المملكة تعرب عن قلقها لتنامي وتيرة خطاب الكراهية ضد المسلمين    أتلتيك بلباو يسقط ليفانتي ويواجه برشلونة في نهائي كأس ملك أسبانيا    فرع التجارة بنجران ينفذ 316 جولة رقابية على قطاع الورش وصيانة السيارات    جامعة نجران تستضيف لقاء عمداء القبول والتسجيل ال 25 لجامعات المملكة الأربعاء القادم    تدشين مركز لقاحات كورونا في إمارة الرياض    الفراج يكشف سبب قرارات إدارة النصر الجذرية واحتمالات غضب بغلف    مجلس التعاون يطالب المجتمع الدولي بموقف حاسم ضد إرهاب الحوثي    مؤتمر "أمن الحدود والموانىء والمطارات" يوصي بتكثيف استخدام التقنيات الحديثة في المعابر    إصدار تحذير من تسونامى بعد زلزال عنيف قبالة نيوزيلندا    إدارة بايدن.. عداوة عمياء وتوجيه أعرج !    التويجري: ولي العهد أحدث تغييرا إيجابيا على خطط التنمية    ماذا يحدث قبل وبعد الإقلاع؟    خبر سار ل الهلال قبل مواجهة الرائد ب دوري محمد بن سلمان    هورفات يستعين بالشهري ومران    الهلال ومغادرة رازفان    الرياض.. نور على نور    مكافحة الفساد أولوية    شقيق الزميل السبيعي في ذمة الله    القضاء والقضاة        رفع كفاءة منسوبي المساجد لتعزيز الأمن الفكري    أحمد فتحي ل عكاظ: الكلمة أهم من اللحن    مهرجان برلين السينمائي.. من وراء الشاشة                الشاعر بين إرضاء الذات وتثقيف المجتمع    ألفاظ الذم الشعبية    هل يجوز للمرأة أن تغتسل وتتطيب قبل صلاة الجمعة؟.. «الخضير» يجيب        الناطق باسم قائد القوات العراقية ل"البلاد": المملكة حريصة على دعم أمن واستقرار بلادنا    الخدمات الطبية تطلق المرحلة الثانية لتقديم لقاحات فيروس كورونا    المعجب يوجه بالتنسيق بين النيابة وجهات الاختصاص لإنجاز القضايا    المحكمة العليا: لا حكم بالقسامة مع وجود أدلة أو قرائن    محمد بن سلمان يا عز المملكة وفخرها    المملكة تحقق المركز السابع في مؤشر «ريادة الأعمال»    داوود أوغلو: حكومة أردوغان مسؤولة عن مناخ الخوف بالبلاد    الفيصل يطلع على مشروع تخطيط الطائف الجديد    «إكستريم إي» حدث رياضي عالمي جديد على أرض المملكة    أكثر من 200 فارس في انطلاق منافسات بطولة القفز في ملهم    آخر تطورات الحالة الصحية ل سعد خيري نجم الباطن    الفوج الأمني الثاني بعسير تُحبط تهريب (44) كجم من الحشيش المخدر    أمير جازان يدشن مشروعات تنموية في صامطة بأكثر من 720 مليون ريال    المملكة تمدد الخفض الطوعي الإضافي لإنتاج النفط بمليون برميل يوميًّا في أبريل    قصر باكنغهام يتهم ماركل بالتحرش.. ماذا ردت الأخيرة    بإسناد من التحالف.. مقتل 30 حوثيًّا بنيران الجيش اليمني غربي مأرب    لا تقول ما لا تفعل    أمير الشمالية يدشن جسر المساعدية بعرعر    متحدث "الصحة": هذه الفئة عليها ألا تأخذ لقاح كوروناmeta itemprop="headtitle" content="متحدث "الصحة": هذه الفئة عليها ألا تأخذ لقاح كورونا"/    «علي اليوسف» شاب صغير السن يؤم المصلين ويأسر القلوب بتلاوته (فيديو)    كورونا يتسبب بإغلاق 12 مسجدا في 5 مناطق    كلية القيادة والأركان تستضيف وزير الدولة للشؤون الخارجية    "الغذاء والدواء" تحذّر من منتج صابون أيدٍ لاحتوائه على نسبة عالية من البكتيريا    الشؤون الإسلامية تغلق 12 مسجداً مؤقتاً في خمس مناطق بعد ثبوت حالات كورونا بين صفوف المصلين    "الصحة": تسجيل 375 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 336 ووفاة 4 حالاتmeta itemprop="headtitle" content=""الصحة": تسجيل 375 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 336 ووفاة 4 حالات"/    سمو أمير منطقة جازان يعزي في وفاة مدير هيئة تطوير المناطق الجبلية ورئيس بلدية مركز القفل السابقين    التجارة تحيل 2000 قضية للنيابة.. منها 54 غسيل أموال    حصول ولي العهد على جائزة الجامعة العربية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجامعات السعودية نحو آفاق مستقبلية أرحب
نشر في المدينة يوم 23 - 01 - 2021

نما قطاع التعليم الجامعي في بلدنا الحبيبة بدعم قيادته المستشرفة لتحديات المستقبل خلال العقد الماضي تنمية كبيرة ومشهودة.
ولعل القارئ الكريم يدرك أن رسالة ومهمة الجامعات لا تخرج عن الأدوار الثلاثة الجوهرية: التعليم، البحث العلمي، وخدمة المجتمع، وجميعها على قدر متساوٍ من الأهمية لتقوم الجامعات بأداء الرسالة المناطة بها على الوجه الأكمل.. على الصعيد العالمي فإن الجامعات المرموقة توازن بين تلك المتطلبات بشكل دقيق ومتناسق.. نراها تقدم تعليم جامعي عالي المخرجات ويكسب الطلاب منهجيات التفكير والتحليل والنقد والقدرة على طرح التساؤلات ويمنحهم قدر كافي من المعرفة ويدربهم على مهارات سوق العمل والتي تتغير بشكل متسارع مع تقدم وتيرة الثورات التقنية والصناعية المتتالية.. كما تساهم في تحريك عجلة البحث العلمي الرصين إذا توفرت البنية التحتية البحثية المناسبة والموارد البشرية المؤهلة والمدربة والموارد المالية الكافية.. بالإضافة إلى ذلك فإنها تساعد في تطور وتنمية مجتمعها ومواجهة تحدياته وحل مشكلاته.
وأعتقد أنه من المهم الوقوف ملياً عند تلك المحاور والتأمل في طبيعتها وأبعادها وطرح أسئلة من الأهمية بما كان طرحها ومحاولة الإجابة عليها لكي ترسم خريطة طريق واضحة المعالم تجاه تعزيز دور الجامعات وضبط بوصلتها: هل تعاملت الجامعات بكل موضوعية وإتقان وجسارة مع الأدوار الثلاثة الآنفة الذكر ووجهت كل طاقاتها وخططها وجهودها وبرامجها تجاه تحقيقها؟ قد نلاحظ بعد لحظات من التأمل تباين من جامعة الى جامعة أخرى لعدة اعتبارات قد لا يكون المجال ملائماً لمناقشتها في هذه المقالة.. لكن بكل تأكيد أن الأداء لم يكن بحجم المأمول والمستهدف.
ويزداد التباين وضوحاً بين الجامعات الأم "إن جاز التعبير" والجامعات الحديثة في الأدوار الثلاثة شكلا ومضمونًا، وهذا لا يعني بطبيعة الحال أن الجامعات الأم في أكمل صورة أو في وضع أفضل أداء بل ان الجميع في حاجة ملحة لاستحداث مؤشرات أداء تقيس جودة التعليم المقدم، وكذلك جودة ومتانة الإنتاج العلمي والمشاركات البحثية، ومدى الإسهام المجتمعي والانفتاح على المحيط الخارجي.
تعيش معظم الجامعات السعودية ان لم يكن جميعها في شبه عزلة بمجرد فصلها عن محيطها فصلا مكانياً بجدران أسمنتية والتي تشكل أيضاً في وجهة نظري حاجزًا نفسياً لا يقل تأثيرًا عن الفصل المكاني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.