بعد إسقاط طائرة مسيرة .. التحالف: تدمير زورق مفخخ لميليشيا الحوثي بجنوب البحر الأحمر    هل المال المصروف من الضمان الاجتماعي أو التأهيل الشامل عليه زكاة؟    مصر تسجل 949 إصابة جديدة بفيروس كورونا    توجه للطبيب فورًا.. أطباء يحددون 5 علامات قبل الإصابة بالجلطة الدماغية    فوز أحد والساحل في دوري الأولى    صاحب المعالي الرياضية الهلال.. قوة ناعمة تحقق الرؤية وجودة الحياة    أيقونات الوطن    «مؤامرة إخوانية» لعرقلة الانتخابات الليبية    إطلاق نار يودي بحياة ثلاثة طلاب بمدرسة في ولاية ميشيغن الأمريكية    أمير جازان يدشن حملة "مكارم الأخلاق"    دراسة لتمكين «المحتوى المحلي» من فحص عروض المشتريات الحكومية    القيادة تهنئ رئيسي رومانيا وأفريقيا الوسطى    ميسي الذهبي    الشورى ل«الصحة»: سعودوا الوظائف ووطنوا اللقاحات    3.000.000 خدمة قدمتها موظفات «العدل» في 12 شهراً    «المظالم» يدمج إيداع وتبادل المذكرات في منصة «معين»    الإطاحة بمواطنَين تاجرا ب 7 أسود و3 ضباع وثعلبين في جدة!    114 صقراً تتنافس في اليوم الثالث بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    تعزيز كفاءة البحوث باللغة العربية في أم القرى    سيدة تنافس 24 مرشحاً في الشرقية    أمير الرياض بالنيابة يستقبل رئيس جمعية «مكنون»    فهد بن سلطان: في مشاريع رئيس الترفيه «تخيل».. وفي تبوك أكثر وأكثر    العراق: النتائج الرسمية خلال أيام.. ولا تغيير في مقاعد الفائزين    ضبط 128 كيلوجراما من القات داخل شاحنة يقودها مقيم    سريان رفع تعليق القدوم المباشر إلى المملكة من 6 دول    اعتماد مركز التدريب الإقليمي كبيت خبرة.. وورش عمل مشتركة        تعديل نظام مكافحة الرشوة    «النيابة» توجه بضبط المتهمين بالاعتداء على وافدين                    آل الشيخ يبحث زيادة منح الطلاب السعوديين بإيطاليا    «موهبة» تؤهل 207 طلاب للالتحاق بأفضل 30 جامعة أمريكية    شاعر الوطن الحارثي وابن جخير يقصان شريط أمسيات موسم الرياض                الفيصل يطلع على خطط المرور لفعاليات «فورملا1»    الرياض تستضيف النسخة الأولى من بطولة "قفز السعودية" يناير المقبل    أمانة عامة للمعارض والمؤتمرات ب «الإسلامية»    الإمارات تتغلب على سوريا بثنائية    كوادر نسائية لإدارة وتشغيل حافلات الحجاج    سوق الأسهم الأمريكية يغلق على انخفاض            استنكار دولي لاقتحام الرئيس الإسرائيلي الحرم الإبراهيمي    رولا.. تبتكر «روبوت تنظيف الحرم ارك ARC»    خوفا من التوغل «الأطلسي» يراقب التعزيزات الروسية على حدود أوكرانيا    30 يوما لإنجاز نفق التحلية في جدة    حملة سعودية لاستقطاب السياح من جميع دول العالم    الصقور بتشكيلة «شابة» يواجه الأردن «المكتمل»    خالد بن سلطان: سنقول كلمتنا للعالم في «فورمولا1 جدة»    سمو أمير منطقة حائل يزور محافظة الغزالة    وزارة الشؤون الإسلامية تصدر قرارًا بإنشاء أمانة عامة للمعارض والمؤتمرات    أمير تبوك يلتقي المواطنين في اللقاء الأسبوعي    سمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه يتسلمان التقرير السنوي لشرطة المنطقة ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خسارة معركة «العقول والقلوب».. اهتزاز ثقة الحلفاء.. وفقدان هيبة «شرطي العالم»
نشر في عكاظ يوم 01 - 10 - 2021

في أفغانستان استعرضت أمريكا قوتها العسكرية طوال عدة عقود، بينما كانت أفغانستان تحتاج بشدة إلى العمل العسكري وعملية إعمار وبناء أفغانستان، وهو أمر لا يتقنه الأمريكيون ولا يهتمون به..
وعكست مقالات الكتّاب في الصحف الأمريكية منذ الانسحاب المفاجئ من أفغانستان ارتفاع الانتقادات للسياسة الأمريكية في أفغانستان والمنطقة، وذهب البعض إلى القول إن «أمريكا لم تعد شرطي العالم»، وإن الهيمنة الأمريكية على العالم دخلت مرحلة «الشيخوخة» وأفقدت حلفاءها الثقة في أكبر قوة في العالم؛ وفق مقالات الرأي التي نشرت في نيويورك تايمز والواشنطن بوست.
وقد نتفق أو نختلف مع هذه الأطروحات إلا أن المتتبع لسياسة الحكومة الأمريكية يدرك تماماً بأنها لا تعرف إلا لغة المصالح، وكل التصريحات التي يدلي بها ساستها ليست أكثر من وعود براقة، وقد دأبت الحكومات الأمريكية على استخدام حلفائها واستنزافهم لآخر قطرة ثم تقديمهم بعد ذلك لقمة لخصومهم.
ومن المؤكد أن ثقة حلفاء واشنطن تأثرث في زعامتها وقد يعاود الأوروبيون مراجعة تحالفهم الأطلسي مع الولايات المتحدة ويعودون لإعطاء أولوية لتأسيس الهوية الأمنية الأوروبية المستقلة بعيداً عن حلف شمال الأطلسي وتأسيس مشروع سياسي أوروبي مستقل..
وجاء إقرار وزير الدفاع ورئيس الأركان الأمريكيين أمس الأول بأنهما أساءا تقدير مدى إحباط الجيش الأفغاني الذي أتاح انهياره من انسحاب القوات الأجنبية من كابول انتصار حركة «طالبان» من دون عناء بعد 20 عاماً من الحرب في أفغانستان في زيادة الطين بلة وفتح النار ضد إدارة بايدن مجدداً خصوصاً بعد اعتراف وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن صراحةً بفشل واشنطن في أفغانستان عندما قال «بنينا دولة لكننا لم نتمكن من إقامة أمة»، وذلك في معرض شرحه أمام أعضاء لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ ملابسات النهاية الفوضوية للحرب في أفغانستان بينما جاء رد رئيس الأركان على سيل الأسئلة من أعضاء الكونغرس، «أعتقد أن مصداقيتنا لدى حلفائنا وشركائنا في العالم، ولدى خصومنا، قيد إعادة النظر بكثير من التمعّن»، وأضاف «يمكن استخدام كلمة تضرر، نعم». وبحسب ما ذكره الخبراء الأمريكيون فإن الولايات المتحدة تعاني من عجز في القدرة على تطوير رؤية ومشروع طموحين لمكانتها العالمية، وكذلك من غياب طراز من القيادات التاريخية.. وفي الوقت الذي أعلنت فيه الاستخبارات الأمريكية في تقييماتها حول الوضع في افغانستان قبيل سقوطها بأيدي طالبان؛ عندما أوضحت أن سقوط طالبان سيستغرق عدة شهور وهو الأمر الذي حدث عكسه؛ تأتي تصريحات رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارك ميلي بأن هناك «احتمالًا حقيقيًا» بأن القاعدة أو داعش يمكن أن يعيدا تشكيل صفوفهما في أفغانستان في الأشهر ال6 إلى 36 المقبلة؛ ليعيدنا إلى المربع صفر فبعد 20 سنة من الحرب الأمريكية ضد الإرهاب في أفغانستان نجد طالبان في سدة الحكم؛ والآن تحذر القيادات الامريكية العسكرية من إعادة تموضع للقاعدة وداعش من جديد.. ويتساءل المراقبون عن التحذير الامريكي الذي جاء على لسان أرفع مسؤول عسكري؛ وقياداته السابقة تحدثت بنفس اللغة خلال العشرين سنة الماضية وكانت النتائج صفرية.. وستستمر تداعيات الانسحاب الأمريكي لتلقي بظلالها على الإدارة الأمريكية البايدنية، وسط تبادل للاتهامات بين الأجهزة المختلفة بسبب الفوضى التي حصلت خصوصاً في الأيام الأخيرة للانسحاب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.