أمن الطرق: ضبط 39 شاحنة و39 شخصا لمخالفتهم نظام المراعي والغابات    تنبيه مهم للمسجلين في #حساب_المواطن    أسعار النفط تتجه لتسجيل مكاسب أسبوعية    التعاون الاسلامي: 7150 منشوراً و40 فيلماً للتصدي لخطاب الكراهية والإرهاب    بلجيكا تحاكم دبلوماسياً إيرانياً.. والتهمة محاولة تفجير موقع معارضين    برقية من خادم الحرمين وولي العهد للرئيس الموريتاني    #عاجل… #الدفاع_المدني يحّذر المواطنين: ابتعدوا عن أماكن تجمعات الأمطار والسيول    تنبيه عاجل… هطول أمطار رعدية على منطقة المدينة المنورة    الشيخ الدكتور الجهني: الله من علينا بكتابه القويم وجمل الإنسان بالبيان وجمل البيان بالقرآن    روبرت كوخ: عدد الإصابات بفيروس كورونا في ألمانيا يتجاوز المليون    روسيا: 27 ألف إصابة جديدة بكورونا    «بلاغات العنف الأسري»: باشرنا حالة الفتاة المُعنَّفة من أسرتها.. ووفرنا الحماية    مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 550 حقيبة شتوية للنازحين في مخيم السويداء بمأرب    مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور ينطلق غداً بمشاركة صقارين سعوديين ودوليين    السودان يشيع الصادق المهدي    "سلمان للإغاثة" يواصل مشروع "مهارتي بيدي" لتحسين سبل العيش للأيتام بمأرب    توقعات الأرصاد لطقس اليوم: أمطار رعدية مصحوبة بزخات البرد على 9 مناطق    حضور كبير لورشة قسم الإعلام بجامعة #الملك_فيصل    وفق دراسة جديدة.. 77% من المستهلكين في المملكة يفضلون التسوق عبر الإنترنت منذ انتشار كورونا    فرع الشؤون الإسلامية بالمدينة المنورة يكرم فريق فرسان الصُفّة التطوعي    اهتمامات الصحف المصرية    «مكافحة الفساد» تباشر 158 قضية جنائية.. تورط فيها 226 مواطناً ومقيماً    الصحف السعودية    فتح باب القبول بالوظائف العسكرية بمعهد «مباحث أمن الدولة»    f lash back    الرابطة والأمم المتحدة تطلقان كتاباً ل«تعزيز السلام والحوار بين الحضارات»    فرانشيسكو ليجو: أنا خائن بإخلاص    «مارادونا» في أرشيف عكاظ.. حوارات وقصص تستحق أن تُروى    مشوار الهلال والنصر في كأس الملك    التاسعة للزعيم أم السابعة للعالمي؟    نهاية تطرف الحوثي قريبة    خبير العقاقير القحطاني في حوار ل عكاظ: 4 نباتات عشبية «قاتلة» متداولة في أسواق العطارة    شاهد.. افتتاح أكبر مركز صحي في مدينة «غزة» بتمويل «المملكة»    تفاعلاً مع بلاغ مواطن.. المرور يضبط مركبة تحمل معدات ثقيلة بالرياض (فيديو)    «التعليم»: بدء استقبال طلبات المعلمين الراغبين في الإيفاد الخارجي    طاولة #العرين تكسب #الخلود في الرس    مدير الأمن يدشن مركزاً لتدريب وتأهيل القيادات الأمنية التنفيذية    الصحة العالمية تزف بشرى سارة بشأن كورونا    حكاية الصادق الذي انتصر على فيروسات السياسة وهزمته كورونا    تدشين مركز الاقتصاد الرقمي لدعم الحلول الابتكارية    فنانو الطائف يبدعون برسم الوفاء والولاء.. وعرض «نقطة آخر السطر»    قيّم.. منصة خير يرفضها مسؤول!    وزراء العدل العرب يطالبون بوقف الدعم للكيانات الإرهابية    العبدلي: العميد يفتقد الاستقرار في التشكيل    نهائي إفريقي تاريخي بين الأهلي والزمالك    حكم مستعجل بتسليم رضيع لوالدته    نصوص للتعامل مع وسائل التواصل!    أمطار متوسطة إلى غزيرة بجدة ومكة.. والجهات الحكومية تستنفر    الهلال يتغلب على النصر في "ممتاز الطائر" بثلاثة أشواط نظيفة    %32 نسبة إسهام الصناعة في الناتج المحلي بالمدينة المنورة    القيادة تعزي رئيس النيجر في وفاة الرئيس الأسبق    قمة العطاء في مواجهة الوباء    القيادة تعزي رئيس النيجر في مامادو تانجا    رئيس المجلس البلدي ب #وادي_الدواسر #يهنئ_القيادة بنجاح قمة العشرين    هيئة التراث تُرمّم سور قصر صاهود التاريخي في الأحساء    سمو أمير منطقة القصيم يكرّم رجل أمن تقديرًا لتميزه في أداء عمله    أمير تبوك يستعرض قضايا المنطقة مع رؤساء المحاكم ومديري الإدارات    الموت والفقد.. حزن على إنسان خلوق بشوش رحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





د. هلا التويجري: قرار تنظيم مجلس شؤون الأسرة نقلة نوعية ويدعم المجتمع
نشر في الرياض يوم 31 - 05 - 2019

المرأة تخطت مرحلة التمكين إلى التعزيز والمنافسة والشراكة الفاعلة على كافة المستويات
عبرت الدكتورة هلا مزيد التويجري -الأمين العام لمجلس شؤون الأسرة- عن عظيم امتنانها للقائد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- بمناسبة ذكرى بيعة ولي العهد، داعيةً الله أن يحفظهما ويديم عز وطننا وقيادته.
وتناولت الدكتورة هلا التويجري قرار تنظيم مجلس شؤون الأسرة في المملكة، مشيرةً إلى أن هذا القرار يمثل نقلة نوعية ودعماً للأسرة السعودية وللمجتمع السعودي ككل، فالمجلس بكل مستهدفاته ولجانه، خاصةً لجنة المرأة جاءت جميعها محققة وممكنة للتنمية المستدامة للأسرة في ظل رؤية المملكة.
ولأهمية هذه النقلة النوعية للأسرة السعودية والمتمثلة في مجلس شؤون الأسرة، التقت "الرياض" بالدكتورة هلا التويجري للحديث عن ما سيقدمه مجلس شؤون الأسرة لتطوير المرأة وتمكينها بشكل أكبر من المشاركة في خطط التنمية الطموحة، وما سيقدمه المجلس من خلال لجانه المختلفة للطفل وكبار السن، وإليكم نص الحوار.
تمكين متوازن
* تضمنت رؤية المملكة 2030 مرتكزاً مهماً يتعلق ببناء مجتمع حيوي من خلال زيادة مشاركة المرأة في التنمية، ومن خلال مجلس شؤون الأسرة، ما المحاور الرئيسة في زيادة مشاركة المرأة في التنمية لتحقيق تطلعات القيادة انطلاقاً من رؤية المملكة وبرنامج التحول الوطني؟
* تشارك المرأة السعودية بدور رئيس في دفع عجلة التنمية وتحقيق رؤية المملكة 2030، ولجنة المرأة بمجلس شؤون الأسرة تعمل على تحقيق تمكين متوازن للمرأة من خلال رسم خارطة الطريق للمرأة في المملكة، والتي تحتوي على عدة مراحل تبدأ من تقييم الوضع الراهن ثم تحديد الأولويات، وأخيراً تصميم المبادرات والبرامج التي ترمي إلى دعم مواصلة المرأة لأدوارها التنموية وتعزيز مكانتها الاجتماعية والاقتصادية، ومن جهة أخرى يسعى المجلس للوصول للمرأة في كافة مناطق المملكة ونشر الوعي والتعريف بالخدمات، وكذلك تعزيز القدرات، حيث أطلق المجلس بالشراكة مع اللجنة النسائية للتنمية المجتمعية في إمارة منطقة الرياض وجامعة الملك سعود برنامج تاله المرأة الذي وصل للمرأة في معظم محافظات منطقة الرياض، ويخطط المجلس لإقامة برامج مماثلة في كافة مناطق المملكة -بإذن الله-، كما يحرص المجلس على بناء الشراكات الفاعلة مع كافة قطاعات المجتمع (الحكومية، والأهلية، والقطاع الثالث غير الربحي) التي تنفذ البرامج والخدمات والأنشطة المختلفة لصالح المرأة السعودية.
مراجعة واقتراح
* صدر قرار مجلس الوزراء قبل عام تقريباً بتأسيس مجلس لشؤون الأسرة لكي يتولى تنسيق السياسات ووضع التنظيمات المتعلقة بتنمية ورعاية شؤون الأسرة داخل المملكة، وتحسين كفاءة الخدمات المقدمة لها، ومساندتها في كافة جوانب حياتها، ما المهام التي سيقوم بها المجلس بما يتوافق مع قرار مجلس الوزراء؟
* نص قرار تنظيم مجلس شؤون الأسرة على حزمة من الأهداف والأدوار التي يقوم بها المجلس بالشراكة مع الهيئات والوزارات الممثلة في المجلس، وقد تم وفقاً لذلك وضع استراتيجية لمجلس شؤون الأسرة تحدد المسارات الأساسية التي يعمل بها المجلس والتي تتلخص في ما يلي: التوعية بقضايا الأسرة والخدمات المقدمة للأسرة، مراجعة واقتراح التشريعات والأنظمة الداعمة للأسرة بكافة أفرادها، وكذلك إجراء الدراسات والأبحاث حول القضايا المتعلقة بالأسرة، وتمكين الأسرة وتمكين الجهات التي تقدم خدمات للأسرة، إضافةً إلى بناء قاعدة المعلومات عن الأسرة، والتمثيل الدولي في كافة المنظمات والمحافل الدولية.
اكتساب المهارات
* تضمن قرار تشكيل مجلس شؤون الأسرة هدفاً مهماً يتعلق بالتعريف بجهود المملكة فيما يتعلق بالأسرة لدى المحافل الدولية، ما الجوانب التي قام ويقوم بها المجلس لتحقيق هذا الهدف المهم؟
* يهتم المجلس بالملف الدولي، حيث يجد في ذلك فرصة لاكتساب المهارات ومشاركة الخبرات والتجارب والاطلاع على التجارب الدولية في كافة المجالات المتعلقة بالأسرة، ومن خلال تلك المشاركات التي شملت منظمات دولية وإقليمية، فقد ساهم المجلس بعكس الجهود العظيمة التي تقوم بها حكومتنا الرشيدة في مجالات تمكين الأسرة، وبالأخص فيما يتعلق بالمرأة، حيث كان هناك صورة سلبية عن المرأة في المملكة تعدلت كثيراً من خلال تكثيف المشاركات الدولية بتمثيل نسائي من مختلف القطاعات لتشكيل صورة واقعية عن المرأة والمراكز التي وصلت لها، والفرص المتاحة أمامها، والأهم من ذلك كله هو أن المملكة اليوم تعد عنصراً فاعلاً في صنع القرار على الصعيد الدولي من خلال عضويتها في المنظمات الدولية، وفي مجموعة الدول العشرين، وبالتالي فإن الدور المتوقع من التمثيل الدولي يشمل أيضاً صناعة التغيير على الصعيد الدولي ولا يقف عند حد التمثيل فقط.
منظور أسري
* انتهى مجلس شؤون الأسرة مؤخراً من إعداد استراتيجية للأسرة السعودية، ما المعالم التي حددتها هذه الخطة لتحقيق أهداف المجلس؟
* اعتمد المجلس في جلسته الخامسة استراتيجية المجلس، والتي حددت العمل ليكون في مسارات رئيسة ينطلق منها مستهدفات محددة ومن ثم برامج ومشروعات، وقد تم العمل على تطوير الاستراتيجية من روح تنظيم المجلس وبالتوافق مع رؤية المملكة 2030، وكذلك بالتوافق مع أهداف التنمية المستدامة، ويجري العمل حالياً على استراتيجية الأسرة، والتي تعد من أهم وأكبر مشروعات المجلس، والتي نسعى للانتهاء منها في نهاية العام الحالي بإذن الله.
* يأتي من ضمن لجان مجلس شؤون الأسرة لجنة رعاية كبار السن ولجنة رعاية الطفولة، ما الملامح الكبرى لهاتين اللجنتين؟، وكيف يتم التنسيق بينها وبين الجهات الأخرى ذات العلاقة لتحقيق أهداف هاتين اللجنتين؟
* تعنى اللجان الدائمة بالمجلس بالفئات المحددة التي يغطيها نطاق عمل اللجنة من منظور أسري يراعي طبيعة المجتمع في المملكة، ويهدف إلى تمكين أفراد تلك الفئة، وكذلك تمكين الجهات سواء كانت حكومية أو أهلية من تقديم خدماتها بكفاءة تناسب احتياجات الفئة، حيث تهتم لجنة كبار السن بالفئة التي يبلغ أعمار أفرادها 60 عامًا فما فوق للجنسين، بغض النظر عن حالته الصحية أو الاجتماعية أو المادية، وتتولى اقتراح ودراسة الأنظمة، واللوائح، والخطط، والمشروعات، والبرامج، والمبادرات التي تهدف إلى تلبية مُتطلبات كبار السِّنّ؛ بما يتوافق مع الأهداف والسياسات العامة لمجلس شؤون الأسرة، أمّا لجنة الطفولة فهي إحدى لجان مجلس شؤون الأسرة، وتتكوّن من المختصين والمهتمين بالطفل، وتعني بالطفل من الولادة إلى 18 سنة للجنسين، بغض النظر عن حالته الصحية أو الاجتماعية أو المادية، وتتولى اقتراح ودراسة الأنظمة، واللوائح، والخطط، والمشروعات، والبرامج، والمبادرات التي تهدف إلى تلبية مُتطلبات الطفل؛ بما يتوافق مع الأهداف والسياسات العامة لمجلس شؤون الأسرة.
خارطة طريق
* موضوع تمكين المرأة أصبح شعاراً أساسياً لرؤية المملكة 2030 وواحداً من أهم أهدافها، ما رؤيتكم حول موضوع تمكين المرأة وزيادة مشاركتها في المجتمع؟، وما الدور الذي يمكن أن يؤديه مجلس شؤون الأسرة في موضوع تمكين المرأة؟
* المرأة تخطت مرحلة التمكين إلى مرحلة التعزيز والمنافسة والشراكة الفاعلة على كافة المستويات وفي كافة المجالات، ويسعى مجلس شؤون الأسرة من خلال لجنة المرأة إلى دعم المرأة وتمكينها من خلال تبني المبادرات والبرامج ورسم السياسات وبناء الشراكات التي تسهم في تعزيز مكانة المرأة وبناء قدراتها في مواجهة التحديات، بما يضمن استدامة استقراراها الأسري ونموها الاقتصادي والمعرفي للارتقاء بجودة الحياة، وتتطلع اللجنة من خلال مجلس شؤون الأسرة إلى أن تكون مظلة متخصصة في شؤون المرأة تتميز بمواصفات ومعايير عالمية وكفاءات وخبرات وطنية، حيث تعمل حالياً على صياغة وبناء خارطة طريق المرأة السعودية والتي سيتم فيها تحديد التطلعات والأهداف والمبادرات التي ستوحد وتنسق الجهود الرامية لتعزيز وضعها بين الجهات المختلفة، والتي ستقود المرأة السعودية إلى تحقيق أفضل مشاركة لها في صناعة رؤية 2030، كما أن لجنة المرأة تقوم بعقد العديد من الشراكات الاستراتيجية لتنفيذ مبادرات وطنية تخدمها في كافة المجالات، وفي جميع مناطق المملكة، هذا بالإضافة إلى تمثيلها للمرأة السعودية بالمحافل الدولية والإقليمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.