الجبير: تقرير «كالامار» بشأن مقتل خاشقجي يحوي ادعاءات واتهامات زائفة    أمير الرياض يقدم العزاء لأسرة الحبيب في وفاة والدتهم    الجبير: المملكة ترفض الادعاءات الباطلة في تقرير كالامار وتحتفظ بحق الرد القانوني عليه    "أمن الدولة" تفتح باب القبول والتسجيل لرتب عسكرية    البنتاجون: لا نسعى للحرب لكننا «مستعدون»    الجيش اليمني يستعيد مواقع جديدة في محافظة البيضاء    جامعة الطائف ترشح 32 طالباً وطالبة للقبول ببرنامج التجسير    اهلاً بن نافل وبيض الله وجهك    سفير المملكة لدى لبنان يولم على شرف وفد أعضاء مجلس الشورى    السعودية للكهرباء تؤكد أن خطوات الاشتراك في الفاتورة الثابتة لا تستغرق أكثر من دقيقتين وتتم في 3 خطوات    منذ انطلاقه .. "سكني" يصدر أكثر من 52 ألف شهادة إعفاء من ضريبة القيمة المضافة عن المسكن الأول    مؤشرات الأسهم الأوروبية الرئيسة تنهي اليوم على تباين    تنفيذ شرع الله في مواطن طعن آخر عدة طعنات حتى الموت بنجران    الدمام: زراعة أول جهاز تحفيز للعصب الحائر    الغذاء والدواء توضح صحة ما تداول حول احتواء الكاتشب على "كوكايين وكحول"    الداخلية : تنفيذ حكم القتل قصاصًا في جانٍ سعودي بنجران    جامعة المؤسس تستضيف اجتماع «إشرافية المهرجان المسرحي الجامعي» لدول الخليج    محافظ محايل يستقبل زوار المحافظة المتوجهين إلى مدينة أبها    رئيس النواب اللبناني يلتقي وفد أعضاء مجلس الشورى    أبرز التحديات في المجموعة الثالثة لكأس أمم أفريقيا 2019    أمير الجوف يُشدد على رفع الجاهزية لاستقبال ضيوف الرحمن    المملكة توقع مذكرة تفاهم بشأن المشاورات السياسية مع البوسنة والهرسك    البرلمان العربي يصنف ميليشا الحوثي "جماعة إرهابية"    مركز بحوث المدينة المنورة يصدر الطبعة الثالثة من "التحفة اللطيفة في تاريخ المدينة الشريفة"    مركز الحوار العالمي يبدأ صياغة الخطة الدولية لحماية أماكن العبادة    فعاليات متنوعة يقدمها مهرجان البصر لزواره    نيمار: أريد العودة إلى بيتي    مصادر: "الصندوق العقاري" سيبدأ العمل بتعديلات آلية الدعم الجديدة الشهر المقبل    مصادر: “الصندوق العقاري” سيبدأ العمل بتعديلات آلية الدعم الجديدة الشهر المقبل    أمير الشرقية: تضحيات الدفاع المدني مشهودة    "شوريون": هيئة الإذاعة والتلفزيون عاجزة عن تقديم محتوى إعلامي بالمستوى المنشود    تعزيزات أميركية.. وإيران تهدد الأساطيل    سمو الأمير حسام بن سعود يزور منتجع الأرض الخضراء.    “شوريون”: هيئة الإذاعة والتلفزيون عاجزة عن تقديم محتوى إعلامي بالمستوى المنشود    "التدريب التقني": باب التقديم لدبلوم الكليات التقنية للبنات في الرياض مفتوح الآن    تسونامي اليابان يخلف 26 جريحا    اخلاء سبيل بلاتيني في قضية "فساد خاص" مع beIn    زواج الأقارب أكبر أسبابه .. نقص المناعة الوراثي لدى حديثي الولادة السعوديين أعلى من أمريكا ب20 ضعفا    مسلحون مجهولون يشنون هجوما ويقتلون 24 شخص في مالي    16 جريح إثر زلزال بقوة 6.7 ريختر ضرب شمال غرب اليابان .. والسلطات تحذر من "تسونامي"    كيف تتعامل مع الشخص المصاب بالحروق .. هنا الخطوات    حالة الطقس المتوقعة على المملكة اليوم الأربعاء 1962019    3 ملايين مستخدم لتطبيق «مصحف المدينة النبوية»    النائب العام يوجه بتشكيل فريق عمل لدراسة حالات العنف الأسري والإيذاء والإهمال على مواقع التواصل الاجتماعي    "القيادة" تعزي رئيس وزراء أثيوبيا في وفاة والده    محايل.. مواطن يتبرع بجزء من مزرعته لافتتاح طريق يخدم أسرة شهيد    "دور المرأة في خدمة ضيوف الله" بثقافه وفنون جدة    حالة الطقس المتوقعة اليوم الاربعاء    مواطن يقاضي مستشفى ويطالب بتعويض مليون ريال بعد هروب «الطبيب المخطىء»    أمير تبوك يستعرض نسب إنجاز مشاريع المياه    أحمد المالكي مساعداً للعطوي    وزير الثقافة خلال زيارته المبنى    إطلاق مشروع «شباب حيوي» لنشر الحوار وتعزيز الشخصية السعودية    الأمير منصور للصائغ: الأهلي أمانة    الطلاق أكثر من الزواج !    الدراسات الاجتماعية.. الضرورة الغائبة    يا فرحان.. هل الضحك من الشيطان؟!    رئاسة الحرمين تبدأ في أعمال صيانة الكعبة المشرفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحالف القوات يعالج التوترات
نشر في المدينة يوم 20 - 05 - 2019

منذ فترة طويلة ومنطقتنا الخليجية مع ما حولها من دول مصابة بداء ومرض ألهب جسدها وآذى روحها مما قادها الى أن يتحول هذا المرض مع الزمن الى التهاب مزمن تتوخى منه ايران أن تحصل على حرب تعتقد هي -مما عليه من تصور طامع- أن تكون لها السيادة في المنطقة مما جعل العالم والمنطقة في حالة من التوترات، وفي جو كهذا تبتعد فيه ايران يومًا بعد يوم عن السلم وحسن الجوار وتقترب من بغيتها في شن الحرب يجيء التنسيق بين دول الخليج والولايات المتحدة الأمريكية بالوقوف صفًا واحدًا ضد الأطماع الإيرانية الذي أصبح اليوم -أَي التنسيق- ضرورة ملحة متمثلاً بانتشار القوات الأمريكية على أرض دول الخليج ويكون بمثابة مضاد حيوي لعلاج تلك التوترات التي مصدرها إيران وتستهدف السيطرة على بعض دول الخليج كما فعلت مع بعض الدول العربية وأصبحت رهينة لقرار وحكم دولة الملالي الفاسدة.
فمن هذا الباب فان خوف الولايات المتحدة الأمريكية على مصالحها أمر حتمي يكون دونه خرط القتاد، وطبيعي جدًا أن تتعاون دول الخليج قاطبة ودون استثناء مع حليفها في المنطقة والذي يرعى مصالحها كما يرعى مصالحه ويكون التعاون بموافقتها على هذا الانتشار للقوات الأمريكية لأنه وحده اللغة التي تفهم إيران أنها لا تستطيع تجاوز الخطوط الحمراء.. ويبقى السؤال الكبير: هل ستكون هناك حرب تأكل الأخضر واليابس؟ أم أن بكتيريا المنطقة (ايران) ستتحوصل وتتوقف عن إفراز سمومها المسببة للتوترات ويكون بذلك المضاد الحيوي (انتشار القوات) أدى دوره كعلاج لتلك التوترات الإيرانية؟
ان من الإيجابي جدًا أن علاقة المملكة العربية السعودية مع أمريكا علاقة تاريخية قائمة على المصالح المشتركة والمصالح الفردية لكل دولة لتجنيب المنطقة أي حرب محتملة والتي لا ترغب المملكة على الإطلاق بأن تكون هناك وفِي هذا التحرك العسكري من جهة أمريكا ما يعزز التعاون العسكري الخليجي الأمريكي ضد إيران الذي بدت ملامحه واضحة من خلال الاعتداءات على السفن الأربع في الفجيرة وتحرك ذنبها الحوثي على خط النفط وسط المملكة، إن أمراً كهذا من ايران ليس إلا تحرشًا لدفع المنطقة نحو حرب كارثية في الوقت الذي تهدف المملكة من تحركها العسكري بالتعاون مع أمريكا البحث فقط عن ما يردع ايران لا أن تقود المنطقة إلى حرب خليجية جديدة وهذا ما اتصفت به القيادة السعودية دائمًا وأبدًا وهو تجنيب مواطنيها ما أمكن ويلات الحروب وعدم السماح بتأثرهم بالتوترات التي تدفع إليها إيران من خلال حلف انتشار القوات الأمريكية لانه ليس بوسع ايران أن تستطيع الاعتداء على التحالف الأمريكي الخليجي الذي هو وسيلة من وسائل الحفاظ على المنطقة أن تبقى بعيدة عن ويلات وآثار الحروب، ومهما تحدث البعض عن تزعزع حالة التحالف السعودي الأمريكي وإمكانية أن يكون خلف الوضع القائم أي أهداف أمريكية أخرى فإنه يظل من الأوهام النفسية والرغبات التي يتمناها بعض أعداء المملكة لأن العلاقة السعودية الأمريكية لها أكثر من ثمانين عامًا والتعاون العسكري له أكثر من خمسين عامًا كما أن المملكة قيادة وشعبًا على درجة عالية من تفهم الأمور ومعرفة ما يكون منها ظاهرًا وباطنًا.
حفظ الله الوطن السعودي والوطن الخليجي من كل سوء وردنا الى الله ردًا جميلاً فهو سبحانه نعم المولى ونعم النصير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.