نائب أمير مكة المكرمة يتسلّم التقرير السنوي لأعمال معهد الإدارة    "الزكاة والضريبة والجمارك" تطلق منصة البنود الزكوية    إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين.. وصول أولى طلائع الجسر السعودي لإغاثة ماليزيا لمواجهة كورونا    محترف النصر: هدفي العودة للمنتخب.. وسُنقاتل على كافة البطولات    "الداخلية" تنفذ حكم القتل قصاصًا بمواطن قَتل آخر في الرياض    ضبط ورشة مخالفة لتصنيع الأثاث وإزالة مباسط الجوالات بعزيزية مكة    السعودية: 26 مليونا حصلوا على لقاح كورونا    شاهد.. بدء عملية فصل التوأم الطفيلي اليمني "عائشة".. ووالدها يعلق    الأسهم الأوروبية ترتفع لأعلى مستوى على الإطلاق    أمطار ورياح على عسير لمدة 8 ساعات    أحمد حجازي الأفضل في دور مجموعات ب طوكيو 2020    ارتفاع ضحايا "احتجاجات المياه" في إيران إلى 10 قتلى    استئناف مشروع التوسعة السعودية الثالثة بالمسجد الحرام    آل الشيخ يزور مسجد الغازي خسروا بيك والمدرسة والمكتبة الإسلامية بسراييفو    جامعة تبوك تعلن عن توفّر عدد من الوظائف الأكاديمية برتبة أستاذ مساعد    #أمير_تبوك يطلع على عدداً من المشاريع التنموية بمحافظة #أملج    تعرف على الإجراءات الحديثة لسفر المواطنين إلى خارج المملكة ..!    شاهد بالصور.. "السحب المنخفضة " .. ظاهرة بصرية ترسم الجمال في صيف عسير    تأسيس صندوق استثماري في التقنية ب15 مليار دولار    خادم الحرمين وولي العهد يهنئان ملك المملكة المغربية بذكرى توليه مهام الحكم في بلاده    برامج وخدمات لقاصدات المسجد الحرام    زلزال عنيف يضرب آلاسكا وتحذير من تسونامي    الكويت تدين بأشد العبارات استمرار تهديد أمن المملكة واستهداف المدنيين من قبل مليشيا الحوثي    وكيل محافظة الأمواه يدشن ورشة عمل بعنوان( وجه طليق ولسان لين )    مدير تعليم #المخواة يطلق مبادرة ( شكراً وطني أخذنا اللقاح )    هذه تفاصيلها: برقية من خادم الحرمين وولي العهد لملك المغرب    شراكة سعودية أميركية لتشغيل مجمع بتروكيماويات    خلال تعاملات الخميس: ارتفاع أسعار النفط وبرنت يتجاوز 75 دولارًا    الهند تسجل 640 وفاة و أكثر من 43 ألف إصابات جديدة بكورونا    إطلاق مجلس الأعمال السعودي الإماراتي    اليوم بداية طباخ التمر.. حرارة شديدة وعواصف ترابية    الرئيس التونسي: 460 فاسداً نهبوا 4.8 مليارات دولار من أموال الدولة    العبدلي: قلة مشاركة اللاعبين مع أنديتهم أثرت على الأخضر    فهد بن سلطان: فرص وظيفية وتدريبية لأبناء ضباء    الفيصل يناقش آليات تلافي تحديات الحج القادم    رسالة الحج تغرد إسلامياً بلغات متعددة قصص وثائقية وروايات إنسانية    بينها «النهضة».. التحقيق مع 3 أحزاب بتهم الفساد    بلغت 82.2 مليار ريال.. الصادرات السعودية ترتفع %120    أمير الكويت يعفي وزير شؤون الديوان الأميري من منصبه    مدير عام الجوازات يتفقد إدارة متابعة الوافدين بجوازات منطقة مكة        «جامعة جدة» ضمن تصنيف «التايمز» البريطاني    السينما والدراما السعودية: بين أزمة النص ومشكلة الأداء    إعلام كارداشيان!!    الرصيد لا يسمح..    الفقيه والمؤرخ الحسن الحفظي في لقاء بأدبي أبها            مستشار ميقاتي ل البلاد: لا تنازلات لصالح تيار "عون"    158 يوماً لإنهاء مشروع نفق التحلية مع المدينة            آل الشيخ يشارك في القمة العالمية للتعليم    خدمات بيطرية متقدمة للهجن المشاركة في مهرجان ولي العهد    كف يد 3 كُتّاب عدل لاستغلال النفوذ الوظيفي والتزوير والتجارة        الفيصل يطمئن على الرباع محمود آل حميد    قائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية يشهد تخريج طلبة القوات البرية السعودية المبتعثين لروسيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأمير ابن عياف: الرياض لم تكن جاهزة لكميات الأمطار الكبيرة وشبكات التصريف لا تتجاوز 30%
قال في مؤتمر صحافي إن هناك رداءة في التعامل مع السيول
نشر في الرياض يوم 07 - 05 - 2010

رفع صاحب السمو الأمير الدكتور عبد العزيز بن محمد بن عياف آل مقرن أمين منطقة الرياض شكره لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز امير منطقة الرياض وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبد العزيز ولصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن متعب وزير الشؤون البلدية والقروية على متابعتهم وعلى اهتمامهم وعلى الجهود التي بذلت في الفترة الماضية التي صاحبها سقوط الأمطار الغزيرة على مدينة الرياض وقدم شكره لجميع الجهات المشاركة في الأمانة والدفاع المدني والمرور ووزارة الصحة ولمنسوبي البلديات الفرعية ولجميع وسائل الإعلام التي نقلت الصورة عما حدث أثناء هطول الأمطار الغزيرة وتواصل مع المواطنين بشكل جيد جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده سموه مع الإعلاميين في طرح جريء من سموه وشفافية عالية وذلك عقب ترؤس سموه اجتماع المجلس البلدي بحضور أعضاء المجالس البلدية حيث تم مناقشة الجهود التي بذلتها الأمانة والجهود التي ستبذل مستقبلاً إضافة إلى مناقشة تصريف السيول وأوضح سموه قائلاً لا شك أن هناك رداءة في التعامل مع السيول مشيراً إلى أن مدينة الرياض لم تكن جاهزة لكميات الأمطار الكبيرة لعدة أسباب أولها أن الكثير من الأحياء الموجودة في مدينة الرياض أو مناطق الرياض غير مكتملة بشبكات صرف السيول ولا تتجاوز نسبة 30% مؤكداً سموه أن 70% لم تغط بشبكات التصريف وما حدث في شمال وشرق الرياض أن السيول اجتمعت في بعض الأحياء من الخارج ولم تستطع شبكات تصريف السيول استيعابها وهذا ما حصل في الأنفاق التي امتلأت بالمياه وقال سموه ان النقطة الرئيسية في ذلك وجود مشاكل جراء السيول من خلال تعطل الحركة المرورية في الخطوط الرئيسية وبالأخص في الدائري الشمالي والدائري الشرقي وطريق الإمام سعود بن عبد العزيز بن محمد وبعض الأنفاق التي امتلأت بالمياه إضافة إلى بعض الأحياء التي وصل فيها منسوب المياه إلى حد عالٍ احتجز المواطنين وبين سموه أنه لا يمكن تصريف السيول دون وجود شبكات التصريف سواء على شعاب وأودية أو على قنوات وقال سموه ان هناك واديين في الرياض وادي حنيفة من الغرب ووداي السلي من الشرق وادي حنيفة عميق ووادي السلي احدى مشاكله أنه واد منبسط لا يمكن لأحد أن يميز معالمه والأمانة بدأت في ترتيب وادي السلي من الجهة الجنوبية للمحافظة على الوادي ومن الأمثلة على وجود شبكات التصريف الموجودة في مخرج 13 والذي كان أحد المخارج المعروفة بالاختناق رغم قلة المياه التي تصل إليه وهذا العام يعتبر مخرج 13 أحد المخارج المتميزة الذي لم تحصل فيه أي مشكلة رغم كثرة السيول التي يستقبلها وهذا بسبب وجود شبكات التصريف فيه كذلك لم تحدث أي مشاكل في أحياء الملز والشميسي والمعذر وذلك لوجود شبكات تصريف للسيول فيها والمحيط بها وقال سموه ان أساس المشكلة هو عدم تكامل وجود شبكات وعدم تكامل الشبكات وأشار سموه إلى الاعتمادات التي طلبت من وزارة المالية على مدى الفترة الماضية من 15 عاماً حيث لم يكن هناك اعتمادات مالية من عام 1401ه حتى عام 1416ه ومن عام 1418ه حتى 1430ه ما اعتمد من مبالغ مالية نؤكد أنه غير كافٍ وبالمجمل أن ما اعتمد لا يمثل 16% من المطلوب.
نطالب المالية باعتمادات للتخلص من المشكلة والحيلولة دون وقوع كارثة
وبين الأمين العياف أننا نخشى أن تعلن الأرصاد تسبب كوارث أكثر مما كان فنزول الأمطار الاثنين الماضي وليلة البارحة لو زادت كميات المياه أكثر من ذلك وطالت مدتها ولو تكررت في أيام متتالية لا شك في أنها ستسبب كوارث أكثر لعدم وجود شبكات تصريف السيول وطالب سموه بسرعة الاعتمادات المالية أو سرعة تنفيذ مشاريع فورية لشبكات السيول والقنوات الرئيسية فمن خصائص مشاريع السيول أنها شبكات متكاملة وقال سموه ان الأمانة استنفرت كافة طاقاتها من خلال 200 فرقة تواجدوا في المناطق وكذلك مضخات وأكثر من 100 صهريج لنزع المياه ولدينا أكثر من 18 فريق عمل كل فريق عمل يرأسه رئيس بلدية والسيول في العالم كله لا يمكن أن تنزح بصهاريج أو مضخات.
وكان سموه ترأس اجتماع المجلس البلدي بحضور أعضاء المجالس البلدية حيث تمت مناقشة الجهود التي بذلتها الأمانة والجهود التي ستبذل مستقبلاً إضافة إلى مناقشة تصريف السيول بعد ذلك عقد سموه مؤتمراً صحفياً بحضور الإعلاميين من الصحف المقروءة والقنوات الفضائية.
سموه يجيب عن أسئلة الصحفيين
سموه في حديث مع الزميل علي الحضان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.