مسؤول دولي: غرق سفينة على متنها 300 شخص قبالة اليمن    WhatsApp تسمح بمشاهدة الصور والمقاطع مرة واحدة فقط    السفير الراضي يقدم أوراق اعتماده لرئيس قيرغيزستان    #الصحة توصي بالإستمرار في تطبيق الإجراءات الإحترازية بعد أخذ لقاح #كورونا    «أمن الطرق»: ضبط شخص بحوزته 7160 قرص إمفيتامين مخدر وسلاح ناري    "السعودية للكهرباء": إعادة الخدمة إلى جميع المشتركين المتأثرين في شرورة    أمير الرياض يؤدي صلاة الميت على اللواء السديري    أمانة الجوف تنهي صيانة 24 ألف متر مربع من طرق وشوارع مدينة سكاكا    رئيس هيئة حقوق الإنسان يلتقي بنائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون شبه الجزيرة العربية    «التقاعد» تعلن إيداع معاشات يونيو.. وتحدد 4 طرق للاستعلام    كريستيانو رونالدو يتعرض لهجوم بزجاجات كوكا كولا !    "الأسهم السعودية" يغلق مرتفعا بتداولات بلغت قيمتها 13.9 مليار ريال    الأسهم السعودية تغلق على ارتفاع بتداولات بلغت 13.9 مليار ريال    وزارة الداخلية تصدر بيانًا بشأن تنفيذ حكم القتل قصاصًا بأحد الجناة    "فنون العِمارة" تطرح إستراتيجية "المربع" لتطوير القطاع ودعم ممارسيه    صندوق التنمية الزراعية والصندوق السعودي للتنمية يوقعان مذكرة تفاهم بهدف التعاون المشترك فيما يخص تمويل الاستثمار الزراعي بالخارج    الأخضر يفتح صفحة طوكيو 2020 اليوم    اختتام أعمال مؤتمر برلين 2 حول ليبيا    ناقد رياضي: "MBC" قد تكون الناقل الحصري لدوري المحترفين من الموسم المقبل    البرلمان العربي يدين قرار هندوراس بافتتاح سفارة في القدس المحتلة    "الحياة الفطرية": الإجهاد سبب نفوق وعلين في بلجرشي    لزيادة نسبة التوطين في قطاع الغذاء.. "معهد الألبان والأغذية" يفتح نافذة جديدة للتوطين بالقطاع الغذائي    مجلس الشورى يناقش التقرير السنوي لأداء وزارة البيئة والمياه والزراعة    فيصل بن مشعل يشكر مدير فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف بالقصيم    الكشف عن سبب تأجيل الأهلي التوقيع مع "مجرشي"    السعودية تحقق 9 جوائز عالمية والمركز ال22 في أولمبياد آسيا والباسفيك للرياضيات 2021    أمانة المدينة تنفذ أكثر من 30 ألف زيارة ميدانية خلال النصف الأول من 2021    السفارة في فيينا: النمسا تسمح بدخول السعوديين بدءًا من اليوم    جامعة الأمير محمد بن فهد تتقدم في التصنيف العالمي للجامعات 2022 QS Ranking    القبض على مواطنيْن امتهنا سرقة المركبات والاستيلاء على مقتنياتها بالرياض    جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل تفوز بجائزة التميز في إدارة التغيير    رئيس جمهورية جامبيا يصل جدة    الشؤون الإسلامية تعيد افتتاح 17 مسجدا بعد تعقيمها في 5 مناطق    التدريب التقني بعسير يعلن موعد فتح باب القبول الإلكتروني الموحد    جازان الأعلى رطوبة في المملكة    القصاص من مطلق النار على آخر بالرياض    السجن 23 عاما لمترجمة سربت أسماء مخبرين لحزب الله    أكثر من 65200 مستفيد من خدمات عيادات "تطمن" في بيشة    استمرار القبول والتسجيل في برنامج «مساعد طبيب أسنان»    أصابع الاتهام تشير إلى إسرائيل.. المنشأة الايرانية التي استهدفت بقائمة الأهداف الإسرائيلية    640 مستفيداً من خدمات مراكز طوارئ الحرم المكي    مركز "إثراء" يطلق معرض "بصر وبصيرة"    الحكومة اليمنية تجدد تمسكها بوقف شامل لإطلاق النار    «الصحة» توضح سبب استمرار إيجابية العينة لدى بعض المتعافين من «كورونا»    السديس يزف البشرى ل423 موظفاً وموظفة لاستحقاقهم للترقية    استشاري يوضح أعراض جلطات القلب وكيفية التصرف عند وقوعها    بعد حصولها على الشهادة الجامعية بتفوق.. أمير القصيم يكرم كفيفة ويوجه بانضمامها ل "شقائق الرجال"    الركبة تبعد ديمبلي 4 أشهر عن الملاعب    أمير جازان ونائبه يعزيان في وفاة محافظ الطوال    استعراض دور الإعلام في تعزيز التسامح    كلينسمان: لوف مدرب لامع.. ورجل متواضع    ماراثون قراءة افتراضي للأطفال    ظمآن دلوني على السبيل    ألمانيا تبطل مفاجأة المجر وتتأهل إلى ثمن النهائي            رئيس هيئة الأركان يحضر المؤتمر الدولي التاسع للأمن بموسكو    أدبي أبها ينظم ورشة تدريبية بعنوان( التطوع إبداع وابتكار)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في رحيل عادل التويجري
نشر في الجزيرة يوم 10 - 05 - 2021

آآه، ما أشد الفقد.. وآآه، آآه ما أقساه دون وداع.. حين يرحل الأقارب والأصحاب تصبح القلوب رهينة للحزن.. وتصبح العقول خاملة عن التفكير.. وتذرف العين الأدمع.. ويتألم الجسد ويشكو.. وما أقساه حين يتألم وأنت وحدك ..لا معزي لك.. ولا أحد يعلم عن شعورك.. فقط تبكي رحيل من كان قربه يؤنسك.. ومحادثته عبارة عن درس في هذه الحياة.. وسماع صوته يشعرك بعمق الصداقة.. وضحكته تنسيك ما أهمك. في لحظة قاسية لم تخطر ببال.. قالوا سمعنا شائعة تتردد.. عادل التويجري غادر الدنيا.. هكذا قالوها.. قالوها دون أي إحساس بالألم الذي قد يعتصر قلبي.. ويشل تفكيري.. لم أتمالك نفسي لحظة.. قلت غير صحيح.. هذا لا يمكن.. أدرت الهاتف واتصلت به.. تمنيت لو كنت أنا من يزف البشرى لهم.. وأقول أنتم تكذبون.. ولكن هاتفه المغلق جعلني ارتعش.. عدت الاتصال مراراً وتكراراً.. وفي كل مرة أُمنّي نفسي بالرد.. قلت بأنه كعادته يغلق هاتفه ولكنه ما يلبث إلا أن يتصل ويقول وضحكاته تسبق كلامه: هلا أبو خالد.. ولكن هذه المرة لم يتصل.. نزلت دمعتي دون شعور.. كيف أفقد من كان يوجهني وينصحني كأخ له.. رن هاتفي.. ولكن هذه المرة لم يكن عادل التويجري.. بل صاحب ذلك الهاتف قال لي.. صديقك رحل.. انهالت الدموع.. وأُصبت بحالة انبهار.. كيف حدث ذلك.. أيرحل بهذه السهولة، أيرحل دون وداع أو حتى كلمة يجبر بها قلب أصبح بفراقه مكسورا.
لم يكن عادل التويجري بالنسبة لي زميلا فقط.. بل كان زميلا وصديقا وأخا قريبا.. جمعتني به سنوات طويلة، كان فيها حريصا على نجاحي في الإعلام، وفي كل نجاح لي يتواصل ويبارك لي. لقد فقدت برحيل أبا غيداء صديقا وفيا.. وزميلا عزيزا.. وأخا كبيرا.. ولكنه سيظل في قلبي.. ولن يغادر هذا القلب الذي حمل له من التقدير والإجلال ما الله به عليم.
اللهم لا اعتراض على قضائك وقدرك.. فنحن نعلم بأن هذه الحياة ما هي إلا رحلة قصيرة.. تُطوى صفحاتها بسرعة البرق.. ندخلها مع باب ونخرج منها مع الباب الآخر وكأن شيئا لم يكن.. وهذه سنة الله في خلقه.. ولكن موت الفجأة مؤلم.. مؤلم بالقدر الذي ينهك الجسد ويجعلك تتذكر تفاصيل التفاصيل مع من فقدت. نعم.. فقدت عادل وحزنت على رحيله كما يحزن الأخ على أخيه.. ولكن هذا الفقد جاء في شهر فضيل.. وفي ليلة مباركة.. ولأن الله كريم.. فقد انهالت الدعوات على روح عادل.. وسخر الله له من عبيده من يدعو له.. ويتصدق بنيته.. وبنيت باسمه المساجد.. وأُغلقت في منصة إحسان حالات سُجلت باسمه.. كل هذا قد وأقول قد يخفف ألم الفراق المفجع.
لقد كان عادل التويجري كالطود العظيم.. شامخا في مجاله.. لم يخطئ على أحد.. ولم يسبق له أن أساء لكيان.. احترم الجميع.. فاحترمه الجميع.. كان كاتبا مخضرما.. وأصبح متحدثاً في البرامج الرياضية لا يُشق له غبار.. صاحب حجة قوية.. ولسان عف.. ويد خيّرة.. وعطاء عظيم.
لله ما أخذ وله ما أعطى.. وكل شيء عنده بقدر.. رحمك الله يا أبا غيداء وغفر لك وجمعنا بك في جنات النعيم.. وألهمنا الصبر والسلوان.. ستظل ذكرى خالدة في قلب صديق سيلهج لك بالدعاء مع كل طيف وذكرى لك تمر عليه.
** **


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.