95 ألف مكالمة لمركز العمليات الموحد بمكة    وزير الطاقة الأمريكي: دول “أوبك+” تستطيع بسهولة خفض 10 ملايين برميل يوميا    أرامكو تعلن المراجعة الدورية لأسعار البنزين لشهر أبريل .. غداً    «الجوازات»: تأجيل تحصيل رسوم «إصدار هوية مقيم» للعاملين بالقطاع الخاص لمدة 3 أشهر    رئيس مجلس الوزراء اليمني : نشكر المملكة على دعمها السخي لليمن    ماني يتحدث عن مفاوضاته مع مانشستر يونايتد    إطلاق منصة وطنية لتمكين الراغبين في التطوع الصحي    أكثر من 1700جولة باشرتها أمانة الطائف للتأكد من تطبيق الاحترازات الوقائية بالمنشآت التجارية    “العدل” تستحدث أداة تقنية لمتابعة سير العمل وضمان فاعلية الربط    جمعية "حياة" برفحاء تنفذ سلسلة من الدروس العلمية عبر البث المباشر حول جائحة كورونا    الصحة: 355 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 35 ووفاة 3    5 دور ضيافة بالأحساء لحجر القادمين من البحرين    مستشفيات جدة تطلق مبادرات استقبال الاستشارات الطبية وتوصيل الأدوية للمرضى    مستفيدون من حساب المواطن يتساءلون عن سبب الخصم من مبلغ الدعم؟.. والبرنامج يرد    ذوو الاحتياجات الخاصة بنجران يواصلون تعليمهم إلكترونيا    مدني الداير يُنفذ حملة "سلامتك بمنزلك غايتنا"    وزير الخارجية: المملكة رائدة في دعم الشعب اليمني ووقف إطلاق النار يهدف لإنهاء الصراع    جائزة الشيخ زايد للكتاب تعلن أسماء الفائزين بدورتها الرابعة عشرة    “الأسهم السعودية” يغلق مرتفعًا بتداولات تجاوزت قيمتها 4.8 مليار ريال    الجامعة العربية تُرحب بإعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن وقف إطلاق النار    تعليم الرياض يطلق خمس مسابقات تنافسية عن بُعد لاستثمار أوقات الطلاب والطالبات    إسبانيا تسجل 683 وفاة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة.. والإجمالي 15238 حالة    بالصور.. بعد تعهد الأمير نايف بذلك.. ابنا شهيدَي عملية أمنية وقعت قبل 17 عاماً يتخرجان ضابطين    الرئيس العراقي يكلف رسمياً رئيس جهاز المخابرات بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة    هدف: التحاق 25 ألف مواطن ومواطنة بمبادرة دعم التوظيف    منظمة التعاون الإسلامي تعقد اجتماعها الإفتراضي لمواجهة كورونا المستجد    الزمازمة الموحد: نعمل على اتباع الإجراءات الاحترازية والحفاظ على أعلى درجات التعقيم    طقس الخميس: هطول أمطار رعدية مصحوبة برياح مثيرة للأتربة على معظم المناطق    تداول مقطع لصيد جائر لأحد الوعول النادرة بعسير.. و”الحياة الفطرية” تعلّق    شركات وطنية متخصصة لتعقيم وتطهير الحرم المكي الشريف    مدير جامعة شقراء: إعادة المبتعثين تجسد حماية الدولة لأبنائها    «الإذاعة والتلفزيون» تطلق فضائية «ذكريات» لعرض فنون الزمن الجميل    الفرج: الأبطال لا يستسلمون            سموه خلال الاجتماع        القصاص بجانٍ قتل مواطناً في الباحة    ملك حكيم وشعب واعٍ    مشروع فورفيلدر للكرة الألمانية    نجوم «ريال مدريد» يوافقون على خفض أجورهم 20% لمواجهة «كورونا»    من لا يشكر الناس لا يشكر الله    أوامر الخير لا تنتهي    المكتبات المنزلية الرابح الأكبر في زمن «كورونا»    المؤمن قوي في حياتيه    المثقف الصغير في الحلم الكبير!    العالقون في الخارج والداخل..!!    Unorthodox: بقعة الظلام .. في عالم النور    حاملة الطائرات شارل ديغول تقرّب عودتها إلى فرنسا    انطلاق قافلة المواد الغذائية بعتيبية مكة    محمد بن عبدالعزيز يعزي ذوي الشهيد دهل    8 خيبات مثيرة كرويا    الحلم الضائع أندية جازان خارج الكبار    الإلغاء أمل غرقى الدوري    إيران تعطس على حدود البوكمال والقائم    الإعلام والاتصال ب «تعليم ألمع» يدعو للمشاركة في برنامج نسمات قرآنية    قروب يتحول إلى منصة لكل الرياضيين    المطلق يوضح حكم تعجيل إخراج الزكاة قبل أن يحل موعدها في شهر رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هدر الإسكان
نشر في الوطن يوم 19 - 02 - 2020

تحدثت كثيرا طول السنوات الماضية عن الإسكان والصندوق، وفرض الزكاة والرسوم على الأراضي.
إلا أن حديثي اليوم عن تعامل «الصندوق» مع المتقدمين قديما وتم استثناؤهم من التحويل للبنوك، بمنحهم القروض وفق المعمول به سابقا، إلا أن الوعود ذهبت أدراج الرياح في سابقة تشريعية بتفسير القرار بما لا يتحمله النص، وبأثر رجعي نسف الأحكام القضائية.
وأما تحويل «الوزارة» لكل الناس إلى البنوك، ففيه هدر مالي على الدولة، وديون مضاعفة على المواطنين، والمستفيد الوحيد هو «البنوك».
لأن المستفيد من الدعم الكامل 100 % لمبلغ 500 ألف ريال في الحد الأقصى 25 سنة، وبنسبة أرباح 5 % سنويا، يعني أن العقار سيتضاعف مرة وربع، أي 125 %، والذي سيدفع هذه الزيادة هي الدولة للبنوك، ولا أدري ما الفائدة من وراء تحميل الدولة كل هذه المبالغ لمصلحة البنوك في مبالغ مهدرة، في حين أن المبالغ نفسها التي تدفعها الدولة للبنوك كأرباح للقروض ستذهب بلا رجعة، وبأكثر من القرض نفسه، في حين أن النظام القديم بالقرض الحسن سيحمي المواطن من مضاعفات أرباح البنوك، وسيحافظ على ميزانية الإسكان، حيث ترجع كامل المبالغ مقسطة خلال ربع قرن، بدلا من أن تهدرها وبأكثر منها خلال المدة نفسها.
وأما نسبة تملك السعوديين للسكن، فأشك في قدر زيادتها المعلن، ونحتاج إلى جهات محايدة ونزيهة لتقرر ذلك للمصلحة العامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.