بالصور.. خادم الحرمين يُكرّم عدداً من الوزراء والمسؤولين بوشاح الملك عبدالعزيز    مكافحة المخدرات: القبض على شخص يروّج مواد مخدرة بالرياض    الأرصاد : غيوم وأمطار مصحوبة برياح نشطة على 5 مناطق    "الصحة": في هذه الحالة يمنع تلقي لقاحي "فايزر" أو"أسترازينيكا"    اهتمامات الصحف العراقية    مدارس التعلّم الأهلية تعلن فتح باب التوظيف للوظائف التعليمية بمدينة الرياض    تدشين حملة «نتراحم معهم» في مكة المكرمة    الصحف السعودية    في جميع القطاعات.. تطبيق تجربة «المتسوق الخفي» لتقييم مستوى الأداء    توجيه عاجل من أمير القصيم بشأن حالة المواطنة «أم فرحان»    السماح للأعمار من 12 إلى 16 عاماً بتلقي لقاح «فايزر» في كندا    موقع يتيح تتبع الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة    المغرب وصربيا يوقعان ثلاث اتفاقيات للتعاون    مصر تسجل 64 حالة وفاة و1102 إصابة جديدة بكورونا    القصبي يستقبل وزير الإعلام والثقافة وزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي    رئيس هيئة الأركان العامة يستقبل قائد الجيش الباكستاني    أمانة المدينة تنفذ 1440 جولة للإصحاح البيئي    الإرياني يدعو المجتمع الدولي إلى إدانة جرائم الحوثي بحق الصحفيين    أمير المنطقة الشرقية يتباحث مع القائم بأعمال دولة قطر    #النصر يفوز على #الفيصلي برباعية في مباراة مثيرة.. ويقفز للمركز الخامس بالدوري    الاتحاد يستهدف سعود عبدالحميد    الجماهير الهلالية تستبشر بعودة رجال الهلال    «مدينة سبيرت».. جواد عمرو زيدان حديث أمريكا والعالم    منع تدخل شركات التأمين في الخطط العلاجية    ارتفاع أسعار النفط بحوالي 2 % مع تخفيف القيود في بعض الولايات الأمريكية    «هدف»: تنظيم إعانة البحث عن عمل جديد يسهم في رفع جاهزية الباحثين    «هيئة الاتصالات» تحذر من توريد وبيع الأجهزة المخالفة    6 آلاف بلاغ لهلال العاصمة المقدسة    «النيابة» تحذر من انتحال شخصية وهوية الغير عبر التطبيقات الرسمية    اعتماد اللون البنفسجي لسجاد مراسم ضيوف المملكة    تأهيل البيئة ومبادرات الإحياء    الفيصل يواسي آل الزايدي    وزير الثقافة والإعلام السوداني يزور المسجد النبوي    نائب أمير منطقة القصيم يتفقد مركز لقاح كورونا ببريدة    وصول التوأم السيامي اليمني «يوسف وياسين» إلى المملكة    تشيلسي يكسر سيادة «الملكي» ويعبر لنهائي الأبطال    القبض على باكستانيين سرقا كيابل كهربائية    هدف أمرابط المبكر يزيح نجم الهلال    «سعودي العلوم والهندسة» ينافس طلاب 80 دولة في «آيسف» بأمريكا    «بين السما والأرض» من السينما إلى مسلسل رمضاني    ابن الوز عوام    أحمد دوت كوم    جازان.. سلّة آثار حضارات في متحف مشرع للعالم    طيران الأمن يوثق الحالة الأمنية قبيل الإفطار    الجدعان: دمج «الزكاة والضريبة والجمارك» تعزيز للجانب الأمني وتيسير للتجارة    وزير المالية السوداني: المملكة تلعب دورا مهما في إعفاء ديون السودان    إرهاب خامنئي على أرض اليمنمدنس صنعاء.. ومهندس الفتنة    إسرائيل تلاحق إيران في الساحل السوري    مباحثات القاهرة وأنقرة تنطلق وسط أجواء من الترقب    هيئة الهلال الأحمر بمكة المكرمة تنفذ عدداً من الدورات خلال شهر رمضان    الملحقية الثقافية في ألمانيا : رمضان يسهم في ربط جسور التعارف بين مختلف فئات المجتمع الألماني    مشايخ قبائل الشرفاء يجددون البيعة لولي العهد    أمير حائل يتسلّم تقرير اختبارات الفصل الدراسي الثاني    هل إخراج الزكاة في رمضان قبل موعدها له مزية؟    الإعلان عن فرصة – استثمارية في المنشآت والملاعب الرياضية    الشؤون الإسلامية: إغلاق 17 مسجداً مؤقتاً في 5 مناطق وإعادة فتح 24 مسجداً    (الجمع بين النصوص في تحري ليلة القدر)    أكثر من 1973 متدربة عن بعد بمراكز الحيّ المتعلم بالنماص    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عودة المحور السعودي - المصري
كلمة الرياض
نشر في الرياض يوم 21 - 06 - 2014

"نقول لكل الأشقاء والأصدقاء في هذا العالم إن مصر العروبة والإسلام أحوج ما تكون إلينا في يومها هذا من أمسها، لتتمكن من الخروج من نفق المجهول إلى واقع يشد من أزرها وقوتها وصلابتها في كل المجالات".
جاءت هذه الكلمات في سياق خطاب تاريخي بعثه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الذي استقبل في القاهرة أمس أول زعيم دولي يزور مصر منذ تولي الأخير السلطة في البلاد. وتأتي الزيارة الملكية تتويجاً لجهود سعودية مادية ومعنوية متواصلة منذ يونيو 2013.
تبعث المملكة اليوم برسالة سياسية قوية، من خلال هذه الزيارة التي تأتي في وقت مهمٍ للغاية بعد أن أثبتت المملكة للمجتمع الدولي قدرة مصر على المضي في خطة خارطة الطريق التي وضعت بعد عزل الرئيس السابق محمد مرسي.
لقد وقفت المملكة بحزم أمام الولايات المتحدة، وبعض الدول التي قرأت تغيير ثلاثين يونيو بشكل مختلف، وراهنت على وعي الشعب المصري وعمق المعرفة السياسية لديه، وكسبت المملكة هذا الرهان بعد انتخاب الرئيس السيسي في عملية سياسية نزيهة.
ولا شك في أن الجهود التي قادتها المملكة من أجل الحفاظ على مصر واستقرارها ستمكن من عودة المحور السعودي - المصري للعمل في وقت يبدو أن الدول العربية في حاجة لعودة الاستقرار للوطن العربي الذي عصفت به "فوضى الضياع".
سينعكس التكاتف السعودي - المصري إيجاباً على المشهد السياسي العربي بدءاً من عملية السلام إلى الأزمة السورية، وأخيراً الوضع المستجد في العراق، فالمملكة في الوقت الذي تبلي فيه بلاءً حسناً على عدة جبهات، هي في أمسِّ الحاجة إلى الدبلوماسية المصرية المحنكة التي تحظى بخبرات كبيرة واحترام، واعتراف دولي واسع.
تبدو العلاقات بين الرياض والقاهرة اليوم أفضل حالاً منها قبل عام، إلا أن المتغيرات التي تمر بالمنطقة تزداد تعقيداً وهو أمر يجعل من التكاتف السعودي -المصري ضرورة وأمراً لابد منه.
ومع دخول العلاقات السعودية - المصرية مرحلة جديدة، يبدو أن البلدين الشقيقين قررا أن يخضعا تحالفاتهما الدولية إلى صياغة جديدة، ومراجعة استراتيجيتهما وفق ما استجد من أحداث، لا سيما في إطار التغير الذي يلحظه كلا البلدين والمتمثل في السياسة الأميركية، وعودة النشاط السياسي الروسي إلى المنطقة.
خرج إلى استقبال الملك عبدالله بن عبدالعزيز شخص يمثل مصر، فالرئيس عبدالفتاح السيسي الذي حظي بقبول كبير من المصريين يكن الاحترام والتقدير لدور المملكة في الوقوف مع مصر في وجه الفوضى التي كادت أن تعصف بهذا البلد المحوري في الوطن العربي، ولطالما عبر الرئيس المصري عن تقديره للمملكة وأنها ستكون أول دولة يزورها في حال فوزه بالانتخابات. واليوم نرى أن القيادة في المملكة تبادر إلى لقاء القيادة المصرية في مشهد يبعث بعدة رسائل للقاصي والداني، وسيكون هذا اللقاء مجالاً خصباً للمحللين خلال الأيام المقبلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.