وزير الطاقة: الأوضاع مناسبة لتحقيق نجاح مأمول لاجتماعي أوبك وأوبك+    الشورى يطالب برفع كفاءة الكهرباء وتوطين معدات المصانع    قائد قوات الأمن البيئي: بيئتنا في أيد أمينة    مقتل زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي شمال مالي    القضاء على زعيم «تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي»    «النيابة» تحقق مع مُستدرج الأطفال عبر مواقع التواصل.. وهذه العقوبة بانتظاره    تعرّف على حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت على مناطق المملكة    جوامع ومساجد صبيا تستقبل المصلين لصلاة الجمعة ... وتنمية القفل تشارك في تنظيم المصلين بصامطة    8,8 مليارات دولار لتمويل لقاحات الأمراض المعدية    وظائف شاغرة للرجال والنساء في مشروع نيوم للمواطنين والمقيمين    «الموارد البشرية» تقر آلية الحضور لمقرات العمل في جدة    مدني مكة: إخماد حريق بشقة وإخلاء قاطني المبنى احترازياً    براغ تطرد دبلوماسيين روسيين.. وموسكو: سنرد بالمثل    الأحد القادم.. انتهاء التسجيل في أكاديمية نيوم لخريجي الثانوية العامة    مع انتكاسة جدة.. من وراء تكميم «الحياة الطبيعية» و«الصلاة في الرحال»؟!    مصر تعلن نجاح تجارب علاج مرضى كورونا ببلازما المتعافين    لماذا أخلت صحة الطائف 17 مصاباً ب«كورونا» من مجمع الملك فيصل؟    جمعية الثقافة والفنون بجدة تواجه جائحة كورونا بالسوشيال ميديا    لماذا نعشق وطننا؟    منظمة التحرير تدعو المجتمع الدولي للاعتراف بدولة فلسطين    «الآسيوي» يعلن المواعيد المقترحة لتصفيات كأس العالم    بايرن يسعى لتشديد قبضته على لقب «البوند سليغا»    شرطة الرياض تضبط مشجع الرذيلة    «إيسيسكو» تضع كنوز مكتبة الإسكندرية رهن إشارة المهتمين    «السياحة» تطلق العدد 100 من «ترحال».. تفاؤل واع.. وعودة بحذر    فيصل بن خالد يطلق مشروع إعادة توطين نبات «الروثة»    د. القاسم: تعجز العقول عن الإحاطة بحكمة الله    الوهيبي: مؤتمر المانحين يؤكد سعي المملكة الدؤوب لمصلحة اليمن    القيادة تهنئ ملك مملكة السويد بذكرى اليوم الوطني    العبسي: اخترت الأهلي على حساب الاتحاد    إعمار اليمن يزيل 504 أطنان مخلفات سيول وأمطار في عدن    الصحة : تسجيل 2591 إصابة جديدة بفيروس كورونا .. و1651 حالة تعافي    جامعة الملك خالد تنفذ ورشتين تدريبيتين في كتابة الأوراق البحثية والرسائل العلمية    جامعة الملك خالد تنفذ ورشتين تدريبيتين في كتابة الأوراق البحثية والرسائل العلمية    رئيس مجلس الوزراء الكويتي يتلقى اتصالا هاتفيا من الأمين العام للأمم المتحدة    الشيخ الخثلان يكشف حكم صلاة الخسوف الليلة بالتزامن مع توقع حدوث خسوف جزئي الليلة    "القاسم" : بحكمة الله سبحانه أتقن التدبير وأحسن التقدير وأعطى كل مخلوق خلقه اللائق به    مصادر تكشف تفاصيل جريمة قتل شاب على يد آخر بمسدس بشارع الحج ومعرفة سبب الجريمة    المطلق يوجه بعدم التبكير بالذهاب للمسجد لأداء صلاة الجمعة    حساب المواطن يرد توجيه مبالغ الدعم للمستحقين إلى المشتريات    “رويترز”: ارتفاع سعر خام برنت ليبلغ 42 دولاراً للبرميل    الرياض : إيقاف مواطن ومقيم روجا لبيع العملات المزيفة وعثر معهما على أكثر من نصف مليون دولار    صور تظهر قيام المصلين بأداء أول صلاة جمعة والتزامهم التام بالتدابير الاحترازية    شاهد.. أول صلاة جمعة بالمسجد النبوي بعد رفع التعليق    "الزكاة والدخل" تطلق مبادرة لإعفاء المسجلين وغير المسجلين لديها من الغرامات المستحقة    السعودية تتصدر مانحي اليمن ب500 مليون دولار    حكومة الوفاق الليبية تؤكد التزامها بمكافحة الإرهاب واستعدادها تعزيز التعاون مع التحالف الدولي    تشكيليون بنجران يسخرون أعمالهم الفنية للتوعية بالوقاية من كورونا    مدير صحة منطقة مكة المكرمة ينعي الأمير سعود بن عبدالله الفيصل    في حوار خاص ل«آس آرابيا» المدربان الروماني والأوروجوياني    سفيان فيجولي    أمام «التجربة».. في حضرة «الخوجة»    وفاة الأمير سعود بن عبدالله ابن فيصل بن عبدالعزيز    بطل عالمية "ساتاگ20" في حوار خاص مع "الرؤية الدولية"    الديوان الملكي يعلن وفاة الأمير سعود بن عبدالله والصلاة عليه غدا الجمعة    «البيئة» تحتفي بيومها العالمي.. وتؤكد أهمية «التنوع الأحيائي»    سموه خلال تدشينه المشاريع    أمير منطقة مكة المكرمة مقدماً شكره وعرفانه لخادم الحرمين وولي عهده    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خادم الحرمين يوجه بإنشاء مستشفى في نواكشوط وترميم مسجد الملك فيصل
نشر في الرياض يوم 03 - 12 - 2018

بيان سعودي - موريتاني يؤكد الحق الفلسطيني ووحدة اليمن وسلامة الأراضي السورية
التقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أمس، فخامة الرئيس محمد ولد عبدالعزيز رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، وذلك في القصر الرئاسي بالعاصمة نواكشوط. وقد عقد سمو ولي العهد وفخامة الرئيس الموريتاني اجتماعاً ثنائياً رحب في بدايته، بسمو ولي العهد في بلده الثاني، فيما عبر سموه عن سعادته بزيارة الجمهورية الموريتانية.
ونقل سمو ولي العهد، تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لفخامة الرئيس الموريتاني، فيما حمله فخامته تحياته وتقديره لخادم الحرمين الشريفين.
وعُقدت الجلسة الموسعة عقب ذلك بحضور وفدي البلدين، حيث تم استعراض أوجه العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وفرص تطوير مجالات التعاون بينهما، إضافة إلى تطورات الأحداث في المنطقة.
عقب ذلك وبحضور سمو ولي العهد وفخامة الرئيس الموريتاني، أعلن معالي وزير الإعلام الدكتور عواد العواد، توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بإنشاء مستشفى الملك سلمان في نواكشوط بسعة 300 سرير. وبين معاليه أن المستشفى يتضمن أقسام الطوارئ والإسعاف والعيادات الخارجية والعمليات الجراحية ومركز الأورام ومركز القلب والغسيل الكلوي وقسم النساء والولادة وقسم الأطفال وقسم المناظير وقسم المختبر وقسم العناية المركزة وقسم الأشعة التشخيصية والصيدلية المركزية والتعقيم المركزي وأجنحة التنويم.
كما صدر توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بترميم مسجد الملك فيصل رحمه الله .
عقب ذلك، شهد سمو ولي العهد وفخامة الرئيس الموريتاني مراسم توقيع ثلاث اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين البلدين؛ حيث كانت الاتفاقية الأولى متعلقة بتجنب الازدواج الضريبي، فيما كانت الثانية مذكرة تفاهم للتعاون في مجال المياه والصرف الصحي، في حين كانت المذكرة الثالثة في مجال الحياة الفطرية، وقعها جميعا من الجانب السعودي معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي، فيما وقعها من الجانب الموريتاني على التوالي معالي وزير الاقتصاد والمالية المختار آجاي، ومعالي وزير المياه والصرف الصحي إسلم ولد سيدي المختار، ومعالي وزير البيئة والتنمية المستدامة آمدي كمرا.
البيان الختامي
عقب ذلك تلا معالي وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد ومعالي وزير الخارجية الأستاذ عادل الجبير البيان الختامي المشترك فيما يلي نصه:
تلبية لدعوة كريمة من أخيه صاحب الفخامة السيد محمد ولد عبد العزيز، رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، وبناء على توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، قام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية، بزيارة رسمية للجمهورية الإسلامية الموريتانية الأحد، وجاءت هذه الزيارة في إطار علاقات الأخوة الراسخة بين البلدين، والروابط التاريخية بين شعبيهما الشقيقين؛ وعكست عزمهما المشترك على تعميق وترسيخ التعاون بينهما في كل المجالات.
وخلال الزيارة، قام صاحب الفخامة السيد محمد ولد عبدالعزيز، رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بعقد جلسة مباحثات رسمية تناولت تعزيز العلاقات الثنائية، والقضايا ذات الاهتمام المشترك على المستوى العربي والإقليمي والدولي، واتسمت هذه المحادثات، بتطابق وجهات النظر حول القضايا التي تطرق إليها النقاش.
وأبدى صاحب الفخامة السيد محمد ولد عبد العزيز وصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ارتياحهما الكبير لعمق علاقات الأخوة والصداقة القائمة بين الشعبين الشقيقين، وجددا التزامها بالعمل الدؤوب على تطويرها وتعزيزها بهدف تحقيق المصالح المشتركة بين البلدين الشقيقين.
وتجسيداً لذلك فقد تم توقيع جملة من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين الجانبين في مجالات حيوية.
كما شملت المباحثات بين الجانبين عددا من القضايا العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وأكد الجانبان دعمها الراسخ للحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها إقامة دولة مستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وفقاً لمبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.
وفيما يتصل بالشأن اليمني، أكد الجانبان دعمهما لجهود الوصول إلى حل سياسي للأزمة اليمنية وفقاً لقرار مجلس الأمن 2216 (2015) والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني اليمني الشامل ؛ كما أكدا حرصهما على وحدة واستقرار وسلامة أراضي الجمهورية اليمنية. وجدد صاحب الفخامة السيد محمد ولي عبد العزيز إدانة الجمهورية الإسلامية الموريتانية لأي تهديد لأمن المملكة العربية السعودية، وإدانة الجمهورية الإسلامية الموريتانية الشديدة للتهديدات والهجمات الباليستية التي تتعرض لها المملكة العربية السعودية، كما ثمن فخامته باسم الجمهورية الإسلامية الموريتانية الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية في سبيل تخفيف المعاناة الإنسانية للشعب اليمني، والحفاظ على أمن واستقرار المنطقة والممرات المائية الدولية فيها.
كما تناول الجانبان الأوضاع في سورية وليبيا، وأكد الجانبان دعمهما لجهود الوصول إلى حل سياسي للأزمة السورية، وحرص الجانبين على وحدة وسلامة الأراضي السورية والليبية، وتعزيز كل ما من شأنه أن يؤمن استتباب الأمن فيهما، كما جددا تمسكهما بالوقوف بحزم في وجه كل السياسات الرامية إلى تقويض الأمن والاستقرار وإثارة النعرات الدينية والطائفية.
وجدد الجانب الموريتاني استنكاره لحملة الادعاءات المغرضة التي تتعرض لها المملكة العربية السعودية الشقيقة، مثمناً الدور الريادي الذي تقوم به خدمة للعرب والمسلمين، ودعما لاستتباب الأمن والسلام في العالم.
وجدد فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز ثقته وثقة الشعب الموريتاني بحكمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في قيادة المملكة إلى مزيد من الازدهار والنمو والتقدم وفي التعاطي بحكمة وحزم وبصيرة مع مقتضيات المرحلة.
ولي العهد: مكانة رائدة لموريتانيا
ونوه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمكانة الريادية التي أصبحت تتبوؤها موريتانيا على المستوى العربي والإفريقي والدولي، وما تحقق في ظل قيادة فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز من تقدم وأمن وتنمية في الجمهورية الإسلامية الموريتانية، والجهود الكبيرة من أجل استتباب الأمن والاستقرار في منطقة الساحل، وجدد سموه شكره وتقديره لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز وللحكومة والشعب الموريتانيين على ما حظي به والوفد المرافق له من حفاوة استقبال وكرم ضيافة، وقدم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع دعوة باسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وباسمه شخصياً لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز لزيارة المملكة العربية السعودية في المستقبل القريب، وقبل فخامة رئيس الجمهورية تلبية الدعوة الكريمة، على أن يتم تحديد موعدها لاحقا بالطرق الدبلوماسية.
برقية ولي العهد
من جهة أخرى، بعث ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظه الله برقية شكر لفخامة الرئيس محمد ولد عبدالعزيز رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية إثر مغادرته حفظه الله موريتانيا، فيما يلي نصها:
صاحب الفخامة الرئيس/ محمد ولد عبدالعزيز حفظه الله
رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
يسرني وأنا أغادر بلدكم الشقيق أن أعبر لفخامتكم عن بالغ امتناني وتقديري على ما لقيته والوفد المرافق من حُسن الاستقبال وكرم الضيافة.
فخامة الرئيس: لقد أتاحت لنا هذه الزيارة فرصة بحث سُبل تعزيز العلاقات الأخوية بين بلدينا الشقيقين، والرغبة المشتركة في تعميق التعاون بينهما في جميع المجالات، في ظل قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وفخامتكم.
متمنياً لفخامتكم موفور الصحة والسعادة، وللشعب الموريتاني الشقيق مزيداً من التقدم والازدهار.
مغادرة ولي العهد
وغادر سمو ولي العهد الجمهورية الإسلامية الموريتانية، وكان في وداعه في مطار نواكشوط فخامة الرئيس محمد ولد عبدالعزيز رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، وأصحاب المعالي الوزراء في الحكومة الموريتانية وقادة أركان الجيش والأمن الموريتاني وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في موريتانيا.
وفي وقت سابق وصل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع أمس إلى الجمهورية الإسلامية الموريتانية.
وكان في استقبال سمو ولي العهد في مطار نواكشوط فخامة الرئيس محمد ولد عبدالعزيز رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، ووزير الدولة المكلف بمهمة رئاسة الجمهورية يحي ولد حدمين، والأمين العام لرئاسة الجمهورية محمد ولد الشيخ سيديا، ووالي ولاية نواكشوط الغربية ماحي ولد حامد، ورئيسة المجلس الجهوي لولاية نواكشوط فاطمة عبدالملك، وأصحاب المعالي الوزراء في الحكومة الموريتانية وقادات أركان الجيش والأمن الموريتاني، وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في موريتانيا.
وقد أقيمت مراسم استقبال رسمية حيث عزف السلامان السعودي والموريتاني.
كما تم استعراضا حرس الشرف.
وبعد استراحة قصيرة في المطار صحب الرئيس الموريتاني، سمو ولي العهد في موكب رسمي إلى القصر الرئاسي في العاصمة نواكشوط. ويضم الوفد الرسمي لسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز المستشار بالديوان الملكي، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء د. مساعد بن محمد العيبان، ووزير التجارة والاستثمار د. ماجد القصبي، ووزير الخارجية عادل الجبير، ووزير الإعلام د. عواد العواد، ورئيس الاستخبارات العامة خالد الحميدان.
كما يضم الوفد المرافق المستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء أحمد الخطيب، والمستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مكتب سمو وزير الدفاع فهد العيسى، ووزير الدولة لشؤون الدول الأفريقية أحمد قطان، ورئيس الشؤون الخاصة لسمو ولي العهد ثامر نصيف، وسكرتير سمو ولي العهد د. بندر الرشيد، ونائب رئيس المراسم الملكية راكان الطبيشي، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى موريتانيا د. هزاع المطيري.
ولي العهد والرئيس الموريتاني يشهدان توقيع الاتفاقيات
ولي العهد يصافح مودعيه


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.