سعود بن نايف : جهود رجال الأمن في الميدان وعملهم الدؤوب أسهم في نجاح الخطط الأمنية    أمير تبوك يطلع على مشروعات النقل بالمنطقة    الأمير محمد بن ناصر يستقبل رئيس ووكلاء جامعة جازان    مؤشرا البحرين يقفلان على تباين    "البنك الأهلي": توزيع مليون كمامة و700 ألف قفاز و100 ألف معقم لمواجهة كورونا    وزارة الصناعة تعتمد 55 إجراء للوقاية من “كورونا” في المنشآت المرخصة من قبلها    بدء أعمال مؤتمر المانحين الافتراضي لليمن 2020 الذي تنظمه المملكة بالشراكة مع الأمم المتحدة    المؤتمر الدولي الثالث للثقافة الرياضية يبحث سبل عودة النشاط الرياضي    75 ممارسا صحيا لتوعية قاصدي المسجد النبوي    الاستهتار يرفع إصابات كورونا بالمملكة إلى 1869    أمير القصيم يرأس اجتماع اللجنة الإشرافية العليا للطوارئ    هل قضى فلويد بفعل المخدر؟    «الشؤون البلدية»: سنتعامل بحزم مع مخالفي تعليمات كورونا.. وتدعو لاستخدام (940)    محافظ حفر الباطن يتفقد المشاريع بالمحافظة ‬    «التحالف» يعترض طائرتين مسيرتين أطلقهما الحوثيون باتجاه خميس مشيط    رئيس الوزراء الفلسطيني يبحث مع وزير ألماني آخر المستجدات السياسية    التفاصيل الكاملة لمؤتمر المانحين لليمن 2020.. المملكة تتبرع بنصف مليار دولار    شرطة الرياض: القبض على 3 مواطنين تباهوا بحيازتهم للأسلحة النارية.. وإحالتهم ل«النيابة»    وكيل إمارة منطقة الرياض يستقبل مديري التعليم والشؤون الإسلامية والنقل بالمنطقة    بالخطوات.. «الجوازات» توضح طريقة الاستفادة من خدمة «الرسائل والطلبات» عبر منصة أبشر    مجلس الشورى يناقش التقرير السنوي لتخصصي العيون    “ديوان المحاسبة” يفتح باب التسجيل للتدريب “عن بعد”    ارتفاع ملحوظ.. سعر برميل النفط يقترب من 40 دولاراً    "مدني رابغ" يسيطر على حريق اشتعل بخزانات وقود بمحطة تحت التجديد    أمانة الطائف تزيل وترصد تعديات عشوائية بعطيف الطائف    أكثر من 19 ألف طالب وطالبة ينتظمون في الدراسة "عن بُعد" في الفصل الصيفي بجامعة القصيم    “البيئة” تعزز إمكانياتها ب40 فرقة ميدانية لمكافحة الجراد الصحراوي في 4 مناطق    تحدد 242 جامعاً ومسجداً لصلاة الجمعة بالحدود الشمالية    «موانئ» تُطلق ثالث خط ملاحي خلال 2020    الاتحاد الآسيوي يناقش الترتيبات النهائية لاستئناف دوري الأبطال    الكويت تسجل 887 إصابة جديدة بكورونا    كوريا الجنوبية تسجل 38 إصابة جديدة بكورونا.. والفلبين تسجل 359 حالة    شاهد.. لحظة القبض على لص أثناء اقتحامه متجر «مايكروسوفت» بنيويورك    جهود توعوية ووقائية تواكب توافد المصلين إلى مسجد قُبَاء بالمدينة المنورة    وفيات كورونا تتخطى 375 ألف عالمياً    جمعية الطائف الخيرية تطلق مبادرة "وطهر بيتي"    إصابة 16 لاعباً في فريق «فاسكو دا غاما» البرازيلي ب«كورونا»    للشهر الثالث على التوالي.. نمو الودائع المصرفية في المملكة بإجمالي 1.83 تريليون ريال    رئيس بايرن ميونيخ يمدح ساني    ميسي يثبت ولاءه لبرشلونة    رسالة من فهد بن نافل إلى جماهير الهلال                بدعم تركي.. 11 ألف مرتزق سوري للقتال في ليبيا        أمر ملكي بتعيين 156 عضواً بمرتبة ملازم تحقيق    كيف شاهد الريحاني بيوت أهل الرياض عام 1922؟    التآزر الدولي لمجابهة الأزمات والعنصرية!    خبراء عرب ل «البلاد» :    الشريد يدرس عروض الأندية    أمير تبوك يثمن جهود الأمانة والبلديات والتجارة    كورونا.. سطوة الدولة ونفوذ النظام الدولي    استيطان الذاكرة في قصائد الصلهبي    ترجمة عربية لمجموعة الأمريكية سونتاج    الالتزام السعودي !    فيصل بن مشعل: نعود بحذر في هذه الفترة    حكم المسح على "لصقة الجروح أو الجبائر" أثناء الوضوء أو الاغتسال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خبرة المملكة في إدارة الأزمات تجلّت مع «كورونا»
نشر في عكاظ يوم 09 - 04 - 2020

الاستعداد لما قد لا يحدث والتعامل مع ما حدث، من أهم وأوجز تعريف لإدارة الأزمات، وهذا ما قامت به الحكومة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في إدارة هذه الجائحة.
كنا وما زلنا نفخر بقدرة المملكة وتميزها عالميا في إدارة الحشود من خلال تنظيم وإدارة الحج، ويحق لنا اليوم أن نفتخر بما تبذله للحد من مخاطر وباء كورونا.
وكان لوزارة الصحة الريادة وبقية الوزارات والجهات ذات العلاقة، بعد أن تنبأت بما يمكن أن يحدث وتعاملت بواقعية، ولم تركن للبعد الجغرافي بيننا والصين.
ولو لم يكن لديها كوادر سعودية مؤهلة في مختلف المجالات؛ الطبية، والفنية، والإدارية، والمالية، والاقتصادية، وغيرها من المجالات الأخرى؛ لما استطاعت قراءة المشهد بشكل صحيح.
وكان لتوجيه القيادة وقرارها السريع بتحديد الهدف المرغوب تحقيقه، وهو تلافي حدوث الكارثة، أو على الأقل التخفيف من آثارها وانعكاساتها، واضعة صحة وسلامة الإنسان أولاً مهما كانت النتائج، أو انعكاساتها المالية، والاقتصادية على الاقتصاد الوطني، بل وضخت مجموعة من الحوافز والمبادرات، وأطلقت حزمة من المبادرات بمئات الملايين من الدولارات، وحددت هدفها من اللحظات الأولى، بأن صحة وسلامة الإنسان أولا مهما كان الثمن، على عكس كثير من الدول ومنها ما كنا نعتبرها العالم الأول التي أعطت الأولوية للاقتصاد على حساب مواطنيهم وشعوبهم، وأمام انكشاف المنظومات الصحية لديهم، وزيادة أعداد المصابين والوفيات، وأمام ضغط الشارع، اتخذوا إجراءات لحماية الإنسان بعدما تفشى المرض لديهم، وزهقت الكثير من الأرواح، وتعاملت المملكة بخطوات استباقية مدروسة آخذة في الاعتبار وضع المملكة العالمي والإسلامي والعربي، ومنها قرارات جريئة، مثل تعليق العمرة والزيارة، وتعليق الصلوات في المساجد، وتعليق حضور موظفي جميع القطاعات لمقار أعمالهم والاكتفاء بالعمل عن بعد.
وما يثلج الصدر سرعة التزام واستجابة المواطن والمقيم للقرارات ذات الصلة، من منع للتجول، وعدم التنقل بين المناطق والمدن، وإغلاق المحلات التجارية، ومرد ذلك حب الوطن والولاء له، والتمسك بتعليمات الدين الحنيف، وتلاحم القيادة والمواطنين وثقتهم في قيادتهم وما تتخذه من قرارات تصب في مصلحة المواطن، والتغطية الإعلامية المتميزة وحملات التوعية المكثفة والصرامة في تطبيق القرارات.
تحية إجلال وتقدير لقائد هذا الفريق ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وبقية أعضاء هذه المنظومة المتجانسة، التي سيسجلها التاريخ بحروف من ذهب.
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.