خادم الحرمين الشريفين: المملكة تؤكد أن العالم اليوم يواجه تحدياً كبيراً يتمثل في جائحة كورونا وأنها مستمرة في التعامل مع الجائحة ومعالجة آثارها    اليوم الوطني.. الموانئ السعودية: تسعة عقود في مسيرة التطور (صور)    النص الكامل لكلمة الملك سلمان أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة    الرئيس المصري يلتقي رئيس مجلس النواب الليبي والمشير خليفة حفتر    المسحل: ذكرى اليوم الوطني هذا العام تأتي وسط سلسلة من الإنجازات    جائزة الأفضل تنحصر بين ليفاندوفسكي ونوير ودي بروين    النائب العام يرفع التهنئة للقيادة بمناسبة اليوم الوطني التسعين للمملكة    القبض على مقيمَين يتاجران بشرائح الاتصال في الرياض    تعليم جدة يدشن مبادرة "أحبك يا وطني"    عبارات قصيرة عن الحب    "الصحة": تسجيل 561 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 1102 ووفاة 27 حالة    سمو وزير الخارجية يُجري اتصالا هاتفيا بنائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الفيتنامي    السيسي يبحث مع حفتر وعقيلة صالح وقف النار في ليبيا    متجر الارنب الصيني للاندرويد    السياحة.. أبرز بدائل اقتصادات ما بعد النفط    انخفاض أسعار الذهب لأدنى مستوى في 6 أسابيع    مسيرة على خطى المؤسس تقودها "مسك الخيرية" احتفاءً باليوم الوطني السعودي    السلمي: تطوير نظم التعليم في الدول العربية أمر حتمي    محطات مضيئة في مسيرة الرياضة السعودية    أميسي: علينا القتال أمام الدحيل    خالد بن سلمان يهنئ القيادة بمناسبة اليوم الوطني ال90    محافظات عسير تحتفي باليوم الوطني التسعين    "سوق الخضار" في الخبر يتحول إلى لوحة فنية جاذبة    كم ركعة تصلي المرأة صلاة ظهر الجمعة؟.. «المصلح» يجيب (فيديو)    كيف نكتب 90 عاما…؟!    أمير الباحة يرعى حفل الجامعة بمناسبة اليوم الوطني.. الأحد المقبل    الإمارات تسجل 1083 إصابة جديدة بكورونا    شفاء 729 حالة من فيروس كورونا في الكويت    أمانة الشرقية تنفذ 794 جولة رقابية وتطهر وتعقم 957 موقعا بالمنطقة    خادم الحرمين يوافق على منح الأنصاري والغبان والراشد وسام الملك خالد    أمير عسير : يحق لنا أن نفخر بوطن نشاهد فيه منظومة هائلة من المنجزات    #عاجل .. آلية التسجيل في تطبيق اعتمرنا لأداء العمرة أو الصلاة في الحرمين الشريفين    مؤسسة النقد تطلق تطبيق "العملة السعودية" للتعريف بالعلامات الأمنية في الأوراق النقدية    جامعة المؤسس تسلم البطاقات الجامعية والبنكية ل 10 آلاف طالب وطالبة    المملكة تعلن دعمها لتأسيس مركز متخصص للأمن النووي    وسام الملك خالد من الدرجة الأولى يتوج مسيرة الأنصاري في علم الآثار    العثيمين يؤكد اهتمام المملكة بقضية مسلمي الروهينجيا    "شرح منظومة القواعد الفقهية" درس علمي بجمعية شرورة غداً    رغم المصاعب..لوشيسكو يُصر على التتويج بالآسيوية    هايكنج الباحة النسائي ينهي كافة الترتيبات لفعالية الباحة بذكرى #اليوم_الوطني_90    " الأرصاد " : رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة المدينة المنورة    دام عزك يا وطن    منجزات فريدة وشواهد كبيرة    الحرمان الشريفان.. عناية كبرى منذ عهد التأسيس    العواد وسفير الاتحاد الأوروبي يبحثان التعاون في مجالات حقوق الإنسان    تسعين عام    محافظ القنفذة: عام جديد يضاف إلى التاريخ المجيد للوطن    خدمة «الميل الأخير».. إيصال الأدوية لمرضى الطائف إلى منازلهم    المملكة إلى المرتبة 30 بمؤشر الأمن الغذائي العالمي    صور خادم الحرمين وأكثر من 8000 علم وبنر تزيّن شوارع وميادين الشرقية    وتعلن عن الفائزين بأفضل عمل متميز باليوم الوطني في الدورة الثانية    إيران تنتظر المرحلة "الأسوأ" من كورونا    سيميدو يعلن مغادرته لبرشلونة برسالة وداعية    واشنطن: يجب وقف هجمات الحوثي على السعودية    وطننا الغالي    أجمل التهاني للقيادة    السديس يؤكد استعداد رئاسة الحرمين لاستقبال المعتمرين والزائرين    الباطن يُجدد عقد مدربه جاريدو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«فعلا اللي استحوا ماتوا»
نشر في الوطن يوم 10 - 08 - 2020

في كلمة ألقاها رئيس مجلس الوزراء اللبناني حسان دياب مدافعا عن حكومته قائلا: «فعلا اللي استحوا ماتو»، وذلك لما عبر عنه من تحميلها مسؤولية الانهيار، والهدر، والدين العام.
نص الكلمة
«لقد بذلت هذه الحكومة جهدا كبيرا، لوضع خريطة طريق لإنقاذ البلد، كل وزير في هذه الحكومة، أعطى أقصى ما عنده، لأننا حريصون على البلد وحريصون على مستقبله وعلى مستقبل أبنائنا فيه، ليست لنا مصالح شخصية، كل ما يهمنا هو إنقاذ البلد، وقد تحملنا لأجل هذه المهمة الكثير من حملات التجني والاتهامات.
لكننا رفضنا استدراجنا إلى سجالات عقيمة، لأننا كنا نريد العمل، مع ذلك لم تتوقف الأبواق المسعورة، عن محاولات تزوير الحقائق لحماية نفسها، وتغطية ارتكاباتها.
حملنا مطلب اللبنانيين بالتغيير لكن بيننا وبين التغير جدار سميك جدا، وشائك جدا، تحميه طبقة تقاوم بكل الأساليب الوسخة، من أجل الاحتفاظ بمكاسبها ومواقعها وقدرتها، على التحكم بالدولة، قاتلنا بشراسة وشرف، لكن هذه المعركة ليس فيها تكافؤ، كنا وحدنا وكانوا مجتمعين ضدنا، استعملوا كل أسلحتهم، شوهو الحقائق، زوروا الوقائع، أطلقوا الشائعات، كذبوا على الناس، ارتكبوا الكبائر والصغائر، كانوا يعرفون أننا نشكل تهديدا لهم، وأن نجاح هذه الحكومة يعني التغيير الحقيقي في هذه الطبقة، التي حكمت دهرا، حتى اختنق البلد من روائح فسادها.
اليوم وصلنا إلى هنا، إلى هذا الزلزال الذي ضرب البلد، مع كل تداعياته الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية، والوطنية، همنا الأول هو التعامل مع هذه التداعيات، بالتوازي مع تحقيق سريع يحدد المسؤوليات، ولا تسقط فيه الكارثة بمرور الزمن.
نحن اليوم نحتكم إلى الناس إلى مطلبهم بمحاسبة المسؤولين عن هذه الكارثة المختبئة منذ 7 سنوات، إلى رغبتهم بالتغيير الحقيقي من دولة الفساد والهدر والسمسرات والسرقات، إلى دولة القانون والعدالة والشفافية، إلى دولة تحترم أبنائها.
أمام هذا الواقع، نتراجع خطوة إلى الوراء، للوقوف مع الناس، كي نخوض معركة التغيير معهم، نريد أن نفتح الباب أمام الإنقاذ الوطني، الذي يشارك اللبنانيون في صناعته، لذلك أعلن اليوم استقالة هذه الحكومة، الله يحمي لبنان، الله يحمي لبنان، الله يحمي لبنان، عشتم وعاش لبنان».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.