رئيس المالديف يزور المسجد النبوي    فحص للغذاء والحيوان ومكافحة الضنك    حزمة الدعم الحكومي.. مساندة الفئات الأشد احتياجاً لمواجهة ارتفاع الأسعار عالمياً    الدعيلج يتفقد مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة    أوكرانيا المدمرة تسعى للتعافي من الأصول المصادرة لروسيا    مكافآت أمريكية لمعرفة مصادر التهريب الإيراني للحوثي    المليشيا ترفع أسعار الثور مليون ريال يمني    القيادة تهنئ الرئيس الجزائري بذكرى استقلال بلاده    القبضة السعودية تواجه مصر    أمير حائل ونائبه يعزيان آل علي    معالجة التشوهات البصرية بوادي جازان    بتوجيه سامٍ.. تسليم كسوة الكعبة المشرفة يوم العيد    وزارة الصحة.. جهود متواصلة وعناية طبية فورية لحجاج بيت الله    دياز: الهلال منحني كل شي وبات يلامس عاطفتي    "الموارد البشرية": صرف المعاش الإضافي يشمل مستفيدي الضمان السابق والمطور وإيداع المبالغ خلال الساعات المقبلة    جمعية البر الخيرية بالمشعلية توزع أكثر 1300 سلة غذائية ضمن مشروع " إطعام أسرة"    وزير الخارجية يجري اتصالاً بوزير خارجية البيرو    وكيل أعمال أوسبينا يضع شرطًا لإعلان انتقال الحارس للنصر    قوات أمن الحج: منع الممارسات السلبية.. وطوق أمني لضبط المخالفين    رونالدو يضغط للرحيل عن مانشستر يونايتد            الشمري: تكليف أكثر من 600 موظف من المؤهلين لخدمة الحجاج    بورصةُ المغرب تغلقُ على انخفاض    إنقاذ حاج باكستاني من تسارع نبضات القلب في مدينة الملك عبد الله الطبية    ولي العهد يؤكد على مراعاة المواطنين الأكثر احتياجاً في مواجهة ارتفاع التكاليف    وزير الشؤون الإسلامية يلتقي نائب وزير الشؤون الدينية رئيس شؤون الحج بجمهورية غينيا كوناكري    جامعة الملك سعود تحقق المركز الأول في معدل نشر بحوث كورونا على المستويين المحلي والعربي    إطلاق سلسلة هواتف Xiaomi 12S "المصممة بالتعاون معLeica " في الصين    توال تستكمل تجهيزات البنية التحتية للاتصالات لخدمة الحجاج    السفير السعودي يزور توأماً سياميًا باكستانياً خضعا لعملية فصل في المملكة قبل 6 سنوات                                        إيران توقف المصارف الخارجية وتعترف باختراق حساباتها    آرسنال يضم مهاجم مانشستر سيتي    الاتحاد يحسم موقفه من حجازي    الشرطة الدانماركية: قتلى إطلاق النار بينهم روسي.. ولا نستبعد الهجوم الإرهابي    شكري: تعليق العملية السياسية تسبب باضطرابات في ليبيا    " الأرصاد " : رياح نشطة وسحب رعدية على منطقة عسير    محافظ محايل يتقدم المصلين على شهيد الواجب (العسيري) وينقل تعازي القيادة لذويه    مكتبة الحرم المكي تختزل أكثر من 3 ملايين مخطوطة علمية    مُختبرات الصّحة العامة المركزية بسلطنة عُمان .. جهود كبيرة خلال جائحة كورونا    كورونا في المملكة.. ارتفاع الإصابات وحالات التعافي وصفر وفيات لليوم الثاني    استمرار تأثير الرياح التي تحد من مدى الرؤية على عدة مناطق    أعداء وأحباب المهنة    وسائل التواصل الاجتماعي وتبخير التاريخ بمكوناته الثقافية والسياسية والتراثية    محافظة ينبع ومراكزها تواصل عملها خلال أجازة عيد الأضحى المبارك لهذ العام    رحيل أسطورة المسرح البريطاني بيتر بروك عن عمر 97 عاماً    سفير المملكة لدى الصين يزور مركز البحوث والتواصل المعرفي    القنصلية المصرية تحتفل بذكرى العيد ال70    الدكتور الظاهر يشكر القيادة بمناسبة تعيينه نائباً لمحافظ البنك المركزي السعودي للرقابة والتقنية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اللئيم يتمرد..لبنان يتنصل من القرداحي
نشر في عكاظ يوم 27 - 10 - 2021

فيما تنصل لبنان على لسان رئيس الحكومة ووزارة الخارجية، من أباطيل جورج قرداحي بشأن حرب اليمن، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالتندر والسخرية من الوزير «الجاهل» بحقائق الأمور، وأطلقت «هاشتاقات» تطالب باعتذاره وإقالته. واستنكرت منظمة التعاون الإسلامي، أمس (الأربعاء)، تصريحات قرداحي، ووصفها الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف العثيمين، بأنها «تصرف غير مسؤول ولا يبالي بمصلحة الشعب اليمني».
فيما أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف، أن تصريحات وزير إعلام لبنان تعكس فهماً قاصراً وقراءة سطحية للأحداث في اليمن. متهماً إياه بقلب الحقائق، وطالبه بالاعتذار، داعياً الدولة اللبنانية أن توضح موقفها تجاه تلك التصريحات.
واستدعت الكويت القائم بالأعمال اللبناني، وسلمته مذكرة احتجاج رسمية، وأكدت أن تصريحات قرداحي «اتهامات باطلة».
ورغم «الخطيئة» التي أقدم عليها قرداحي والمطالبات الشعبية لبنانياً وعربياً بإقالته، إلا أنه لا يزال يصر على المضي قدماً في جهله، إذ زاد الطين بلة عندما حاول خلال مؤتمر صحفي أمس، تجيير القضية لما سماه «الابتزاز» بينما هو من حشر نفسه في الزاوية وأغلق كل الأبواب بالقول إنه وضع مصلحة لبنان فوق كل المصالح، زاعماً أن موقف الدول وسفرائها في الدفاع عن سيادتهم وحرية شعوبهم ابتزاز للبنان، وهي الأسطوانة المشروخة التي يرددها «حزب الله» والموالون له.
وجاءه الرد صاعقاً من اللبنانيين سياسيين وإعلاميين، إذ سخروا من تصريحاته وتبريراته التي نعتوها ب«السخيفة» مطالبين عبر وسم على تويتر ب«#إقالة_جورج_قرداحي»، والاعتذار للسعودية والإمارات واليمن.
وقال رئيس تحرير موقع لبنان الكبير محمد نمير: «يا معالي الوزير.. تقول لا يجوز أن نكون عرضة للابتزاز، والحقيقة أن الحكومة بأكملها صنعها الابتزاز». وأضاف: «إيران فرضت وزراءها، والمليشيا فرضت وزراءها، أما دول الخليج فلم تتدخل إطلاقاً، بل طالبت بموقف من الحكومة للتعامل مع تصريحاتكم كممثل لهذه الحكومة».
وتابع: «بلسان حزب الله تحدث قرداحي عن ملف اليمن، داعماً الحوثيين وموجّهاً الاتهامات إلى السعودية والإمارات، وغابت عنه المسيّرات الإرهابية التي تستهدف أمن المملكة، وغاب عنه المشروع الإيراني الذي صدّر الجرائم والقتل والمليشيات إلى المنطقة العربية».
ولفت إلى أن الوزير الداعم لمن قتل نصف مليون إنسان في سورية خفق قلبه على الحوثيين في اليمن، وبات إنسانياً بعيداً من الحقائق، في كل الأحوال، حتى لو كانت الحلقة مسجّلة فإن تصريحاته باتت محسوبة عليه وعلى حكومته، والمعلومات تشير إلى أزمة دبلوماسية مع لبنان، فهل تنتهي كما انتهت مع شربل وهبة بالاستقالة؟ وربما أقل ما يمكن أن يقوم به قرداحي الاستقالة.
من جهته، خاطب المفتش العام المساعد لدار الفتوى الدكتور حسن مرعب، قرداحي بالقول: «ما الذي قدمته للبنان من خلال حشر أنفك في موضوع اليمن؟ هل أنت وزير الإعلام اللبناني أم الحوثي؟ ألا يكفينا ما نحن فيه؟ ومن أنت ومن سمع بك أوعرفك، لولا السعودية والإمارات؟ لعمري ينطبق عليك قول المتنبي: وإن أنت أكرمت اللئيم تمردا».
وقال منسق عام الإعلام في «تيار المستقبل» عبدالسلام موسى: «اللبنانيون يسألون: ماذا تبقى من قرداحي الإعلامي؟ وما الثمن الذي دفعه ليكون وزيراً في بلاط عهد جهنم؟ وهو الذي بنى حضوره وحيثيته المتهالكة من أكتاف الإعلام الخليجي.. ليعود ويرمي في ربوعها قردة الحقد والكيدية؟ هزلت!». ووصف الإعلامي منير حافي تصريحات قرداحي ب«أسوأ سقطة»، مؤكدا انقلابه على البلدين اللذين جعلاه نجماً في الإعلام السعودي وضيفاً دائماً في الإمارات، مضيفاً: «أرى أنه خسر الخليج وربح وزارة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.