مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعاً عند مستوى 7006.24 نقطة    تعليم الرياض يطلق خمس مسابقات تنافسية عن بُعد لاستثمار أوقات الطلاب والطالبات    الرئيس العراقي يكلف رسمياً رئيس جهاز المخابرات بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة    أكثر من 1700جولة باشرتها أمانة الطائف للتأكد من تطبيق الاحترازات الوقائية بالمنشآت التجارية    بالصور.. بعد تعهد الأمير نايف بذلك.. ابنا شهيدَي عملية أمنية وقعت قبل 17 عاماً يتخرجان ضابطين    الشؤون الإسلامية بجازان تواصل تنفيذ عدد من البرامج    استشاريون نفسيون يجيبون على أسئلة «كورونا».. بالهاتف    سمو الأمير فيصل بن خالد يرأس اجتماع خدمات شركات الاتصالات بالحدود الشمالية عبر الاتصال المرئي    دويّ المدافع في اليمن.. يسكت الآن    حساب المواطن يودع 2.3 مليار ريال ل12.5 مليون مستفيد وتابع    الزمازمة الموحد: نعمل على اتباع الإجراءات الاحترازية والحفاظ على أعلى درجات التعقيم    1195 متدربة يشاركن في برامج للتعليم عن بعد بتعليم المدينة المنورة    الأرصاد: أمطار رعدية على منطقة جازان    الطاقة الروسية: مستعدون لخفض الإنتاج ب1.6 مليون برميل يومياً    سعر الذهب في التعاملات الفورية ينخفض بنسبة 0.19%    هدف: التحاق 25 ألف مواطن ومواطنة بمبادرة دعم التوظيف لدعم أجور السعوديين في القطاع الخاص حتى 50%    مدني حائل يدعو في رفع مستوى السلامة والوعي    بالفيديو.. “المالكي” يوضح كيف سيتعامل “التحالف” مع الحوثيين إذا لم يلتزموا بوقف إطلاق النار    تداول مقطع لصيد جائر لأحد الوعول النادرة بعسير.. و”الحياة الفطرية” تعلّق    أكثر من مليون ونصف المليون إصاباة بكورونا في العالم    شركات وطنية متخصصة لتعقيم وتطهير الحرم المكي الشريف    «الإذاعة والتلفزيون» تطلق فضائية «ذكريات» لعرض فنون الزمن الجميل    مدير جامعة شقراء: إعادة المبتعثين تجسد حماية الدولة لأبنائها    الفرج: الأبطال لا يستسلمون            وزير المالية        سموه خلال الاجتماع            من منشأة الكشافة التابعة لتعليم القصيم تمنحها للأمانة ببريدة        ملك حكيم وشعب واعٍ    من لا يشكر الناس لا يشكر الله    القصاص بجانٍ قتل مواطناً في الباحة    أوامر الخير لا تنتهي    مشروع فورفيلدر للكرة الألمانية    نجوم «ريال مدريد» يوافقون على خفض أجورهم 20% لمواجهة «كورونا»    «النيابة» تحقق مع مقيم تعمد نزع كمامته والعطاس تجاه مواد غذائية في تبوك    صور الشيخوخة في مرايا الشعراء    المكتبات المنزلية الرابح الأكبر في زمن «كورونا»    انطلاق قافلة المواد الغذائية بعتيبية مكة    المؤمن قوي في حياتيه    Unorthodox: بقعة الظلام .. في عالم النور    المثقف الصغير في الحلم الكبير!    العالقون في الخارج والداخل..!!    مبادرات محمد بن راشد العالمية    حاملة الطائرات شارل ديغول تقرّب عودتها إلى فرنسا    محمد بن عبدالعزيز يعزي ذوي الشهيد دهل    8 خيبات مثيرة كرويا    الحلم الضائع أندية جازان خارج الكبار    الإلغاء أمل غرقى الدوري    إيران تعطس على حدود البوكمال والقائم    الإعلام والاتصال ب «تعليم ألمع» يدعو للمشاركة في برنامج نسمات قرآنية    قروب يتحول إلى منصة لكل الرياضيين    المطلق يوضح حكم تعجيل إخراج الزكاة قبل أن يحل موعدها في شهر رمضان    نائب أمير جازان يعزي شيخ شمل فرسان والأمين عام مجلس المنطقة في وفاة شقيقهما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مركز إدارة الكوارث الصحية.. 20 فرعًا لاستقبال البلاغات المتعلقة بالأوبئة
نشر في المدينة يوم 21 - 02 - 2020

يشكل المركز الوطني لإدارة الأزمات والكوارث الصحية بوزارة الصحة نقطة التقاء المعلومات الصحية لمتخذي القرار المبني على المعلومات الدقيقة والسليمة في حال لأزمات بمختلف مستوياتها ، الأمر الذي يشكل مقياساَ مهماَ لأداء فروع المراكز والمستشفيات وأماكن التجمعات البشرية ،ويعمل المركز ضمن مهامه على الرصد والمتابعة الدقيقة للأزمات والكوارث خارج الحدود من خلال التواصل مع المنظمات الخارجية وعلى رأسها منظمة الصحة العالمية ومن ذلك ما يقوم به المركز حالياً من الرصد وتحليل النتائج لمرض كورونا المستجد .
ويرتبط المركز على مستوى مناطق المملكة ب 20 فرعاً تتبعها المستشفيات والمنشآت الصحية الواقعة في نطاق كل فرع عبر منظومة تقنية " برنامج web EOC ويمكن المستخدم الطرفي من رفع البلاغات والبيانات واستقبال التوجيهات " ووسائل اتصالات " الخطوط الهاتفية، الأجهزة اللاسلكية ، أجهزة اتصال عبر الأقمار الصناعية " .
ويستقبل المركز الوطني البلاغات الواردة من الفروع والجهات الأخرى عند وقوع طارئ - لا سمح الله - يؤدي الى أزمة صحية، سواءً كانت إصابات جماعية مثل حوادث السيارات والطائرات، والاصابات الناتجة عن أحداث طبيعية مثل السيول والزلازل .
كما يستقبل البلاغات المتعلقة بالأوبئة مثل الأمراض الوبائية أو التسمم الغذائي ونحوها ، كذلك يستقبل المركز أي بلاغ يتعلق بسلامة المنشآت الصحية .
وحرصاً على سلامة المواطنين والمقيمين، تشمل اختصاصات المركز الارتباط بمواقع التجمعات البشرية مثل المدارس والجامعات والأسواق والمطارات وغيرها إلا أن الجهد يتضاعف مع الحشود المليونية في مواسم الحج والعمرة وقاصدي الحرمين الشريفين.
العويس : 50 كادراً ينجزون كافة مهام المركز
أوضح المشرف العام على إدارة الطوارئ والكوارث والنقل الإسعافي بوزارة الصحة الدكتور جلال بن محمد العويس، أن المركز يعمل على مدار الساعة، من قبل فريق سعودي يزيد على 50 كادراً موزعين على فترات لتنفيذ مهمتين الأولى: الرصد للحوادث والبلاغات ،والمهمة الثانية : التأكد من الجاهزية المتمثلة في مدى استعداد المنشآت الصحية للتعامل مع الأزمات والكوارث عن طريق تقرير يومي يشتمل على " السعه السريرية لكل مستشفى في المملكة ، وعدد وحدات الدم المتوفرة، والكوادر البشرية المتاحة لهذا اليوم وتخصصاتها، وعدد سيارات الإسعاف ، والمخزون المتوفر من المواد الطبية الأساسية " ،وهذا الجانب يشمل جميع المستشفيات سواءً التابعة لوزارة الصحة أو القطاعات العسكرية أو الجامعية أو القطاع الخاص .
وبين أن آلية العمل تخضع إلى نطاق فروع المركز بالمناطق بحيث يتولى الفرع إدارة التعامل مع الحادث أو الأزمة وتوظيف إمكانات المستشفيات والمراكز التابعة في ذلك ، فيما يعنى مركز إدارة الأزمات والكوارث الصحية بالرياض في متابعة الإجراءات ورصد التفاصيل لدراستها وتحليلها ضمن برنامج مرتبط مع الجهات ذات الاختصاص.
وأشار إلى أن الآلية التي ينتهجها المركز في التأكد من الجاهزية اليومية للمنشآت الصحية وفق مؤشرات حيوية وبشكل آلي ، تسهم في تصعيد الوضع عند حدوث طارئ - لا قدر الله - إلى المستوى الوطني وما يتطلبه الوضع كاستدعاء قيادات الوزارة والمتخصصين لإدارة الأزمة ،إلى جانب توفير المعلومات بما يسهم في اتخاذ القرار المناسب.
وبين الدكتور العويس أن المركز يضطلع بمهمة قناة التواصل الرسمية مع مختلف الوزارات وأجهزة الدولة ، وتتسع دائرة التواصل مع الجهات الخارجية ذات العلاقة لاستلام أو أرسال البلاغات والتعليمات إضافة إلى تبادل المعلومات .
وبلغة الأرقام إيضاحاً للجهود التي يبذلها المركز أوضح الدكتور جلال العويس أن المركز خلال العام الفائت 2019 م تلقى على مستوى المملكة أكثر من 4500 بلاغ صحي ، مؤكداً بفضل التجهيزات وخبرة الكوادر العاملة أن المركز يسهم في تقديم نتائج تحليلية عن أسباب وقوع الأزمات الصحية ، إضافة إلى اتخاذ الإجراءات " الإنذار المبكر " بهدف الوقائية بشأن المخاطر الصحية المتوقعة ومكانها وأوقاتها خلال العام .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.