وحدة أبحاث النحل بجامعة الملك خالد تطلق برنامجاً لتأهيل الشباب على مهنة النحل ومنتجاته    بدء اكبر مشروع لتشجير بوابة مكة    النفط يتحول للارتفاع و"برنت" أعلى 55 دولارا و"الأمريكي" 52.55 دولارا        أمير الكويت يقبل استقالة الحكومة ويأمرها بتصريف الأعمال    تسليم مليوني مقرر ب #تعليم_عسير    شرطة الرياض: القبض على شخصين تورطا في ارتكاب عددٍ من الجرائم في عدد من أحياء مدينة الرياض        مطار المدينة يستقبل أولى رحلات معتمري الخارج    الصحة: تسجيل (170) حالة مؤكدة وتعافي (161) حالة وإجراء أكثر من 45 ألف فحص مخبري خلال 24 ساعة    سمو أمير منطقة نجران يوجّه بإطلاق حملة للتوعية بلقاح كورونا    سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يستقبل عدداً من رجال الأعمال بمحافظة رفحاء    «المركز المالي» يحصل على أعلى تصنيف في الطاقة والتصميم البيئي على مستوى العالم    الفيصل يبحث مع وزير العدل تسريع تنفيذ الأحكام    أمير الباحة يستقبل رئيس وأعضاء لجنة أهالي محافظة العقيق    "سكني": استمرار أعمال البناء في مخطط "جوهرة العقيق" بالباحة    باكستان تدين استهداف مليشيا الحوثي الإرهابية قريةً جنوب المملكة    5 لقاءات غداً في انطلاق الجولة ال 14 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    3,471 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في الإمارات    السوق المركزي بجدة يستقبل أكثر من نصف مليون رأس من الأنعام خلال العام 2020م    سمو أمير الحدود الشمالية يستقبل أمين المنطقة ورؤساء البلديات في المحافظات    مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يستعرض سبل تنمية الحوار لدى الشباب    "نظام المنافسات والمشتريات الحكومية الجديد" .. دورة عن بُعد بغرفة نجران    "تقويم التعليم" توقع عقدا لاعتماد برنامج الطب والجراحة بجامعة دار العلوم    بدء اختبارات إصدار الرخصة المهنية للمعلمين.. السبت القادم    اهتمامات الصحف التونسية    "الزكاة والدخل" تضبط 622 مخالفة ضريبية على إثر 2,864 جولة تفتيشية في أسبوع    فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة تعرب عن قلقها تجاه خطط إيران لإنتاج اليورانيوم    سمو أمير منطقة نجران يستقبل رئيس جامعة نجران ومدير الشؤون الصحية بالمنطقة    أكثر من 50 ألف مستفيدٍ من خِدْمات مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي في الجوف    «الأرصاد»: انخفاض ملموس في درجات الحرارة    اهتمامات الصحف الفلسطينية    مصر تدين استهداف ميليشيا الحوثي للمناطق المدنية بالمملكة    المركز الوطني للأرصاد: رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة تبوك    سمو أمير الجوف يستقبل مدير جوازات المنطقة المعين حديثاً    الإفتاء» المصرية تحذر من «خطورة» توسيع دائرة «التكفير»    عقوبة مشددة تنتظر ميسي    #وزير_العدل يطلق النظام الإلكتروني “تنفيذ” بجميع محاكم التنفيذ    إطلاق شركة كدانة لتطوير المشاعر برأسمال مليار ريال    بايدن في اليوم الأول لرئاسته: إلغاء حظر المسلمين.. والعودة لاتفاق باريس    تهنئة منسوبي صحيفة التميز : للجنة النسائية بالمجلس الإستشاري لرواد المسجد الحرام    «التجارة» تحجب متجراً تأخر بتسليم الشحنات.. وآخر غير مصرح    «الفيصل» يرعى ندوة «المملكة المستقبل»    «مادونا» تتحدى «كورونا» وتزور 5 بلدان عالمية    رؤساء وأعضاء النادي الخالدي بالوجه: نترقب افتتاح ملعب ال 60 مليوناً    السمار: صدارة «الهلال» ليست غريبة عليه    عقبة شبابية تهدد صفقة بلعمري والأهلي    سجال بين الهلال وإدواردو بسبب مكافأة الدوري    الهلال يستعيد كويلار.. وإصابة سالم ب«تمزق»    95.000.000    استرخاص المرأة في الإعلام والإعلان    المدير الجوعان    عندما يغضب الهلاليون        تركي بن طلال يشهد العفو عن مقيم محكوم عليه بالقصاص    محافظ الخرج يستقبل مدير فرع رئاسة هيئة الأمر بالمعروف بمنطقة الرياض        32 كشافا يزورون المعالم الأثرية بعسفان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حمير \"مزاجية\" تواصل هجماتها على العرب رغم حب مطربين لها
نشر في الأصيل يوم 24 - 12 - 2009

رغم أن اثنين من المطربين الشعبيين غنوا للحمار \"حباً\" إلا أنه يبدو أن \"الحمير\" لم تكترث لهذا الحب، حيث كثرت في الآونة الأخيرة الأنباء المتعلقة بهجمات \"الحمير\" على أشخاص في الدول العربية، آخر هذه الحالات تلك التي وقعت أحداثها في إحدى قرى محافظة دير الزور في سوريا.
فقد تمكن حمار من اقتلاع فروة رأس طفل، وفقاً لما أوردته صحيفة البيان الإماراتية.
وكتبت الصحيفة تقول: \"إن شقاوة طفل يحمل عوداً من الحطب، ومزاجية حمار لم تعجبه تلك الشقاوة مع الأذية التي تلقاها في أذنه من صغير عابث، والنتيجة قيام الحمار بعض الطفل 'خ. ع' المقيم في قرية 'بقرص' التابعة لمحافظة دير الزور السورية.\"
وأوضحت أن الحمار انتزع فروة رأسه وتسبب بتشويه القمة القفوية، التي شملت كامل طبقات فروة الرأس بما فيها السمحاق العظمي، أي إن الجمجمة معراة، وقطر الضياع المادي تجاوز 10 سنتيمترات.\"
وسيخضع الطفل لعملية زراعة للشعر في المنطقة المتعرية، ما يقتضي زراعة بالون تحت خط الشعر الموجود على الرأس، وحقنه بسيروم ملحي وبشكل دوري لينتفخ البالون بهدوء ما يؤدي إلى تمدد المنطقة الشعرية فوق البالون المنتفخ ويساعد على تغطية المنطقة المتعرية من الشعر بعد انتزاع البالون من مكانه.
أما في الأردن، فقد شن حماران هجومين ضد \"بني أدميين\"، انتهى الأول بقطع إذن شاب، والثاني بفقدان أحد العمال لإصبعه.
ففي بدة علعال الأردنية تعرض شاب في الخامسة عشرة من عمره إلى عضة من قبل حمار في المنطقة، ما أدى إلى بتر جزء من أذنه اليمنى، وتم نقله إلى مستشفى اليرموك الحكومي في لواء بني كنانة من قبل الدفاع المدني في اللواء، بحسب صحيفة الدستور الأردنية.
وأضافت: \"وأشار الطبيب المناوب في المستشفى الدكتور أنور ملكاوي، إلى أن الحدث حضر إلى المستشفى من قبل كوادر الدفاع المدني وتم إجراء الإسعافات الأولية اللازمة له من قبل الكادر الطبي والتمريضي في القسم وغادر المستشفى.\"
وفي منطقة دير أبي سعيد بشمال الأردن أيضاً، وفي قصة أشبه بالخيال هاجم حمار عامل مزرعة، ولم يستطع العامل الفكاك من حماره الغاضب إلا بخسارة بنصر يده اليسرى الذي قضمه الحمار، كما أفادت صحيفة الشرق الأوسط السعودية.
وتفاصيل ما حدث أن الحمار هاجم العامل محمد إسماعيل البالغ من العمر 35 عاما أثناء محاولته فك رباطه ولولا تدخل الموجودين في المزرعة ربما وصل الأمر إلى أسوأ من ذلك للعامل الذي يرقد في مستشفى الأميرة راية بنت الحسين في دير أبي سعيد حاليا بحالة صحية متوسطة.
وحسبما أفاده الأطباء المعالجون تسبب الجمار المهاجم أيضا في جرح قطعي في الساعد الأيسر للعامل وجروح مختلفة في يده اليمنى.
وعقب الضحية قائلا وهو مصدوم \"يبدو أن الحمار قد ابتلع إصبعي.\"
على أن الوضع في مصر اختلف بعض الشيء، ذلك أن تاجر ماشية ذبح زميله وهذه المرة بسبب حمار، كما أفادت صحيفة الدستور المصرية.
وقالت الصحيفة: \"كشفت مباحث الأقصر غموض مقتل تاجر ماشية بقرية الأقالتة غرب المدينة تبين قيام زميل له بذبحه على خلفية خلافهما على ثمن حمار. ألقي القبض على القاتل واعترف بارتكاب الجريمة وأخطرت النيابة وتولت التحقيق.\"
وتابعت: \"وكشفت تحريات اللواء الشافعي محمد حسن- مدير المباحث أن عبدالهادي علي بهلول- تاجر ماشية وصديقه القتيل- استدرج المجني عليه وسط الزراعات، وقام بمغافلته وطعنه عدة طعنات من الخلف، ثم ذبحه مستخدماً سكيناً حادة، بعد أن تهرب القتيل من سداد 185 جنيهاً بقية ثمن حمار باعه القاتل للمجني عليه.\"
ولا شك أن أياً من ضحايا الحمير هذه سيؤيد ما ذهب إليه المطرب الشعبي، شعبان عبدالرحيم \"شعبولا\" الذي غنى للحمار وقال: \"بحب الحمار.. بجد مش هزار.. عشان تعبان معانا.. بالليل وبالنهار.\"
وبالتأكيد لن يؤيدوا المطرب الشعبي سعد الصغير الذي غني للحمار وقال له: \"بحبك يا حمار، ولعلمك يا حمار، أنا بزعل أوي لما، حد يقول لك يا حمار يا حمار، يا عم، الحمير كلهم على الطرب عينهم، لابس حزام بدل اللجام، وبترقص بلدي ورومبا، وعليك رفسة إنما إيه، وبتفطر شاي وباتيه، وأيس كريم بدل البرسيم، وبدال التبن مربّى.\"


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.