شرطة الرياض: القبض على مقيم ارتكب جريمة تحرش بفتاة قاصر في أحد الأماكن العامة    "الوطني للأرصاد": سحب رعدية ممطرة على منطقة المدينة المنورة    إصابات كورونا العالمية تتجاوز 233.105 مليون.. والوفيات تقترب من 5 مليون    الأمان في الأوطان بعيدا عن التطرف والإخوان    الزايدي تدشن ندوة إشراقات في تاريخ المملكة وتلاحم كيانها العظيم    خام برنت فوق ال 80 دولاراً لأول مرة منذ 3 أعوام    بالصور … مستشفى المؤسس بمكة يحتفل باليوم الوطني 91    «تويتر» يحرم وزارات «طالبان» من «العصفور الأزرق»    عودة ميسي أمام «السيتي».. لحظة مهمة    كما تميزت «عكاظ»: ديربي جدة في «استاد الفيصل»    «القطاع المالي»: إدراج 30 شركة بسوق الأسهم.. وبدء الطاقة الخضراء في 2022    تدشين تطبيق الاتصال الموحد ل«النقل»    «الاستثمارات» يستحوذ على 25 % من «إعمار الاقتصادية»    «الشورى»: الموافقة على تعديلات نظام حماية الطفل من الإيذاء    مكة: إزالة 12 غرفة متنقلة مهجورة    أمر سامٍ بإجازة تملك أراضٍ بمخطط صناعي    «سام».. سعودية تنافس «أبلة فاهيتا»    «الداخلية» تحتفي باليوم الوطني    آل الشيخ في اجتماع البرلمانات الخليجية: مواقفنا راسخة في إحلال الأمن والسلام    تدشين معرض التوسعات السعودية الميداني والرقمي بالحرم    الأزمة السودانية.. تهدئة وحوار.. أم اتهامات وتصعيد ؟    وزير الخارجية يشارك في «صير بني ياس»    «هيئة الدواء» تلزم مصانع المستحضرات الصيدلانية بمخزون نصف عام    28 مليون فحص مخبري لفايروس كورونا        حسين أبو راشد..الرحيل الأخير ما بين مسقط رأسه مكة وعشقه جدة        من أخطأ هل يُسجن؟    قتيل وتسعة جرحى في زلزال جزيرة كريت    برلين تدخل في مرحلة عدم اليقين.. من هو مستشار ألمانيا؟        سلطنة عُمان تؤكد مواصلة التزامها بالثوابت الأساسية لسياستها الخارجية    وزير التعليم: المواطن هو مرتكز برنامج تنمية القدرات البشرية    إهدار الوقت..!!    عيب..!!    قفزات علمية بأنامل نسائية            ربط مخالفات المقاولين بنظام التصنيف الإلكتروني    «أرامكو».. اتفاقيات تمويل مشروع مشترك ب12 مليار دولار    تدشين معرض التوسعات السعودية بالحرم    السديس: لا صحة لإعادة الصفوف وإلغاء التباعد بالحرمين    تمكين للمرأة.. جيل الرؤية يتصدر.. من التأسيس إلى الريادة    هوك    تأكد غياب البيشي عن الديربي.. وجاهزية العبود                يحتفي تعليم النماص ويفخر في فرحة الوطن بالذكرى 91    بباقة من الفعاليات فنون أبها تحتفي باليوم الوطني    بالفيديو والصور... رئاسة الحرس الملكي تحتفل باليوم الوطني    التعليم العام والجامعي والتقني يحتفلون باليوم الوطني 91    بالصور.. جامعة الأمير سطام تحتفل باليوم الوطني ال91 للمملكة    ارتفاع أسعار الذهب في السعودية.. وعيار 21 عند 185.46 ريال    1700 جولة رقابية لمنع انتشار كوفيد-19 في القصيم    في حادث مروع.. «مشهور السناب» عز بن حجاب يفقد والده ووالدته وشقيقه    ردع فوضويي الاحتفالات!        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الخارجية الأميركية: مستعدون لنقل ملف إيران إلى وزارة الدفاع
نشر في الرياض يوم 06 - 02 - 2021

نقلت مجلة "نيوزويك" الأميركية عن نيد برايس، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية أن إدارة جو بايدن مصممة على حلّ المشكلات مع إيران عبر الدبلوماسية لتحقيق مصالح الولايات المتحدة والحلفاء والشركاء، إلا أن الرئيس بايدن مستعد لنقل ملف إيران من وزارة الخارجية إلى وزارة الدفاع "البنتاغون" إذا فشلت الطرق الدبلوماسية في ردع إيران.
وأفادت "نيوزويك" بأن إدارة جو بايدن تحاول أن تبتعد عن أسلوب ترمب في التعامل مع الملف الإيراني إلا أن مسؤولين من داخل الإدارة أبلغوا المجلة بأن التعامل عبر الخيار العسكري مع إيران لا يزال مطروحاً على الطاولة في عهد جو بايدن في حال اندلعت أي مواجهة أو أقدمت إيران على أي عمل متهوّر.
وأبلغ نيد برايس، المتحدث باسم الخارجية، مجلة "نيوزويك" عن عزم إدارة بايدن التشاور مع الحلفاء والشركاء في المنطقة وأعضاء الكونغرس قبل الإقدام على أي خطوة تتعلّق بالملف الإيراني.
من جانبها اعتبرت صحيفة "بيزنس إنسايدر" الأميركية أن الطريق أمام العودة إلى الاتفاق النووي الايراني يواجه عراقيل كبيرة منها سجل إيران الإرهابي بحق الحلفاء الأوروبيين الذي يضغطون على إدارة جو بايدن لاتخاذ مواقف حازمة من النظام الإيراني وسلوكه الإرهابي.
ورأت الصحيفة أن قرار محكمة أنتويرب ببلجيكا القاضي بسجن الدبلوماسي الإيراني أسد الله أسدي 20 عامًا سيحمل أثراً بالغاً على شكل العلاقة الأميركية والأوروبية مع إيران في المستقبل القريب.
وأدانت محكمة أنتويرب الدبلوماسي الإيراني بالتآمر لتفجير اجتماع يونيو-حزيران 2018 للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، وذلك بعد أن توصّلت التحقيقات إلى تورّط أسدي بالتخطيط للتفجيرات ونقل متفجّرات وصلت إلى فرنسا في مؤامرة أحبطتها في النهاية الشرطة البلجيكية والفرنسية والألمانية.
وأفادت "بيزنس إنسايدر" بأن هذه الحادثة ستؤثر بشكل بالغ على طريقة التعامل مع إيران، فعلى الرغم من اتهام إيران في الثمانينات والتسعينات بالعديد من عمليات الاغتيال في أوروبا، فإن هذه العملية تختلف في الشكل والمضمون حيث يتورّط فيها دبلوماسي إيراني رسمي، ليكون أسدي أول دبلوماسي ايراني يدان ويسجن في أوروبا منذ العام 1979.
وقال ضابط استخبارات عسكري بلجيكي ل"بيسنز اينسايدر" أن الأسدي يتبع لفيلق القدس وتحديداً لفرع العمليات الخارجية للحرس الثوري الإيراني ما سيعزز رغبة المجتمع الدولي بالاستمرار باستهداف الفيلق الذي يستمر بإدارة شبكة إرهابية تعمل في مختلف دول العالم".
وأضاف الضابط "لقد حصلنا على معلومات وأدلة دامغة على ضلوع الأسدي في عملية نقل المتفجرات والتخطيط عملية إرهابية في فرنسا وهذا هو سبب عدم أخذ المدّعين مسألة الحصانة الدبلوماسية بعين الاعتبار".
وأشارت الصحيفة إلى تأثير هذه المحاكمة غير المسبوقة على المفاوضات القادمة بين الدول الأوروبية والولايات المتحدة من جهة وإيران من جهة أخرى حيث يثبت ضلوع الدبلوماسي الايراني بالمؤامرة الارهابية صفة "الدولة الداعمة للإرهاب" على طهران التي تحاول بكافة الأشكال الخروج من مأزق العقوبات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.