السعودية تعلن عن المساهمة في صندوق «الأمم المتحدة» لبناء السلام ب100 ألف دولار    السفير المعلمي يقيم حفل وداع لنائب وفد المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة        أمير تبوك يشدد: تنشيط الخدمات التنموية للمواطن والمقيم    مدير المعهد: 3 مسارات و7 أقسام تؤهل خريجي «صناعي مكة»    شبهت بالقبور.. أمين عسير ل عكاظ: سنجمّل «الجزيرة الوسطية»    ولي العهد يبحث مع الرئيس العراقي آفاق التعاون الثنائي    آل حنش يزفون أيمن لعش الزوجية    جامعة جازان تفصل 16 موظفة.. والمتحدث: الوظائف «مؤقتة»    36 جمعية صحية حققت كفاءة الأداء    مبادرات ل«مستقبل التعليم» بدول الخليج    مجلس الوزراء: سياسة وطنية للسلامة والصحة المهنية    الشورى يطالب بزيادة الممارسين الصحيين السعوديين بالقطاع الخاص    نائب أميرالمدينة: تأهيل الشباب ليكونوا سفراء في نشر «الوسطية»    الداخلية : ل «التجمعات المخالفة»: تنتظركم غرامات تصل ل 100 ألف    #الباطن يتغلب على #العين بهدفين    إدارتان لتمكين المرأة في الخدمات والإرشاد بالحرمين    هل تستمر الخطايا الأمريكية في سوريا ؟    النفاق الكندي !    55 % زيادة بتمويل الشركات الناشئة بالمملكة    برئاسة خادم الحرمين.. مجلس الوزراء يعقد جلسته عبر الاتصال المرئي ويصدر عددًا من القرارات    مكافحة كورونا.. لا تخربوها    140 مليون ريال لمشروعات الصرف الصحي    ما مثلك به الدنيا بلد !!!    الظلم وإجحافه..!    آه.. ما أجمل حب الناس !    تنظيم نزع الملكيات واستئجار العقارات ل«المنفعة العامة»    كورونا ودرب لم يتبق منه إلا القليل    "التعليم": التقدم العالمي الذي سجلته الجامعات في نشر أبحاث "كورونا" ثمرة دعم القيادة    3 ملايين جرعة من لقاح «أسترازينيكا» تصل إلى السعودية الأسبوع القادم        أمانة الشرقية تشرع في ترميم منزل تاريخي في جزيرة تاروت        ضبط أكثر من 12 طنا من الحطب المحلي المعد للبيع في الرياض    مجلس الوزراء يعقد جلسته عبر الاتصال المرئي برئاسة خادم الحرمين الشريفين    36 جمعية صحية تحقق معايير كفاءة الأداء ل 2020    وفد إسرائيلي برئاسة وزير المخابرات يزور السودان    الباطن يعمق أحزان العين بثنائية    إثيوبيا للسودان: أعيدوا قواتكم لأماكنها وسنفاوض        الشيخ العيسى: الأفكار المضللة تصنع العقل الجمعي السلبي    الأمين العام لمجلس التعاون يلتقي بسفراء دول المجلس لدى الأردن        السديس يدشن الخطة الإستراتيجية والتنفيذية ل"لشؤون المسجد الحرام"        الرئيس العام لشؤون الحرمين يبحث مع مدير الأحوال المدنية بمكة المكرمة آفاق التعاون المشترك    حالات يلتزم فيها قائد المركبة السير أقصى الجانب الأيمن    "التأمينات" توضح مدى أحقية موظف القطاع الخاص في التأمين عليه من شركتين    «الصحة»: تسجيل 223 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا    أمير الشرقية يرأس اجتماع المحافظين    الديوان الملكي: وفاة والدة الأمير عبدالعزيز بن خالد بن سعد بن عبدالعزيز آل سعود    سمو أمير منطقة الحدود الشمالية يتفقد الحي الشرقي في مركز الشعبة    الدفاع المدني يحذر من مخاطر السخانات الكهربائية    "الغذاء والدواء": سحب واستدعاء المستحضرات الصيدلانية يحكمها درجة الخطورة    أمير تبوك يستقبل المواطنين في اللقاء الأسبوعي    أمير الشمالية يوّجه بعلاج طفل بأحد المراكز المتقدمة    القيادة تهنئ رئيس البرتغال لفوزه بولاية ثانية    120 متقدما لوظائف الترجمة في الأمر بالمعروف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ح اسيبك للزمن !!!
نشر في عكاظ يوم 23 - 09 - 2020

قبل حين.. كنتُ ممن يستفزهم السطر خاصةً إن كان ممن له (وزن)..!
• والوزن الذي أعنيه يُقاس بوحدة (الفِكر) لا الرطل..!
• وأما الاستفزاز الذي أقصده فهو الرّطبُ منه لا الجاف وأعني: أنه يحملني على الأخذ والرد معه ب (منطقية) حوار وليس يجبرني ب (جهالة) قول..!
• حينها كنتُ أطيل المكوث حول طاولة النقاش، أحاور الفكرة.. أجابه الرأي.. أتجاذب أطراف الحديث.. أفنِّد وجهة النظر.. سطرًا بسطر ومقالاً بمقال..
• ولكن..
• بعد أن غزا الشيب رأسي غزوةً بعد غزوة، لم يعد لمقارعة كؤوس الرأي عندي ذات النشوة..! فوجدتُ اكتراثي بإقناع الآخر يقل شيئًا فشيئًا.. لم أعد آبه بالاختلاف بيني وبينه.. بِت غير مهتم بالوصول إلى نقطة الالتقاء.. أضحى الاكتفاء بالاستماع له هو الأغلب.. فإن أقنعني تمتمتُ بالموافقة بيني وبين نفسي، وإن لم أقتنع أكتفي باستمهال الزمن فهو كفيل بتصحيح المفاهيم ولو بعد حين.
• ولذلك بالطبع أسباب منها: خبرة سنين أقنعتني أن تبديل القناعات في زماننا هذا أضحى أصعب من إبدال الضرس بضرس..! وأن إقامة الحجج وتقديم الأدلة والإثبات بالبراهين ما عادت كافية لتغيير مجرد (وجهة نظر)..!
• استمهال الزمن أيسر لعملية هضم رأي، فعُسر (الفهم) لن تُجدي معه غالبًا كبسولات إقناع طالما أن العقل لا يستسيغ (منطقها)..!
• نعم.. الزمن كفيل بإظهار ما في الغد، وهو وليس غيره ما (سيؤرشف) سطر اليوم والأمس، وبعد حين بالإمكان العودة ببساطة لأيقونة (البحث) ومن ثم الاكتفاء ب (رتويت) يُظهر مَن كان مِنّا على حق..؟
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.