الصحف السعودية    الحوثي يتهرب.. لا اختراق في مفاوضات عمان    كلوب: كنا نستحق شيئا أكبر في النهائي وسنعود للمنافسة    تعزيز التقنيات المرتبطة بالمجال البيئي والمناخي يفتح المجال للتنمية المستدامة    بدء تطبيق مشروع السجل الزراعي المطور «حصر»    طالب ينثر ألمَ فقد والدته على صفحات كتابه المدرسي    مقتل ضابط إيراني جنوب شرقي البلاد    موسم جدة.. عالمي    مناقشة أداء الرقابة ومكافحة الفساد ومجلس القضاء    طلاب الوطن في مهمة دولية جديدة    أطباق عالمية على مائدة مهرجان الشعوب    صندوق «مساجدنا» يحقق 50 مليون ريال خلال عامين ونصف العام    «سلمان للإغاثة» ينقذ حياة طفلة يمنية ويتكفل بعلاجها    رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يؤكد أن ظاهرتي الإرهاب والتغييرات غير الدستورية تعيقان المسيرة نحو التقدم    رئيس أوروغواي: «أخطأنا بتشريع الماريجوانا»    «النفط» يصل مجدداً إلى مستويات 120 دولاراً    الأهلي محروم من «النصر»    صعود الخليج والعدالة والوحدة إلى دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    خطأ أيمن يغضب الأهلاويين    اكتمال جاهزية إيغالو والمعيوف وعطيف    48 % تراجع تداولات السعوديين بالأسهم الأمريكية    خادم الحرمين الشريفين يعزي ملك الأردن في وفاة والد الملكة رانيا    «تمكن» تؤهل مشرفات النقل على معايير السلامة    استحداث العلاج الوظيفي والسلامة المهنية بجامعة الحدود الشمالية    «شرطة الرياض».. قوة أمنية ضاربة تتصدى للعابثين وضعاف النفوس    تكريم «التوكيلات العالمية للسيارات» بصفتها الناقل الرسمي ل«مؤتمر ومعرض التعليم»    أمير عسير: الموهوبون في التعليم ثمار اهتمام القيادة    «دارين» يعيد هيبة «الشعر» ب 6 جلسات و60 شاعراً وشاعرة    ممدوح سالم: السعودية ستكتسح سوق السينما العربية وستكون الأكبر    عين روسياعلى كييف    بموافقة خادم الحرمين.. «الفتوى في الحرمين» الثلاثاء القادم    دراسة بريطانية: تعدد الزوجات يطيل عمر الرجل 12 %    كوفيد «ناشطٌ».. و«القرود» قلقٌ متزايدٌ    5 خرافات مغلوطة عن جدري القرود                                                                    الدكتور المحيميد: ندوة "الفتوى في الحرمين الشريفين وأثرها في التيسير على قاصديهما" خطوة جادة على طريق تطوير الفتوى ورقمنتها    السعوديون في آيسف 22    خطى ثابتة وعزيمة متجددة    انطلاق مهرجان خصيبة الثالث    أمير عسير يجتمع بقيادات التعليم العالي والعام في المنطقة    "الحج والعمرة" توضح طريقة تغيير الإيميل الشخصي في "اعتمرنا"    "الوطني لتنمية الحياة الفطرية": الفيديو المتداول عن نفوق ظباء بصحراء الدهناء يعود لمنطقة خارج المملكة    أمير عسير يرعى حفل تخريج طلبة جامعة بيشة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الاحتلال ينتهك القوانين ويحمي المستوطنين في حومش
نشر في الوطن يوم 26 - 01 - 2022

توصل تقرير حديث إلى أن قدرة المستوطنين على الحفاظ على وجودهم في حومش، تحت حراسة مفرزة من الجنود الإسرائيليين، هي عرض حي لقوة حركة المستوطنين بعد ما يقرب من 55 عامًا من احتلال إسرائيل للضفة الغربية في حرب عام 1967.
نظرا لأنه تم تفكيك مستوطنة حومش اليهودية، التي بنيت على أرض فلسطينية مملوكة ملكية خاصة في عمق الضفة الغربية المحتلة، في عام 2005 ولا يمكن إعادة بنائها.
ولكن عندما توجهت مجموعة من المستوطنين إلى الموقع الأسبوع الماضي، تم التلويح بهم عبر حواجز الجيش التي أغلقت أمام المركبات الفلسطينية ووصلوا إلى مجموعة من الخيام على قمة التل، وتم توثيقها على وسائل التواصل الاجتماعي.
أعمال العنف
كما تجلت قوتهم في موجة من الهجمات ضد الفلسطينيين ونشطاء السلام في الأشهر الأخيرة، وكثير منها على مرأى من الجنود الإسرائيليين، الذين يبدو أنهم غير قادرين أو غير راغبين في وقفهم، على الرغم من وعود المسؤولين الإسرائيليين بالحفاظ على القانون والنظام، وقد تم ربط أسوأ أعمال العنف بالبؤر الاستيطانية المتشددة مثل حومش.
وإن عدم قيام السلطات الإسرائيلية بتطهير حومش -الذي يعتبر بموجب القانون الإسرائيلي غير قانوني بشكل صارخ- يجعل من المستحيل تقريبًا تخيل إزالة أي من المستوطنات الإسرائيلية المصرح بها رسميًا، وعددها 130 كجزء من أي اتفاق سلام مستقبلي.
و يعيش الآن ما يقرب من 500 ألف مستوطن في تلك المستوطنات، بالإضافة إلى عشرات البؤر الاستيطانية غير المصرح بها مثل حومش.
عقبة الصراع
وينظر الفلسطينيون إلى المستوطنات على أنها العقبة الرئيسية أمام أي حل يقوم على وجود دولتين للصراع المستمر منذ قرن من الزمان، وتعتبرها معظم الدول انتهاكًا للقانون الدولي، لكن في إسرائيل التي تزداد تشددًا،حيث يتمتع المستوطنون بتأييد واسع.
- قامت إسرائيل بتفكيك المستوطنة في عام 2005 كجزء من انسحابها من قطاع غزة
- يحظر القانون على المواطنين الإسرائيليين دخول المنطقة
- أقرت المحكمة العليا الإسرائيلية بأن الأرض مملوكة لفلسطينيين من قرية برقة المجاورة
- لكن المستوطنين عادوا مرارًا وتكرارًا، ونصبوا الخيام وغيرها من المباني
- يتسامح الجيش الإسرائيلي مع وجود المستوطنات
- يواجه أصحاب الأرض التي تم بناء حومش فيها خطر التعرض لهجوم من قبل المستوطنين
- قامت منظمة حقوقية بتوثيق ما لا يقل عن 20 هجومًا وسبع حوادث تدمير للممتلكات منذ عام 2017.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.