باقات جديدة للسياح لزيارة محميات بني معارض وأم الرمث وفرسان    القصبي: «الشركات» الجديد سيعالج المشاكل والتحديات    محمد بن سلمان.. الأرقام تتحدث.. العيش الرغيد للأجيال    مخاوف كردية من هجوم تركي على الشمال السوري    البحرية السعودية تنفذ تمرين «المدافع 21»    الليث افترسهم    خادم الحرمين يهنئ حاكم كومنولث أستراليا ورئيس الهند    «الاستئناف» تحسم: القتل ل«خاطفة الدمام».. و25 عاماً سجناً للمتهم الثالث    الشورى يقر «الخصخصة» ويسأل «الصناعة» عن استثمارات التعدين    إزالة 60 عقارا مخالفا وآيلا للسقوط بجدة    احتفال البقمي بزواج تركي    «الصحة»: «عيادات عن بعد» لتقليل مراجعة المستشفيات    كرٌّ وفرٌّ.. مع «السلالات الجديدة»    إطلاق أكبر برنامج تطعيم عالمي بلقاح «صنع في الهند»    ضبط 687 مخالفة ضريبية في أسبوع    «المظالم»: 655 ألف مستفيد من خدمة «معين»    120 متقدما لوظائف الترجمة في الأمر بالمعروف    إطلاق باقات سياحية جديدة لزيارة 3 محميات طبيعية    «هدف»: مرحلة خامسة لتعليم الإنجليزية عبر «دروب»    المساهمة المليونية .. «سندات مرفوضة» تعرقل استعادة أموال المتضررين    «واتساب»: أمّن حسابك بضبط هذه الإعدادات    المحلي والأجانب السبعة    الصحافة في زمن الرؤية    الترجمة ظل المعرفة !    تونس تفوز على أنجولا في مونديال اليد "مصر 2021"    إيران.. والدور التخريبي    مجلس علماء باكستان يدين محاولة الحوثيين استهداف الرياض: هجمات إرهابية جبانة    مساء سعودي بامتياز        "الشورى اليمني" يدعو إلى التعاطي الإيجابي مع قرار تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية    جامعة حائل تحصل على الاعتماد المؤسسي    الشباب يمطر شباك الوحدة برباعية    شؤون الحرمين تباشر أعمال تنظيف وتعقيم سطح الكعبة المشرفة    أمير تبوك يرأس اجتماع مجلس المنطقة غداً        الاتحاد الآسيوي يُلغي 4 بطولات .. ويُعيد جدولة بطولتين    القيادة تهنئ رئيس البرتغال بفوزه بولاية رئاسية ثانية    الفيصلي يعرقل الهلال بتعادل في الدقائق الأخيرة    سمو نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لذوي الرقيب أول الغزواني    وزير الإعلام اليمني يؤكد أهمية توحيد الجبهة الوطنية    قوات الاحتلال تمنع لجنة إعمار الخليل من استكمال ترميم الحرم الإبراهيمي        #الصحة : إستمرار إرتفاع أعداد الإصابات وتسجيل (213) حالة مؤكدة    ضبط مواطن أساء لرجال الأمن على مواقع التواصل    خطوات رفع دعوى عماليّة عبر بوابة ناجز للدعاوى الخاضعة لنظام العمل    "تقويم التعليم" تمنح شهادات اعتماد أكاديمي لمجموعة من المؤسسات والبرامج    «الصحة»: تسجيل 213 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا    فتح باب القبول في المعهد التقني للألبان براتب 7500 ريال    نائب #أمير_جازان يتسلم تقرير توطين وظائف التشغيل والصيانة بالجامعة    "إثراء" يطلق "نادي الكتاب للأطفال" في نسخته الثانية    "كاوست".. اتفاقية شراكة مع "ملتقى مكّة" و"الحج" و"خدمة ضيوف الرحمن"    أكثر من 56 ألف مستخدم عبر برنامج "رافد" للتعليم عن بعد بجامعة الباحة    "موانئ" و"الجمارك" يعلنان آلية جديدة لبضائع المتروكات في موانئ المملكة    السديس يدشن مبادرات التقنية لمعهد وكلية المسجد الحرام    عكاظ تنشر أبرز الملامح.. نظام جديد للأحوال الشخصية    عبدالله مناع بقية من جذوة الرواد    بأمر الملك ضم «الإسكان» إلى «البلدية والقروية».. والحقيل وزيراً لها    د. حسن سليمان من حقه علي أن أرثيه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الإعلام يرأس ندوة التعاون «العربي - الصيني» في مجال الإعلام
نشر في عكاظ يوم 24 - 11 - 2020

رأس وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي رئيس الدورة الحالية لمجلس وزراء الإعلام العرب اليوم، أعمال الدورة الرابعة لندوة التعاون العربي - الصيني في مجال الإعلام التي عقدت افتراضياً بعنوان: «مسؤولية الإعلام في تعزيز التنمية العربية الصينية المشتركة في ظل جائحة كورونا كوفيد -19، ونظمتها جامعة الدول العربية بالتنسيق مع مكتب الإعلام لمجلس الدولة بجمهورية الصين الشعبية».
ورحّب في بداية الندوة برئيس مكتب الإعلام بمجلس الدولة بجمهورية الصين الشعبية ونائبه، وأصحاب المعالي وزراء الإعلام العرب، ورئيس قطاع الإعلام بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، ومسؤولي الإعلام بالدول العربية وجمهورية الصين الشعبية.
وقال وزير الإعلام: «إن مسيرة الشراكة بين الدول العربية والصين، عبر منتدى التعاون الصيني العربي، التي انطلقت بعد زيارة فخامة الرئيس هو جينتاو رئيس جمهورية الصين الشعبية إلى مقر جامعة الدول العربية في 30 يناير عام 2004، تمثل اليوم أنموذجاً رائداً ومثالياً من التعاون والشراكة والتفاعل بين الشعوب، من أجل تحقيق أهداف المنتدى المتمثلة في تعزيز الحوار والتعاون المشترك في مختلف المجالات».
وقدم الدكتور القصبي الشكر الجزيل إلى الأصدقاء في الجانب الصيني على دورهم الفاعل في إنجاح أعمال الدورة الثالثة للندوة، التي عقدت بمدينة غوانقتشو في أبريل 2012، تحت شعار «تعزيز التعاون الإعلامي من أجل تقوية علاقة الصين والدول العربية في مجال الاقتصاد والتجارة»، وتناولت موضوعين في غاية الأهمية، هما الدور الذي يلعبه الإعلام في تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية، وسبل استغلال تكنولوجيا الإعلام الحديثة لحفز العلاقات الاقتصادية والتجارية المشتركة.
وأكد أن جائحة كورونا فرضت على العالم تحديات غير مسبوقة وضعت دولنا ومؤسساتنا في مواجهة أزمة دولية غير مسبوقة، مشيراً في هذا الصدد إلى أن ما بذلته المملكة العربية السعودية خلال فترة رئاستها أعمال مجموعة العشرين للعام 2020، من جهود كبيرة مع جميع الدول الأعضاء، وعلى رأسها جمهورية الصين الشعبية، في تنسيق الجهود لوضع السياسات اللازمة لمكافحة هذا الوباء، حيث رأست قمة استثنائية افتراضية، صدر عنها بيان مشترك أكد الأولوية القصوى لمكافحة الجائحة وتبعاتها الصحية والاجتماعية والاقتصادية المتداخلة فيما بينها.
وبين أن دول مجموعة العشرين تبنت معالجة الآثار الصحية والاقتصادية والاجتماعية للجائحة، حيث قدمت 21 مليار دولار لتطوير النظام الصحي العالمي و11 تريليون دولار لدعم الشركات وحماية الأفراد من الجائحة، و14 مليار دولار لتخفيف أعباء الديون على البلدان الأكثر عرضة للخطر، كما أطلقت مبادرة الرياض لمستقبل منظمة التجارة العالمية، مؤكدة دعم الجهود الدولية الرامية لتوفير لقاحات للحماية من فايروس كورونا، موضحا أن الإعلام العالمي واجه بدوره تحدياً مهماً خلال فترة الجائحة بسبب انتشار الشائعات والمعلومات المغلوطة عن فايروس كورونا المستجد «كوفيد – 19»، والتشكيك في الحقائق العلمية حوله، ما هدد بتقويض الجهود المبذولة في التوعية بخطر المرض، وضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي فرضتها الحكومات على مواطنيها.
وأشار إلى أن المؤسسات الإعلامية الرسمية بذلت جهوداً مضاعفة، بالتنسيق مع المسؤولين في القطاعات الصحية في بلداننا، من أجل إيصال الرسائل الحقيقية عن الفايروس، وطرق الوقاية منه، والتصدي للشائعات والمعلومات مجهولة المصدر، التي تشكك في حقيقة وجود الجائحة، أو في خطرها، أو في سلامة الإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشارها.
وأبان وزير الإعلام المكلف أن الدول العربية تنظر اليوم إلى الصين بوصفها شريكاً دولياً موثوقاً لتحقيق أهداف التنمية المشتركة في جميع المجالات، ومنها المجال الإعلامي، مبينا أن الدول العربية تنظر إلى مبادرة الحزام والطريق نظرة شاملة تفوق محدودية النظرة الاقتصادية، إذ تعد هذه المبادرة مشروعاً للشراكة والتواصل بين الشعوب سياسياً وثقافياً واجتماعياً.
وتمنّى معاليه في ختام كلمته التوفيق للمشاركين في أعمال الندوة الهادفة إلى مناقشة موضوع مسؤولية الإعلام في تعزيز التنمية العربية الصينية المشتركة في ظل جائحة كورونا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.