برامج تقنية لتطوير خدمات إمارات المناطق    أمير الرياض: على وزارة الإسكان مراقبة عمل القطاع الخاص ومنعه من استغلال المواطنين    سكني يحقق 95% من مستهدفات 2018    "مسك" توقع شراكة مع "الاستثمار" لتشجيع الابتكار    كليات التميز ومنصة نون توقعان اتفاقية لتأهيل الكوادر الوطنية    تضمنت اقتحام بؤر إرهابية.. مشاهد من مناورات “درع العرب 1” الذي شاركت فيه قوات سعودية    الجبير: التوجيهات واضحة بمحاسبة المتورطين في جريمة قتل خاشقجي ونرفض محاولة تسيس القضية    الأردن: توجيه النيابة العامة التهم للموقوفين في قضية خاشقجي خطوة مهمة لتحقيق العدالة    "حقوق الإنسان": قضاء المملكة يتمتع بالاستقلالية والنزاهة    إعانات إغاثية في اليمن وسورية والربيعة يلتقي لانغ وكيمبا    استخدام تقنية ال VAR في مباريات كأس آسيا 2019    الجبير يستقبل مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الخليج العربي    الأخضر يواجه اليمن في وديته الأولى    أمانة عسير: لهذه الأسباب أغلقنا مقاهي الشيشة في أبها    مواطن يقتل صيدلانياً طعناً في جازان    فيديو قديم يوثق ممازحة الملك سلمان لتاجر حطب بحوطة سدير قبل نحو 15 عاماً    فيديو.. محمد عبده يقضي إجازته في نيوم    إستراتيجية لتخفيض زمن التنقل خلال الحج والعمرة    مليون مستفيد من خدمات طوارئ مستشفيات جازان    جراحات ناجحة ببيشة وسكاكا    وزير الثقافة يبحث سبل التعاون الثقافي مع نظيره الروسي    هيئة كبار العلماء: الجهاز العدلي في المملكة ماضٍ في تحقيق العدالة ومحاسبة أي متورط في قضية «خاشقجي»    أمير الجوف يتفقد محافظات وقرى المنطقة المتضررة من السيول    أندية الدوري الانجليزي توافق على تطبيق تقنية “الفار”    أمير مكة يرعى انطلاق بطولة جمال الخيل اليوم    مشاط يستقبل المشرف العام على العلاقات برئاسة شؤون الحرمين    أكثر من 100 مشارك ومشاركة من منسوبي جامعة الملك خالد في ورشة عمل تطوير جوائزها للتميز    وزير الشؤون الإسلامية يستقبل سمو سفير المملكة لدى بريطانيا    مدير جامعة أم القرى يرعى حفل ختام برنامج الاقراء والاجازة في المرحلة التاسعة    "فيفا" يحقق مع "تشيلسي" لتعاقده مع لاعبينأجانب أقل من 18 عاما    جامعة الملك خالد تنظم لقاءً مع الشيخ "الخثلان" ضمن برنامج "وعي"    جامعة بيشة تكرم الفائزين بجائزة التميز    فنون الطائف تكرم الفائزين بمسابقة "كلنا دون الوطن"    جثة "خاشقجي" سلمت بعد تجزئتها إلى متعاون محلي في تركيا    الهلال يكشف عن اللاعبين الراحلين عن الفريق في فترة الانتقالات الشتوية    النائب العام يوجه الاتهام إلى 11 موقوفا من ضمن 21 وإقامة الدعوى الجزائية بحقهم    الداخلية تنفذ حكم القتل قصاصا في مواطن قتل آخر بإطلاقالنار عليه بخميس مشيط    إنقاذ حياة مريض تعرض لتهتك بجدار البطين الأيسر للقلب بمكة المكرمة    ضمن برنامج أعلام المملكة لدارة الملك عبدالعزيز    بنك التنمية الاجتماعية ينشر ثقافة العمل الحر بين الشباب ويعتمد تمويل 877 مشروع    الكليات الصحية بجامعة نجران تحتفل باليوم العالمي للسكري    تعاون بين صحة المدينة المنورة وجمعية "سكّر" لتعزيز الجوانب التوعوية    46 شخصا محتجزين داخل باص في تجمعات المياه في حفر الباطن    وزارة العمل توضح الشروط اللازمة للحصول على إصدار رخص العمل بغرض الخروج النهائي    تكريم مشاعل ال مفرح وعائشه الوادعي في مجال رياض الاطفال بعسير    خطورة تناول الوجبات قبل الذهاب إلى النوم    بالفيديو.. كلمة الأمير محمد بن سلمان لأسر الشهداء    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس في المملكة    ميناء جدة يسجل رقماً قياسياً برسو 37 سفينة بالميناء في آن واحد    زيارات ميدانية لطلاب معهد طيبة العالي بمنطقة عسير    أمير نجران يستقبل مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية    878 خريجا من مركز التدريب البحري بجدة إلى ميدان العز    لقطات من رعاية أمير منطقة القصيم لتدشين مشاريع محافظة عيون الجواء    سموه يكرّم أبناء محمد العلي السويلم -رحمه الله-    المملكة تعرض تجربتها في عملية تسجيل الناخبين    ناظر نائبًا وعودة أنمار وكعكي    ذوو الشهداء: لقاء ولي العهد رسم أروع صور الولاء    «الإسلامية» تبحث إعادة وتطوير هيكلها التنظيمي وفق رؤية 2030    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مساع لاحتواء التوتر في شفاعمرو بعد أحداث العنف الأخيرة بين الدروز والمسيحيين
نشر في الحياة يوم 18 - 06 - 2009

تواصلت أمس مساعي قادة الجماهير العربية ورؤساء الطائفتين المسيحية والدرزية في إسرائيل لوضع حد لأحداث العنف التي تشهدها منذ أيام مدينة شفاعمرو في الجليل والتي اتخذت طابعاً طائفياً بين الدروز والمسيحيين.
وكان ليل الثلثاء - الأربعاء شهد اعتداءات وتحطيم وحرق سيارات خاصة ومنازل ومحال تجارية تعود ملكيتها لمسيحيين من المدينة يقطنون في أحياء مختلطة من الطوائف الثلاث. وبدأت أحداث العنف مساء السبت بشجار بسيط بين فتيان من الطائفتين سرعان ما تحول إلى شجار عمومي بين المئات من الجانبين استخدمت خلاله السكاكين والهراوات والرصاص الحي، ما أدى إلى إصابة العشرات نقل تسعة منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج، حتى تدخلت قوات كبيرة من الشرطة و «الوحدات الخاصة» التابعة لها، ثم انتشرت في أحياء مختلفة ومكثت يومين، لكن الأجواء بقيت مشحونة.
وتجددت أحداث العنف مساء الثلثاء بعد أن نشر «مجهول» صوراً على شبكة الانترنت أساءت إلى الزعيم الروحي السابق للطائفة الدرزية الشيخ أمين طريف وإلى فتيات درزيات. واحتشد المئات من الشباب الدروز يحملون الأسلحة مهددين بالتوجه إلى الأحياء المسيحية، فتصدى لهم المئات من أفراد الشرطة والوحدات الخاصة بحضور قائد منطقة الجليل، وحصلت اشتباكات بينهم. وأعلنت الشرطة إصابة اثنين من أفرادها بجروح طفيفة بالرصاص الحي من أسلحة أطلقها شباب دروز تعود ملكيتها للجيش الإسرائيلي حملوها معهم مع إنهائهم خدمتهم العسكرية الإلزامية. وفي حي آخر، لم تتدخل الشرطة لمنع تعرض منازل مسيحيين ومطاعم وصيدلية إلى التحطيم والحرق، رغم أن أفرادها كانوا على مسافة أمتار قليلة، بداعي أن مهمتهم هي حماية الكنائس القريبة من موقع الاعتداء.
وسادت أجواء من الهدوء المشحون بالتوتر المدينة نهار أمس، وأغلقت معظم المحال التجارية في الأحياء المسيحية أبوابها احتجاجاً على الاعتداءات وعجز الشرطة عن وقفها، ووسط مخاوف من تجددها مع حلول الظلام. ونشطت شخصيات اعتبارية قطرية ومحلية من أجل تطويق الأحداث وعقدت اجتماعات بين المسؤولين من الطوائف المختلفة وقادة الأحزاب الوطنية الذين أكدوا أهمية الحفاظ على النسيج الاجتماعي.
وقال رئيس الجبهة الديموقراطية ابن مدينة شفاعمرو محمد بركة ل «الحياة» إن «ما حصل هو فتنة الرابح منها هو الذي يحركها». وأضاف: «لسنا بصدد خلاف طائفي أو أهلي إنما بين شباب، وهناك من استثمره لإشعال الفتنة في خدمة أوساط لا علاقة بشعبنا وبمجتمعنا». وزاد أن تحقيقات الشرطة قادت إلى أن الشخص الذي نشر الصور المسيئة لرجال الدين الدروز والفتيات الدرزيات هو من خارج مدينة شفاعمرو، ما يؤكد وجود ايادٍ خبيثة تعبث بمصير شفاعمرو وبمصير شعبنا». وأشار إلى أن هناك تأكيدات بأن العشرات من الشباب الذين شاركوا في الاعتداءات هم من خارج شفاعمرو «الذين لم يترددوا في التطاول على القيادة الروحية الدرزية التي حضرت الى شفاعمرو في محاولة لاحتواء الأحداث». وأكد أن قيادات شفاعمرو «لن تسمح بأن ترفع يد على وحدة شفاعمرو وشعبنا، وسنعرف كيف نعيد اللحمة ونقطع الطريق على من يصطاد في المياه العكرة».
وأبرقت النائب في الكنيست من «التجمع الوطني الديموقراطي» حنين زعبي إلى القائد العام للشرطة تطالبه فيها ب «الكف عن السلبية التي تنتهجها الشرطة تجاه أحداث العنف في قرانا وبلداتنا العربية وآخرها في شفاعمرو والوقوف موقف المتفرج رغم حضورها الكبير، أمام اعتداءات وحرق سيارات وإطلاق رصاص حي». وأشارت في بيان أصدرته إلى أن «مصيبة شفاعمرو هي أنها مصابة بظاهرة وجود مجندين في الجيش يحملون السلاح ويفهمون من خدمتهم في الجيش الإسرائيلي حرية الاعتداء على أبناء شعبهم سواء في الضفة الغربية المحتلة أو في بلداتهم، ضد جيرانهم وزملائهم». وختمت قائلة: «إن المستهدف في هذه الموجة من العنف هو مدينة شفاعمرو وثقافة مجتمع ومستقبل أولادنا، وعلى هذا الأساس يجب أن يكون رد فعلنا قيادة وشعبا».
من جهته، استنكر رئيس المجلس الديني الدرزي في إسرائيل الشيخ موفق طريف أعمال العنف والشغب التي شهدتها شفاعمرو اخيرا، لكنه أشار إلى أن «غليان الطائفة الدرزية في شفاعمرو ليل أول من أمس نجم عن نشر صور مسيئة لشخصيات دينية درزية ولفتيات درزيات على أجساد فتيات عارية، وهو ما أثار الغضب الكبير وأدى الى احتقان الأجواء». وأعلن لاحقاً أن الشرطة أبلغته أن ناشر الصور ليس من شفاعمرو.
من جهته، اعتبر مطران الروم الكاثوليك في الجليل الياس شقور تعرض أبناء طائفته إلى اعتداءات ب «المحزنة جدا»، وقال لموقع «العرب»: «حاولنا تحسين العلاقات بيننا وبين الدروز، واتفقنا مع رؤساء الطائفة على عدد من الأمور، لكن كما يبدو فإن الاتفاق مع المشايخ الدروز شيء، والشباب الدروز شيء آخر». وعنى المطران في كلامه التفاهمات التي تمت مع أركان الطائفة الدرزية قبل سنوات بعد تعرض مسيحيين في قرى عربية مختلطة إلى اعتداءات مماثلة كانت أبرزها أحداث قرية المغار عام 2005 التي أدت إلى مغادرة عائلات مسيحية كثيرة القرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.