1900 متطوّعة يشاركن في خدمة قاصدات المسجد النبوي    برئاسة "الجدعان".. الرياض تستضيف اجتماع لجنة التعاون المالي والاقتصادي ال 117 بدول مجلس التعاون    ما قصة اليوم العالمي للقهوة ومتى بدأ الاحتفال به؟    نائب وزير البيئة يدشن اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات    منظمة التعاون الإسلامي تأسف لعدم تمديد الهدنة في اليمن    سمو الأمير فيصل بن نواف يستقبل مدير فرع وزارة الرياضة بمنطقة الجوف ورئيس نادي الانطلاق    طقس اليوم.. أمطار رعدية محتملة بجازان وعسير وتكون للضباب ليلاً بمكة والمدينة    مدينة سلطان الإنسانية تفوز بالجائزة البلاتينية في مؤتمر سلامة المرضى 2022 في دبي    تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودي في 9 أشهر بنسبة 0.79%    شؤون الحرمين تفعل مبادرة "ترعاكم عيوننا" بالمسجد الحرام    ارتفاع أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.3 %    محافظ ينبع يدشن مبادرة ( بركتنا )    "الأرصاد": أمطار رعدية على منطقة الباحة    جمعية مكافحة السرطان تطلق حملة "واجهي خوفك" للتوعية بسرطان الثدي    استشهاد فلسطينيين اثنين برصاص قوات الاحتلال شمال رام الله    زلزال يضرب شمال باكستان بقوة 4 درجات    رئاسة الحرمين الشريفين تطلق مبادرة "توقير"    تعادل سلبي في قمة الجولة الخامسة بين النصر والاتحاد    100 دولة في مؤتمر IVC بالرياض.. اليوم    رئيس أوزبكستان يستقبل وزير الحج    إيران تقمع الانتفاضة ب«التلويث»    33 مقراً في المناطق للتسجيل في الشهادات المهنية الاحترافية    تونس تقطع دابر «الإخوان»    نجوى بين كندا وأمريكا والمكسيك    فراسة قائد.. وحكمة قرار    نظرية «روشن»    عمر صبحي وتغريدات أخرى    5 أغذية في أوقات محددة تسرع حرق الدهون    الطائف: مراجعو طوارئ «فيصل الطبي».. بين الألم والانتظار    رفع الأثقال يخفض مخاطر الوفاة بالأمراض 9 %    د. طارق خاشقجي إلى رحمة الله    «البدر» يوقِّعُ مجموعة "الأعمال الشعرية" في "كتاب الرياض"    هيئة التراث تشارك بقطع نادرة في معرض الرياض    "ركن المؤلف السعودي" يستهدف الكتّاب    ألمانيا ضمن أكبر خمسة شركاء تجاريين للمملكة.. و«الجينوم» و«الهيدروجين» تعكسان مستقبل العلاقات    «طبية جامعة الملك سعود» تنجح في استئصال ورم نادر من صدر مريضة        تداعيات الحرب .. 10 مواقع تعذيب روسية في إيزيوم            أوساسونا يعرقل انطلاقة الريال بالتعادل معه في الدوري الإسباني                                                ترقية "الحرقان" إلى رتبة لواء    تحت رعاية معالي قائد القوات المشتركة.. الإسناد الطبي المشترك ينظم "يوم المسعف الميداني"    سمو نائب أمير الشرقية يستقبل قائد قوة أمن المنشآت بالمنطقة    هيئة الأمر بالمعروف ب #البدائع تُشارك في مهرجان التين عبر الحافلة التوعوية والمصلى المتنقل    بالصور.. "نُسك" تُنفذ جولات تعريفية في دول آسيا الوسطى    ولي العهد.. وحقبة جديدة من الثقة الملكية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 14 - 08 - 2022

يتجلى سعي إيران لتقويض الهدنة باليمن، في دعمها المستمر لمليشيا الحوثي الإرهابية بالسلاح، حيث نشر الإعلام العسكري للقوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، أمس (السبت)، اعترافات مصورة لخلية تهريب بحري تابعة لميليشيا الحوثي، تم ضبطها مؤخرًا أثناء عمليات تهريب أسلحة من ميناء بندر عباس الإيراني إلى الحديدة.
وتتكون الخلية من أربعة عناصر بحارة، هم: إبراهيم عمر حسن عوض عقد، مصطفى أحمد عوض قداد، حسين يحيى فتيني صليل، ومحمد عبده فتيني جنيد، جميعهم من منطقة أبو زهر الساحلية شمال مدينة الخوخة، في فيديو الاعترافات، كيفية تجنيدهم من ميليشيا الحوثي. وطبقا لمنطوق اعترافات أعضاء الخلية فقد تم تجنيدهم لتهربب السلاح عن طريق مهرب يعمل لدى ميليشيا الحوثي في ميناء الحديدة، يُدعى علي حلحلي، كما أقر أفراد الخلية في اعترافاتهم بتورطهم في عمليات تهريب أسلحة من ميناء بندر عباس الإيراني. وتضمنت اعترافات أعضاء الخلية معلومات عن طريقة التهريب بإشراف خبراء الحرس الثوري الإيراني، في تأكيد جديد لمدى تبعية ميليشيا الحوثي لإيران، كما كشفت اعترافاتهم استخدام ميليشيا الحوثي موانيء الحديدة لتهريب الأسلحة، فيما قال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، إن اعترافات الخلية الحوثية، بتهريب الأسلحة من ميناء بندر عباس الإيراني لموانيء الحديدة بإشراف الحرس الثوري، يؤكد استمرار طهران في تزويد الميليشيا بالأسلحة، مشيرا إلى أن ذلك يمثل تحديا سافرا وانتهاكا صارخا للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة بالأزمة اليمنية.
وأكد الإرياني، أن الاعترافات تؤكد الدور الذي تلعبه إيران في تقويض جهود التهدئة، واستخدامها ميليشيا الحوثي أداة لقتل اليمنيين وزعزعة أمن واستقرار اليمن ونشر الفوضى والإرهاب في المنطقة وتهديد المصالح الدولية، متهما ميليشيا الحوثي، باستغلال اتفاق ستوكهولم لاستخدام مواني الحديدة نافذة لتهريب الأسلحة الإيرانية، مطالبا في الوقت ذاته، المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، بالقيام بمسؤولياتهم القانونية بموجب مبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وإصدار إدانة واضحة لسياسات النظام الإيراني التخريبية، كما طالب بممارسة ضغوط حقيقية لإنهاء تدخلات النظام الإيراني في الشأن اليمني ووقف تهريب الأسلحة لميليشيا الحوثي الإرهابية.
وتتخذ خلايا تهريب الأسلحة الإيرانية، مسارا جديدا ينطلق من ميناء بندر عباس إلى موانئ الحديدة وصولا إلى يد مليشيا الحوثي باليمن. وتركزت عمليات التهريب على نحو رئيس في الآونة الأخيرة في السواحل الشمالية وموانئ الحديدة المشمولة بسلام أممي هش، منذ أواخر 2018، وذلك عبر طرق بحرية مختلفة يستغلها الحرس الثوري الإيراني في نقل الأسلحة لوكلائه الحوثيين في الداخل اليمني.
من جهته، قال مدير عام مكتب الإعلام محافظة صعدة مبروك المسمري، إن مليشيا الحوثي الإرهابية تستغل الهدنة في تهريب السلاح والتحشيد المستمر للحرب ما يعنى أن السلام ليس من بين خياراتها في ظل مبادرات الحل السلمي في اليمن التي نادى بها الأشقاء في التحالف العربي وعلى رأسهم المملكة.
وأكد أن مليشيا الحوثي عملت خلال أشهر الهدنة على تحشيد مزيد من المغرر بهم لتحصين مختلف الجبهات استعداداً لدمار جديد بعيد عن مبادرات السلام التي ينادي بها العالم من أجل اليمن واليمنيين، مضيفا: يهرب الحوثيين السلاح خلال الهدنة عبر مطار صنعاء وميناء الحديدة لمزيد من الخراب في اليمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.