تقديرات ولي العهد تصيب.. أرامكو تتجاوز ترليوني دولار    تعاون لتأهيل السعوديين في الصناعة المالية    تعليم جدة ينظم الملتقى الثالث لمكافحة الفساد    الدكتور العواد يستعرض جهود المملكة في مجال حقوق الإنسان مع الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان    أمريكا تفرض عقوبات على كيانات إيرانية    أكثر من 24 مليونا يصوتون لانتخاب رئيس الجمهورية    اختتام أعمال المؤتمر ال43 لقادة الشرطة والأمن العرب بتونس    الفيحاء يجري مرانه الرئيس لمواجهة ضمك    رباعية ريداويه تعمق جراح الشباب    «فيفا» يكرم الهلال في مونديال الأندية    فض اشتباك بين الريال والبرشا قبل الكلاسيكو    انطلاق مسابقة المزاين بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    اعتماد الأسماء الفائزة بجائزة الأمير نايف للسنة النبوية    أرامكو تتصدر العالم    الرئيس التشادي يلتقي بنظيره السنغالي    توضيح من «المرور» بشأن قيمة مخالفة «أكتاف الطرق»    وزير الخارجية البحريني يلتقي بالوزير الثاني للشؤون الخارجية في بروناي دار السلام    مؤتمر طب الحشود يناقش بناء القدرات لإدارة وصحة الحشود    كبير مستشاري ملك الأردن يستقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد    النساء .. الضحية الأولى ل «الأكل العاطفي»    القيادة تهنئ رئيس وزراء بولندا بمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة في بلاده    وظائف السلامة والصحة المهنية تدخل دائرة التوطين    وزير الخارجية يؤكد مواقف المملكة الدائمة في تقوية وتعزيز عمل منظمة التعاون الإسلامي    أمر ملكي : ضم "الرقابة والتحقيق والمباحث الإدارية" إلى "نزاهة" باسم "هيئة الرقابة ومكافحة الفساد"    جامعة الطائف تدعو لإطلاق مشروعات بحثية لخدمة اللغة العربية عبر الذكاء الاصطناعي    عسير.. الإطاحة بقائد المركبة صاحب الفيديوهات المتهورة ب«عقبة ضلع»    فرع وزارة البيئة بالحدود الشمالية ينظم ورشة عمل عن التنمية والاستثمار بمجالاتها    وفاة 3 نزلاء وإصابة 21 نتيجة حريق اندلع بسجن الملز فجر اليوم    ”ساما” توقف 4 شركات عن ممارسة أي نشاط في قطاع التأمين    وزير الحج يوقع مع 3 مسؤولين عرب اتفاقيات لترتيبات حج 1441ه    الأرصاد رياح نشطة ومثيرة للأتربة على منطقة تبوك    “صحة نجران”: ارتفاع مراجعي عيادات الإقلاع عن التدخين بنسبة 850 % خلال أسبوع    جوازات الرياض تضع خطة لإجازة منتصف العام الدراسي    نادي الفروسية يقيم بعد غدٍ السبت حفل سباقه ال36 على كأس وزارة العدل    وزير الإعلام: تطوير أدواتنا ضرورة لمواجهة الجهات المشبوهة وتزييف الأخبار    " هدي النبي صلى الله عليه وسلم مع العصاة والمذنبين "... محاضرة بتعاوني تبوك    "مجتمعات التعلم المهنية" .. برنامج تدريبي بتعليم نجران    أمير المدينة يستقبل المشاركين في رصد النقوش والكتابات الحجرية    7 خطوات لقياس معدل السكري في المنزل    أمير تبوك يطلع على نسب إنجاز مشروعات الأمطار    أمير نجران ل "الشباب": أنتم رأس مال الوطن    الفيصل ونائبه يستقبلان رئيس هيئة الأمر بالمعروف    وزير الثقافة يعلن تخصيص 14 جائزة ثقافية للمبدعين السعوديين    بالصور.. تخريج نحو 600 متدرب من منسوبي “السجون” بمركز تدريب الحرس الوطني بجدة    مجمع طباعة المصحف يوزع أكثر من نصف مليون نسخة خلال شهر    تأجيل قضية استئصال الغدة التناسلية للطفل “نهار”.. ووالده يطلب هذا الأمر    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس        خلال تكريمه متقاعدي إمارة المنطقة    المدير الفني لفريق العدالة البياوي:    تدشين المشروع    سعود بن نايف: التحول لمركز لوجستي عالمي يتطلب تلمس الاحتياج    «مدني جازان»: مقذوفات حوثية على مستشفى الحرث.. تضرر السور    محافظ الطائف يكرم «تنمية السيل الاجتماعية»    هل ينقذ «مؤتمر باريس» لبنان من الانهيار؟    أمير الباحة ينهي خلافاً أُسرياً دام عقدين    مأساة مواطن.. أصيب ب «الإيدز» وفُصل من عمله وأسرته في مهب الريح (فيديو)    مصرع قياديان حوثيان و7 آخرين في غارات للجيش اليمني في صعدة وتعز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«حلفاء إيران» يمنعون سقوط الحكومة العراقية
الداخية تتهم دواعش وطابورا خامسا .. والحشد يستعد لإخماد المظاهرات
نشر في عكاظ يوم 28 - 10 - 2019

كشفت مصادر عراقية موثوقة أن رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي تلقى دعما مباشرا من تحالفي «الفتح» بزعامة هادي العامري، و«دولة القانون» بزعامة نوري المالكي في مواجهة تحركات زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لإسقاط الحكومة، بعدما قرر تضييق الخناق على الحكومة، إذ بدأ نوابه الذين يشكلون كتلة «سائرون» الأكبر في مجلس النواب، اعتصاماً مفتوحاً داخل البرلمان «إلى حين إقرار جميع الإصلاحات التي يُطالب بها الشعب العراقي».
وقالت المصادر ل «عكاظ» إن الدعم الذي تلقاه عبدالمهدي يمنع إسقاط الحكومة برلمانيا ويعزز موقفها في مواجهة التيار الصدري الداعي إلى استقالة الحكومة على وقع الاحتجاجات الدامية التي تشهدها البلاد.
وتشهد أروقة البرلمان اتصالات مكثفة بين التحالفات لتنسيق المواقف قبيل الجلسة المقررة اليوم (الإثنين)، وقد انضم ائتلاف الوطنية بزعامة إياد علاوي إلى دعوات الصدر للمطالبة بإقالة الحكومة وتشكيل حكومة مصغرة يقع على عاتقها تشكيل مفوضية انتخابات جديدة للذهاب الى انتخابات تشريعية مبكرة للخروج من الأزمة الحالية.
وفي تطور لافت، أفصحت مصادر متطابقة ل «عكاظ»، أن هيئة رئاسة الحشد الشعبي قدمت مقترحات لرئيس الوزراء أعلنت جهوزية عناصرها لإعادة فرض الأمن في الشارع العراقي. وأوضحت المصادر أن المخرج الذي قدمه الحشد ينطوي على أن التظاهر السلمي حق مشروع كفله الدستور لجميع المواطنين وفقا لما أقرته القوانين النافذة، إلا أنه يجب ان يكون في أماكن محددة وتوقيتات معلومة، وبغير ذلك يحق للسلطة إنهاء أي مظاهر الانفلات في الشارع العراقي.
وبعد 3 أيام من التظاهرات الدامية، ألمحت الداخلية العراقية إلى وجود طابور خامس، يحاول الدخول على خط التظاهرات، والتشويش على الحراك. ونقلت وكالة الأنباء العراقية أمس عن الناطق باسم وزارة الداخلية، أن مجموعة من الأشخاص تنوي إضرام النار في خيم الاعتصام واتهام القوات الأمنية بذلك «لحرف مسيرة التظاهر السلمي». وكشف قائد شرطة البصرة، القبض على عناصر تابعة لداعش اعترفوا بالقيام بأعمال «تخريبية» أثناء التظاهرات في المحافظة. وقد التحق طلاب عراقيون أمس، بركب المحتجين في وسط بغداد، في إحكام للحصار على رئيس الحكومة عادل عبدالمهدي الذي يواجه الشارع من جهة، واعتصاماً سياسياً لأكبر كتلة برلمانية من جهة أخرى.
وشهدت بغداد ومدن جنوبية عدة موجة ثانية من الاحتجاجات، مع مواصلة المتظاهرين احتشادهم رغم مواجهتهم بوابل القنابل المسيلة للدموع وحظر التجول والعنف الذي خلّف نحو67 قتيلاً بعضهم سقط بالرصاص الحي جنوباً، والبعض الآخر احتراقاً خلال إضرام النار في مقار أحزاب سياسية.وأكد ناشطون أن 5 مدارس قررت إغلاق أبوابها والمشاركة في الاحتجاجات بشكل جماعي.
وتجمع مئات المحتجين في الساحات بعد ليلة طويلة دامية مطالبين ب«إسقاط النظام». وقال أحد المتظاهرين «خرجنا لإقالة الحكومة من جذورها، لا نريد أحداً منهم». وأضاف «لا نريد لا الحلبوسي ولا عبدالمهدي. نريد إسقاط النظام».
وكان المشهد في ساحة التحرير فوضوياً، إذ تمركز بعض المتظاهرين على أسطح مراكز تجارية للتلويح بالأعلام العراقية، فيما قام آخرون بإحراق الإطارات في الشوارع التي تغطيها القمامة.
وتمركزت القوات الأمنية على أطراف ساحة التحرير، فيما لوحظ انتشار قوات مكافحة الإرهاب مع آليات مدرعة في المناطق المحيطة. وأعلنت قوات مكافحة الإرهاب أنها نشرت وحداتها «لحماية المنشآت السيادية والحيوية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.