هكذا تحققت الأحلام.. 6 آلاف كيلو متر تختصر "قصة طرق عسير" خلال 8 عقود (صور)    «الاستثمارات العامة» يطلق مقرين في نيويورك ولندن    #سعد_الحريري لرافضي مبادرة ماكرون: ستعضون أصابعكم ندماً    السودان يرفض ربط حذفه من قائمة الإرهاب الأمريكية بالتطبيع مع إسرائيل    "انضباط الاتحاد الآسيوي" ترفض اعتراض #الهلال‬⁩ على انسحابه من دوري الأبطال #عاجل    "الجبير" يستعرض مع وزير خارجية تايلند العلاقات الثنائية والموضوعات المشتركة    الاتفاق يعير الفرحان إلى هجر    آل عباس يحقق لقب الإسكواش    شباب أهلي دبي يُنهي الشوط الأول متفوقًا على الأهلي بهدف    القبض على 3 مخالفين لنظام الإقامة امتهنوا سلب العاملين بتطبيقات النقل والتوصيل    "الشورى" يحسم قراره بالتصويت على تقرير الأمن السيبراني وإضافة مادة جديدة لنظام المرور    5 خدمات جديدة في «توكلنا»    المرض يغيّب الفنان المصري "المنتصر بالله"    "السديس" يوجه بعودة "برامج الزيارة" وفق الإجراءات الاحترازية    "الجوازات" توضح الضوابط والشروط لإصدار تصاريح السفر للفئات المستثناة (إنفوجراف)    بريطانيا: إصابات #كورونا تصل إلى 425767 والوفيات تتخطى 42 ألفاً    الإمارات: 1078 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. وحالتي وفاة    أمانة عسير: ضبط 3500 كجم من المواد الغذائية الفاسدة تبيعها عمالة مخالفة    مركز الحوار الوطني بينبع ينفذ أمسيات شعرية وأدبية احتفالاً بيوم الوطن التسعين    مجلس جمعية المسئولية الاجتماعية يهنئون القيادة باليوم الوطني    الصحة: تسجيل 461 حالة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا..و769 حالة تعافٍ    في قبضة رجال الأمن.. عصابات سرقة حقائب النساء وسلب المارة وتزييف العملات    إبداعات ذوي الإعاقة ترسم "فرحة الوطن" بالمدينة    مركز الملك سلمان للإغاثة يقدم 1,350 مشروعًا إنسانيًا ل 53 دولة حول العالم حتى شهر أغسطس الماضي    الصالح: رؤية القيادة أوجدت التنمية الاقتصادية المستدامة    وفاة الفنان المصري المنتصر بالله    الموافقة على تعديل المادة الرابعة من اللائحة التنفيذية لنظام العمل وملحقاتها    بر الشرقية يكرم 90 رائد عمل من المستفيدين بمناسبة اليوم الوطني    مصرع 22 طالباً جراء تحطم طائرة عسكرية شرق أوكرانيا    إحدى مدن المملكة تسجل ثاني أعلى درجة حرارة على مستوى العالم    النشرة الثقافية لوكالة الأنباء العمانية    "البيئة" تحتفي بالتنمية الريفية في يوم الزراعة العربي    هل يتم حظر تطبيق تيك توك في أمريكا؟    الشورى يبحث مشروع توجهات ومبادئ ترشيد الطاقة المستدامة    زلزال بقوة 5.2 درجة في شمال شرق إيران    «الملكية الفكرية» توافق على تسجيل الأسماء العائلية «علامات تجارية» في السعودية بضوابط    مواطن في #جزيرة_دارين يحول منزلة الي تحفة وطنية ب #اليوم_الوطني_90    التعليم تقيم العملية التعليمية بين العودة للمدارس أو استمرار التعليم عن بعد    خامات النفط تتكبد خسائر أسبوعية بنحو 2٪    اهتمامات الصحف المصرية    الوطن في الذكرى التسعين للشاعر سعيد الغامدي    تدشين الكاميرات الحرارية المطورة بالمسجد الحرام    جسفت #عسير تحتفل باليوم الوطني في خميس مشيط    "العودة" لقاءٌ ثقافيٌ بأدبي جدة الأحد المقبل    «الداخلية» بقطاعاتها كافة تحتفي باليوم الوطني    القيادة تهنئ الرئيس اليمني بذكرى 26 سبتمبر    عادل إمام يرفض المشاركة في «موسم رمضان»    شباب حائل يحتفي باليوم الوطني    المغربي اوزارو يوافق على شروط العودة للاتفاق    إمام الحرم المكي: نعيش في ظل العدالة والعيش الرغيد تحت الحكم الرشيد    الاستدلال بأحاديث ضعيفة وموضوعة لتعظيم الزوج في مادة الثقافة الإسلامية في جامعاتنا (3)    الفرحة فرحتان    كلمة البلاد    "التجارة" ترخص لأكثر من 1,7 مليون منتج في تخفيضات اليوم الوطني    وطنية السعوديين فاخرة    الصحة وجه ساطع في مسيرة التنمية    يوم الولاء للوطن    زعيم كوريا الشمالية يعتذر على قتل «منشق» جنوبي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدء أعمال المؤتمر الثالث والأربعين لقادة الشرطة والأمن العرب بتونس

افتتح دولة رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد اليوم أعمال المؤتمر الثالث و الأربعين لقادة الشرطة والأمن العرب، الذي ينعقد في مقر الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بمشاركة معالي الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب الدكتور محمد بن علي كومان وكبار الأمنيين في مختلف الدول العربية من بينها المملكة العربية السعودية التي يترأس وفدها مدير الإدارة العامة لدوريات الأمن اللواء عبد العزيز بن زيد المسعد، إضافة إلى ممثلين لجامعة الدول العربية والمنظمات والهياكل الإقليمية والدولية ذات العلاقة.
ورأس أعمال المؤتمر مدير الأمن العام بالمملكة العربية السعودية الفريق أول ركن خالد بن قرار الحربي.
وثمن دولة رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد في كلمته الافتتاحية، الجهود المتميزة التي تبذلها الأمانة العامة للمجلس، من أجل إرساء مقومات الأمن العربي المشترك برئاسة معالي الأمين العام الدكتور محمد بن علي كومان.
وقال :" إن المؤتمر يعد مناسبة متجددة لتبادل الآراء ومناقشة المسائل والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، ويعكس الحرص الدؤوب لقادة الشرطة والأمن العرب، على الارتقاء بالآداء الأمني في الدول العربية والرفع من نجاعته على جميع الأصعدة، مواكبة لأوليات المرحلة الراهنة التي تدفع الجميع لتحقيق مزيد من التضامن والتعاون المثمر، درءًا للمخاطر التي تهدد الشعوب العربية".
وأكد دولته، أن ما يتميز به مؤتمر اليوم من انتظام في اجتماعاته وثراءًا في أعماله وشمولية للتوصيات المنبثقة عنه، يعد مكسبًا مهمًا يسهم بدون شك في الارتقاء بالآداء الأمني ويعزز التقارب بين أجهزة الشرطة والأمن بالدول العربية خدمة للفرد وللمجتمع.
وتوجه دولته بمناسبة الاستعدادات للاحتفال بيوم الشرطة العربية يوم 18 ديسمبر الجاري، بأخلص عبارات الشكر والتقدير إلى مختلف وحدات الشرطة العربية، عرفانًا بالجهود التي تبذلها والتضحيات الجسام التي تقدمها، مستذكرًا بالمناسبة شهداء الشرطة والأمن العرب الذين ضحوا بأرواحهم الطاهرة لإرساء الأمن والاستقرار في ربوع منطقتنا العربية.
//++++----++++//
من جانبه أكد معالي الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب الدكتور محمد بن علي كومان، أن اجتماع اليوم يأتي والعالم العربي يواجه ظروفًا أمنية دقيقة تستوجب من الجميع السهر على تعزيز العمل المشترك لمواجهتها بكل فعالية.
وأضاف معاليه، أنه على صعيد الإرهاب تشكل عودة المقاتلين الإرهابيين من مناطق الصراع وبؤر التوتر تحديًا خطيرًا لابد من التعامل معه، ليس من الناحية الأمنية الصِّرْفة فقط بل كذلك من الناحية التشريعية بسنّ القوانين اللازمة، ومن الناحية الفكرية بوضع برامج النصح والإرشاد الضرورية، ومن الناحية الاجتماعية باتخاذ إجراءات التأهيل والرعاية اللازمة خاصة للقصر وأفراد أسر المقاتلين العائدين من تلك المناطق.
وأكد أن المجلس يعكف الآن على إنشاء فريق لرصد التهديدات الإرهابية والتحليل الفوري للأعمال الإرهابية،الذي سيشكل رافدًا مهمًا لجهود الدول العربية في التصدي لظاهرة التطرف والإرهاب المقيتة .
وتطرق معالي الأمين العام، إلى أن الجريمة الإلكترونية وما تشكله من تحدٍّ آخر خطير يواجه الدول العربية، في ظل الاعتماد المتزايد على نظم المعلومات في جميع المجالات والموقع الكبير الذي باتت تحتله مواقع التواصل الاجتماعي في الحياة اليومية، وما تخلفه إساءة استخدامها من تداعيات خطيرة على الأمن والاستقرار، مضيفًا أنه سيكون لهذا الموضوع قسط وافر من مناقشات مؤتمر اليوم من خلال النظر في مشروع إستراتيجية عربية لمواجهة جرائم تقنية المعلومات وإنشاء وحدة في نطاق الأمانة العامة لتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في مجال الأمن الإلكتروني.
وأفاد أنه وفي إطار اهتمام المؤتمر بمفهوم الأمن الشامل، سيكون للمحافظة على الوسط البيئي وحماية المواطنين من الأخطار البيئية نصيب من مداولات اجتماع اليوم، من خلال استعراض الهياكل التنظيمية والمهام الخاصة بشرطة البيئة في الدول العربية، تكريسًا للحرص على تبادل الخبرات وتقاسم الممارسات الفضلى وهو ما يتجلى في البند المتعلق بالتجارب الأمنية المتميزة الذي هو بند ثابت على هذا المؤتمر.
وتابع معاليه، أنه انطلاقا من مسؤوليته عن تعزيز آلية التعاون الأمني العربي، سينظر المؤتمر في تفعيل المؤتمرات والاجتماعات التي تعقد في نطاق الأمانة العامة في ضوء توصيات محددة اقترحتها لجنة مختصة درست الموضوع بتعمق خلال اليومين الماضيين. كما سينظر المؤتمر في تشكيل لجنة دائمة للإحصاء الجنائي في نطاق الأمانة العامة ينتظر أن يكون لها دور كبير في تطوير هذا المجال المهم من العمل الأمني وفي توفير المعطيات الإحصائية الدقيقة التي تسمح برسم السياسات الجنائية الناجعة.
وأكد معالي الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، على الثقة العالية في قدرة قادة الشرطة والأمن العرب على تعزيز التعاون العربي لمواجهة الظروف الأمنية الدقيقة التي تعيشها المنطقة العربية، والمبنية ليس فقط على ما تحقق من إنجازات رائدة شاملة كل مجالات التعاون الأمني وأسهمت في التصدي للإرهاب والمخدرات والهجرة غير الشرعية وسائر أنماط الجريمة المنظمة، وإنما هي مبنية كذلك على التضحيات الجسام التي ما فتئت أجهزة الشرطة العربية تبذلها في سبيل آداء الواجب وتحمل الأمانة، وهو ما يبرر حق النظر في إنشاء صندوق عربي لتغطية نفقات الإحاطة الطبية والاجتماعية والنفسية بالمصابين من أجهزة الشرطة والأمن العرب وأسرهم، تقديرًا لتفاني هؤلاء الرجال العظام في خدمة الوطن والمواطن.
//++++----++++//
وفي كلمته الافتتاحية، أكد رئيس المؤتمر معالي الفريق أول ركن خالد بن قرار الحربي، أن الأمن هو الركيزة الأساسية للأمان والاستقرار، وبدونه تختل الموازين وتنتهك الحقوق وتضيع الأوطان.
وتابع بأن مسؤوليات أجهزة الأمن والشرطة العربية عظيمة أمام القادة والشعوب، مشددًا على أن أجهزة الأمن والشرطة العربية مطالبة بكل ما أوتيت من قوة ببذل كل الجهود والإمكانيات لتحقيق أمن المواطنين وضمان وحدة الأوطان العربية واستقرارها.
وأثنى رئيس المؤتمر الفريق الحربي على إنجازات مؤتمرات قادة الشرطة والأمن العرب في الأعوام التي سبقت في سبيل تحقيق أهدافها، مشيرًا إلى أن الأمر الذي يستوجب المزيد من المتابعة والتقييم وتطوير التعاون والتنسيق والتكامل الأمني بين الأجهزة المعنية والمحافظة على جاهزياتها لمواجهة ما قد يطرق من أحداث تمس الأمن العربي.
ويناقش المؤتمر عدة موضوعات من بينها إنشاء وحدة لتعزيز التعاون بين الدول العربية في مجال الأمن الإلكتروني، وإحداث صندوق تضامن أمني عربي لتغطية نفقات الإحاطة الطبية والاجتماعية والنفسية للمصابين من رجال الشرطة والأمن العرب وأسرهم، وإنشاء لجنة دائمة للإحصاء الجنائي في نطاق الأمانة العامة، وتوصيات مؤتمر رؤساء القطاعات الأمنية المختلفة واجتماعات اللجان المنعقدة في نطاق الأمانة العامة للمجلس خلال عام 2019م، إضافة إلى تقرير أعمال الاتحاد الرياضي العربي للشرطة لعام 2019م.
ويستعرض المؤتمر نتائج أعمال كل من فريق العمل المعني بإعادة صياغة مشروع الإستراتيجية العربية لمواجهة الجرائم الإلكترونية واللجنة المعنية بتفعيل المؤتمرات والاجتماعات في نطاق الأمانة العامة للمجلس، وكذلك تجارب أمنية متميزة لبعض الدول الأعضاء، إضافة إلى الهياكل التنظيمية والمهام الخاصة بالأجهزة المعنية بشرطة البيئة في الدول العربية.
ويعرض خلال المؤتمر الأعمال الفائزة في مسابقة الأفلام التوعوية التي تجريها الأمانة العامة سنويًا في نطاق الجهود المبذولة للتوعية من الجريمة والوقاية من مخاطرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.