تقديرات ولي العهد تصيب.. أرامكو تتجاوز ترليوني دولار    تعاون لتأهيل السعوديين في الصناعة المالية    تعليم جدة ينظم الملتقى الثالث لمكافحة الفساد    الدكتور العواد يستعرض جهود المملكة في مجال حقوق الإنسان مع الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان    أمريكا تفرض عقوبات على كيانات إيرانية    أكثر من 24 مليونا يصوتون لانتخاب رئيس الجمهورية    اختتام أعمال المؤتمر ال43 لقادة الشرطة والأمن العرب بتونس    الفيحاء يجري مرانه الرئيس لمواجهة ضمك    رباعية ريداويه تعمق جراح الشباب    «فيفا» يكرم الهلال في مونديال الأندية    فض اشتباك بين الريال والبرشا قبل الكلاسيكو    انطلاق مسابقة المزاين بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    اعتماد الأسماء الفائزة بجائزة الأمير نايف للسنة النبوية    أرامكو تتصدر العالم    الرئيس التشادي يلتقي بنظيره السنغالي    توضيح من «المرور» بشأن قيمة مخالفة «أكتاف الطرق»    وزير الخارجية البحريني يلتقي بالوزير الثاني للشؤون الخارجية في بروناي دار السلام    مؤتمر طب الحشود يناقش بناء القدرات لإدارة وصحة الحشود    كبير مستشاري ملك الأردن يستقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد    النساء .. الضحية الأولى ل «الأكل العاطفي»    القيادة تهنئ رئيس وزراء بولندا بمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة في بلاده    وظائف السلامة والصحة المهنية تدخل دائرة التوطين    وزير الخارجية يؤكد مواقف المملكة الدائمة في تقوية وتعزيز عمل منظمة التعاون الإسلامي    أمر ملكي : ضم "الرقابة والتحقيق والمباحث الإدارية" إلى "نزاهة" باسم "هيئة الرقابة ومكافحة الفساد"    جامعة الطائف تدعو لإطلاق مشروعات بحثية لخدمة اللغة العربية عبر الذكاء الاصطناعي    عسير.. الإطاحة بقائد المركبة صاحب الفيديوهات المتهورة ب«عقبة ضلع»    فرع وزارة البيئة بالحدود الشمالية ينظم ورشة عمل عن التنمية والاستثمار بمجالاتها    وفاة 3 نزلاء وإصابة 21 نتيجة حريق اندلع بسجن الملز فجر اليوم    ”ساما” توقف 4 شركات عن ممارسة أي نشاط في قطاع التأمين    وزير الحج يوقع مع 3 مسؤولين عرب اتفاقيات لترتيبات حج 1441ه    الأرصاد رياح نشطة ومثيرة للأتربة على منطقة تبوك    “صحة نجران”: ارتفاع مراجعي عيادات الإقلاع عن التدخين بنسبة 850 % خلال أسبوع    جوازات الرياض تضع خطة لإجازة منتصف العام الدراسي    نادي الفروسية يقيم بعد غدٍ السبت حفل سباقه ال36 على كأس وزارة العدل    وزير الإعلام: تطوير أدواتنا ضرورة لمواجهة الجهات المشبوهة وتزييف الأخبار    " هدي النبي صلى الله عليه وسلم مع العصاة والمذنبين "... محاضرة بتعاوني تبوك    "مجتمعات التعلم المهنية" .. برنامج تدريبي بتعليم نجران    أمير المدينة يستقبل المشاركين في رصد النقوش والكتابات الحجرية    7 خطوات لقياس معدل السكري في المنزل    أمير تبوك يطلع على نسب إنجاز مشروعات الأمطار    أمير نجران ل "الشباب": أنتم رأس مال الوطن    الفيصل ونائبه يستقبلان رئيس هيئة الأمر بالمعروف    وزير الثقافة يعلن تخصيص 14 جائزة ثقافية للمبدعين السعوديين    بالصور.. تخريج نحو 600 متدرب من منسوبي “السجون” بمركز تدريب الحرس الوطني بجدة    مجمع طباعة المصحف يوزع أكثر من نصف مليون نسخة خلال شهر    تأجيل قضية استئصال الغدة التناسلية للطفل “نهار”.. ووالده يطلب هذا الأمر    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس        خلال تكريمه متقاعدي إمارة المنطقة    المدير الفني لفريق العدالة البياوي:    تدشين المشروع    سعود بن نايف: التحول لمركز لوجستي عالمي يتطلب تلمس الاحتياج    «مدني جازان»: مقذوفات حوثية على مستشفى الحرث.. تضرر السور    محافظ الطائف يكرم «تنمية السيل الاجتماعية»    هل ينقذ «مؤتمر باريس» لبنان من الانهيار؟    أمير الباحة ينهي خلافاً أُسرياً دام عقدين    مأساة مواطن.. أصيب ب «الإيدز» وفُصل من عمله وأسرته في مهب الريح (فيديو)    مصرع قياديان حوثيان و7 آخرين في غارات للجيش اليمني في صعدة وتعز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فتاوى
نشر في عكاظ يوم 10 - 08 - 2012

مجموعة أسئلة خاصة بشهر رمضان والعبادات المتعلقة به يجيب عليها عدد من العلماء
تأخير القضاء
زوجتي عليها صيام أربعة أيام من رمضان السابق لم تقضها، هل عند قضائها يتوجب عليها إطعام ستين مسكينا عن كل يوم أم لا؟ جزاكم الله خيرا.
فضيلة الشيخ عبد الرحمن بن عبدالله العجلان، قال مجيبا إذا كانت هذه الأيام في رمضان القريب الذي لم يمر عليه حول، فليس عليها إلا القضاء فقط، وإذا كانت هذه الأيام من رمضان الذي مضى عليها أكثر من حول، كأن تكون من رمضان عام 1431 أو ما قبله، وتأخر القضاء لعذر كمرض، أو حمل، أو رضاع، فكذلك ليس عليها إلا القضاء فقط، أما إذا كانت هذه الأيام من رمضان عام 1431 أو ما قبله، وكان تأخير القضاء بدون عذر، فعليها القضاء وإطعام مسكين واحد فقط عن كل يوم، وقدر الإطعام نصف صاع، أي: كيلو ونصف عن كل يوم آخر قضاؤه لأكثر من سنة، فإذا كانت أربعة أيام فعليها إطعام أربعة مساكين، أي: ستة كيلوات من قوت البلد.
صوم الست
هل يجوز صيام ستة من شوال قبل صيام ما علينا من قضاء رمضان؟
سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز - رحمه الله - أجاب قائلا: اختلف العلماء في ذلك، والصواب أن المشروع تقديم القضاء على صوم الست وغيرها من صيام النفل؛ لقول النبي - صلى الله عليه وسلم - : «من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر» أخرجه مسلم في صحيحه. ومن قدم الست على القضاء لم يتبعها رمضان، وإنما أتبعها بعض رمضان، ولأن القضاء فرض، وصيام الست تطوع، والفرض أولى بالاهتمام والعناية. وبالله التوفيق.
ثواب الصيام
ما هو دليل وصول الصيام للميت؟
فضيلة الشيخ الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن بن جبرين قال: إذا كان عليه صيام، فإن دليله قوله - صلى الله عليه وسلم - : "من مات وعليه صيام صام عنه وليه" رواه البخاري (1952)، ومسلم (1147) من حديث عائشة - رضي الله عنها- وهذا عام في صيام الفرض وفي صيام النذر، وكذلك جاء في قصة المرأة التي ركبت البحر وقالت: إن نجاني الله من هذا البحر فلله علي أن أصوم شهرا فسألت بنتها النبي - صلى الله عليه وسلم - فأمرها أن تصوم عنها، وشبه ذلك بالدين، «لو كان على أمك دين أكنت قاضيته؟» قالت: نعم، قال: «فدين الله أحق أن يقضى» وغيره من حديث ابن عباس -رضي الله عنهما- وأما بقية التطوعات فإنها تلحق بذلك إذا نوى أن أجر هذا الصيام لميته، أو كما لو نوى أن أجر هذه الحجة أو العمرة لميته يصله ذلك.
قطع التتابع
رجل عليه كفارة قتل الخطأ، وهي صيام شهرين متتابعين؛ لعدم القدرة على عتق الرقبة، والسؤال هو: إذا صادف التتابع يوم عيد الأضحى وأيام التشريق فماذا يعمل الرجل؟ أيفطر يوم العيد ويتابع صومه، أم يفطر يوم العيد وأيام التشريق؟.
وما هي الحالات التي يجوز له فيها ترك التتابع دون الإخلال بكفارته؟ وجزاكم الله خيرا.
فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله العجلان أجاب: إذا كان على المسلم كفارة عن قتل الخطأ فعليه الكفارة على الترتيب أولا: عتق رقبة، فإن لم يجد فعليه صيام شهرين متتابعين، ولا يؤثر على التتابع إفطاره يوم عيد الفطر أو عيد الأضحى؛ لأن الفطر فيهما واجب، فلو ابتدأ الكفارة من شعبان ثم دخل رمضان يصوم رمضان ولا يؤثر على تتابع الكفارة، ويفطر يوم العيد ولا يؤثر على تتابع الكفارة
، ثم يكمل صيام ستين يوما (شهرين) ، وكذا إذا بدأ بالصيام قبل دخول شهر ذي الحجة فإن عليه أن يفطر يوم عيد الأضحى؛ لأن فطره واجب ويحرم صيامه، وأما أيام التشريق فقال بعض العلماء: إذا أفطرها انقطع التتابع؛ لأنه لا يجب فطرها كيوم النحر، وبعض العلماء قال: يفطرها؛ لأنه يكره صيامها، ولعل الأولى أن يصومها لئلا ينقطع عليه التتابع؛ لأنه يصح صيامها عن من لم يجد هديا، يصوم الثلاثة الأيام في الحج التي هي يوم الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر ؛ لأنه رخص له في ذلك إذا لم يجد هديا.
فالأولى أن يصوم أيام التشريق، وكذلك بالنسبة للمرأة لا يقطع التتابع إذا أفطرت لحيض أو أفطرت لنفاس، وكذا الرجل والمرأة لا يقطع التتابع إذا أفطر من أجل مرض يبيح له الفطر أو أفطر من أجل سفر يبيح له الفطر في رمضان، وكل ما أباح له الفطر في رمضان له أن يفطره في صيام الكفارة، ولا يقطع عليه التتابع.
يوم عرفة
أفطرت يوما من رمضان لشدة المرض، فهل يجوز لي أن أقضيه يوم عرفة يوم الحج؟ علما بأني قد صمته.
سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز -رحمه الله- قال: إذا كنت صمت يوم عرفة قضاء عن اليوم الذي أفطرته من رمضان فإنه يجزئك قضاء عن اليوم الذي فطرته، لكن الأفضل أن يقضي الإنسان ما عليه من الصوم في غير يوم عرفة؛ ليتفرغ فيه للذكر والدعاء ونحوهما من النسك إذا كان حاجا، ويصومه تطوعا إذا كان غير حاج، فيجمع بذلك بين فضيلة التطوع بالصوم يوم عرفة، وفريضة القضاء في يوم آخر، وخروجا من الخلاف في كراهة القضاء في تسعة الأيام الأولى من شهر ذي الحجة.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
مرض متزامن
أمي عليها دين صيام ثمانية أشهر من رمضان، أعاقها المرض المتزامن مع مجيء كل رمضان، والسؤال: ما العمل؟ هل أقضيه عنها؟ أذهبوا حيرتي جزاكم الله خيرا.
فضيلة الشيخ عبد الرحمن بن عبدالله العجلان قال : إذا كانت تستطيع القضاء ولو لم يكن بالتتابع فعليها القضاء، وإذا أيست من القدرة على القضاء فعليها أن تطعم عن كل يوم مسكينا، لكل مسكين كيلو ونصف من قوت البلد. والله أعلم.
الفدية
علي صيام شهرين بسبب الحمل والرضاعة، وقدرتي الجسدية لا تعينني على ذلك، حيث إني مصابة بمرض في القلب، فهل أستطيع أن أخرج الفدية بدلا من الصيام؟ وهل يجوز أن أنفق هذه الفدية في إطعام أسرتي؟ حيث إني لست مكلفة بالإنفاق عليهم، أم أنه يجب أن أنفقها على المساكين؟ وجزاكم الله خيرا.
فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله العجلان قال: إذا كان تأخير هذا الصيام عن شهري رمضان بسبب الحمل والرضاعة والوضع فعليك القضاء ولو بغير انتظام، فلا يلزم التتابع، ولا يجوز لك إخراج الفدية، إلا إذا أيست من القدرة على القضاء بقية حياتك بسبب المرض، وذلك بتقرير طبيبين مسلمين ثقتين وحينئذ عليك الكفارة، وهي إطعام مسكين عن كل يوم، وقدره كيلو ونصف من قوت البلد، والمسكين هو من تجوز له الزكاة من غير والديك وأولادك ومن ترثينه من الأقارب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.