إلى أنهم يحسبون من ضمن نسب السعودة في القطاعات وأن لا يتم تكليف المنشأة التي توظف أبناء السعوديات بدفع تكلفة 200 ريال شهريا.
يأتي ذلك ضمن المميزات التي أعطتها الدولة لأبناء وبنات السعوديات وتسهيلات الإجراءات الخاصة بهم؛ حيث يحسب أبناء وأزواج السعوديات المتزوجات من غير سعوديين في نسبة التوطين بالقطاع الخاص ويطلق عليهم "وافد خاص"، وعلى طالب العمل من "وافد خاص" التسجيل في نظام التأمينات الاجتماعية، ومن ثم يتقدم صاحب العمل لمكتب التأمينات ويتم تزويده بالمستندات التي تثبت ذلك لتعديل حالته إلى ما يسمى "وافد خاص" لكي يتم احتسابه في نسبة التوطين.
وكان عدد من أبناء السعوديات اشتكى من عدم معرفة القطاع الخاص بالأنظمة التي تميزهم من غير السعوديين والقوانين التي وضعتها وزارة العمل باعتبارهم من ضمن السعودة ومؤسسة التأمينات الاجتماعية وضعت نموذج خاص لهم كوافد خاص لتسهيل توظيفهم في القطاع الخاص حتى أن بعض المؤسسات لا زالت تعاملهم كغير السعوديين مما يفقدهم الكثير من الفرص التوظيف رغم أن بعضا منهم يحمل شهادات عليا.
وبدأت وزارة العمل اعتباراً من مطلع محرم بتطبيق قرار رفع تكلفة العمالة الوافدة بتحصيل مقابل مالي يبلغ 200 ريال شهرياً بواقع 2400 ريال سنوياً من جميع منشآت القطاع الخاص التي يزيد فيها عدد العمالة الوافدة عن العمالة الوطنية، وألزمت المنشآت بدفع ذلك المقابل المالي عن كل عامل وافد يزيد على متوسط عدد العمالة الوطنية في هذه المنشآت لآخر 13 أسبوعاً.
ونص قرار مجلس الوزراء الصادر بتاريخ 25/12/1432 على أن تكون وزارة العمل الجهة المنفذة للقرار، حيث تقوم بتحصيل المقابل المالي عند إصدار أو تجديد رخص العمل للعمالة الوافدة ، على أن يكون تحصيل المقابل المالي مقدماً وبشكل سنوي لمصلحة صندوق تنمية الموارد البشرية.
وأوضح نائب وزير العمل الدكتور مفرج الحقباني أن المنشآت التي يزيد فيها عدد العمالة السعودية على العمالة الوافدة لن تُلزم بدفع المقابل المالي حسب نص القرار، مشيراً إلى أن آليات القرار تم نشرها على موقع وزارة العمل ومن خلال المواد التعريفية الموجودة بمكاتب العمل.
وأكد أن الهدف من القرار زيادة الميزة التنافسية للعمالة الوطنية في سوق العمل من خلال تقليص الفجوة بين تكلفة العمالة الوافدة من جهة والعمالة الوطنية من جهة أخرى، وسيسهم القرار في تعزيز موارد صندوق تنمية الموارد البشرية للقيام بدوره الرئيسي في تدريب وتوظيف السعوديين , كما ينتظر أن يسهم القرار في ترشيد الاستقدام وتحجيم نسب العمالة السائبة المتسببين في اختلال موازين العرض والطلب على العمالة داخل سوق العمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.