سكني يواصل تسليم الفلل الجاهزة في 22 مشروعًا خلال يونيو    بنك التنمية الاجتماعية يصرف تمويلات ل2500 منشأة بقيمة 266 مليون ريال خلال ستة أشهر    الجزائر تؤكد وقوفها عل مسافة واحدة من أطراف الأزمة الليبية    العراق يسيطر على منفذين حدوديين مع إيران ويشدد أمن الحدود    جامعة المؤسس تعلن جاهزيتها لقبول أكثر من 13 ألف طالب وطالبة    حائل.. القبض على 4 أشخاص وثقوا تعاطيهم لمخدرات في فيديو على مواقع التواصل    تطوير الواجهة البحرية في جدة بتكلفة 229 مليون ريال    ليفربول يسقط في فخ التعادل أمام بيرنلي    لمواجهة كورونا.. ولي عهد دبي يعلن حزمة تحفيزية جديدة بقيمة 1.5 مليار درهم    حائل: الإطاحة ب4 أشخاص وثقوا تعاطيهم لمواد مخدرة بفيديو عبر «التواصل»    #الصحة : تسجيل (2994) حالة مؤكدة من #فايروس_كورونا    مركز إدارة الأزمات والكوارث الصحية.. جهود متواصلة للتصدي لفيروس كورونا    أكثر من 100 متطوع ومتطوعة يشاركون الهلال الأحمر في تنفيذ الإجراءات الاحترازية بالواجهة البحرية    حالة واحدة لإعطاء رخصة قيادة المركبة دون اختبار    "سلمان للإغاثة" يدشن وحدة ضخ للمياه بالطاقة الشمسية في شبوة    مقترح بإلغاء تحديد قيمة اسمية لإصدار أسهم الشركات السعودية    فوز ابتكار لطالب من تعليم عسير في مسابقة "منشآت"    هيئة الأدب والنشر والترجمة تستضيف الناقد الثقافي علي العميم    إطلاق مسابقة "جولة وجائزة" الثقافية بتعليم عسير    هيئة الأمر بالمعروف بمحافظة بلجرشي تفعل حملة "خذوا حذركم"    فيديو .. ظهور الوحش الغامض في الصين .. ورعب بين الجميع    أمير المدينة يطلّع على مشاريع شركة المياه الوطنية في المنطقة    أضف تعليقاً إلغاء الرد    وفاة جاك تشارلتون نجم ليدز وإنجلترا الأسبق    لجنة الاقتصاد والطاقة في الشورى تجتمع افتراضيًا وتناقش نظام حماية المستهلك    عقود «العمل المرن».. فرصة لزيادة دخل المواطنين بداية من الشهر المقبل    انطلاق الأسبوع الرابع لفعاليات ملتقى آفاق معرفية الصيفي بجامعة #بيشة الاثنين المقبل    فيديو.. غداً أول جمرة القيظ الأحر في السنة ومدتها 39 يوماً    هل يجوز قول«أعوذ بالله من غضب الله»؟.. «الشيخ المصلح» يجيب    أمير عسير يثمّن جهود صحة عسير لتصدرها تقييم عيادات “تطمّن”    كلام نهائي يُحدد مصير عبدالفتاح عسيري    فلسطين تسجل 463 إصابة جديدة بفيروس كورونا    روسيا تسجل 6611 إصابة جديدة بفيروس #كورونا    كيف تكون الأضحية عن الميت؟.. الشيخ "السلمي" يجيب meta itemprop="headtitle" content="كيف تكون الأضحية عن الميت؟.. الشيخ "السلمي" يجيب"/    وسم مثير يكشف وجهة فهد المولد بعد الاتحاد    اثنينية الحوار تناقش تسويق التنوع الثقافي والحضاري للمدن    الكويت تسجل 478 إصابة مؤكدة ب كورونا    اتحاد القدم يعلن إصابة 122 لاعبا وفنيا بكورونا    رونالدو يفاوض مهاجم الهلال للانتقال إلى الدوري الإسباني    اهتمامات الصحف الجزائرية    «التجارة»: ضبط 23 محطة وقود امتنعت عن البيع للمستهلكين ورفعت أسعارها    متحدث "التجارة": ضبط 23 محطة وقود امتنعت عن التعبئة للمستهلكين ورفعت أسعارها    الأمم المتحدة تنوه بمشاركة المملكة في "معرض مكافحة الإرهاب"    شفاء 747 حالة من كورونا في الكويت    آرتيتا لا يخشى حرب مورينيو النفسية    الصحف السعودية    .. وتُعزي رئيس كوت ديفوار في وفاة رئيس الوزراء    الحج في ظل وباء كورونا    «العبلاء».. مقر إنتاج الذهب في العصر الإسلامي الأول    تدشين حملة "خدمة الحاج والزائر وسام فخر لنا "    محافظ مؤسسة التقاعد يشكر القيادة بمناسبة تمديد خدمته أربع سنوات    بالصور.. هيئة تطوير المدينة تفتتح مسجد الجمعة بعد ترميمه وتهيئته للمصلين    السديس يدشن خطة رئاسة الحرمين لموسم الحج    وفاة الفنان المصري محمود رضا    القيادة تعزي رئيس الإمارات وحاكم الشارقة في وفاة أحمد القاسمي    سمو نائب أمير جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد "سعيدي"    مرسوم ملكي: استثناء العسكريين المشاركين فعليًا في العمليات الحربية من الحبس ومنع السفر    تسمية أحد شوارع صبيا باسم الشهيد عبده لخامي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«حلفاء إيران» يمنعون سقوط الحكومة العراقية
الداخية تتهم دواعش وطابورا خامسا .. والحشد يستعد لإخماد المظاهرات
نشر في عكاظ يوم 28 - 10 - 2019

كشفت مصادر عراقية موثوقة أن رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي تلقى دعما مباشرا من تحالفي «الفتح» بزعامة هادي العامري، و«دولة القانون» بزعامة نوري المالكي في مواجهة تحركات زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لإسقاط الحكومة، بعدما قرر تضييق الخناق على الحكومة، إذ بدأ نوابه الذين يشكلون كتلة «سائرون» الأكبر في مجلس النواب، اعتصاماً مفتوحاً داخل البرلمان «إلى حين إقرار جميع الإصلاحات التي يُطالب بها الشعب العراقي».
وقالت المصادر ل «عكاظ» إن الدعم الذي تلقاه عبدالمهدي يمنع إسقاط الحكومة برلمانيا ويعزز موقفها في مواجهة التيار الصدري الداعي إلى استقالة الحكومة على وقع الاحتجاجات الدامية التي تشهدها البلاد.
وتشهد أروقة البرلمان اتصالات مكثفة بين التحالفات لتنسيق المواقف قبيل الجلسة المقررة اليوم (الإثنين)، وقد انضم ائتلاف الوطنية بزعامة إياد علاوي إلى دعوات الصدر للمطالبة بإقالة الحكومة وتشكيل حكومة مصغرة يقع على عاتقها تشكيل مفوضية انتخابات جديدة للذهاب الى انتخابات تشريعية مبكرة للخروج من الأزمة الحالية.
وفي تطور لافت، أفصحت مصادر متطابقة ل «عكاظ»، أن هيئة رئاسة الحشد الشعبي قدمت مقترحات لرئيس الوزراء أعلنت جهوزية عناصرها لإعادة فرض الأمن في الشارع العراقي. وأوضحت المصادر أن المخرج الذي قدمه الحشد ينطوي على أن التظاهر السلمي حق مشروع كفله الدستور لجميع المواطنين وفقا لما أقرته القوانين النافذة، إلا أنه يجب ان يكون في أماكن محددة وتوقيتات معلومة، وبغير ذلك يحق للسلطة إنهاء أي مظاهر الانفلات في الشارع العراقي.
وبعد 3 أيام من التظاهرات الدامية، ألمحت الداخلية العراقية إلى وجود طابور خامس، يحاول الدخول على خط التظاهرات، والتشويش على الحراك. ونقلت وكالة الأنباء العراقية أمس عن الناطق باسم وزارة الداخلية، أن مجموعة من الأشخاص تنوي إضرام النار في خيم الاعتصام واتهام القوات الأمنية بذلك «لحرف مسيرة التظاهر السلمي». وكشف قائد شرطة البصرة، القبض على عناصر تابعة لداعش اعترفوا بالقيام بأعمال «تخريبية» أثناء التظاهرات في المحافظة. وقد التحق طلاب عراقيون أمس، بركب المحتجين في وسط بغداد، في إحكام للحصار على رئيس الحكومة عادل عبدالمهدي الذي يواجه الشارع من جهة، واعتصاماً سياسياً لأكبر كتلة برلمانية من جهة أخرى.
وشهدت بغداد ومدن جنوبية عدة موجة ثانية من الاحتجاجات، مع مواصلة المتظاهرين احتشادهم رغم مواجهتهم بوابل القنابل المسيلة للدموع وحظر التجول والعنف الذي خلّف نحو67 قتيلاً بعضهم سقط بالرصاص الحي جنوباً، والبعض الآخر احتراقاً خلال إضرام النار في مقار أحزاب سياسية.وأكد ناشطون أن 5 مدارس قررت إغلاق أبوابها والمشاركة في الاحتجاجات بشكل جماعي.
وتجمع مئات المحتجين في الساحات بعد ليلة طويلة دامية مطالبين ب«إسقاط النظام». وقال أحد المتظاهرين «خرجنا لإقالة الحكومة من جذورها، لا نريد أحداً منهم». وأضاف «لا نريد لا الحلبوسي ولا عبدالمهدي. نريد إسقاط النظام».
وكان المشهد في ساحة التحرير فوضوياً، إذ تمركز بعض المتظاهرين على أسطح مراكز تجارية للتلويح بالأعلام العراقية، فيما قام آخرون بإحراق الإطارات في الشوارع التي تغطيها القمامة.
وتمركزت القوات الأمنية على أطراف ساحة التحرير، فيما لوحظ انتشار قوات مكافحة الإرهاب مع آليات مدرعة في المناطق المحيطة. وأعلنت قوات مكافحة الإرهاب أنها نشرت وحداتها «لحماية المنشآت السيادية والحيوية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.