الجهات الأمنية بالقصيم تكثف جهودها في تطبيق أمر منع التجول    الإرياني: مؤتمر المانحين ترجمة لمواقف المملكة الداعمة لليمن    الحكومة اليمنية: مؤتمر المانحين لليمن ترجمة لمواقف السعودية الداعمة لإنقاذ اليمنيين    اعتقال الشرطي الأمريكي «خانق» فلويد    كيف رد الرئيس التنفيذي ل «تويتر» على تصريحات ترمب؟    السواط يخلع قميص «السكري» ويستعد ل«العميد»    ديوان المظالم يعتمد خطة عمل شاملة لاستئناف عودة أعمال ديوان المظالم ومحاكمه    إدارة تعليم الجوف تهيئ مقار العمل لاستئناف عودة الموظفين    قتلى وجرحى في اشتباكات سودانية إثيوبية حدودية    مجزرة طالبان تطوي اتفاق السلام الأفغاني    اشتية: واجهوا مخطط الاحتلال الجديد    تفاقم التوتر بين الولايات المتحدة والصين يضغط على الأسواق العالمية    النصر يسعى لإبقاء بيتروس    عودة الدوري الإنجليزي.. تنتظر تتويج ليفربول وشفاء النجوم    ماذا بعد كورونا    «ذي عين».. بلد الموز البلدي والكادي    تغريم 18 منشأة مخالفة في حائل    الإطاحة بشخص يروج لبيع تصاريح تنقل بين المناطق    التواصل الحكومي يطلق هوية حملة «نعود بحذر»    ثقافة المستقبل ومستقبل الثقافة    بلسم الكلمات في زمن كورونا    أوروبا تسرّع وتيرة رفع تدابير العزل    فتح المسجد النبوي تدريجيا اعتبارا من الأحد القادم    "الصحة": تسجيل 17 حالة وفاة و1581 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وشفاء 2460 حالة    "الداخلية" تعلن عن الإجراءات الاحترازية والتدابير "البروتوكولات" الوقائية للقطاعات    ضمن الفعاليات المصاحبة ل"ساتاك20"    «الدراما الخليجية».. ذهب الجمل بما حمل    عودة «الليقا» بمواجهة إشبيلية وريال بيتيس    المعيقلي: رُبَّ نِعْمَةٍ خَفِيَّةٍ بَاطِنَةٍ أَعْظَمَ مِنْ نِعْمَةٍ بَيِّنَةٍ ظَاهِرَةٍ    الجدعان: مستمرون في تنفيذ خطط التنمية الداعمة للنمو والتنوع الاقتصادي    “الأرصاد”: أمطار رعدية في 3 مناطق.. السبت    ابن معمر: صياغة تعهد عالمي لمعالجة آثار «كورونا»    آل الشيخ: المساجد في المملكة لها مكانة كبرى عند القيادة ونجد كل الدعم والرعاية    السر وراء رفض حسين الشحات الانتقال إلى النصر    وزير الشؤون الإسلامية يوضح أول صلاة ستؤدى في المساجد يوم الأحد وكيفية أداء صلاتي الفجر والعشاء في المساجد عند المنع    أكثر من 4 آلاف مسجد وجامع بالمنطقة الشرقية تستقبل المصلين بعد غدٍ    البورصة الأردنية ترتفع 2.99% في أسبوع    "إعلاميون" و"أدبي أبها" ينظمان ندوة (واقع التطوع ومفاهيمه.. "نشامى عسير" إنموذجًا...).. غدًا السبت    وزير الشؤون الإسلامية يتفقد عدداً من المساجد والجوامع بمدينة الرياض    أمانة عسير تغلق ١٥٩ منشأة في أول أيام رفع منع التجول    بلدية أحد رفيدة تكثف أعمال تطهير وتعقيم ساحات المساجد والجوامع    جمعية الغد تطلق مبادرة لدعم المعزولين صحياً    “البيئة” تستكشف وتعالج 369 ألف هكتار من الجراد الصحراوي    موقف الطلاب الذين لا يمتلكون أجهزة حاسب آلي من آداء الإختبار التحصيلي    حقيقة استرداد دعم «حساب المواطن» حال عدم سحب المستفيد له    بورصة بيروت تغلق على تحسّن بنسبة 0.01%    «النمر» يحذر من أسباب شائعة وراء زيادة ضغط الدم    تركي آل الشيخ يعرض التلفاز في مزاد خيري    أضف تعليقاً إلغاء الرد    هاشم سرور: من يقترب من ماجدعبدالله هو الخاسر    عكاظ.. وُجدت لتبقى    شهادات تستحضر التاريخ.. يكتبها صنّاع الرأي والمحتوى    عكاظ في الصدارة    عكاظ أولا        أماني القحطاني تحصد جائزتين دوليتين في مسابقة لمواجهة كورونا    الوصول للفرح    خادم الحرمين: نرى الأمل في قادم أيامنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ماي تحاول رص صفوف المحافظين وسط انقسامات حول «بريكست»
وزير الخارجية البريطاني يحذر قادة الاتحاد من تحويل التكتل إلى سجن
نشر في عكاظ يوم 01 - 10 - 2018

دعت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي إلى الوحدة ورص صفوف المحافظين خلفها الأحد في المؤتمر السنوي للحزب الذي يعقد في برمنغهام وسط إنكلترا، في حين قاطع خصمها بوريس جونسون افتتاح المؤتمر بشنّ هجوم جديد على خطة الحكومة بشان بريكست.
وانتهز وزير الخارجية السابق جونسون ومنافس ماي المحتمل مقابلة للتنديد بخطتها لعلاقات اقتصادية قوية مع الاتحاد الأوروبي واعتبرها "غير معقولة".
وجونسون بين عدد من المتشككين في الاتحاد الأوروبي في صفوف حزب المحافظين الذين سيغتنمون المؤتمر السنوي لعرض وجهة نظرهم لإقامة علاقات اقتصادية أقل مع التكتل الأوروبي.
وانضم عدد من نواب البرلمان إلى زعيم حزب الاستقلال وأحد قادة حملة بريكست نايجل فاراج في مسيرة في برمنغهام الأحد مطالبين ماي ب"الغاء" خطتها.
وتواجه ماي ضغوطا اثر رفض قادة الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي خطتها المتعلقة بعلاقات اقتصادية مستقبلية وطالبوا بإعداد اقتراح بديل يطرح في قمة أوروبية في منتصف أكتوبر القادم.
كما نظّم مئات من المحافظين المؤيدين للاتحاد الأوروبي مسيرة مطالبين تنظيم استفتاء جديد على خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي.
وجددت رئيسة الحكومة استبعاد تنظيم تصويت جديد بشأن بريكست وردت بان خطتها هي المقترح الوحيد المعروض الذي يتيح مبادلات تجارية بسلاسة والإبقاء على الحدود مفتوحة مع إيرلندا، ومثل هذا الأمر نقطة خلاف أساسية في المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي.
وشددت الأحد عبر بي بي سي على "اني اؤمن ببريكست" مضيفة "أن ما نقترحه يخدم المصلحة الوطنية. وانا أدعو الحزب إلى رص الصفوف للحصول على افضل اتفاق (ممكن) للمملكة المتحدة".
بدوره، حذّر وزير الخارجية جيريمي هانت قادة الاتحاد الأوروبي من تحويل التكتل إلى سجن قائلا إن "لن نكون السجين الوحيد الذي يريد الهرب".
كما حذر الزملاء في الحزب من أن حربهم الداخلية تهدد بتقويض خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أو تسليم السلطة إلى المعارض جيريمي كوربن.
وقال "لا تنسوا أبدا أن الانقسام والفرقة لن يعطينا بريكست أفضل بل البريكست الخطأ أو كوربن بريكست أو ربما لا بريكست على الإطلاق".
لكن من غير المتوقع أن تكشف ماي التي تختتم المؤتمر الأربعاء كيف ستعيد النظر في خطتها كما طلبت المفوضية الأوروبية، مع اقتراب القمة الأوروبية التي ستعقد في 18 و19 أكتوبر.
ورأى الخبير السياسي سايمن هاشروود، أستاذ العلوم السياسية في جامعة ساري، أنها "إذا قدمت تنازلات الآن فستبدو ضعيفة وتحت ضغوط الاتحاد الأوروبي".
لا تملك ماي سوى غالبية ضئيلة في البرلمان وباتت بالتالي تحت رحمة نوابها.
وكان جونسون دعا في مقال نشرته صحيفة "التلغراف" إلى التخلي عن خطة ماي، و"الا فإننا معرضون لخسارة السلطة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.