ترامب يفعل “الضغط الأقصى” ضد إيران.. وخياران لا ثالث لهما    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة    فنون القصيم تختم ملتقى "شغف الفن" بالرس بمشاركة 30 مبدعة    #نادي_الشعلة يقيم حفل تكريم الفائزين بالمسابقة الرمضانية لحفظ القرآن الكريم الجمعة    نائب رئيس المجلس الانتقالي السوداني يغادر جدة    ولي العهد يلتقي المبعوث الأمريكي للشأن السوري.. ويستقبل نائب رئيس المجلس الانتقالي السوداني        لقطات من الاحتفاء            بالصور : الأخضر الشاب يواصل تدريباته استعدادًا لمواجهة فرنسا في المونديال    في إياب ملحق الصعود والهبوط اليوم الجمعة    الاهلي يوقع مع شركة “ماي بيور” ك مياة رسمية للنادي    نائب رئيس المجلس الانتقالي السوداني يغادر جدة    نائب أمير منطقة حائل يوزع وجبة الإفطار على الصائمين        “الصحة” تُطبق نظام الدوام المرن على موظفي ديوان الوزارة ومديريات الشؤون الصحية        في كلمتها أمام لجنة منع الجريمة والعدالة الجنائية في دورتها 28 في جنيف    من العروض السابقة لمنصة الأفلام في مؤسسة الشارقة للفنون    12 مليون مجموع جوائز المسابقتين    الأمير فيصل بن مشعل يشارك منسوبي صحة القصيم مأدبة الأفطار.. ويدشن عدداً من المشاريع الصحية بالمنطقة    فتح التسجيل للقطاع الخاص في المعرض الإلكتروني للتوظيف    بدء التقديم لكلية ينبع التطبيقية 27 شوال    شركات جديدة لتشغيل محطات الوقود على الطرق    فاتورة الكهرباء الجديدة تعزز الشفافية ب 5 خلايا    السودان.. مليونية إلى مقر الاعتصام تمسكا بمدنية السلطة    ختام سداسيات عبدالله بن سعد بين جمعية الرياضيين والجزيرة    باحثة بجامعة «المؤسس» تحصل على «الماجستير» بعد وفاتها    بريطانيا تؤجل تصويت النواب على بريكست    الغامدي: 700 شاب وفتاة لخدمة المعتمرين بمشروع تعظيم البلد الحرام    الأمير مقرن يطلع على مشروعات «البيان» الخيرية للتعليم    «الحصبة» تمتد إلى الولاية الأمريكية رقم 25    سمو ولي العهد يعزي ملك ماليزيا في وفاة والده    الحكومة اليمنية: ميليشيا الحوثي تحاول الدفع بالاقتصاد نحو الانهيار    خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس وزراء جمهورية الهند بمناسبة فوز حزب الشعب الهندي بزعامته بالانتخابات العامة    أمير القصيم يشيد بخدمات «غرفة عنيزة»    ناتبت العربي يواجه الروابي في نهائي «عسفان»    نائب أمير الجوف يوجه: إيجاد آلية للرقابة الذاتية على المشاريع    12 ألف طالبة في برامج الموهوبات بتعليم عسير    ينسطل من زبيبة    متحدث «قياس»: نتائج التحصيل الدراسي.. الأربعاء    توطين 9000 وظيفة نسائية في مدارس تعليم القيادة    «صديق المعتمر» تستضيف ذوي الهمم    إفطار رمضاني لأيتام جمعية «كافل»    حريق مستودع أدوية بالمهد.. ولا إصابات    صامطة: 9 ملايين ريال ل«أنسنة المدن»    أخصائية: عادات خاطئة تسبب الجوع والعطش    22633 حالة طارئة بمستشفيات جدة خلال أسبوعين    «المهندسين»: منصة «ممارس» تنظم عمل مستثمري «الخدمات الهندسية الاستشارية»    العابد: إصابتي المزمنة شائعة    "مدن" توقع عقد إيجار لإنشاء مجمع متكامل للصناعات الدوائية    علامات يمكن أن يستدل منها على ليلة القدر    نائب أمير الجوف يرأس اجتماع لجنة دعم تنفيذ المشاريع    مدير جامعة الملك خالد يرعى حفل تكريم منسوبي عمادة شؤون الطلاب    فرقة اللوريت تبهر جمهور حديقة أبها الجديدة    "فريق تقييم الحوادث" يفند ادعاءات بشأن ارتكاب قوات التحالف لحوادث في اليمن    الحة تعلن عن حالتي وفاة بالكورونا بجدة والرياض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غزة تحتفل بيوم العمال العالمي وسط دعوات الى مكافحة البطالة
نشر في الحياة يوم 02 - 05 - 2016

أحيا عمال وقوى سياسية يسارية فلسطينية أمس عيد العمال العالمي الذي يصادف الأول من أيار (مايو)، وسط دعوات الى خلق فرص عمل، ومكافحة البطالة المتفشية في قطاع غزة.
ونظمت جبهة العمل النقابي التقدمية، وكتلة الوحدة العمالية، واتحاد اللجان العمالية المستقلة، والكتلة العمالية التقدمية مسيرة حاشدة تحت عنوان «عمال فلسطين متحدون ضد الفقر والانقسام» انطلقت من مفترق السرايا وسط مدينة غزة وصولاً إلى حديقة الجندي المجهول غرب المدينة. وشارك في المسيرة حشد كبير من العمال والكادحين والعاطلين من العمل الذين حملوا لافتات كتب عليها: «في الأول من أيار فليرفع الحصار»، و «عاش الأول من أيار رمزاً لنضال العمال».
وقال أمين سر جبهة العمل إلياس الجلدة إن طبقة العمال «تعيش أوضاعاً مأسوية وصلت إلى حدود كارثية غابت فيها أدنى مقومات الحياة الحرة الكريمة، اذ لا فرص عمل، وضعف في خدمات الكهرباء والعلاج والتعليم وارتفاع حاد في الأسعار». وأضاف أن «طابور العاطلين من العمل بلغ 230 ألفاً في محافظات غزة، وما يعمق المأساة غياب أي برامج لخفض نسب البطالة والفقر وغياب السياسات الاقتصادية والاجتماعية الحكومية».
واستنكر «الإجراءات التعسفية التي اتخذتها الحكومة بتجميد أرصدة وحسابات الاتحادات النقابية والعمالية» قبل أيام، واصفاً هذا «الإجراء الاستبدادي» للسلطة الفلسطينية بأنه «حلقة في سلسلة المواجهة مع المجتمع بأكمله بقطاعاته المختلفة، بدءاً بالموظفين ومروراً بالمعلمين والعمال ومستخدمي القطاع الخاص والمؤسسات الأهلية وغيرها».
وطالب الحكومة «بتصويب أوضاعها المالية والحد مما تنطوي عليه من مظاهر الفساد والهدر وانعدام تكافؤ الفرص، بدلاً من الاستقواء على هذه الشرائح المهمشة». كما حضها على «تعديل قانون الضمان الاجتماعي بما يحقق العدالة والإنصاف للعمال ويضمن حقوقهم التقاعدية والمستقبلية»، داعياً الى «مشاركة أوسع لمؤسسات المجتمع المدني والكتل البرلمانية والنقابية في الحوار» في شأن القانون.
ودعا الجلدة الاتحادات العمالية العربية والدولية إلى «دعم قضايا شعبنا وعمالنا ومطالبة الكيان الصهيوني بالإفراج عن مستحقات عمالنا الموجودة في صندوق الضمان الاجتماعي الإسرائيلي المقدرة بأكثر من ثمانية بلايين دولار، واعتبارها رصيداً يدعم صمود عمالنا ضد البطالة والفقر، ورأس مال أساسياً لصندوق الضمان الاجتماعي الفلسطيني». كما طالب وزارة العمل الفلسطينية «بإلزام أصحاب العمل تطبيق قانون العمل الفلسطيني، وضرورة إجراء تعديلات على القانون بما ينسجم مع قانون الضمان».
من جهته، تلا عضو الكتلة العمالية التقدمية سيد الدرباشي مذكرة موجهة الى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون طالبه فيها ب «الضغط على الحكومة الإسرائيلية لرفع الحصار الظالم والإغلاق عن قطاع غزة الذي يعاني بسببه أبناء شعبنا منذ عشر سنوات، ومنع مواد الأعمار والبناء والمواد الخام، وعدم التزام خطة مبعوثكم (السابق روبرت) سيري، على رغم ما لنا عليها من تحفظ، ما أثر سلباً على زيادة معدلات الفقر والبطالة بين صفوف شعبنا وعمالنا، وأدى إلى تفاقم الوضع الاقتصادي والاجتماعي ومستوى معيشة أبناء شعبنا وتوقف قطاعات اقتصادية واسعة». وناشد بان «زيادة دعم المساعدات الإنسانية التي تقدمها (وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين) أونروا، إذ ارتفعت نسبة الفقر المدقع بين صفوف العمال، وزادت البطالة القسرية المفروضة على عمالنا».
بدوره، قال عضو القيادة المركزية ل «الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين» عبد الحميد حمد، إن «العالم يحتفل في الأول من أيار (مايو) ومعه الشعب الفلسطيني، خصوصاً قطاع غزة الذي يئن تحت وطأة الفقر، وبطء عملية إعادة الإعمار، واستمرار الحصار وإغلاق المعابر وانعدام الأمن الغذائي، وازدياد أعداد العاطلين من العمل». وطالب «بالتحرك من جانب الجهات المسؤولة للتخفيف من هذه الأزمات، والعمل على إنهائها جدياً خشية ترديها في حال إهمالها».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.