"التجارة" تشهِّر بمنشأة عرضت منتجات غذائية منتهية الصلاحية    اهتمامات الصحف المصرية    حالة الطقس المتوقعة اليوم الثلاثاء    ما سبب عدم ظهور نتيجة الاختبار التحصيلي لبعض الطلاب؟.. «توكلنا» يوضح    بالفيديو.. الخثلان يوضح حكم من يستدين من أجل الأضحية    اللداغون!    دراسة: 40% من المصابين ب«كورونا» لا تظهر عليهم أعراض.. 75% منهم ينقلها لغيره    أمير القصيم يزور البكيرية ويتفقد 3 مشاريع: طمأنة للمواطنين.. ومراقبة للمسؤولين    الهند: 28498 إصابة جديدة ب«كورونا» خلال 24 ساعة    البرازيل تسجل أكثر من 20 ألف إصابة جديدة ب #كورونا و733 وفاة    فيكتوريا الاسترالية تسجل أعلى حصيلة إصابات يومية منذ بداية الوباء    مجلس النواب الليبي يعطي الإذن للجيش المصري بالتدخل لحفظ أمن البلدين    سمو أمير منطقة تبوك يرعى جائزة سموه للتفوق العلمي والتميُّز في عامها ال 31    ولي العهد لمارتن: نهنئكم بمناسبة انتخابكم رئيساً    ريال مدريد يعبر بسلام من الأندلس..    كورونا يرفع ديون الشركات العالمية لتريليون دولار    «التجارة»: السماح بتأسيس أنواع جديدة من الشركات    انتقادات لهيئة «ذوي الإعاقة»: تحبو.. بلا ميزانية    إغلاق مصرف بنكي في الخرج بعد اكتشاف حالات كورونا بين عامليه    شقيق عدنان الظاهري    مشبب أبوقحاص    محافظ جدة يدشن مركزي شرطة الساحل والحمدانية    السمات التكعيبية في أعمال ماجد الثبيتي    هل اقتربت المهن الثقافية من «نور آخر النفق» ؟موكلي: مناخ مفتوح للتنافس والإبداعالتعزي: خطوة مهمة في الطريق الصحيح    تأكيد على الالتزام باتفاق "أوبك بلس"    أخبار سريعة    آل الشيخ: لا صلاة عيد في المصليات المكشوفة    «ساما»: 37 ملياراً أقساط مكتتبة في «التأمين»    ما المعلومات التي سرّبها «أبوعجوة» عن حماس لإسرائيل ؟    «نيويورك تايمز»: لبنان يتهاوى    السواط يرفض «التعاون» وينخرط في تدريبات «العميد»    الفيصل لمحافظي مكة: على كل مسؤول تسهيل أمور المراجعين    وصول مدرب الفيصلي وجهازه الفني    الهلال يهزم التعاون.. ورازفان يلغي التمارين    الاتفاق يستقبل «السليتي».. وإصابة الهزاع    الزعل الإلكتروني..!    أفغانستان.. إصابة العشرات في انفجار واشتباك    التحالف: تدمير صواريخ بالستية و«مسيرات» أطلقتها الحوثية الإرهابية باتجاه المملكة    المرأة السعودية.. التمكين حولها لركيزة أساسية في عجلة التنمية    استمرار دعم ال 70 % للعاملين في السفر والنقل والترفيه    مدفعية الجيش اليمني تدك مخازن أسلحة تابعة لميليشيا الحوثي    الحائلي للاعبي الاتحاد: الكرة الآن في ملعبكم    أمير تبوك يكرم أفرادا من حرس الحدود بمكافآت مالية    آل الشيخ: إدارة عامة لدعم المستثمرين بالمدارس العالمية والأجنبية    سمو أمير القصيم يزور محافظة البكيرية ويتفقد عدداً من المشاريع التنموية ويلتقي أهالي المحافظة    فوبيا الزواج ومجلس شؤون الأسرة    جامعة الملك خالد تطلق برنامج «وطننا أمانة»    من هذه؟    الأمم المتحدة: اليمن أبلغتنا بموافقتها على تقييم حالة «صافر» وإجراء إصلاحات أولية    الاختيار    هيئة المسرح العربي تؤجل مهرجاناتها بسبب كورونا.. والحارثي يشيد بقراراتها    بعد دجانيني.. انتهاء رحلة عبدالفتاح عسيري مع الأهلي.. والمؤشر في الطريق    أمير القصيم: بطولات الحرس الوطني خالدة    أمير تبوك يستقبل قائد قاعدة الملك فيصل الجوية    قصر إقامة صلاة العيد في الجوامع والمساجد المهيأة    تأكيد على تفعيل العمل الإحصائي    سمو أمير منطقة الباحة يرأس اجتماع محافظي محافظات المنطقة    أمير تبوك: لقاء أسبوعي لتوزيع تعويضات «نيوم»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السعودية وكعكة السياحة الكبرى
نشر في عكاظ يوم 02 - 11 - 2019

بحسب بيانات منظمة السياحة العالمية 2018، فقد بلغت المساهمة الإجمالية لقطاع السياحة في إجمالي الناتج المحلي العالمي حوالى 10.4%؛ بما يعادل 8272.3 مليار دولار. وعلى صعيد أسواق العمل، بلغت المساهمة الإجمالية لقطاع السياحة في إجمالي سوق العمل بالعالم 9.9%؛ أي ما يقدر ب313.2 مليون فرصة عمل؛ أي فرصة عمل واحدة من كل 10 فرص متاحة.
وأفاد التقرير بأن إنفاق المسافرين حول العالم بلغ خلال العام الماضي 1.49 تريليون دولار؛ أي ما يمثل 6.5% من إجمالي الصادرات بالعالم، وبلغت الاستثمارات السياحية بالعالم 882.4 مليار دولار بما يعادل 4.5% من إجمالي الاستثمارات بالعالم خلال 2017.
كما توقع التقرير أن يصل أعداد الزائرين الدوليين بالعالم إلى 2.09 مليار زائر وأن تزيد مساهمة القطاع السياحي إلى 12.5 تريليون تقريباً بحلول عام 2028.
هذه الكعكة الكبرى في الاقتصاد العالمي قررت المملكة العربية السعودية عبر رؤية 2030 التي يقودها الأمير الهمام سمو ولي العهد -حفظه الله- أن تستقطع منها جزءاً معتبراً يتوافق وحجم اقتصادها وإمكاناتها وثرواتها الطبيعية والبيئية والثقافية، وذلك في إطار سعي المملكة الحثيث لإقامة اقتصاد متكامل سواء في الصناعة أو المعادن أو الطاقة البديلة (الشمسية والنووية وطاقة الرياح) أو في قطاعات الخدمات اللوجيستية بعيدا عن تأثيرات سعر النفط العالمي أو استنفاد الحاجة له بظهور بدائل أخرى.
ولك أن تتصورعزيزي القارئ أن بلداً بحجم القارة يتمتع بموقع استراتيجي بين قارات العالم الثلاث، فيه صحراء وجبال شاهقة يسقط عليها الجليد طوال العام وغابات ومنحدرات وسهول وسواحل وشواطئ أطول من 2500 كيلومتر، وأكثر من 1280 جزيرة وطقس متنوع في كل الفصول الأربعة، وآثار تمتد من العصر الحجري وحضارات قديمة منذ 5000 قبل الميلاد حتى الدولة السعودية الثالثة.
وأكثر من 10 آلاف موقع تراثي وثقافي في البلاد منها 500 ذكرت في الشعر العربي القديم، ونحو 400 موقع آخر ورد ذكرها في السيرة النبوية، وتنوع ثقافي ومعماري وفني وشعبي قل نظيره في دول كثيرة في العالم.
وفوق هذا يملك بنية أساسية متينة تخضع أيضاً للتطوير المستمر والشامل لتكون في أتم الجاهزية لاستقبال ملايين السياح، ولديه مشروعات عالمية عملاقة يتم التحضير لها والعمل عليها مثل «نيوم» وجزر البحرالأحمر «أمالا» وأكبر مدينة ملاهي في العالم «القدية» ومشروعات عملاقة لتحديث مدن ومناطق السعودية بأفضل ما توصل إليه التخطيط المدني والحضري في الخدمات والمحافظة على البيئة..
السعودية في نظري تعيد اكتشاف نفسها أولاً قبل كشف كنوزها السياحية، وتقدم نفسها وشعبها من جديد على أنها البلد الذي يكمن فيه أعظم نقاط الجذب في العالم دينياً وسياحياً، وأن لديها من الخيارات ما يجعل الرحلة إليها الرحلة الأعمق صفاء روحياً والأكثر إثارة وجمالاً وتنوعاً.. ولذلك فليستعد العالم والمنطقة لدخول السعودية بقوة في المنافسة على قطاع السياحة الذي يحتل المركز الثالث عادة من جهة مساهمته في الناتج المحلي العالمي، وهذه فرصة كبرى لا ينبغي أن يتركها السعوديون تمر من أيديهم دون أن يكون لهم منها النصيب الأوفر والأكثر حظاً..
* كاتب سعودي
dr_maas1010 @


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.