إنشاء مجال جوي موحد لدول الخليج العربية    "الأرصاد": أتربة مثارة وأمطار رعدية على منطقة المدينة المنورة    توجيه من أمير الباحة: مراقبة وتفتيش جميع منافذ بيع الأجهزة الإلكترونية للطلاب والطالبات    السديس يتسلم تقرير خطة التفويج لموسم العمرة هذا العام    اتفاقية شراكة بين وقف الملك عبدالعزيز للعين العزيزية و"تراحم"    باريس يطلب لاعبين من الريال ضمن صفقة مبابي    أمريكا: المملكة قدمت مساعدات إنسانية كبيرة لليمن        السعودية تساهم ب 100 ألف دولار لتجديد موارد الأمم المتحدة لبناء السلام    بايدن بوتين..هل هي New Start فعلا ؟    عقد موحد لشركات التأمين الصحي وخدمات الرعاية    السميري ينتقل للفيصلي بالإعارة    النصر يكون.. أو «ما يكون» ؟    كأس الملك تاريخ الخيل السعودية.. وإرث مجيد وحاضر زاهر    السعودية مثار اهتمام المستثمرين العالميين    السعودية تجمع 22 مليار دولار من «سندات الثامن»    بأمر الملك.. ترقية 27 قاضياً بديوان المظالم    لا تهاون مع المتسترين    تدشين مركز المصالحة النموذجي ب 4 مسارات    «جيل الألفية».. تعظيم مكتسبات الوطن بمنهجية شاملة    عودة اللا عودة    طريق.. تهواه ساقي    سياسيو لبنان يئدون الحراك ويشوهون المطالب    «التعليم»: 786 بحثاً علمياً عن «كورونا» قدمتها 20 جامعة    بريطانيا تكشف نجاح «كوكتيل الأجسام المضادة»    «فيسبوك» تسمح لباحثين بدراسة بيانات عملائها    7 ضوابط جديدة للتعيين على الوظائف الحكومية الشاغرة    «جوري» تبتكر ساعة أوتوماتيكية تحمي من الغرق وأسماك القرش    ضبط مواطن اصطاد صقرا بعد إطلاقه    محمية #جزر_فرسان سياحة البر والبحر والأعماق في “شتاء #السعودية ”    #الهلال يوقع مع ” رديف و الجبيع ” واستعداد لمباراة السوبر    تحضيرات النمور تتواصل للاتفاق.. وسانوغو ينهي عقده    جمعية إعلاميي #عرعر تعقد إجتماعها الأول        «انتقام ميت» يطرح قضايا الأسرة الخليجية وتربية الأبناء    جائزة جدة للإبداع تستقبل 364 مبادرة    «الشعوذة» أشعلت شرار المشاجرة بين زلاتان ولوكاكو    تدشين العربات الكهربائية الجديدة بالمسجد الحرام    القرعة تبتسم للهلال.. و«حديدية» للنصر والأهلي    قطة كولومبية تنقذ طفلا من الموت    تناول القهوة يساعد في إنقاص الوزن    ارتداء كمامتين أفضل لمقاومة «كورونا»    دراسة: التقرحات على اللسان والبقع على اليدين أعراض للفيروس    خالد الفيصل: الإنسان «2 - 2»    بلينكن: الولايات المتحدة لن تعود إلى الاتفاق النووي إلا إذا وفت ايران أولا بالتزاماتها    المبالغة في النظر إلى الفروق بين البشر    تودوروف: حوارية نقد النقد في مواجهة الصراع النيتشوي    أمانة الشرقية تناقش المواصفات الهندسية لمشاريع الطرق    "الشؤون البلدية" تعلن مواعيد تطبيق ضوابط البقالات والتموينات    محمية جزر فرسان.. سياحة البر والبحر والأعماق في "شتاء السعودية"    سمو أمير الحدود الشمالية يلتقي قائد قوة عرعر السابق    سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يستقبل رئيس المحكمة العامة برفحاء    جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية تعلن تمديد التسجيل بالإختبارات التكميلية    تدشين خدمة العربات الكهربائية الجديدة بالمسجد الحرام    ضوابط إستلام جواز السفر المجدد من منصة "أبشر"    أضف تعليقاً إلغاء الرد    سمو أمير الجوف يستقبل رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة    أمير تبوك يشدد: تنشيط الخدمات التنموية للمواطن والمقيم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشرقية: 17 مليون ريال لدعم المبادرات الاجتماعية أثناء جائحة كورونا
نشر في الرياض يوم 19 - 05 - 2020

واصلت منظومة العمل التنموي في المنطقة الشرقية عطاءها للأسر والأفراد المتضررين من جائحة كورونا المستجد "كوفيد-19"، عبر مركز العمليات والمبادرات المجتمعية بالمنطقة الشرقية.
وقد انطلقت المنظومة بمباركة ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، ومساندة من إمارة المنطقة الشرقية، بالشراكة بين فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة، ومجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة، وعدد من الجمعيات الخيرية والمؤسسات الأهلية، ومبادرات القطاع الخاص في المسؤولية الاجتماعية، حيث كانت باكورة هذه الجهود حملة "أنا مسؤول" التي تبناها مجلس المسؤولية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية، والتي سعت إلى تعزيز المسؤولية الفردية تجاه الالتزام بالتعليمات والإرشادات الصحية الصادرة عن الجهات المعنية، وبث روح الطمأنينة في المجتمع، والتي لاقت صدى واسعاً في مختلف المنصات.
تبع ذلك حملة "مجتمع واعي" في المنطقة، التي تطلقها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالتعاون مع وزارة الصحة ومع مجلس الجمعيات الأهلية، وبتمويل وشراكة مجتمعية من الهيئة العامة للأوقاف ومؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، والتي نفذت عدداً من البرامج التوعوية والتثقيف الصحي لأبناء المنطقة والمقيمين عن فيروس كورونا المستجد، كما وزعت حقائب وقائية تحتوي على أدوات التعقيم والنظافة والوقاية من الفيروس، ودربت وأهلت عدداً من الممارسين الصحيين عن طريق الجمعيات الصحية المتخصصة.
وبالتزامن مع إطلاق منصة العمل التطوعي دشن سمو أمير الشرقية مبادرة عطاء الشرقية للإسهام في إتاحة المجال للعمل التطوعي التخصصي في مواجهة فيروس كورونا المستجد.
ثم جاءت حملة "خير الشرقية" والتي دشنها سمو أمير المنطقة الشرقية، وتحظى بدعم واهتمام سموه الكريم وسمو نائبه، ومتابعتهما المستمرة لأنشطتها، وتقدم "خير الشرقية" المساعدة للفئات الأكثر تضررًا من جائحة كورونا، وأصحاب المهن المتعطلين عن العمل، والعمالة المتضررة، كما توزع الحملة السلال الغذائية التي تتناسب مع احتياجات المجتمع لا سيما في شهر رمضان الفضيل، وشملت "خير الشرقية" كافة محافظات المنطقة، بشراكة بين عدد من الجهات الحكومية، وغير الربحية، والقطاع الخاص ممثلاً في الغرف التجارية في المنطقة الشرقية.
وقد قدمت "خير الشرقية" منذ انطلاقتها مساعدات نقدية تجاوزت 12 مليون ريال، فيما بلغ عدد الوجبات الموزعة أكثر من 35 ألف وجبة، بالإضافة إلى 27 ألف وجبة إفطار صائم منذ انطلاقة شهر رمضان المبارك، وتجاوزت السلال الغذائية الموزعة 51 ألف سلة، كما بادرت الحملة بسداد فواتير عدد من الأسر المحتاجة بقيمة تقارب 4 ملايين ريال، وقدمت خدمات صحية بقيمة تقارب نصف مليون ريال، بالإضافة إلى خدمات تقنية للأسر المتضررة تصل إلى 160 ألف ريال، بالإضافة إلى خدمات توعوية وتثقيفية تقترب قيمتها من 22 ألف ريال.
وقد قدمت حملات الدعم المجتمعي في المنطقة الشرقية قرابة 10 آلاف خدمة تعليمية، فيما شارك في هذه الجهود أكثر من 6400 متطوع، والعدد في تزايد.
وتأتي هذه الجهود التي تحظى بدعم واهتمام سمو أمير المنطقة وسمو نائبه، تفعيلاً لدور القطاع الثالث في دعم الجهود الحكومية، وتأسيساً لمزيد من الأدوار للقطاع في تجاوز هذه الجائحة، والمساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية المملكة 2030.
يشار إلى أن هذه الجهود حظيت بمشاركة غرفة الشرقية وغرفة الأحساء وغرفة حفر الباطن، والشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، والتجمع الصحي الأول بالمنطقة، ممثلين عن القطاع الخاص، بالإضافة إلى إدارات المسؤولية الاجتماعية في عدد من شركات القطاع الخاص، والمؤسسات الأهلية والوقفية في المنطقة.
توزيع الوجبات على المستفيدين


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.