نائب أمير القصيم يلتقي فريق تطوير وزارة الداخلية    الشورى وتطوير منظومة الإسكان    النفط يواصل الصعود بعد إنهاء أميركا إعفاءات عقوبات إيران    أمير الباحة يتسلم تقريراً عن جهود وأعمال أمانة المنطقة    "العزل الحراري" يحمي المنزل من تغيرات درجة الحرارة ويقلل من استهلاك أجهزة التكييف للكهرباء    "منشآت" تشارك في مؤتمر القطاع المالي دعمًا للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال    الرئيس المصري يبحث مع نظيره الجنوب إفريقي القضايا الافريقية وتطورات الأوضاع بالسودان    د. الربيعة لرؤساء طوائف لبنان : دعم المملكة لجميع المحتاجين    السعودية ترحب بوقف إعفاءات نفط إيران    رئيس الاتحاد عقب التعادل مع لوكوموتيف: لنا ضربة جزاء واضحة.. وسنحارب من أجل التأهل    القصاص لمواطن قتل آخر في بريدة    " الأرصاد" تنبه من رياح مثيرة للأتربة والغبار على منطقة نجران    أمير منطقة تبوك يستقبل أسرة العلي    أمانة منطقة الحدود الشمالية تنفذ جولات ميدانية في عرعر    جامعة الجوف تختتم أنشطة العام الجامعي الحالي    العاصم مديراً لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2020    سياحة عسير تختتم مشاركتها في "أيام الشارقة التراثية"    بحضور جماهيري تجاوز 200 مقعد و سلام يعد بعرض الافلام على قناة أقرأ    أمير منطقة الباحة يفتتح فعاليات مؤتمر الخثرات الدموية والمؤتمر التخصصي لأشعة الرنين    سفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان يلتقي رئيس جمعية علماء الإسلام    مقتل 45 طفلا على الأقل في اعتداءات سريلانكا    اهتمامات الصحف السودانية    إتلاف 3552 من ألغام الحوثي ومخلفات الحرب في عدن    “جامعة الإمام” تفتح باب التقديم على وظائف تعليمية بالمعاهد العلمية    الصرامي ينتقد مدرب النصر بسبب أمرابط    الشمراني: ولعت بين الهلاليين    السومة يتجاوز فيكتور ويصبح هداف الأهلي في آسيا    ريال مدريد يتواصل مع بايرن ميونيخ بسبب لاعبه    بالفيديو والصور.. خالد الفيصل يعلن عن جائزة بمليون ريال للابتكار في تقنيات الحج والعمرة    “الغذاء والدواء” تبدأ الأسبوع المقبل تطبيق لائحة جديدة لضبط كمية الملح في المخبوزات    العاصم مديراً لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2020    زلزال قوي يضرب الفلبين.. والسفارة تؤكد: لم يتعرض سعودي لأذى    ارتفاع حصيلة ضحايا تفجيرات سريلانكا    «قطاع القطيف» يقود المنطقة الشرقية لصدارة مقياس «إبداع»    فتح القبول بكلية الملك خالد العسكرية للجامعيين 1440    تعامل طبي ناجح مع حالة نادرة بمجمع الملك عبدالله الطبي بجدة    السديس يدشّن برامج التوجيه والإرشاد لشهر رمضان    تعرف على حالة اليوم «الثلاثاء»    هل توجد أفضلية بين حجامتي الرأس والظهر؟ أخصائية توضح                أكد أن المصرف يتميز في عالم المال كمعرفة.. كدقة وتواصل وتغطية واسعة        الصمعاني ل «القضاة»: إيقاف شخص دقيقة واحدة بالخطأ جريمة    وزير الداخلية يطمئن على رجال الأمن المصابين في الهجوم الإرهابي    انطلاق مؤتمر القطاع المالي بمشاركة دولية.. الأربعاء    «القيادة» تعزي رئيس الكونغو في ضحايا «العبارة»    «عمومية القدم غير العادية» تعيد تشكيل «الانضباط»    خادم الحرمين ل «البلديات»: حققوا تطلعات المواطنين والمقيمين    السيسي يستقبل الفيصل ووزراء الرياضة العرب    إرهابيو الزلفي استأجروا «استراحة الريان» وحولوها ل«مصنع متفجرات»    العمري: الهالكون غلب عليهم الجهل    «الاستباقية» أكدت كفاءة «الأمن» وقدرته على الملاحقة    أمير تبوك: توسيع خدمات ومشاريع تطوير ميناء ضباء    ماذا تقول لنا عملية الزلفي ؟    «الخيار والثوم».. يخفضان الضغط المرتفع    تعرف على مواعيد الأدوية في رمضان لمرضى القلب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





درس نيوزيلندي في التسامح
نشر في المدينة يوم 24 - 03 - 2019

منذ وقوع المذبحة الإرهابية الدامية والتي قام بتنفيذها أحد الإرهابيين الذين ينتمون إلى اليمين المتطرف في مسجدين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا قبل أسبوع وأدت إلى مقتل 50 مسلماً، والحكومة النيوزيلندية وعلى رأسها رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن تقدم لنا درساً جميلاً في التسامح والسلم، فبالرغم من بشاعة الحدث والطريقة الإجرامية المؤلمة التي نفذ بها وبالرغم من العدد الكبير من الضحايا الذين قتلوا داخل المساجد ومقاطع الفيديو والصور التي قام القاتل بنشرها، إلا أن ردود فعل الحكومة النيوزيلندية وتعاملها المميز مع الحادثة وخصوصًا مع المسلمين الذين لا تزيد نسبتهم عن 1% من عدد سكان نيوزيلندا والذين يبلغ تعدادهم حوالي 5 ملايين نسمة قد نالت استحسان وإعجاب الكثيرين.
منذ وقوع الحادث كانت مواقف رئيسة الوزراء مشرفة فقد سارعت منذ اللحظة الأولى بالتعامل مع الحادث بحنكة سياسية وإنسانية فوصفت الحادث بأنه إرهابي وأنه لا يمت لنيوزيلندا بصلة كما بادرت بزيارة أقارب الضحايا والمصابين ومساندتهم مرتدية غطاء الرأس في احترام وتقدير لهم وعملت على إصدار قرارات فورية بشأن تنظيم حيازة الأسلحة وقامت بالعديد من المقابلات الإعلامية المحلية والدولية والتي أكدت من خلالها أن نيوزيلندا ترفض مثل ذلك الحادث الإرهابي ومن يقف خلفه كما إنها تقف مع أهالي الضحايا والمصابين بالرغم -ووفق رويترز- أنها تلقت هي أيضاً تهديدات عن طريق إحدى الحسابات في «تويتر» يقول لها «أنت التالية».!
أول أمس (الجمعة) رفع الأذان في أرجاء نيوزيلندا في إجراء استثنائي أعقبه وقوف الآلاف ومن بينهم رئيسة الوزراء والتي قالت (نيوزيلندا تنعي معكم.. نحن واحد) كما شارك الناجون المصابون في حديقة قبالة المسجد الذي وقعت فيه المذبحة دقيقتي صمت في كل أرجاء البلاد في ذكرى مرور أسبوع على تلك المذبحة الإرهابية، في حين بادر النيوزيلنديون بالتفاعل مع ذلك الاعتداء بالتعبير عن المحبة والتضامن والتسامح مع الطائفة المسلمة واحتضنوا جيرانهم المسلمين وشكلوا سلاسل بشرية أمام المساجد والبعض أدى صلوات في المدارس وأماكن العمل وبعض الأماكن العامة وارتدى العديد من النساء في نيوزيلندا الحجاب تعبيراً عن تضامنهن مع الجالية المسلمة.
ما حدث من الحكومة النيوزيلندية وكثير من الشعب النيوزيلندي بعد ذلك الحادث الإرهابي يؤكد بأننا نستطيع كبشر وفي أي مجتمع وفي أي دولة يقع فيها أي حدث إرهابي لأي ضحايا أن ننشر قيم التسامح والسلام والمحبة وأن نعبر بأساليب مختلفة وكثيرة عن نبذنا للإرهاب والعنف والتطرف، فأن تعبر لأي شخص بأنك تتضامن معه في مصابه لا يعني أنك توافقه في جميع أفكاره وآرائه ومعتقداته ولكن يعني بأنك كإنسان متسامح تحرص على نشر المواساة والتسامح والسلم بين البشر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.