«العدل»: 80 سجناً و71 محكمة.. عن بعد    الصحف السعودية    الحجز المسبق والتكرار تستأنفان الأنشطة حضوريًا بفنون الأحساء    بالأسواق والميادين.. تفعيل حملة «الصلاة نور» بمكة المكرمة    ب 5 خطوات.. احمِ بطاقتك المصرفية من المحتالين    النصر بلا نصر    هل يعود نيمار إلى برشلونة ؟    ولي العهد يشكر ابن هزاع    «النيابة» تفرج عن 1500 موقوف في مناطق المملكة    المملكة الأولى عربياً وال 22 عالمياً في الذكاء الاصطناعي    كيف استطاعت السعودية التحول إلى عالم المال الرقمي ؟    أرباح اللقاحات أقل كثيراً من عائدات العقاقير    «رَضِي الإسلام دِيناً لا سياسة»    «التعليم»: اختبارات الفصل الدراسي الأول لمدارس الكبار ستتم عن بعد    الديوان الملكي ينعى الأميرة حصة بنت فيصل    «العقاري» يدعم 340 ألف أسرة ويعتمد الموافقة الفورية على القروض    مسارات المشي تستقطب المتنزهين..    الاتحاد يفتح ملف الوحدة    القبول بالمركز الوطني للعمليات الأمنية غدا    تحالف دولي ثلاثي لتشغيل خدمات المياه بالمملكة    ترامب: الديمقراطيون زوروا الانتخابات للعودة إلى السلطة    وزير التعليم يؤكد أهمية دراسة «هياكل الجامعات» لتحقيق أعلى معايير الكفاءة    آل مبارك: 454 ألف متطوع عبر المنصة الوطنية خلال 8 أشهر    المعلمي: هجمات الحوثيين على المدنيين تؤكد طبيعتهم الإرهابية    فيصل بن مشعل يشكر ولي العهد على ترميم وتطوير 4 مساجد تاريخية بمنطقة القصيم    آلاف المشاهدات.. بث مباشر لفيلم سعودي أثناء تصويره    مليون مشاهدة لأغنية «أنا مش نجيب ساويرس»    ثغرة أمنية تتيح التحكم بهاتف «الآيفون»    أبل تكشف أفضل التطبيقات على أجهزتها    ترامب يؤكد للسيسي قيمة "الشراكة المثمرة" مع مصر meta itemprop="headtitle" content="ترامب يؤكد للسيسي قيمة "الشراكة المثمرة" مع مصر"/    96 % من منتجات متاجر بيع الحلويات مطابقة للمواصفات    توتنهام يرافق أنتويرب البلجيكي إلى دور ال 32    قراءة بسيطة لرواية زيف القصاص أقرأ و ربك الأكرم(1)    القيادة تعزي رئيس «السيادة الانتقالي» بالسودان في الصادق المهدي    أمير القصيم: "الإخوان" الإرهابية تدعو للفرقة وتهديد أمن المقدسات    الديوان الملكي يعلن وفاة الأميرة حصة بنت فيصل بن عبدالعزيز    مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يسلط الضوء على دور الشباب في تعزيز النسيج المجتمعي    جدة : تقبض على عشرة أشخاص امتهنوا الاعتداء على أجهزة الرصد الآلي وسرقة تجهيزاتها    اجتماع ديوان المظالم "عن بعد" برؤساء المحاكم meta itemprop="headtitle" content="اجتماع ديوان المظالم "عن بعد" برؤساء المحاكم"/    مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يطلق مبادرة "الحج تنوع وتعايش للمتطوعين"    الهلال الاحمر السعودي : يستقبل الحجاج القادمين لأداء طواف القدوم    وزير الشؤون الإسلامية يؤكد القيادة الرشيدة أولت بيوت الله اهتمامها وعنايتها    رجل الأعمال زين الدين عبد المجيد في ذمة الله نتيجة اصابته في فيروس covid 19    جائزة الأمير طلال الدولية ثاني أهادف التنمية المستدامة 2030    مواصلة السعودية لالتزامها وجهودها لتعزيز المبادئ الدولية وسيادة القانون وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى    السياحة لن تكون كما كانت قبل " كورونا "    688 إصابة جديدة و 3 وفيات بفيروس كورونا في الكويت    لمنظمة الصحة العالمية، تدعم قرار السعودية بشأن إقامة الحج بأعداد محدودة    ليفربول يقترب من اللقب بفوزه على كريستال بالاس برباعية    الكويت تدين بشدة استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية لمناطق مدنية بالمملكة    تخريج 8952 طالبًا وطالبة من جامعة تبوك    أكثر من 1000 متدرب ومتدربة استفادوا من برامج فرع مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني الرمضانية بالمنطقة الشرقية    اختتام مبادرة "السباق المنزلي    إصابة لاعبين من كولن بكورونا    مساجد وجوامع المدينة تستعد لاستقبال المصلين    صدور أمر خادم الحرمين الشريفين بالموافقة على تمديد العمل بمنع التجول وذلك وفق معدلات ومؤشرات انتشار فيروس كورونا الحالية وحتى إشعار آخر    وزارة الصحة : 5 مليارات رسالة نصية توعوية عبر منصتها #عش_بصحة    مكافحة الفساد : إيقاف مجموعة من مخالفي «منع التجول» عرضوا رِشاً على رجال الأمن لإطلاق سراحهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ميشيغن الولاية المتأرجحة.. هل تحسمها الجالية العربية لصالح ترمب؟
نشر في عكاظ يوم 29 - 10 - 2020

شكّل فوز الرئيس الجمهوري دونالد ترمب في ولاية ميشيغن في انتخابات 2016 صدمة حتى للجمهوريين فيها، وهم الذين اعتادوا رؤية الرؤساء الديموقراطيين يفوزون بها خلال انتخابات تلو الأخرى.
وأدى فوز ترمب المفاجئ في ميشيغن خلال الانتخابات الرئاسية السابقة إلى نقلها من اللون الأزرق إلى اللون الأحمر، وتنقسم الولايات الأمريكية ال50 وفق ميولها السياسية، فمنها من يصوت عادة لصالح الحزب الجمهوري وتسمى ولاية «حمراء»، فيما تصوت أخرى للحزب الديموقراطي وتسمى «زرقاء».
ولدى ولاية ميشيغن 16 مقعدا في المجمع الانتخابي، الذي يختار الرئيس الأمريكي مما يعني أنها من الولايات المتوسطة الحجم في هذا المجمع.
وتظهر استطلاعات الرأي، إن بايدن يتقدم بنحو 8 نقاط مئوية ويحظى بتأييد 50.5% من المستطلعة آراؤهم، مقابل 42.7% لترمب، مما يعني أنها أصبحت ولاية متأرجحة لا حسم فيها لطرف على حساب آخر.
وكانت الولاية تنتخب منذ عام 1992 مرشح الحزب الديموقراطي حتى اعتبرها أنصار الحزب معقلا لهم، باستثناء انتخابات 2016 التي فاز فيها ترمب بأعشار بسيطة على منافسته الديموقراطية حينها هيلاري كلينتون، ويعتقد الجمهوريون أن رصيد ترامب في الدفع بعجلة الاقتصاد كفيل بترجيح كفته على مرشح الديمقراطيين.
وقال مدير حملة ترمب في ميشيغن جون أكوري: «في عام 2016 فزنا في ميشيغن بفارق يزيد قليلا على 10 آلاف وحولناها إلى ولاية جمهورية».
وأضاف: «هناك حماس كبير ليس بمضاعفة الفارق مرتين، بل ثلاثة، لماذا؟ لأن السكان يشعرون بأنهم أفضل حالا في كل القطاعات الاقتصادية ومن حيث أدائه محليا ودوليا»، أما الديمقراطيون فيعتقدون أن الولاية الواقعة على الحدود مع كندا ستميل لمرشحهم جو بايدن".
وقال بريان مسلم، العضو الديموقراطي في مجلس أمناء جامعة ميشيغن: «لأن الديمقراطيين في ميشيغن أكثر بمليون شخص من الجمهوريين فإنهم سيفوزون».
وأشار إلى أن ترمب فاز بأقل من 1% في الانتخابات الماضية ولم يوسع قاعدته الشعبية الانتخابية هنا ومازال يتحدث إلى الأشخاص ذاتهم، ونحن ونتوقع إقبالا كبيرا عبر التصويت المبكر وعبر البريد ولذلك يحاول ترامب عرقلة ذلك في كل أنحاء البلاد إذا صوت الديموقراطيون فسيفوزون.
وتضم ولاية ميشيغن جالية عربية كبيرة تقدر بأكثر من 800 ألف شخص، من أصل 3.5 مليون موزعين على الولايات المتحدة، إذ أصبحت هذه الولاية من أكبر مراكز تجمع العرب في الولايات المتحدة، وينسب إليهم الفضل في إنقاذ ديترويت، كبرى مدن الولاية، بعدما كانت تضمحل شيئا فشيئا.
وتعتبر الجالية العربية في تلك الولاية من أقدم المجتمعات العربية في أمربكا وأكثرها تنوعا، إذ بدأت في الوصول إليها في القرن التاسع عشر، بحسب موقع «أرب أمريكا».
وتتركز الجالية العربية في مدينتي ديترويت وديربورن، وتعرف بأنها إحدى الولايات الرائدة في صناعة السيارات فهي تستضيف مصانع ومعارض عملاقة لشركات من بينها فورد وجنرال موتورز.
وشدد بريان مسلم بالقول: «أعتقد أننا كعرب أمريكيين أصبحنا أكثر تنظيما وقوة وعددا ولدينا مال ومؤسسات مجتمع مدين ونحن من غير الخطاب تجاه العرب»، وينقسم العرب المسلمون في ميشيغن بين مؤيدين لترامب وآخرين يؤيدون بايدن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.