ضبط 19 وافدًا من مخالفي نظام الإقامة في الرياض    ضربة قاصمة لطهران.. أمريكا تصادر 4 شحنات وقود إيرانية    تعادل إيجابي في لقاء الفيحاء والشباب    «مدني عسير» ينتشل جثة شاب غرق في "غدير المحتطبة" ( صور)    بلدية ظهران الجنوب تضبط أكثر من 190 كيلو جراماً من المواد الغذائية الفاسدة    سمو أمير منطقة الجوف يستعرض مع القيادات التعليمية استعدادات العام الدراسي الجديد    «سكني»: 80 مشروعاً تحت الإنشاء توفر أكثر من 132 ألف وحدة    وزير الخارجية اليوناني يلتقي نظيره الأمريكي    رثائي لمن أحببته    سمو نائب أمير جازان يعزي الشيخ الغزواني في وفاة شقيقه    وزير الخارجيّة العراقي يجري اتصالين مع نظيريه البحريني والإماراتي    قائد الجيش اللبناني يلتقي مسؤولين دوليين    مصرع الحريري وويلاته على لبنان    وكيل إمارة الرياض يستقبل رئيسة الجامعة السعودية الإلكترونية    الحضيف: صعود البكيرية لدوري المحترفين هدفنا    "التجارة" تشهر بمواطن ومقيم لمخالفتهما لنظام التستر في بيع مواد البناء    #وظائف هندسية شاغرة في شركة التصنيع    حساب المواطن : لا يمكن حذف المرفق إلا في حالة واحدة    «النيابة العامة»: السجن والغرامة 100 ألف ريال لمزاولي المهن الصحية دون ترخيص    صناعة النجاح بعد عثرات القبول الجامعي    "الصحة" تعلن تسجيل 2566 حالة تعافٍ جديدة من "كورونا" و 1383 إصابة    الأردن تسجل تسع إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد    8853 إداريا في مدارس تعليم مكة يباشرون مهامهم الأحد المقبل    الديوان الملكي: وفاة صاحب السمو الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز ابن تركي آل سعود    سبب غياب عبدالفتاح عسيري عن مباراة الفيصلي والأهلي    تعليم حائل يعلن حركته الداخلية للمعلمين والمعلمات    بورصة تونس تنهي تعاملاتها على انخفاض    وفاة الفنانة المصرية شويكار بعد صراع مع المرض    أكثر من ( ٣١١,٠٠٠ ) مستفيد من خدمات مركز #تأكد في #جدة    حرس الحدود في منطقة جازان يحبطون محاولات تهريب (245) كيلوجراما من الحشيش المخدر    مصر ترسل مساعدات عاجلة للسودان    ممثل جازان يكتسح بطولة وجوائز عسير    أمانة الشرقية تنفذ (397) جولة رقابية على الأسواق والمراكز التجارية بالمنطقة    جموع المصلين يؤدون صلاة الجمعة الأخيرة من 1441 بالمسجد النبوي    لجنة لأوبك+ تعدل موعد اجتماعها القادم إلى 19 أغسطس    أبطال أوروبا 2020.. موعد مباراة برشلونة ضد بايرن ميونيخ    نوف العبدالله.. تُلهم العالم بكتابها " فارسة الكرسي "    فيديو.. خطيب المسجد النبوي : عليكم بالسنن الواضحات وإياكم والمحدثات    "خذوا حذركم" حملة ل"الأمر بالمعروف" في الميادين العامة والمراكز التجارية بمنطقة الرياض    رقم قياسي جديد.. مناولة أكبر حمولة على مستوى موانئ المملكة #عاجل    مصر.. وفاة الفنان سمير الإسكندراني عن 82 عاما...    فيديو.. سيلفي مع ثور هائج كاد يكلف امرأة خمسينية حياتها    الإمارات: 330 إصابة جديدة بكورونا.. وحالة وفاة    مولر: هناك حل فقط للحد من خطورة ميسي    واشنطن تصادر 4 ناقلات وقود إيرانية    العثور على سفينة ميرشانت رويال الحاملة لكنز ب 1.4 مليار دولار    القيادة تهنئ رئيس جمهورية الهند بذكرى استقلال بلاده    عبدالرحمن حماقي: انتظروني بفيلم سينمائي جديد بعد عرض أشباح أوروبا    قصيدة مثالية    دموع أرملة    احذروا العنصرية.. جريمة تكثر في «السوشيال ميديا»    بالفيديو.. آلية تجربة لقاح فيروس كورونا على المتطوعين في السعودية    إنشاء وهيكلة 20 مجلساً ولجنة لتطوير رئاسة الحرمين    تركي آل الشيخ يوجه الدعوة للمشاركة في قصيدة «كلنا همة إلين القمة»    أمير حائل يناقش مع أمين المنطقة المشاريع البلدية ومواعيد إنجازها    حظر صيد أسماك الكنعد في السعودية لمدة شهرين    «اليسرى».. كيف نقشت بصمتهم على صفحات التاريخ ؟    أمير الرياض يعزي في وفاة أخصائي التمريض بمجمع إرادة والصحة النفسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العميم : خصومي لم يردوا عليّ لعجزهم.. ولا تيار ليبرالي في المملكة
نشر في عكاظ يوم 11 - 07 - 2020

قال الكاتب والناقد السعودي علي العميم، إنّ خصومه لم يردوا عليه لأسباب كثيرة منها أنهم يتهمونه بأنه موظّف سياسياً مع أنهم موظفون عقدياً إضافة إلى شعورهم بالعجز تجاه ما يكتب، وأكد في اللقاء الذي نظمته هيئة الأدب والنشر والترجمة تحت عنوان " شيء من النقد ... شيء من التاريخ " وأداره الصحفي والكاتب السعودي مشاري الذايدي أنّ هناك من عجز عن الرد عليه، كما أنّ هناك من وظَف أخرين ليردوا عليه، وأشار إلى أنه لا ينقد على نحو ضعيف، لكنه يهتم في نقده بحصار المقولة أو الموضوع ويعنى بالتفاصيل، وليست المسألة بالنسبة له مجرد اختلاف رأي .
وكان العميم قد تحدث في اللقاء عن المشهد الثقافي في بريدة الذي نشأ فيه، إذ بدأ بالتعرف على مجلة الأديب ومجلة الآداب اللبنانيتين في مكتبات بريدة التي كان من أبرزها مكتبة نادي القصيم الأدبي والمكتبة الرئيسية في الجامع الكبير ومكتبة مركز التنمية الاجتماعية في حويلان، كما لفت نظره سلاسل من الكتب المصرية لمؤلفين غير موجودين في المكتبات التجارية ك "لويس وعوض وسلامة موسى" كما تصادف في افتتاح المكتبة التابعة لجمعية الثقافة والفنون كتب لأسماء كبيرة ك" عبدالله العروي وحسين مروة وسارتر" وكانت الثقافة حرة لا قيود عليها، قبل أن تختفي كثير من تلك الكتب مع بروز الصحوة .
وأكد العميم أنّ القراءة بالنسبة له كانت الاتجاه الذي اختاره دون أن تعكس موقفاً من الحياة،وأنّ القراءة بالنسبة له كانت للعلم والاطلاع وفي باله العقاد الذي تعددت اهتماماته وموضوعاته، وكانت لديه رغبة في أن يكون موسوعياً لذلك لم ينعكس على اتجاه فكري، لكنه أحسّ في لحظة ما وهو يقرأ في كل شيء بأنه بلا هوية ولا تخصص،واعترف أنه أخطأ ، لذلك قرّر التركيز على موضوعات بعينها، لأنه اكتشف أنّ التعدد يدفع للتشتت .
وفي حديثه عن الملاحق الثقافية في الصحف السعودية في الحوار الذي أداره الذايدي بكل مهنية ومعرفية، أكد أنّه كان لها جمهور وكان هناك رؤساء تحرير يهتمون بالثقافة وفي مرحلة ما كان الجمهور الأدبي كبيراً والثقافة مجال للترفيه ومتنفس وحيد، وذكر أنّ أبرز الصفحات الثقافية في السعودية في الثمانينات كان يسيطر عليها تيار الحداثة الأدبي ما عدا صحيفة الندوة التي شنت الحرب على الحداثة فيما اتخذت جريدة المدينة الموقف التوسطي، وأضاف أنّ تيار الحداثة انقسم على نفسه، فنشأ صراع بين الحداثيين البنيويين والحداثيين الواقعيين ، ولكنّ الاختلاف الأكبر كان في مغالاة التيار الصحوي في اتهام الحداثة بارتباطها بالليبرالية مع أن الليبرالية لدينا ضعيفة ونفى العميم أن يكون هناك تيار ليبرالي في السعودية ولكن يوجد أفراد ليبراليون، كما أنّ هناك تيارات قومية ويسارية ودينية .
وكشف العميم سبب امتناع عدنان إبراهيم على أسئلة عكاظ التي أعدها الزميل علي مكي ، مبينا أن السبب يعود إلى أن الأسئلة انطلقت من ملحوظات العميم التي نشرها عن عدنان إبراهيم في "عكاظ"، مبينا أن إبراهيم كال له الكثير من السب والشتم.
واتهم العميم التيار الصحوي بأنه كان يكذب وأنّ الحداثيين نُكبوا بسبب هذا الكذب ولاذوا بالصمت خوفاً، لأنّ المسألة وصلت إلى الأذى الاجتماعي، بعد التأليب عليهم بالكذب المفضوح، ونفى العميم اتهامه بأنه لا يجيد سوى النقد وأنه تحوّل كما يقول منتقدوه إلى مجرد مدقق فكري بدون أفكار خاصة ، وأضاف أنّه في تجربته الصحفية كان يحبّ الحوارات واللقاءات التي تعنى أسئلته بالأفكار الجديدة لأنّ المثقف أقدر على معالجة الأفكار، وذكر أنه يطرح أفكاراً صالحة للكتابة والبحث ، ومع أنّ النظرة للنقد نظرة سلبية إلاّ أن نقده فيه اجتراح .
ويمكنكم مشاهدة اللقاء عبر الرابط:
https://youtu.be/poU1-GWDUI8


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.