مبادرة"تلبية" لشعب حالمون    الأرصاد: أمطار رعدية مصحوبة برياح نشطة على الرياض والشرقية    "الأرصاد" : سحب رعدية على منطقة نجران    وظائف فنية وإدارية شاغرة لدى شركة التصنيع الوطنية    «الصحة»: 220 إصابة جديدة بكورونا وتعافي 401 في 24 ساعة    «كاوست»: 3 سعوديين يحصلون على «رودس» الدولية    القوة الرمادية المتغلغلة.. الإطاحة ب «أبو القنبلة النووية الإيرانية»    العراق: عودة استهداف الناشطين.. والصدر يؤجج الغضب    تفاؤل بإنهاء الانقسام الليبي بعد حوار طنجة    التعاون يتحدى الاتفاق    بعد الثلاثية.. الهلاليون «عينهم ع السوبر»    وعد عبدالله.. وأوفى سلمان    ميناء جازان يستقبل أول شحنة أنعام من البرازيل    منفذ جريمة القنفذة ل «النيابة»: قتلت شقيقتَيَّ وصاحبة المنزل وشقيقها.. لخلافات أسرية    الحارثي يحتفل بليلة العمر    إرجاء محادثات غير رسمية للجنة «أوبك+» إلى اليوم    تخفيف قيود كورونا يرفع الفائض بالميزان التجاري إلى 118 مليار ريال    60 وظيفة بمستشفى الملك فيصل التخصصي.. التفاصيل ورابط التقديم    الهلال يتوج بأغلى الألقاب.. ويواصل الأمجاد    العين يصطاد الرائد بهدف قاتل    الاتحاد يرفع قائمة العربية في الاجتماع الفني    الجريوي يودع مارادونا    أمير المدينة يوجه بتنفيذ خطط التعامل مع الحالات المطرية    المواصفات ضمن 6 تجارب عالمية متميزة بالتدريب    7 مبادرات جديدة لدعم المحتوى المحلي العام المقبل    زودني بالصور أزودك بالحرب    عن قادة وقائدات المدارس الفاسدين    رجل أفريقي يعود إلى الحياة بعد إعلان وفاته    حي طيبة.. فشة خلق    نوستالجيا.. وحكايات أخرى !    رياضة التفكير    الصبيحي ل « المدينة »: كتابي «إيجاز وإعجاز» يوضح روعة الإسلام    محاور الشر المسكوت عنه    تظاهرات ضد قانون أمني في فرنسا    روبوت مصري لاختبار فيروس كورونا    حقنة «أنسولين» أسبوعيا للسيطرة على السكر    إنسانية عابرة للحدود    (أبطال التوحيد) وذاكرة الوطن.. «بخروش أنموذجاً»...!!    حين «تَتَفلسف» النساء.. بأي ذنب غُيبت!؟    صمت إعلامنا.. سلاح أعدائنا    #شكرا_جامعة_بيشة    شادية تحرم من الاحتفاء بتاريخها الفني    الحذاء ذو الرقبة العالية نجم الشتاء    الهلال ينهي حلم النصر بكأس الملك ويرسخ العقدة    حصيلة استمتاعي من القراءة عن الذكاء الاصطناعي!    الرئيس السيسى يبحث مع النائب الأول لرئيس جنوب السودان جهود تطوير العلاقات الثنائية    السجن للعنف ضد المرأة    سمو أمير جازان يعزي وزير العمل السابق الدكتور الحقباني في وفاة والدته    الجاسر واستقبال اللقاح..!    وزير الصحة: المملكة تحكم سيطرتها على كورونا والإصابات في نزول    50 مطوفة لخدمة قاصدات المسجد الحرام    تكريم أسرة الشهيد القزلان    3 من طلاب كاوست يحصلون على منحة رودس الدولية    العين تصيب الرائد    السعودية ترحب بتزكية حسين طه أميناً عاماً ل«التعاون الإسلامي»    ماء زمزم في عربات خاصة    أمير المدينة يوجه بتنفيذ خُطط التعامل مع الحالات المطرية    الشيخ سعد الشثري: لايجوز منح الزكاة لأفراد الأسرة أو الوالدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوروبا تعاود تشديد القيود إثر ارتفاع إصابات كورونا مجدداً
نشر في جازان نيوز يوم 19 - 10 - 2020

اتخذ عدد من الدول الأوروبية مثل إيطاليا وبلجيكا تدابير جديدة اليوم في محاولة لاحتواء الموجة الثانية من وباء كوفيد-19، في وقت تخطى عدد الإصابات الإجمالي حول العالم الأربعين مليوناً.
يأتي تسجيل الأربعين مليون إصابة عالمياً بعد ساعات من تجاوز عدد وفيات الوباء ال250 ألف حالة في أوروبا، وفق تعداد أجرته فرانس برس، فيما يواصل كوفيد-19 تفشيه بدون هوادة في القارة.
وتحاول العديد من الحكومات تفادي إغلاق كامل جديد كالذي فرض إبان الموجة الوبائية الأولى، إذ لا تزال تكافح لإنعاش اقتصاداتها المتضررة، مع ذلك، تثير القيود الجديدة على الحياة اليومية غضب السكان في بعض الدول.
في بلجيكا التي ارتفع فيها عدد حالات الاستشفاء الجديدة بنسبة 100% خلال أسبوع، أغلقت المطاعم والمقاهي أبوابها بموجب تدبير يطبق لمدة شهر ويترافق مع حظر تجول ليلي.
وقال أنجيلو بوسي صاحب مطعم في بروكسل فيما كان يستقبل آخر الزبائن قبل الإغلاق "لا نشعر أنهم يأخذوننا في الاعتبار، وهذا يؤلمني لم أعد أستطيع التحمل".
وأضاف بصوت متقطع "الجميع يعاني، من إداريين وطباخين وعاملين في غسل الصحون"، في حين سبق أن تلقى القطاع ضربة قاسية جراء ثلاثة أشهر من الإغلاق بين منتصف آذار/مارس ومطلع حزيران/يونيو.
ويأتي ذلك بعد تحدث رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دو كرو مساء الأحد عن وضع "أسوأ بكثير" من منتصف آذار/مارس خلال فترة الإغلاق العام.
وأعلنت إيطاليا، البؤرة الأولى للوباء في أوروبا، أيضاً عن قيود جديدة، كالإغلاق المبكر المطاعم والتشجيع على العمل من المنزل.
وقال رئيس الوزراء جوزيبي كونتي "لا يمكن أن نضيع الوقت"، معلناً أيضاً عن قيود على مباريات كرة القدم للهواة وعلى المهرجانات المحلية.
في بولندا التي بات نصفها مصنفاً "منطقة حمراء"، أعلنت الحكومة أن الملعب الوطني سيستخدم أيضاً كمستشفى ميداني لعلاج مرضى كوفيد من أجل تخفيف الضغط عن المستشفيات.
بدورها فرضت سويسرا وضع الكمامة في الأماكن العامة الداخلية ووضعت قيوداً على التجمعات العامة بعدما تضاعف عدد الإصابات خلال أسبوع.
وقال وزير الصحة السويسري آلان برسيه "الموجة الثانية وصلت، أبكر وأقوى مما توقعنا، لكننا مستعدون لها".
وفرضت فرنسا في مطلع الأسبوع حظر تجول ليليا في تسع مدن من بينها باريس، مما أثر على 20 مليون شخص، فيما أعلنت السلطات عن تسجيل 32400 إصابة جديدة السبت.
وفيما تفرض الدول الأوروبية قيوداً جديدةً، خففت ملبورن ثاني أكبر مدن أستراليا الإغلاق الاثنين، فتدفق السكان إلى صالونات تصفيف الشعر وملاعب الغولف التي أغلقت لأكثر من 100 يوم.
وارتفع عدد الإصابات اليومية إلى 700 في آب/أغسطس في ولاية فكتوريا التي عاصمتها ملبورن، لكن بعد أشهر من الإغلاق الصارم انخفض العدد إلى إصابة واحدة في اليوم وسجلت 4 إصابات جديدة فقط الاثنين.
وقال دانييل شو صاحب صالون للشعر في ملبورن إن دفتر مواعيده ممتلئ تماماً حتى كانون الأول/ديسمبر.
وفيما سُمح لسكان ملبورن البالغ عددهم خمسة ملايين نسمة بمغادرة منازلهم لأكثر من ساعتين في اليوم للمرة الأولى منذ تموز/يوليو، أمرت السلطات المطاعم ومعظم شركات بيع التجزئة الأخرى بالبقاء مغلقة حتى تشرين الثاني/نوفمبر على أقرب تقدير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.