سمو نائب وزير الدفاع يلتقي وزير الدفاع الأمريكي    العدالة يواصل حضوره برباعية في ضمك.. والفيحاء يقلب تأخره أمام الحزم لفوز    الوحدة يخسر من برشلونة ويلعب على برونزية العالم    الجبال : سنهدي جماهير النموذجي نقاط النصر .. سعدان : عازمون على تحقيق الفوز رغم صعوبة لقاء بطل الدوري    الرياض وواشنطن: نقف معا لمواجهة التطرف والإرهاب الإيراني    192 برنامجاً تدريبياً في تعليم الحدود الشمالية    جامعة أم القرى تغير مفهوم استقبال المستجدين بملتقى " انطلاقة واثقة"    وظائف شاغرة للرجال والنساء بالمديرية العامة للسجون.. موعد وطريقة التقديم    أمير الرياض يستقبل المفتي العام والعلماء والمسؤولين    «ساما»: القروض العقارية للأفراد تقفز إلى 16 ألف عقد    وزير الدولة لشؤون الدول الإفريقية يجتمع مع وزير الخارجية البحريني ووزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي    وفد مسلمي القوقاز يزور مجمع كسوة الكعبة المشرفة    هل يمهد تعطيل البرلمان البريطاني لحرب ضد إيران؟!    «وول ستريت»: طرح أرامكو بسوق الأسهم السعودية هذا العام    مؤشرا البحرين العام والاسلامي يقفلان على انخفاض    المملكة تتبرع بمليوني دولار للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي    مسؤولة أممية: النازحون والمهاجرون في ليبيا يعانون بشدة    حقيقة إصدار هوية جديدة تُغني عن الرخصة وكرت العائلة وجواز السفر    مهرجان ولي العهد للهجن الثاني يضع الطائف في صدارة الوجهات السياحية العربية    بدء العمل في قسم جراحة اليوم الواحد بمستشفى حائل العام    «تقنية طبية» جديدة تهب الأمل لمصابي «السرطان»    نادي الشرقية الأدبي يواصل فعالياته لليوم الثاني .. توقيع كتب وتجارب مؤلفين    الموري يدخل تحدي الجولة الثالثة من بطولة الشرق الأوسط للراليات    دارة الملك عبدالعزيز تحدّث مقررات الدراسات الاجتماعية والمواطنة    350 ألف دولار جوائز اليُسر الذهبي في مهرجان «البحر الأحمر السينمائي»    انطلاق فعاليات البرنامج التعريفي بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن    الأمير بدر بن سلطان يناقش استعدادات الجامعات بالمنطقة ويستمع للخطة المرورية التي سيتم تنفيذها بالتزامن مع بدء العام الدراسي    162 انتهاكاً للملكية الفكرية.. والهيئة توقع عقوبات    “اللهيبي” يكشف عن حزمة من المشاريع والأعمال الإدارية والمدرسية أمام وسائل الإعلام    سمو سفير المملكة لدى الأردن يلتقي رئيس جامعة الإسراء    شرطة مكة تعلن ضبط 8 متورطين بمضاربة «السلام مول».. وتكشف حالة المصاب    "الأرصاد" تنبه من رياح نشطة وسحب رعدية على أجزاء من تبوك    فتح باب القبول والتسجيل لوظائف الدفاع المدني للنساء برتبة جندي    التعليم تعلن جاهزيتها للعام الدراسي ب 25 ألف حافلة ومركبة    ضمن برنامج “البناء المستدام”.. “الإسكان” تسلم مواطنا أول شهادة لجودة البناء    سمو الأمير فيصل بن بندر يستقبل مدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية بالمنطقة    صحافي إسباني: برشلونة يخسر كرامته    «الشؤون الإسلامية»: كود بناء المساجد يحمل رسالة العناية ببيوت الله وتطويرها    مركز الملك سلمان للإغاثة يسلم مشروع صيانة شارع "محمد سعد عبدالله" في مديرية الشيخ عثمان بعدن    “التحالف”: اعتراض وإسقاط طائرة “مسيّرة” أطلقتها المليشيا الحوثية من صعدة باتجاه المملكة    الاتحاد البرلماني العربي يدين حذف اسم فلسطين من قائمة المناطق    المجلس المحلي لمحافظة العيدابي يناقش المشروعات الحيوية    هذ ما يحدث إذا كان المستفيد الرئيسي غير مؤهل في حساب المواطن    الهيئة الاستشارية بشؤون الحرمين تعقد اجتماعها الدوري    "صحة الطائف" تعرض الفرص الاستثمارية بالمجال الصحي الخاص وتركز على أهمية التقنية    إقرار وثيقة منهاج برنامج القيادة والأركان    سفير نيوزيلندا:            د. يوسف العثيمين        «الحج» تطور محرك حجز مركزي لربط منظومة الخدمة محلياً ودولياً    الجيش اللبناني يتصدى لطائرة إسرائيلية    تبوك: إنجاز 95% من جسر تقاطع طريق الملك فهد    بعد استقبال وزير الداخلية.. ماذا قال صاحب عبارة «هذا واجبي» ل«عكاظ»؟    الملك يأمر بترقية وتعيين 22 قاضيًا بديوان المظالم على مختلف الدرجات القضائية    وقت اللياقة تخطف الانظار في موسم السودة    جامعة الملك خالد تنظم مؤتمر "مقاصد الشريعة بين ثوابت التأسيس ومتغيرات العصر" رجب المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علامة الجودة اختيارية وندرس تطبيقها إلزاميًا على المنتجات الخطرة
اعتمدت خطة سنوية لسحب عينات عشوائية من الأسواق وإخضاعها للاختبار.. هيئة المواصفات والمقاييس:
نشر في اليوم يوم 27 - 07 - 2016

أكد مدير عام فرع هيئة المواصفات والمقاييس بالمنطقة الشرقية الدكتور طامس الحمادي، أن علامة الجودة اختيارية وليست إلزامية، مشيرا الى أن هيئة المواصفات تدرس حالياً تطبيقها بشكل إلزامي على المنتجات عالية الخطورة، وتسعى كذلك إلى تغطية معظم السلع والمنتجات المستوردة أو المصنعة محليا بالمواصفات القياسية، وإجراءات تقويم المطابقة، ومنح شهاداتها. وأوضح الحمادي في حوار مع «اليوم» أن الهيئة وضعت خطة سنوية لسحب عينات من الأسواق لعدد من السلع كمبادرة منها للتأكد من مطابقة هذه السلع للمواصفات القياسية السعودية واللوائح الفنية ذات العلاقة. وفيما يلي نص الحوار:
■ ما أبرز التطورات في عمل المواصفات والمقاييس بشكل عام وبالمنطقة الشرقية بشكل خاص؟
* تقوم «الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة» بتنفيذ المهمات التنظيمية والتنفيذية المتعلقة بالمواصفات والمقاييس والجودة، بما في ذلك إصدار واعتماد المواصفات القياسية السعودية للسلع والمنتجات والخدمات وأجهزة القياس والمعايرة، وإجراءات تقويم المطابقة، ومنح شهاداتها، وكذلك اعتماد المختبرات وجهات منح الشهادات لأنظمة الجودة، ويشارك فرع الهيئة بالمنطقة الشرقية في هذه المهام، إضافة الى مشاركته في تنفيذ المبادرات التي تقوم الهيئة بتنفيذها بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة كوزارة التجارة والاستثمار ومصلحة الجمارك والمركز السعودي لكفاءة الطاقة ومنها المبادرات المتعلقة ببرامج كفاءة الطاقة للأجهزة المنزلية ومعيار اقتصاد الوقود وغيرها. وخلال مسيرة عملها بذلت الهيئة جهوداً متواصلة للحد من تسرب السلع والمنتجات غير المطابقة، بهدف حماية المستهلك وتوعيته بالمنتجات المطابقة للمواصفات، فأسهمت في تعزيز الإصلاحات التنموية والاقتصادية، بما يحقق في النهاية رضا المستفيد وحماية وسلامة وأمان المستهلك.
■ كم عدد المواصفات القياسية في مختلف القطاعات؟
* يبلغ مجموع ما تم تحديثه واعتماده من المواصفات منذ انطلاقة الهيئة وحتى الآن أكثر من 29 ألف مواصفة قياسية بمختلف القطاعات، تركزت النسبة الأعلى في قطاعات المنتجات الكهربائية والإلكترونية والتشييد ومواد البناء، وقطاع المواد الكيميائية والبترولية، وقطاع المنتجات الميكانيكية والمعدنية، والغزل والنسيج، والجودة، وكذلك تقنية المعلومات، كما قامت خلال العام المالي 2015م بتحديث وتعديل 1.911 مواصفة قياسية سعودية، وهناك 195 مشروع مواصفة قياسية سعودية في مراحل الدراسة والإعداد تمهيداً لاعتمادها كمواصفات قياسية سعودية، وجاءت من أبرز المواصفات واللوائح الفنية التي تم اعتمادها لوائح كفاءة الطاقة، وأجهزة التكييف، والأجهزة المنزلية، والغسالات، والثلاجات، ومواصفات مواد العزل الحراري، وتحديث منظومة مواصفات اسطوانات الغاز.
■ ما هي الجهود التي تبذلونها في إجراءات مطابقة السلع؟
* يعتبر نشاط التحقق من مطابقة السلع للمواصفات القياسية من أهم النشاطات التي توليها الهيئة اهتمامها منذ نشأتها، ولذا وضعت الهيئة خطة سنوية لسحب عينات من الأسواق لعدد من السلع كمبادرة منها للتأكد من مطابقة هذه السلع للمواصفات القياسية السعودية واللوائح الفنية ذات العلاقة ولبناء مؤشرات لقياس مطابقة السلع لتلك المواصفات وتشارك الفروع مع المركز الرئيس في تنفيذ هذه الخطة وفي إطار جهودها يستمر فريق عمل الهيئة بالتعاون مع وزارة التجارة والاستثمار ومصلحة الجمارك في مراجعة إجراءات المطابقة على السلع ومتابعة تطبيق برنامج الاعتراف بشهادات المطابقة، التي وقّعتها الهيئة مع جهات منح الشهادات، كما تواصل الفرق الفنية بالهيئة وبمشاركة فرق المتابعة الصناعية بوزارة التجارة والاستثمار تنفيذ زيارات للمصانع الوطنية المتخصصة، للتحقق من مطابقة منتجاتها للمواصفات.
■ كم عدد المختبرات المعتمدة؟
* تهدف الهيئة لأن تكون مختبراتها مرجعية وذات كفاءة وموثوقية عالية، في المجالات الفنية المتعلقة بالفحص والاختبار للسلع والمنتجات، إذ قامت الهيئة بتطوير ودعم هذه المختبرات بعدد من الأجهزة الحديثة والمتطورة في مختلف التخصصات لتغطي بها معظم الاختبارات للسلع والمنتجات. وقد أولت الهيئة اهتماماً كبيراً بالمختبرات لما تقدمه من أدوار متميزة في فحص العينات وغيرها، ففي مجال اعتماد المختبرات جرى خلال العام المالي 2015م اعتماد 5 مختبرات جديدة من قبل اللجنة السعودية للاعتماد ليبلغ مجموع المختبرات الخاصة المعتمدة 97 مختبراً.
وأضاف الحمادي إنه وتأكيداً على الدور المتميز لفرع هيئة المواصفات بالمنطقة الشرقية، فقد قامت مختبرات الفرع بفحص وتحليل العديد من العينات التي وردت إليها، حيث بلغ مجموع العينات الواردة خلال العام 2015م (372) عينة لمختلف المنتجات، كما تم فحص عدد (12.346) مركبة مستعملة مستوردة للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية السعودية واللوائح المعتمدة، وشارك الفرع في سحب عينات متنوعة من الأسواق المحلية للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية السعودية، حيث تم سحب (581) عينة.
وقام الفرع بالمشاركة مع وزارة التجارة والاستثمار في سحب عينات من مصانع العزل الحراري بالمنطقة الشرقية بواقع (59) زيارة. وكذلك شارك الفرع في عدد (77) زيارة دورية للتفتيش على المصانع بغرض منح (علامة الجودة / شهادة تصدير/ تقييم مختبرات).
■ ما المواد التي تتعامل معها الهيئة في فرع الشرقية؟ وهل هناك استثناءات؟
* فرع هيئة المواصفات بالمنطقة الشرقية يعمل وفق خطة سنوية أعدتها الهيئة لسحب العينات من الأسواق تشمل معظم المنتجات والسلع المتداولة بالأسواق، مع التركيز على السلع، التي لها صلة مباشرة بسلامة المستهلك، والتي تدخل ضمن اختصاصات الهيئة ولا تشمل الخطة المنتجات الغذائية والدوائية لأنها لا تندرج تحت مهام واختصاصات الهيئة. ولا يوجد استثناء بأي حال من الأحوال على أي من المنتجات والخدمات الخاضعة تحت مسؤوليات الهيئة والمهام المنوطة بها.
■ ما تقييمكم لتعاون الجهات ذات الصلة بنشاط المواصفات؟
* في الحقيقة تبذل الهيئة والأجهزة الرقابية بالمملكة جهوداً كبيرة لوقف تدفق المنتجات غير المطابقة إلى السوق السعودية من خلال التعاون مع مصلحة الجمارك في تطبيق المواصفات واللوائح الفنية على كل السلع الواردة للمملكة وتفعيل برامج الاعتراف المتبادل ومن خلال الحملات المتكررة، التي تنفذها الهيئة بالتعاون مع وزارة التجارة والاستثمار وبعض الجهات المعنيّة ذات العلاقة، بهدف ضبط المنتجات غير المطابقة في الأسواق واتخاذ الإجراءات اللازمة لمنعها من التداول، وقد اثمرت ولله الحمد هذه الجهود المشتركة بين تلك الجهات.
■ وأين يقف مواطن المنطقة في التفاعل مع جهودكم للارتقاء بالجودة؟
* إن من أكثر ما نفتخر به في المنطقة الشرقية، هو أن معدل الوعي بتطبيقات الجودة والالتزام بها في مختلف المنشآت يكاد يكون من أفضل المعدلات في المملكة، وذلك لما تتسم به المنطقة من نشاط صناعي، ومراكز للتميّز في مجال الجودة في كبرى الشركات كأرامكو وسابك والشركة السعودية للكهرباء وغيرها، كما أن إمارة المنطقة الشرقية وبعض القطاعات الخدمية بالمنطقة كالبلديات والتعليم والصحة لديهم تجارب في مجال الجودة وتعد من التجارب المتميزة في المملكة، وفي كل تلك الأنشطة نلاحظ المشاركة الفاعلة من أبناء المنطقة وتميزهم بإثراء الفعاليات التي تقام بالمنطقة، كما يساهم الفرع بدعم الجمعية السعودية للجودة بالمنطقة الشرقية اسوة بالمركز الرئيس بالرياض من خلال احتضان الكثير من الفعاليات التي تنظمها الجمعية السعودية للجودة، والتي باركها واعتمدها سمو أمير المنطقة -حفظه الله-، وتعد الهيئة شريكا استراتيجيا في كل الانشطة والبرامج التي تنظمها الجمعية، كما ينظم الفرع مجموعة من الفعاليات والأنشطة التي تساهم في نشر ثقافة الجودة وبرامج التقييس في المنطقة.
■ كيف يتم الحصول على علامة الجودة؟
* حددت الهيئة مجموعة من الخطوات للحصول على علامة الجودة تكمن في التقدم رسمياً من قبل المنشأة بطلب الحصول على ترخيص باستعمال شعار العلامة، وذلك حسب الصيغة الموضحة في النموذج رقم (1) المنشور بالموقع الإلكتروني للهيئة (www.saso.gov.sa)، كما تتم تعبئة نموذج استمارة طلب الحصول على ترخيص باستعمال شعار علامة الجودة، أيضاً حسب الصيغة الموضحة بالنموذج رقم (2) المنشور بالموقع الإلكتروني للهيئة، وإرفاق المستندات المطلوبة كصورة من الترخيص الصناعي، ودليل الجودة، والهيكل التنظيمي للمنشأة، ورسم كروكي لموقع المنشأة، وصورة شهادة آيزو 22000 (نظم إدارة سلامة الغذاء للمنشآت الغذائية والزراعية فقط)، وبيان تفصيلي بمنتجات المنشأة.
■ وهل هناك منتجات يتم استهلاكها دون حصولها على العلامة؟
* علامة الجودة هي علامة اختيارية وليست إلزامية، وتدرس هيئة المواصفات حالياً تطبيقها بشكل إلزامي على المنتجات عالية الخطورة.
■ كيف تلاحق الهيئة تسرب منتجات لم تمر عبر مختبرات المواصفات؟
* كما أسلفت، فإن الهيئة اعتمدت خطة سنوية لسحب عينات عشوائية من الأسواق ومن ثم إخضاعها للاختبار في مختبراتها المتنوعة، والتعامل مع تلك المنتجات وفق نتائج الاختبار، حيث تتم إحالة المخالفين للجهات المعنيّة لاتخاذ الإجراءات النظامية.
■ كم مواصفة يتم الاعتماد عليها في مختبرات الهيئة؟ وهل جميعها ملزمة؟
* المواصفات القياسية السعودية تجاوزت حاجز ال 29 ألف مواصفة لمختلف السلع والمنتجات، وهي ليست جميعها إلزامية، حيث إن اللوائح الفنية السعودية هي فقط التي تتخذ صفة الإلزامية.
■ وما المدة الزمنية لإنجاز المطابقة والمواصفة؟
* ولله الحمد فإن مجال إعداد المواصفات القياسية شهد تطوراً كبيرا خلال السنوات القليلة الماضية، حيث تحتاج الفرق الفنية لعام كامل لإعداد المواصفة، بينما عالمياً تستغرق عملية الإعداد نحو 3 سنوات.
■ كيف تعملون على توعية المواطنين بأهمية الحصول على منتجات تمت مطابقتها؟
* تستمر هيئة المواصفات في دورها التوعوي للمستهلك، حيث تستخدم العديد من الوسائل الإعلامية التوعوية لرفع مستوى المستهلك بالموضوعات المتعلقة بمهام وأنشطة الهيئة، وقد نجحت الهيئة خلال العام 2015م في زيادة نسبة متابعي حساب الهيئة على تويتر بمعدل 300%. حيث قامت بإنتاج 10 أفلام توعوية ونحو 50 انفوجرافيك، ووصل مشاهدي قناة الهيئة على اليوتيوب لأكثر من 572.000 مشاهدة. فيما نظمت خلال العام 2015م أكثر من 23 مؤتمرا ومعرضا وورشة عمل، بالإضافة إلى مجلة المستهلك والجودة التي صدر منها 43 عدداً حتى الآن وتعمل الهيئة حالياً على تحويلها لبوابة الكترونية متخصصة في توعية المستهلك، كما تبرز المشاركة الفعالة للهيئة في المناسبات والفعاليات، التي تقيمها الهيئات والمنظمات الخليجية أو العالمية والمشاركة في الندوات وتقديم المحاضرات وتنظيم الورش والدورات التثقيفية والتوعوية.
■ ما خططكم لتطوير فرع الهيئة بالمنطقة؟
* فرع هيئة المواصفات بالمنطقة الشرقية يلعب دوراً محورياً في عملية إعداد المواصفات وتفعيل الدور الرقابي للهيئة بهدف ضبط الأسواق، وذلك نابع من خصوصية المنطقة الشرقية، لاسيما أنها تعد الركيزة الصناعية للمملكة، ونعمل بشكل دائم لتطوير الشراكات وآليات العمل التي تنفذ بالتعاون مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص بالمنطقة، كما نسعى بشكل مستمر لتحسين جودة الأداء في الخدمات، التي نقدمها وتزويد مختبرات الفرع بالتجهيزات الفنية المتطورة والكوادر البشرية اللازمة.
■ هل تم اكتشاف أو منع ألعاب أطفال مغشوشة او مسرطنة؟ وكيف التعامل معها في حال وجودها؟
* تقوم الفرق الفنيّة بهيئة المواصفات بالتعاون مع الجهات المعنية بجولات دورية تفتيشية لسحب عينات من كل المنتجات والسلع بما فيها ألعاب الأطفال، ويتم إخضاعها لسلسلة من الاختبارات للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية السعودية من عدمها، وفي حال ثبوت عدم المطابقة تتم إحالة الواقعة لوزارة التجارة والاستثمار للتعامل مع الواقعة.
كما تخضع ألعاب الأطفال الواردة للمملكة والمتوافرة في الأسواق لسلسلة من الإجراءات الرقابية قبل إتاحتها أمام المستهلك، منها حصولها على شهادة مطابقة للمواصفات من بلد المنشأ قبل استيرادها، كما نتشارك مع هيئة التقييس لدول مجلس التعاون الخليجية في التطبيق الإلزامي لشارة المطابقة الخليجية على ألعاب الأطفال، التي تعد أول سلعة يتم تطبيق تلك الشارة عليها إلزامياً، بالإضافة إلى أنه تم البدء بتطبيق اللائحة الخليجية المحدثة للعب الأطفال مع مطلع شهر يناير 2014م،وذلك للحد من إغراق السوق السعودية بألعاب رديئة الصنع ورخيصة الثمن ولا تحتوي على اشتراطات ومتطلبات السلامة، لا سيما المستوردة من بعض الدول.
د. طامس الحمادي
د. طامس الحمادي يتحدث ل «اليوم »
مبنى فرع هيئة المواصفات والمقاييس في الدمام


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.