المواطنون بنجران بصوت واحد : يوم مجيد وتجسيد واقع صنعه قائد محنك وشعب مخلص    فيصل بن بندر: هنيئاً للقيادة بعطاءات أبناء وبنات الوطن    اقرأ تحشد طاقتها لتغطية الاحتفال باليوم الوطني 88    رؤية سمو رؤية وطن    احتفالات وعروض وأعمال تطوعية في يوم الوطن    نائب وزير الطاقة لشؤون التعدين: رؤية المملكة 2030 أسباب نجاح جهودنا وستدفع النمو في قطاع التعدين إلى الأمام    قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستيًا    اليماني: دحر التنظيمات الإرهابية في اليمن    «فورد» توافق على اتهام «كافانو» في مجلس الشيوخ الأمريكي    النظام الإيراني يستدعي السفراء الأوروبيين بعد هجوم الأحواز    راموس يقود دفاع النصر أمام التعاون.. وفرص العبيد تتضاءل    هيئة الصحفيين ترحب باستضافة اتحاد الإعلام الرياضي للكونغرس الآسيوي للصحافة    بالفيديو والصور.. ولي العهد يزور الشيخ سعد الشثري في منزله بالطائف‎    الوحدة يكتسح الرائد برباعية    خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء «المعسرين» بالطائف    حفلات غنائية وبرامج مباشرة وفعاليات متنوعة في اليوم الوطني    لاصقة للتعامل مع اضطراب ضغط الدم    عروض للخيول العربية في احتفالات النعيرية غداً    مطارات أبوظبي تحتفي باليوم الوطني ال 88 للمملكة    “طلعة وطنية” إحدى فعاليات الترفيه في الباحة تجذب آلاف الزوار للباحة‎    أمانة حفر الباطن تواصل استعداداتها للاحتفال بذكرى اليوم الوطني ال 88 للمملكة    ولي العهد يتبرع ب10 ملايين ريال لميدان الطائف لسباقات الهجن    الجمعية السعودية لطب السمنة: 6 توصيات لعلاج السكري جراحياً    مؤشر العمرة: أكثر من 75 ألف تأشيرة ووصول 8801 معتمر    محمد بن سلمان يتبرع ب10 ملايين ريال لميدان الطائف لسباقات الهجن    جدة: حريق ينقل رجلاً وامرأةً إلى المستشفى    10 آلاف شخص يستكشفون "طاقات وطن" بمعرض أرامكو السعودية لليوم الوطني    اتحاد الكرة المصري يؤكد مشاركة الأهلي في السوبر السعودي – المصري.. وهيئة الرياضة تنفي    لأول مرة.. «الشؤون الإسلامية» تطلق فعاليات بمناسبة اليوم الوطني ال88    وزارة الصحة تطلق حملة للتبرع بالدم بشراكة مجتمعية مع مجموعة د.سليمان الحبيب    مصادر: إلزام المحاكم بقبول الصور الإلكترونية لمستندات البنوك التي مضى عليها 10 سنوات    المقاومة الأحوازية تتبنى الهجوم على العرض العسكري الإيراني    الخدمات الصحية بالطائف..ضمن مسيرة وطن للمجد والعليا    تنبيه من «الأرصاد» لسكان منطقتي مكة وعسير    خادم الحرمين الشريفين يتلقى برقيات تهان من حكام الشارقة وعجمان ورأس الخيمة والفجيرة وأم القيوين بمناسبة اليوم الوطني ال 88 للمملكة    وطني وقفات ومواقف    اليوم الوطنى للمملكة ذكرى 88 عاماً من الرخاء والاستقرار    5 حفلات غنائية في الرياض وجدة والدمام اليوم وغدًا بمناسبة اليوم الوطني    حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت    صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" : 363 مليون ريال لإعادة تأهيل حملة الدبلومات الصحية    احتفالات ثانوية المملكة بأبها باليوم الوطني    تعرف على آخر إحصاء من وزارة التعليم لنسبة حملة الدكتوراة السعوديين مقابل غير السعوديين    صحة الباحة تعلن معلومات آخر تطورات حادثة إسعاف القنفذة وتخبر بنجاة السيدة الحامل    الشرطة البرازيلية تلقي القبض على أسعد أحمد بركات الممول لحزب الله    مركز الملك سلمان للإغاثة يوقع برنامجا تنفيذيا لعلاج الجرحى اليمنيين    مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية يدشن موسمه الثقافي الجديد    5 طرق للوقاية من الزهايمر أو الحد من شدته    أجهزة الأمن بجدة تضبط شخصا ضرب مواطن خمسيني بعصا على رأسه    شجاعة وغيرة على الوطن وإيمان بالله وعزيمة هكذا تسلح مؤسس المملكة العظيم    شرطة عسير تتمكن من القبض على شخصين سرقا صراف آلي بمحطة وقود    مدير عام التعليم بمكة يشارك احتفالات اليوم الوطني بالحجاز مول    مدير عام التعليم بمكة يشارك احتفالات اليوم الوطني بالحجاز مول    STC تدشن أكبر عملية إطلاق لبيع أجهزة شركة أبل الجديدة    خلال حفل يشتمل على المظاهر والفعاليات والمشروعات والإصدارات العلمية والثقافية والمشاركات الإعلامية    الريشة والألوان.. تقاسم رسم اللحظات الوطنية    إماما الحرمين: محاسبة النفس تستشعر مراقبة الخالق    السماح للصائمين بإدخال الأطعمة للمسجد الحرام    أمير مكة يشدد على تطوير المساجد وتحسينها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد آل حميد.. كتب سطور العطاء في (4) حقول وشرع قلمه للدفع عن الوطن
نشر في المدينة يوم 15 - 08 - 2018

ما بين الميلاد في شوال من العام 1354ه، والرحيل الفاجع يوم أمس الأول 2 ذوالحجة 1439ه.. ما يقارب ال(85) عامًا.. ملأ صحائفها الأديب الراحل محمد بن عبدالله آل حميد، بعطاء ثر، في المجالات الأدبية، والفكرية، والاجتماعية، وغيرها من الحقول الأخرى التي قدمه فيها عطاء مميزًا، ليغدو أحد أعلام الوطن بعامة، ومنطقته بشكل خاص.. ارتفع ذكره بلسانه الذرب، وتواضعه الجم.. وقلم السيّال.. فخلف وراءه إرثًا أدبيًا جديرًا بالمطالعة، وحفيًا بالدرس والبحث..
في قرية "سبل" ببني مالك، على مسافة 15 كم فقط شمالي مدينة أبها، كانت صرخة ميلاد "آل حميد"، في بيت عرف بالعلم، والاشتغال بالمعرفة والثقافة، وتجلى نبوغه الدراسي منذ أن التحق بالمرحلة الابتدائية وهو في الثامنة من عمره، في العام 1362ه، وحتى حصوله على المركز الأول على مستوى المملكة حين تخرجه من المرحلة الثانوية في العام 1372ه، وقد استوى شابًا فتيًا، في الثامنة عشر من عمره، ليطرق باب الوظيفة أولاً ملازمًا بإمارة منطقة عسير.. ومنها جاءت تنقلاته العديدة في كثير من المناصب ترقيًا ورفعة، فعمل بعد ذلك عمل كاتبًا ومترجمًا للإنجليزية عام 1374ه في الإمارة، حيث كان والده رئيسًا للديوان آنذاك..
ومن حقل العمل الإداري، انتقل إلى حقل التعليم، في سلسلة من المناصب بدءًا من مدرّس وانتهاء في سلم الترقي بمنصب مدير تعليم مساعد بعسير لمدة (13) عامًا امتدت ما بين 1372 ه - 1385ه.
وكان ل"الصحة" أيضًا نصيب من السنوات النضرات للراحل "آل حميد"، فانتقل إليها من التعليم، مفتشًا إداريًا بصحة عسير، ثم مديرًا للتفتيش الإداري والفني ومديرًا للشؤون الإدارية لمدة (12) عامًا، انبسطت في المدى الزمني ما بين 1385- 1397ه..
كل هذه الخبرة التراكمية كللته بشرف العمل مستشارًا لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، حين كان أميرًا لمنطقة عسير، ومشرفًا على أعمال المجلس الإداري مدة (15) عامًا، مبدأها في العام 1397 وختامها في العام 1412ه.. حيث جاء انتخابه من ثمّ عضوًا في مجلس الشورى في دورته الأولى 1314ه - 1417ه..
عطاء في (4) حقول
في خضم هذا الاستغراق والترقي في العمل الإداري الوظيفي، كانت ل"آل حميد" بصمات واضحة في كثير من الحقول الأخرى: الرياضة، والصحافة، والثقافة، والمجتمع..
* ففي حقل الرياضة.. ترأس نادي أبها الرياضي لعام واحد فقط 1384ه، كما أنه عضو مؤسس وأمين سر نادي عسير الرياضي 1368 - 1372ه
* وفي حقل الصحافة.. وضع بصمته المائزة عضوًا مؤسسًا لمؤسستي عسير للصحافة والنشر، وعكاظ للصحافة والنشر.. كما عمل مراسلاً لصحيفة البلاد السعودية عام 1371ه، وبدأ الكتابة بالصحف والمجلات في مجالات القصة والنقد والموضوعات العامة منذ عام 1372 ه وحتى آخر أيامه.. وعُرف بمعاركه الصحفية في مرحلة المد الناصري الاشتراكي، حيث وقف موقفًا مشرفًا ضد تحرش بعض حكام العرب بالمملكة العربية السعودية من أمثال عبدالكريم قاسم ومعمر القذافي، والسلال، وصدام حسين.
* أما حقل الأدب والفكر والثقافة فكان ميدانه الذي صال وجال فيه بقلمه السيّال وفكره الإداري المتميز؛ فتسنّم رئاسة نادي أبها الأدبي عام 1399ه.. وقاد النادي في دورات متعددة برغبة المثقفين، امتدت ل(28) عامًا ليضعه في صدارة الأندية الأدبية بالمملكة، إلى أن قرر الاستقالة في العام 1427ه.. وكان لتميزه في العطاء الأدبي والفكري دور واضح في تمتعه بعضوية العديد من الجهات الناشطة في هذا المجال ومنها: مؤسسة الفكر العربي، ورابطة الأدب الحديث، ورابطة الأدب الإسلامي، وجائزة الأمير خالد السديري، ومؤسسة الأمير عبدالرحمن السديري.. كما كان أمينًا عامًا لجائزة أبها للثقافة منذ تأسيسها.
وامتد عطاؤه الفكري والثقافي من خلال العديد من المحاضرات والندوات التي أقامها في مناطق المملكة المختلفة، ووسائل الإعلام العديدة، وفي بعض الدول الخليجية والعربية..
أما حصيلة قلمه فتجلت في العديد من المؤلفات من أبرزها:
- مجموعة قصصية بعنوان "شهادة للبيع"
- الرد على افتراءات الصليبي عن تاريخ عسير
- أديب من عسير
- تصحيح كتاب إمتاع السامر وأساطيره عن عسير (بالاشتراك)
- فضلاً عن أكثر من عشرة مجلدات تضم أغلب ما نشر له في الصحافة على مدى أكثر من (50) عامًا
* وفي الحقل الاجتماعي، بان جهده من خلال عضويته في لجنة تحرير الرقيق بعسير 1384ه، ولجنة التنشيط السياحي 1400 - 1425ه، ولجنة أهالي عسير، ومجلس قرية المفتاحة، ومجلس منطقة عسير.. كما شارك في كثير من اللجان المحلية وخطيبًا للمناسبات العامة ومن أبرزها زيارات الملوك سعود وفيصل وخالد وفهد رحمهم الله للمنطقة والملك عبدالله وولي العهد الأمير سلطان حفظهما الله. وكان كذلك مندوبًا للإمارة في لجنة عالجت كثيرًا من قضايا الأراضي والحدود القبلية، وشارك في الوفود الأهلية لمقابلة المسؤولين لقضايا عديدة.
ولم يكن لمسيرة هذا الأديب أن تمضي دون أن تطوق جيدها قلائد التقدير والحفاوة، حيث توج بجائزة المفتاحة عام 1425ه، وبعدها بعامين قلّد جائزة أبها للخدمة الوطنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.