المعلمي: لبنان بحاجة ماسة لإصلاح سياسي واقتصادي    رئيس تونس: نرفض أي محاولة لتقسيم ليبيا    نائب رئيس الأهلي يُحذر النصر قبل قمة الثلاثاء    فيديو.. الداخلية توضح عقوبات تعمد مخالفة الإجراءات الاحترازية    تعرف على غرامة تعمد مخالفة التدابير ومضاعفاتها.. الداخلية تكشف التفاصيل    رئيس "هيئة الأركان" يختتم زيارته التفقدية للمنطقة الشمالية    أمير تبوك يشكر القيادة على تمديد خدمته أربع سنوات    الحريري يتولى مهمة تشكيل الحكومة.. ويتعهّد بوقف الانهيار    واشنطن تتهم إيران وروسيا بمحاولة التأثير على الناخبين    غانتس: أعداؤنا لا يهدؤون للحظة    "الآرتاثون الفني" يختتم فعالياته بتكريم الفرق الفائزة    سباق النعيرية يدخل أمريكي تاريخ الهجن بالسعودية    هكذا تصرفت معلمة مع انقطاع الكهرباء    طاقم سعودي بقيادة الخضير لمباريات شرق آسيا    وزير العدل: السلطة القضائية جزء لا يتجزأ من الحرب ضد الفساد    الإصلاحات الهيكلية لتنويع الدخل المنفذة قبل «كورونا» تعزز نمو الناتج غير النفطي    وزير الداخلية يدشن الخدمات الإلكترونية الجديدة للجوازات    أكثر من (108) آلاف مشارك ومشاركة في مجالس أولياء الأمور ب #تعليم_جازان    تنبيه مهم من «المرور» بشأن إشارات رجال الأمن اليدوية    اختتام المرحلة الثانية من مبادرة غدق المناهل للقراءة عن بُعد بجامعة الجوف    تسجيل 401 حالة مؤكدة جديدة بكورونا    المغرب تسجّل 4151 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد    هيئة التخصصات الصحية تعلن حصول أكاديمية القيادة على اعتراف الكلية الأمريكية للتنفيذيين الصحيين    «الغذاء والدواء» تحيل 5 منشآت إلى «الداخلية» لعدم الالتزام باحترازات «كورونا»    الجنيه الإسترليني ينخفض مقابل الدولار الأمريكي واليورو الأوروبي    "البيئة" توقع مذكرة تفاهم لتسهيل عمليات تنفيذ منح التصاريح والموافقات لمشروع "أمالا"    وزير الخارجية يستقبل مستشارة وزير الطاقة الأمريكي    «وَقُل رَبِّ أَعوذُ بِكَ مِن هَمَزاتِ الشَّياطينِ».. تلاوة للشيخ الجهني بالحرم المكي    وست بروميتش يحسم الجدل حول انتقال "حجازى" للدوري السعودي    أمانة جدة تصادر (1722) ك خضروات وفواكه بنطاق الصفا    متطوعي الهلال الأحمر بالطائف يقيمون برامج للتوعية بسرطان الثدي    رئيس الهلال الأحمر السعودي يدشن كتاب المسعف الكفيف بلغة برايل    «التحلية» تدشن إنتاجها في حقل ب 17000 م3 من «المحلاة» يومياً    شؤون الحرمين تكثف جهودها في المسجد الحرام ليوم الجمعة    رئيس مجلس المستشارين المغربي يلتقي برئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي    محمد البريك: لم نستغل الفرص ضد أبها    جامعة نجران تحصد جائزة الكومستيك    الفيصل يكرم 40 موظفا    العراق تسجل 3899 إصابة جديدة بفيروس كورونا    #أمير_نجران يعزي مدير #الاتصالات_السعودية بالمنطقة في وفاة نجله    المرواني يزور جناح تعزيز الأمن الفكري بمهرجان رمان القصيم    السديس يرعى حلقة نقاش "البيانات والذكاء الاصطناعي"    10 ميداليات عالمية لطلاب وطالبات جامعة الملك عبدالعزيز بمعرض وارسو للاختراعات    الشرطة تغلق الجسور وتفرق المحتجين بالغاز.. مظاهرات مؤيدة ومعارضة في الخرطوم    تعيين طاهر محمود أشرفي ممثلا خاصا لرئيس وزراء باكستان حول الوئام الديني وشؤون الشرق الأوسط    أمير الرياض يستقبل الرحالين السعودي والمغربي    تطوير مشاريع الموانئ المحدودة PPMDC تحصل على شهادة الجودة    أكثر من 120 مهندساً وفنياً لضبط النظام الصوتي للحرم المكي    الشؤون الإسلامية بالقصيم تنظم سلسلة كلمات دعوية في جوامع ومساجد الرس    14428 مستفيد من خدمات عيادات #تطمن ” في #القنفذة    أتربة على نجران والمدني يحذر قائدي المركبات    الدكتور السحيباني يشكر القيادة بمناسبة تعيينه المندوب الدائم للمملكة في منظمة التعاون الإسلامي    انفوجرافيك.. «الصحة» توضح أهم فحوصات العيون المتوفرة في مرافقها    تقنية البنات ب #الأحساء تختتم الحوار المجتمعي بتدريب 450 متدربة مستجدة    #وظائف شاغرة لدى متاجر شركة بنده    أمير المدينة يوجه بخطط لمعالجة المشروعات المتعثرة    تفعيل مشروع القصيم منطقة ذكية ومناقشة مخطط الأراضي القديمة في بريدة    تطور أحداث العالم والعقل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ح اسيبك للزمن !!!
نشر في عكاظ يوم 23 - 09 - 2020

قبل حين.. كنتُ ممن يستفزهم السطر خاصةً إن كان ممن له (وزن)..!
• والوزن الذي أعنيه يُقاس بوحدة (الفِكر) لا الرطل..!
• وأما الاستفزاز الذي أقصده فهو الرّطبُ منه لا الجاف وأعني: أنه يحملني على الأخذ والرد معه ب (منطقية) حوار وليس يجبرني ب (جهالة) قول..!
• حينها كنتُ أطيل المكوث حول طاولة النقاش، أحاور الفكرة.. أجابه الرأي.. أتجاذب أطراف الحديث.. أفنِّد وجهة النظر.. سطرًا بسطر ومقالاً بمقال..
• ولكن..
• بعد أن غزا الشيب رأسي غزوةً بعد غزوة، لم يعد لمقارعة كؤوس الرأي عندي ذات النشوة..! فوجدتُ اكتراثي بإقناع الآخر يقل شيئًا فشيئًا.. لم أعد آبه بالاختلاف بيني وبينه.. بِت غير مهتم بالوصول إلى نقطة الالتقاء.. أضحى الاكتفاء بالاستماع له هو الأغلب.. فإن أقنعني تمتمتُ بالموافقة بيني وبين نفسي، وإن لم أقتنع أكتفي باستمهال الزمن فهو كفيل بتصحيح المفاهيم ولو بعد حين.
• ولذلك بالطبع أسباب منها: خبرة سنين أقنعتني أن تبديل القناعات في زماننا هذا أضحى أصعب من إبدال الضرس بضرس..! وأن إقامة الحجج وتقديم الأدلة والإثبات بالبراهين ما عادت كافية لتغيير مجرد (وجهة نظر)..!
• استمهال الزمن أيسر لعملية هضم رأي، فعُسر (الفهم) لن تُجدي معه غالبًا كبسولات إقناع طالما أن العقل لا يستسيغ (منطقها)..!
• نعم.. الزمن كفيل بإظهار ما في الغد، وهو وليس غيره ما (سيؤرشف) سطر اليوم والأمس، وبعد حين بالإمكان العودة ببساطة لأيقونة (البحث) ومن ثم الاكتفاء ب (رتويت) يُظهر مَن كان مِنّا على حق..؟
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.