اهتمامات الصحف الليبية    الصين تسجل 31 إصابة جديدة بكورونا    حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت    مشروع «مبادرون» يستأنف برامجه.. غداً    الصحف السعودية    «فيسبوك» تكافئ موظفيها ب1000 دولار لهذا السبب!    مدني #عسير : يحذر من التقلبات الجوية المصاحبة للامطار ويهيب بإتباع التعليمات والابتعاد عن الاودية.    أسعار النفط تتراجع بنحو 2 % إثر مخاوف من تعافي الاقتصاد    بعد «كارثة» انفجار بيروت.. انسحاب ميشال ضاهر من الكتلة العونية    مان سيتي ضد الريال .. السيتزنس يُقصي أبناء زيدان بثنائية    المملكة والعراق يؤكدان الالتزام التام باتفاقية «أوبك بلس»    كنوز سعودية مختفية    مدني ميسان ينقذ مواطناً سقط بمنحدر جبلي    ممرضة سعودية تنقذ عائلة تعرضت لحادثة بالمدينة    نصرالله يتنصل.. يحذر ويرفض التدويل    #الشؤون_الفنية_والخدمية ب #المسجد_الحرام ” تعقيمٌ وتعطير مستمر للمكبّرية ومنبر الخطيب    ترمب يعلن مشاركته بمؤتمر دعم لبنان في باريس    ضبط 224 كيلو حشيش في الدائر مخبأة بمركبة بين الأعلاف    حرس الحدود يخلي بحاراً تركياً على متن سفينة في مياه البحر الأحمر    دوريات الأفواج الأمنية في جازان تضبط 224 كيلو من الحشيش بمحافظة الدائر مخبأة في مركبة بين الأعلاف...    "النيابة العامة" تكشف عن ⁧‫حوادث السير‬⁩ المُصنفة ضمن الجرائم الكبيرة    نزح وتصريف 7300طن من مياه الأمطار #بخميس_مشيط    المملكة تستعرض تجربتها ونجاحها في توفير النطاقات الترددية الممكنة لتقنيات الجيل الخامس...    النصر يستعيد البرازيلي مايكون أمام أبها    مانشستر سيتي إلى ريع النهائي الأوروبي بعد هزيمة ريال مدريد    عاجل .. مع بدء تركيب العدادات الجديدة.. شركة الكهرباء تعترف: الأجهزة في وضع الاستعداد "stand by " تستهلك الكهرباء    النفط يقل عن 45 دولارًا بفعل ضبابية الطلب    حريق جديد في لبنان.. النيران تلتهم جبل مشغرة    ميناء عدن اليمني ينفي وجود 140 حاوية محملة ب"نترات الأمونيوم" القابل للانفجار    محمد الشيخ: لن يخاف من بيان النيابة إلا هؤلاء    أخطاء فاران تقصي ريال مدريد وتأهل سيتي من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا    يوفنتوس يودع دوري الأبطال رغم فوزه على ليون    علماء يحذّرون: الوباء القادم ليس بعيداً!    د. القاسم: الأيام خزائن الأعمال والأعمار    قانوني يؤكد .. خطأ اتحاد القدم الجسيم سبب بيان النصر    وزير الحج يرعى حفل تكريم الجهات المشاركة في موسم حج 1441    وزراء الطاقة في المملكة والإمارات والكويت والبحرين وعمان والعراق يصدرون بياناً مشتركاً    المسلخ البلدي برفحاء يستقبل 1985 رأساً من مذبوحات الأنعام خلال أسبوع    تعقيمٌ وتعطير مستمر للمكبّرية ومنبر الخطيب ب المسجد الحرام    المدير العام للإيسيسكو يبحث بالرباط مع سفير الأرجنتين التعاون    سفير المملكة لدى لبنان: الجسر الجوي السعودي يعبر عن التضامن مع الشعب اللبناني    "الصحة": تسجيل 1567 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. و1859 حالة تعافي    وزير الخارجية يناقش مع نظيره الإيطالي القضايا المشتركة وتعزيز العلاقات    محطات في حياة محمد العايش .. من طيار مقاتل حتى مساعد وزير الدفاع    محاضرة توعوية بالفرع النسائي بدعوي تبوك غداً    روسيا تعلن تسجيل لقاح ضد كورونا الأسبوع المقبل    أضف تعليقاً إلغاء الرد    الطاحونة" ... مَعلماً أثرياً بالقنفذة يختزل حقبة زمنية تاريخية تعود ل200 عام    لغة قريش.. بين الفصاحة والكشكشة    سر اختيار من يكون جنة الدنيا    المعهد الصحي وماعز بُرعي    حب قديم.. أبعثه حياً !    العقيلي يتلقى إتصال عزاء في والدته من الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز    أعياد الله هدايا لتسعدنا وليرى نعمه علينا .. أعياد الله يطلبنا نلقاه فى صلاه خاصه ..    السعودية.. همة حتى القمة    كرس وأبو عقيله يهنئون خادم الحرمين الشريفين بمناسبة شفائه    مصر.. السيسي يؤكد تسخير جميع الإمكانات لمساعدة لبنان    الرئيس التونسي يوجه رسالة تعزية وتضامن إلى نظيره اللبناني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إبادة الروهينغا تقود خطاها إلى جنائية لاهاي
نشر في المدينة يوم 08 - 12 - 2019

تظاهر الآلاف في بورما أمس دعمًا لزعيمة بلادهم أونغ سان سو تشي عشية مغادرتها إلى لاهاي للمثول أمام أعلى محكمة تابعة للأمم المتحدة، حيث ستتصدى للدفاع عن التهم الموجهة إلى بلادها بارتكاب إبادة جماعية بحق مسلمي الروهينغا.
وتزامنت تظاهرة التأييد الصاخبة في العاصمة نايبيداو مع وصول وزير الخارجية الصيني بدعوة من سو تشي. ويعتبر محللون أن امتلاك بكين لمقعد دائم في مجلس الأمن الدولي وحق استخدام الفيتو يجعل منها حليفًا قيّمًا في وقت تواجه فيه بورما تدقيقًا في تعاملها مع أزمة الروهينغا. وستقود أونغ سان سو تشي وفدًا إلى لاهاي «للدفاع عن مصلحة بورما الوطنية»، بحسب مكتبها الذي أضاف أن بورما ستستعين بمحامين دوليين بارزين. وقرار أونغ سان سو تشي الصادم بالمثول أمام محكمة العدل الدولية يهدد بالإضرار بسمعتها كبطلة للديموقراطية التي تأثرت أصلاً بسبب قضية الروهينغا. لكن «السيدة» لا تزال تحافظ على مكانتها في بورما، ولم تزد جلسات محكمة العدل الدولية المقررة بين 10 و12 ديسمبر الا من تصاعد التأييد لها في الداخل.
وأمام لافتة كتب عليها «نساند زعيمتنا»، هتف الكاتب البارز هتين لين أوو في مذياع يحمله «نحن فخورون بخضوعها للمساءلة، وبالذهاب إلى لاهاي لحماية صورة الدولة».
وأضاف أمام حشد متحمس «دماؤنا ستتوحد وتوحدنا عندما يتطلب الأمر». أون سان سو تشي زعيمة معارضة سابقة في ميانمار ولدت في 19 يونيو عام 1945م. تشغل حاليًا منصب مستشار الدولة في ميانمار، وهي أول من شغل هذا المنصب، الذي يعادل منصب رئيس الوزراء. والدها هو الجنرال أون سان الذي قام بمفاوضات أدت إلى استقلال البلاد من المملكة المتحدة في سنة 1947م. وقد تم اغتياله لاحقًا على يد منافسيه في نفس العام. تربت على يد والدتها في العاصمة البورمية هي وشقيقاها الاثنان. ولاحقًا غرق أحدهما في حمام السباحة وهو طفل والآخر هاجر إلى الولايات المتحدة. وتلقت تعليمها في المدارس الكاثوليكية ثم التحقت بإحدى الكليات في الهند عندما عملت أمها كسفيرة لبورما في الهند ونيبال، وفي عام 1969م حصلت على البكالوريوس في علوم الاقتصاد والسياسة من أوكسفورد. عملت في الأمم المتحدة في نيويورك لمدة ثلاثة أعوام في مسائل تتعلق أساسًا بالميزانية. وفي عام 1972م تزوجت من الدكتور مايكل أريس وهو أستاذ بريطاني متخصص في أديان وثقافة التبت ولكنه كان يعيش في بوتان وأنجبت منه ولديها ألكسندر وكيم، وفي عام 1985م حصلت على درجة الدكتوراة في العلوم السياسية من كلية الدرسات الشرقية والأفريقية جامعة لندن، وقد عادت إلى بورما عام 1988م لكي تعني بأمها المريضة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.