«المالية»: بيع صكوك بقيمة 2.84 مليار ريال في شهر مايو    «الأرصاد» تُصدر تنبيهاً لأهالي مكة.. أمطار متوقعة حتى هذا الموعد    اختتام حملة التبرع بالدم بمراكز النشاط بتنمية أبوعريش    تدشين خدمة إصدار الجواز السعودي بمحافظة حبونا    «باكستان» تعلن عن تجربة ناجحة على صاروخ باليستي قادر على حمل رؤوس نووية    “FIFA” يلزم سعيد المولد والنادي البرتغالي بدفع مبلغ “مليون ريال” لنادي الاتحاد    ريال مدريد يرفض طمع اينتراخت فرانكفورت    ابن نافل يناقش مع مجلس الهلال مستقبل النادي    «هدف» يعلن فتح التسجيل للقطاع الخاص في معرض لقاءات الإلكتروني للتوظيف    “فريق تقييم الحوادث” يفند ادعاءات بشأن ارتكاب قوات التحالف لحوادث في اليمن    السودان..”مليونية” إلى مقر الاعتصام تمسكا بمدنية السلطة    شاهد.. الأمير محمد بن عبد الرحمن للأيتام أثناء مشاركتهم الإفطار: “جاي علشانكم مب علشانهم”    الشؤون الإسلامية تقيم محاضرتين نسائيتين بجامع الراجحي بالرياض يومي الجمعة والسبت    مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة ينهي معاناة فتاة مع إنحراف في العمود الفقري    القيادة تهنئ رئيس دولة أرتريا بذكرى استقلال بلاده    اهتمامات الصحف التونسية    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    فيصل بن مشعل يحتفي بمنجزات «القصيم» الرياضية    شاهد.. كواليس بناء موقع تصوير “حَادثة اقتحام الحرم المكي” من “العاصوف”    حوارات رمضان والتكرار !    الشؤون الإسلامية تكمل تعيين (7122) خطيباً وإماماً ومؤذناً بالمملكة    بالفيديو.. متى يبدأ تطبيق أحكام السفر للمسافر؟.. “المغامسي” يُجيب    بالفيديو.. بدر العساكر يروي بداياته المهنية وكيف تعرف على الأمير محمد بن سلمان    فتح مراكز الاقتراع في هولندا وبريطانيا للانتخابات الأوروبية    العساكر يكشف عن قصة تعرفه على الأمير محمد بن سلمان    توجيهات خادم الحرمين منهاج ونبراس    المملكة تحصد جائزة عالمية في مكافحة التدخين    إيران تذعن.. لا للحرب    تركيا: لن نخلي مواقعنا في إدلب    الناصر: 4 % نمو الطلب العالمي على الغاز الطبيعي المُسال سنويا    ب 3 مسارات عمل.. «وحدات التمكين» في 138 مكتبا للضمان    السعودية لا تسعى لغير السلام.. وعلى إيران ووكلائها الابتعاد عن التهور والتصرفات الخرقاء    م .أحمد الراجحي    من هي الأميرة سلمى الرشيد التي رحلت من حائل على ظهر «بعير» في تاريخ توحيد المملكة ؟        30 فعالية تجذب 4 آلاف زائر ل«ليالي رمضان» بالعوامية    أدبي جدة يوقع اتفاقية شراكة ثقافية مع سجون منطقة مكة        الحضور السعودي كامل العدد في «الآسيوية»    وزير الحج ونائبه: تحويل «الطوافة» لشركات يرفع كفاءة خدمات الحجاج    جانب من العمل التطوعي    في مزيج ثقافي رائع يجمع الصائمين من مختلف الجنسيات    من لقاء محافظ شقراء بالمجلس البلدي    «هدف»: تقديم إعانة «حافز» إلى 30 مايو        أحمد بن فهد يدعو لدعم فرق الصيانة بالمساجد    رئيس هيئة الرياضة ووزير التعليم يرعيان نهائي دوري نخبة المدارس    وفاة حكم بوليفي تعيد فتح ملف اللعب على المرتفعات    لاتعارض في التقديم للوظائف التعليمية والإدارية بوقت واحد    صندوق الاستثمارات يخطط لطرح شركة تشغيل «ساهر» للاكتتاب العام    19 مليون مشاهد لآخر حلقات «صراع العروش»    إحالة 4 قضاة ل «التأديب» بسبب التجاوزات    “مستشفى ميسان” العام يفعل انشطة توعوية خاصة برمضان    استعداد الحلفاء لصد عدوان إيران    مشكلتك.. مع نفسك!    تعليم العربية بوصفه نافذة على الثقافة    تسهيلات طبية وخدمات إجتماعية وتطوعية لذوي الإعاقة    خادم الحرمين يستقبل أمراء المناطق.. ويوجههم بالاهتمام بمصالح المواطنين والمقيمين (صور )    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد 27 عاما في الغيبوبة .. إماراتية تستفيق من غيبوبتها تقرأ القرآن
نشر في أزد يوم 25 - 04 - 2019

أفاقت سيدة إماراتية من غيبوبة دامت 27 عامًا؛ فَقَد خلالها الأطباء الأمل في عودتها للوعي مجددًا، بعد أن أعلنوا أن حالتها غير قابلة للتحسن.
وخالفت السيدة الإماراتية "منيرة عمر عبدالله" جميع توقعات الأطباء في الأسبوع الأخير لها في إحدى مستشفيات ألمانيا، وأثناء تجهيزها للعودة إلى الإمارات نطقت باسم ابنها "عمر" وبدأت في استعادة الوعي.
ووفقًا ل"الإمارات اليوم"؛ فإن السيدة تَعَرّضت لحادث في عام 1991، خلال عودتها ونجلها الأكبر عمر -كان حينها عمره "أربع سنوات"- من إحدى رياض الأطفال في العين؛ تاركة خلفها في المنزل رضيعتين؛ حيث صدمت حافلة ركاب سيارتها؛ مما نتج عنه إصابتها بإصابات خطرة، أدخلتها في غيبوبة، لم تخرج منها إلا بعد مرور 27 عامًا.
وذكر "عمر" -ابن المريضة- أنه بعد وقوع الحادث ظلت أمه تنزف في الطريق إلى أن حضرت سيارة الإسعاف بعد أربع ساعات؛ لعدم وجود أي وسيلة حينها للإبلاغ، وكان المارة على الطريق يترحمون عليها ظنًّا منهم أنا ماتت.
وتابع الابن أنه تم تسفير والدته إلى لندن، وهناك دخلت في غيبوبة، وكانت لا تستطيع إلا تحريك عينيها فقط، وكانت تشعر بالألم.
وقال عمر: "أمي تُعَد حالة نادرة؛ فقد قضت أكثر 27 عامًا في غيبوبة لا تستطيع إلا تحريك عينيها فقط، ونعرف ما تشعر به من آلام من خلال تعبيرات وجهها، حتى الغذاء يُنقل إليها عن طريق أنبوب تغذية؛ إلا أنني وشقيقتي لم نفقد عزمنا وإصرارنا على مواصلة المشوار، والتمسك بالأمل، وأكثر ما كان يؤلمنا مشاهدة تعابير وجه والدتنا، التي تعكس شعورها بالألم، وقيام الأطباء بإعطائها مسكنًا؛ لعدم معرفتهم سبب شكواها".
مفاجأة الأسبوع الأخير
ولفت إلى أن والدته أفاقت من غيبوبتها وبدأت في الكلام، خلال وجودهما في ألمانيا، وكان قبلها قد حَلُم بأنها أفاقت، وطلبت منه اصطحابها إلى السوق، وأخبر الأطباء أن لديه يقينًا بأن والدته ستُفيق من غيبوبتها؛ إلا أنهم لم يصدّقوا حديثه، وأخبروه أن لا فائدة من وجودها، وأنها حالة فريدة من نوعها، خصوصًا أن أطول فترة غيبوبة مسجلة لديهم تبلغ 16 عامًا، وحالة والدته كانت قد تَعَدّت ال27 عامًا؛ فطلب منهم إعداد تقرير طبي بحالتها الحالية؛ تمهيدًا لعودتهما إلى الدولة، وخلال الأسبوع الأخير لهما في ألمانيا تعرضت والدته لنوبة صرع، وفي اليوم التالي لهذه النوبة بدأت في الكلام".
وأضاف: "أول كلمة نطقت بها هي اسمي (عمر)، وبعدها بدأت في قراءة القرآن والدعاء؛ وقتها لم أصدق نفسي عندما سمعت صوتها، وظللت أبكي وأقبل يديها، وهي أيضًا كانت تبكي؛ فقد دخلت في غيبوبة ونحن أطفال، وعادت إلينا وأنا رجل، وشقيقتاي إحداهما متزوجة والأخرى طبيبة أسنان".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.