القيادة تهنئ ميشيل مارتن بمناسبة انتخابه رئيساً للوزراء في إيرلندا    واشنطن تهدد تركيا بعقوبات لاستغلالها ثروات ليبيا    اعتراض طائرة مسيرة أطلقتها المليشيا الحوثية الإرهابية باتجاه المملكة    نائب مدير الأمن العام يرأس الاجتماع المشترك للجهات المشاركة في الحج    البرازيل تسجل 631 وفاة جديدة بفيروس كورونا    21 مصابا في حريق بارجة أميركية بكاليفورنيا    «التقاعد» تطلق خدمة العدول إلكترونياً عن «الضم الحكومي»    50 ألفاً عقوبة استبعاد العاملين بعد انتهاء صرف «ساند»    «البنتاغون»: لا صحة لاستهداف قواتنا في الديوانية    خامنئي وطواغيته حاكموا أركان الفتنة الطائفية    أمير الشرقية للطيران المدني: توسعوا في الوجهات المحلية والدولية    قطان : استعراض العلاقات مع جامبيا    وزير التعليم: أنشأنا إدارة عامة لدعم المستثمرين في المدارس العالمية والأجنبية    المجحد ل عكاظ: استقبلنا حالات عالية الخطورة خلال الجائحةمديرة خط مساندة الأطفال كشفت عن أبرز البلاغات والمخاطر    10 آلاف غرامة الدخول لمشاعر الحج بلا تصريح    الفيصل يكرم الداعمين لحملة «براً بمكة»    ترمب وجونسون ب «القناع».. وبولسنارو ب «الفيديو» !    أمير تبوك: لقاء أسبوعي لتوزيع تعويضات «نيوم»    «ساما» تطلق تطبيقاً لحماية مصالح العملاء    0.04 % انخفاض في إصابات كورونا    «كاوست» تطلق النسخة الرابعة من مسرعة الأعمال الناشئة    توظيف الكوادر الوطنية في 13 تخصصا ب «الأمن السيبراني»    النصر يستبعد مايكون ويلاقي الأنوار    خارطة عمليات ل «المجاهدين» بنجران    إشادة بإجراءات تبوك الاحترازية    خادم الحرمين يعزي حاكم الشارقة هاتفياً    رؤية 2030 تضع المملكة في التصنيف الأعلى رقمياً    الداخلية: معاقبة كل من يخالف تعليمات الدخول إلى المشاعر المقدسة    عبدالرحمن الحميدان في ذمة الله    .. ولجنة التعليم والبحث العلمي تناقش أداء التعليم والتدريب التقني المهني    قبول 13 ألف طالب بجامعة الملك عبدالعزيز العام المقبل    تسليم «الفلل الجاهزة» في 22 مشروعا خلال يونيو    «التواصل الحكومي» يطلق الهوية الإعلامية لحج 1441    فكرة خارج الصندوق !    أوهام أردوغان.. آيا صوفيا ليست مكة ولا المدينة !    مناقشة العمل الدعوي واحتياجات الدعاة بفرع الشؤون الإسلامية بالرياض    نحن ممثلون واقعيون في فيلم كورونا!    معالي الوزير (هذا هو الحال)..!    لماذا تصر تركيا على العودة للعالم العربي..؟    مركز الحرب الفكرية بوزارة الدفاع يتصدى لفساد تأويل الفكر المتطرف    نصف سكان السعودية من النساء «وأنا أدعمهم»    السيد طريف هاشم    الجهل نعمة والعلم نقمة    عضو «سيادي» سوداني: بورصة للمياه قريبا!!    نيويورك تايمز: شراكة اقتصادية وأمنية ب400 مليار بين إيران والصين    «التخصصي» ضمن أكبر خمسة مراكز على مستوى العالم في جراحة الروبوت للقلب    أخيرا..ترامب يضع الكمامة    محافظ خميس مشيط يدشن المهرجان الصيفي    ضمك يمدد عقد الأرجنتيني سيرجيو    "تريزيجيه" يمنح أستون فيلا أملًا بالبقاء في البريمرليج    الاتفاق يعوض رحيل آزارو بلاعب الإسماعيلي    اتحاد الرياضة للجميع يطلق فعالية «معاً نتحرك»    3 نصراويين يرصدون 2.4 مليون للفوز على الهلال    إلغاء مباراة في البرازيل لإصابة 14 لاعباً بكورونا    الشملي تودع شهيد الوطن العنزي.. وأمير المنطقة ونائبه يقدمان التعازي    مقر جديد لجمعية كبدك وإطلاق وقاية ورعاية بالقصيم    أمير تبوك يسلّم دفعة جديدة من التعويضات المالية ضمن المرحلة الأولى لمشروع نيوم    فيصل بن سلمان يستقبل مدير الجامعة الاسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الامير عبدالله للقاء الوطني للحوار : علينا استنباط اساليب جديدة لحماية الدين والمواطنين . مقتل 2 من رجال الامن و5 ارهابيين في مداهمات مكة المكرمة
نشر في الحياة يوم 16 - 06 - 2003

قتل اثنان من رجال الأمن واصيب آخرون في تبادل لاطلاق النار ليل السبت - الاحد مع جماعة ارهابية في مدينة مكة المكرمة. وقتل خمسة ارهابيين والقي القبض على خمسة آخرين بينهم تشاديان ومصري وسعودي وآخر مجهول الهوية. وتجددت المداهمات امس في الاحياء الجنوبية للمدينة بمشاركة طائرات عمودية وأمكن القبض على عدد من المطلوبين.
في غضون ذلك نبه ولي العهد السعودي الامير عبدالله بن عبدالعزيز، في كلمة وجهها الى الجلسة الافتتاحية للقاء الوطني للحوار الفكري الذي بدأ اجتماعاته امس في مكتبة الملك عبدالعزيز في الرياض، الى الاخطار التي تحدق بالسعودية "وما تواجهه من هجمات شرسة تمس العقيدة وتهدد الوحدة الوطنية وتعرضها للاختراق"، مؤكداً "ضرورة التصدي لمحاولات النيل من وحدة البلاد والمساس بامنها واستقرارها". ودعا الى التفكير المشترك في استنباط اساليب جديدة لحماية الدين والمواطنين من "الافكار المخالفة والاتجاهات المؤثرة الضارة بعدما غدا حجبها غير متاح".
وقال مدير وحدة الطوارىء والسلامة في أحد مستشفيات مكة المكرمة الدكتور أيمن نيازي أن شاباً سعودياً يدعى ماجد غنيم اعتقل بعدما رمى قنبلة لم تنفجر. ويُعتقد ان غنيم كان مصاباً في الكتف ما يرجح أنه أحد الذين تمكنوا من الهرب من مجموعة الخالدية.
وعلمت "الحياة" ان اربعة من المطلوبين اعتقلوا امس وهم من الذين تمكنوا من الفرار اول من امس، فيما استمر البحث عن مطلوب خامس يعتقد انه لايزال في المنطقة. ونقل عدد من المصابين الى مستشفى النور في مكة.
وشرح بيان لوزارة الداخلية ام رجال الامن دهموا مكان وجود مجموعة من الارهابيين، اول من امس، في حي الخالدية في مكة المكرمة، موضحاً ان الارهابيين كانوا اول من بادر باطلاق النار فقتل خمسة منهم يجري التحقق من هوياتهم، والقي القبض على خمسة آخرين بينهم اثنان من الجنسية التشادية ومصري وسعودي وآخرمجهول الهوية، كما أوقف عدد من المشتبه بهم.
واعلن البيان مقتل اثنين من رجال الامن السعودي هما النقيب ياسر المولد والجندي فهد وزنة، واصابة خمسة من قوات الامن الخاصة بينهم ضابط برتبة عقيد واربعة من المواطنين اصابات طفيفة ومختلفة. وشيع امس المولد ووزنة في مقابر المعلاة في مكة بمشاركة نحو ثلاثين ألف مشيّع.
وذكر شهود ل"الحياة" ان مجموعة ارهابية بادرت باطلاق النار بشكل مكثف من الشقة التي كانت فيها، وأن اجهزة الامن استعانت بوحدات من قوات المهمات التابعة لوحدات الطوارىء الخاصة، وطائرات عمودية لمحاصرة الارهابيين ومطاردتهم. ويعتقد ان بعضهم تمكن من الهرب من الموقع المحاصر.
واكد الشهود ان اجهزة الامن استطاعت "تطهير الشقة" بعد حصاراستمر ساعات عدة. وضبط في الشقة، حسب مصدر في وزارة الداخلية السعودية، 72 قنبلة مختلفة الاحجام محلية الصنع ومجموعة من الرشاشات والمسدسات والذخيرة الحية والسواطير واجهزة الاتصال والمواد الكيماوية الخاصة بصنع المتفجرات وكذلك اقنعة رأس. وافاد الشهود عيان بأن طائرات مروحية لاحقت عناصر فروا من الموقع اثناء تبادل اطلاق النار بعدما استولوا على سيارات لمواطنين تحت تهديد السلاح وهربوا بها داخل الاحياء المجاورة للموقع، واثناء الهروب اطلق بعض العناصر النار على مواطن يقود سيارته مصادفة واصابوه بطلقات نارية فتظاهر بالموت وترك لهم سيارته لينجو بحيلته.
واكد مصدر سعودي مطلع ل"الحياة" ان سن المعتقلين هي تحت العشرين وانهم ينتمون لجنسيات سعودية وتشادية ومصرية وهندية، بينما تراوح اعمار قتلى الخلية الارهابية بين 20 و40 عاماً.
وفيما واصلت الطائرات العمودية تمشيط القرى والبلدات بين مكة وجدة وكذلك المزارع والاستراحات، علمت "الحياة"ان السلطات الامنية تمكنت من القاء القبض على اربعة اشخاص في احد المساجد في بلدة حدى الواقعة على الطريق القديم بين جدة ومكة المكرمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.