قادة الخليج في «إعلان الرياض»: حريصون على وحدة الصف والحفاظ على المنطقة    من تصدير «الثورة» إلى تصدير «الخلافة»..أردوغان على خطى الخميني    ولي العهد يهنئ رفاييل كروسي هاتفيًا بمناسبة تقلده منصب المدير العام ل"الطاقة الذرية"    تعادل الإنتاج الحربي مع سموحة في الدوري المصري    شرطة تبوك تنفي ماورد في الفيديو المتداول عن شكوى مواطن من عدم تفاعل شرطة حقل مع بلاغه // فقط    وزير خارجية البحرين يأسف لعدم جدية قطر.. وقرقاش: الأزمة مستمرة    سلطان بن أحمد: ميزانية 2020 تجسد نجاح مسيرة الإصلاح الاقتصادي    البيان الختامي لمجلس تعاون دول الخليج يؤكد أن الاعتداء التخريبي الذي تعرضت له امدادات النفط في المملكة موجه لإمدادات الطاقة الدولية    بغداد.. ناشطو التحرير: «سلاحنا السلمية»    حسام بن سعود: مستقبل واعد بتنويع القاعدة الاقتصادية    نائب أمير مكة: تعكس قوة الاقتصاد    سماحة المفتي: المملكة أصبحت في فترة وجيزة في مصاف الدول المتقدمة بفضل تمسكها بالشريعة الإسلامية    «الشورى» : معالجة الحالات المتضررة من تصحيح ملفات المتقاعدين    بدء ملتقى التعليم التطوعي بتعليم جدة    خالد الفيصل يدشن "كتاب جدة" في دورته الخامسة غدًا    ارتفاع حالات التسمم في محايل عسير إلى 262.. و«الصحة»: الوضع مطمئن    النصر يصطدم بالسد.. والهلال في المجموعة الثانية    بحضور الفيصل.. 1000 مثقف يناقشون كتاب «إن لم.. فمن.. !؟»    أمين عسير يوقع عقود مشاريع بلدية بأكثر من 70 مليون ريال    عبير المنديل ترعى حفل تكريم 600 طالبة متفوقة ومتميزة سلوكيا في الرس    مدير جامعة الملك سعود يفتتح معرض الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية    مفتي المملكة: تخصيص الجزء الأكبر من الميزانية للقطاعات الحيوية يظهر اهتمام الحكومة بالمواطنين    توقعات طقس الأربعاء.. أمطار رعدية ورياح وغبار على عدة مناطق    "المسجد النبوي" يناقش إعداد المعايير العالمية للسلامة    مصرع رضيع غرقا بعد سقوطه في نافورة الليث التفاعلية    بالصور .. خادم الحرمين يستقبل الوفود المشاركة في قمة أعمال مجلس التعاون الخليجي    زلزال يضرب شمال باكستان بقوة 4.2 درجات    سمو الأمير حسام بن سعود يعقد اجتماعاً مع أعضاء الهيئة الاستشارية للمركز الاعلامي لمنطقة الباحة    فرض غرامة 20 ألف ريال على «مخالف» لنظام السوق المالية    التعليم يقيم البرنامج العلمي الإثرائي الدولي للطلبة الموهوبين المشاركين في رحلة اليابان    وظائف تعليمية شاغرة في جدة    نائب وزير الحج والعمرة يستقبل مدير عام الهيئة العامة للشؤون الإسلامية بدولة الإمارات    رئيس هيئة حقوق الإنسان يستعرض جهود المملكة في دعم حقوق الإنسان    سمو الأمير فيصل بن مشعل يلتقي مدير صحيفة الرياض بمنطقتي القصيم والشمال    إدارة السقيا تقدم إحصائية المستفيدين من بئر زمزم للربع الأول من العام الحالي    العدل تطلب من 5800 متقدما على وظائف "باحث شرعي وباحث قانوني" إجراء اختبارات السمات الشخصية    سمو أمير الجوف يرأس اجتماع مجلس المنطقة الرابع للعام المالي 1440/ 1441ه    شاهد الأمير تركي يزور المصابين بالتسمم في بحر أبو سكينة ويعتذر لهم عن الحادث    2.6 مليار ريال تدخل حسابات 84% من المستفيدين من "حساب المواطن" لدعم شهر ديسمبر    رصاصة خاطئة تطلق على منزل "بنيامين نتنياهو" وتصيب حارسه    محاضرة عن فايروس نقص المناعة بسجون منطقة تبوك    أمير تبوك: الميزانية جسّدت الرؤى الحكيمة والخطوات الناجحة التي انتهجتها القيادة    نتائج قرعة دوري أبطال اسيا    ساما تعلن صدور قواعد تنظيم شركات التمويل الاستهلاكي المصغر    شرطة مكة تعثر على جثة فتى غرق داخل أحد المستنقعات    جروس يبدأ في تحديد مطالبه الشتوية    اللهيبي: خسرنا خليجي24 بسبب ثنائي الهلال    رئيس الهيئة يُطلق النظام الإلكتروني المطور لمركز الاتصال الموحد    إنه أمرٌ يجمعنا ولايفرِّقنا أبداً    مدير جامعة الباحة يفتتح عيادة مكافحة التدخين بالمركز الطبي الجامعي    التجمع الصحي بالقصيم يحقق المركز الأول في بطاقة الأداء الموزونة على مستوى المملكة    “حقوق الملكية الفكرية” تُعلن الفصل في 127 قضية منازعات.. والتشهير عنها قريباً    برعاية خادم الحرمين الشريفين وبمشاركة 30 دولة    الوحدة واصل الإعداد للعدالة    أمير الشمالية يكرم فريقا طبيا ولّد امرأة على متن طائرة    جروح خطيرة في الرأس.. أطباء يتهمون «الهاتف»    هل تعاني من البدانة؟.. 7 فواكه تقضي على «الكرش»    تعرف على فوائد النعناع في 11 مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجولة الصحية ليوم الخميس 1436/1/6 ه
نشر في عناية يوم 30 - 10 - 2014

الجولة الصحية ليوم الخميس 6 محرم 1436ه الموافق 30 أكتوبر 2014 م
أهم أخبار عناية لهذا اليوم:
وزارة الصحة : ما زال فيروس كورونا يشكل تهديداً على الصحة العامة
لمتابعة بقية اخبار صحيفة عناية الصحية
اضغط هنا
ولمتابعة بقية الصحف تابع الجولة الصحية
أمير حائل يطالب وزير الصحة باستكمال احتياجات المنطقة
استقبل مسؤولين من التعليم وهيئة السياحة
سلطان العايضي - حائل
أمير حائل يطالب وزير الصحة باستكمال احتياجات المنطقة ناقش صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل في قصر أجا وخلال الجلسة الاثنينية الوضع الصحي بالمنطقة على خلفية ما تم عرضه في برنامج الثامنة على قناة (إم بي سي).
وأعرب سموه عن تقديره لكل أصحاب الحالات التي عرضت في البرنامج مؤكدًا أهمية دعم وزارة الصحة لاحتياجات المنطقة. وقال: لن تكون الإمارة منبرًا للتبرير ولدينا أمل كبير بوزير الصحة الدكتور عادل فقيه. ووجه مدير عام الشؤون الصحية بإعداد توضيح لما تم تناوله من خلال وسائل الإعلام.
من جهة أخرى استقبل سموه المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة حائل وعدد من مديري المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية المتميزين في المنطقة.
ورحب سمو أمير منطقة حائل بمديري المدارس المتميزين وقال: إن التميز خاصة في الميدان التربوي والتعليمي له انعكاسات مضاعفة وايجابية لان هذا التميز الذي حرصتم على تحقيقه ستكون له آثار إيجابية على المعلمين والطلاب كما استقبل سموه امس نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار لشؤون المناطق الدكتور وليد كساب الحميدي الذي يزور المنطقة لمتابعة المشروعات السياحية والمشاركة في الترتيبات استعدادًا لمهرجان الصحراء الدولي الذي تتزامن انطلاق فعالياته الدولية هذا العام مع إجازة منتصف العام الدراسي الحالي.
5 آلاف مراجع ل «مركز صحي با ب جبريل» خلال شهرين
يستقبل الحالات «الطارئة» و»الأمراض المعدية»
نهلة حامد الجمال -المدينة المنورة
5 آلاف مراجع ل «مركز صحي با ب جبريل» خلال شهرين أوضح مساعد المدير العام للصحة العامة بالمدينة المنورة الدكتور خالد الحربي أنه تم اعتماد مركز صحي باب جبريل لاستقبال الحالات الطارئة وحالات الأمراض المعدية فقط من خلال إيجاد عيادات فرز لهذه الحالات وتحويل الحالات العادية الى مركز صحي الصافية، مشيرا إلى أن عدد المراجعين للمركز بلغ نحو 5215 مراجعا وذلك خلال الفترة من 1/11/1435ه وحتى 25/12/1435ه.
فريق عمل
من جانبه، أكد مدير مركز صحي باب جبريل - ماجستير ادارة خدمات صحية ومستشفيات- أسامة الشنقيطي أن ادارة المركز أجرت خطة لعملية التحول من مركز استقبال حالات بأنواعها الى استقبال حالات اسعافية وطارئة، حيث تم تكوين فريق عمل بغرض تفعيل وتطبيق السياسات والاجراءات والبروتوكولات الجديدة للوصول للهدف المنشود.وبيّن أنه تم فرز نوعية الحالات المستقبلة والتعامل مع الحالات المشتبهة وتجهيز الأقسام بتأمين التجهيزات والمستلزمات اللازمة مثل جهاز تنقية الهواء وأدوات الوقاية الشخصية وعمل عيادات في الاستقبال لفرز المرضى وتحديد نوع الاحالة والى أي قسم، لافتًا إلى أنه تم تقسيم المركز الى قسمين أحدهما لفرز الحالات المشتبهة والاخر لاستقبال الحالات الطارئة الاسعافية الاخرى.
قياس قدرات العاملين
وبين أن المركز بدأ في عملية قياس وتحليل قدرة العاملين فى التعامل مع الحالات المشتبهة وعلى تطبيق جميع الاشتراطات والنقاط عن طريق أداء تجارب أولية لحالات مرضية عاجلة بغرض الوصول لنقاط الضعف والقوة فى الأداء وتجهيز جميع العاملين للمركز عن طريق تحصينهم ضد مرضى الحمى الشوكية والأنفلونزا الموسمية .
وأشار عدد من الاطباء والطبيبات الذين شاركوا في أعمال المركز خلال موسم الحج إلى أن تحويل المركز الى استقبال الحالات الطارئة والمستعجلة ساهم في رفع مستوى أداء العاملين وتنمية قدراتهم الطبية والوظيفية، قائلين:»أصبح العمل بالمركز يتسم بالمهنية العالية والعمل الطبي المتخصص والموجه تجاه حالات مرضية معيّنة».
فرز الحالات المشتبهة
وقال الدكتور محمد عرفة على قاعود - أخصائي طب الاسرة وأحد اعضاء الفريق الطبي الذى أدار عملية التحوّل بالمركز:» لقد تم تدريب منسوبي المركز على كيفية فرز الحالات المشتبه بها والطارئة والتعامل معها واتخاذ إجراءات الحماية الشخصية. ورأت الدكتورة مريم محمد غريب - طبيبة عامة منتدبة للعمل بالمركز من منطقة الرياض أن المركز يقدم حاليا خدمة لا يستطيع أي من المراكز الاخرى العاملة حول الحرم الشريف تقديمها لزوار المسجد النبوي.
تدريب العاملين
ويشير الدكتور محمد الحسن عثمان صالح- المدير الطبي بالمركز إلى أنه تم توفير الاحتياجات الطبية الضرورية للمركز إلى جانب الاهتمام بتدريب العاملين فيه على كيفية استقبال الحالات الطبية الطارئة واتخاذ الإجراءات الطبية المعمول بها في اقسام العزل ومكافحة العدوى .
فيما لفت الدكتور صابر محمد ابراهيم- طبيب عام، إلى أن تخصيص قسم للحالات المشتبهة في المركز ساهم بشكل كبير في اكتشاف العديد من الحالات المشتبه بها وتحويلها الى المستشفيات المختصة ووقف احتكاكها بالزوار في وقت قياسي.
من جهته، يشير الحاج محمد عبدالرحمن على من مصر، مراجع للمركز إلى أنه وجد في المركز حسن الاستقبال وبشاشة الوجه، لافتا إلى سهولة الوصول الى المركز، خاصة أنه مريض بالقلب.
وذكر الحاج خان حسين من الهند أنه على الرغم من مراجعتي للمركز حوالى الساعة الثانية صباحا إلا أني وجدت الطاقم الطبي بالمركز في جاهزية لاستقبال المرضى وخاصة مرضى الحالات الطارئة مثلى، حيث كان يعانى من مغص كلوى شديد جدا وتم اتخاذ اللازم تجاهه.
اختتام مؤتمر أورام الثدي بمشاركة 900 من منسوبي القطاعات الصحية والخبراء
سعد آل منيع - جدة
اختتام مؤتمر أورام الثدي بمشاركة 900 من منسوبي القطاعات الصحية والخبراء اختتمت أمس الأول فعاليات المؤتمر العالمي السادس لأورام الثدي والذي نظمه مركز الأميرة نورة بنت عبدالرحمن الفيصل للأورام والتي استمرت يومين، بحضور 900 مشارك من مختلف القطاعات الصحية بالمملكة، ونخبة من المتحدثيين العالميين الرواد من الولايات المتحدة الأمريكية، أستراليا، إنجلترا، حيث هدف المؤتمر لمناقشة وجلب آخر التطورات في تشخيص وعلاج سرطان الثدي وفتح قنوات للتعاون بين الأطباء السعوديين ونظرائهم من الخارج لعلاج مرضى السرطان وكذلك تقوية العلاقات بين القائمين على علاج المرض وتوحيد طرق العلاج بين الأطباء في المملكة وبلدان العالم المتطورة في هذا المجال، وكذلك توطيد العلاقات مع الباحثين للحصول على أفضل النتائج.
وشارك 12 متحدثًا عالميًا في 24 جلسة علمية خلال يومين واعتمدت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية 30 ساعة علمية لهذا المؤتمر ومن أهم المحاور التي نوقشت في المؤتمر: أنسجة الثدي، جراجة أورام الثدي، العلاج الإشعاعي، سرطان الثدي الوراثي، حيوية سرطان الثدي وتشخيصه، مراحل سرطان الثدي المبكرة وسرطان الثدي المتقدم. وأوضح الدكتور متعب الفهيد استشاري أورام الثدي أن السجل السعودي للأورام أظهر أن سرطان الثدي هو الأكثر شيوعًا بين الإناث في المملكة، إذ يمثل 25% كما أظهر أن متوسط العمر عند التشخيص يبلغ 47 سنة، كما يتم تشخيص المرض في المرحلة الثانية والثالثة في أكثر من 50%، كما تشير جميع البيانات مؤخرًا إلى أن سرطان الثدي يشكل عبئًا رئيسًا على الصحة العامة في المملكة إذ أنه من المتوقع أن تزداد معدلات الإصابة بسرطان الثدي مستقبلا فقد أظهرت دراسة حديثة أن إحتمالات الإصابة بسرطان الثدي ستزداد بنحو 350% وأن نسبة الوفاة من هذا المرض ستزداد بنسبة 160% خلال السنوات العشر المقبلة، ومن ثم سيشكل عبئًا أكبر على تكاليف الرعاية الصحية في المملكة نظرًا للمتغيرات الاجتماعية الراهنة كالرفاهية، الخمول والكسل، السمنة، النمو المتزايد في عدد السكان. وأضاف أنه كان من ضمن فعاليات الشهر التوعوي لسرطان الثدي التي بدأت مؤخرًا تحت شعار «الوقاية هي الغاية»، إقامة معرض طبي في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بجدة، بهدف التوعية بأعراض وعلامات الإصابة بأورام الثدي، كما تم من خلاله التعريف بأهمية الماموغرام، إضافة إلى يوم توعوي في فندق الإنتركونتيننتال بحضور رئيس مركز الأميرة نورة بنت عبدالرحمن للأورام الدكتور واصل جستنية كما اشترك فيه العديد من الجمعيات والهيئات المعنية بهذا المجال، وتخلله محاضرات توعوية موجهة للعامة، وكان هناك حوار مفتوح بين المتحدثين والجمهور، كما تم تنظيم معرض تثقيفي بمركز الرد سي مول لتوعية فئات المجتمع وإقامة المسابقات وتوزيع الجوائز. وفي ختام الفعاليات تم تكريم الجهات المساهمة وقدمت اللجنة المنظمة هدية تذكارية إلى المديرالتنفيذي للخدمات الطبية بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالقطاع الغربي الدكتور منصور بن أحمد الجندي لتشريفه حفل الافتتاح.
سرطان الثدي في المملكة:
السرطان الأكثر شيوعًا بين الإناث في السعودية بنسبة 25%
متوسط العمر عند التشخيص يبلغ 47 سنة
من المتوقع أن تزداد معدلات الإصابة بسرطان الثدي مستقبلا
الرفاهية والسمنة والخمول عوامل تزيد من احتمالات الإصابة
«الغذاء والدواء» تضبط مواد غذائية ملوثة ب»الديدان»
واس - الرياض
ضبطت الهيئة العامة للغذاء والدواء أكثر من 2000 كجم من الحلويات منتهية الصلاحية ملوثة بالديدان، وأكثر من 1600 كجم من التمور، ومواد غذائية أولية تدخل في صناعة التمور بالإضافة إلى 145 كجم من المضافات الغذائية التي تدخل في صناعة منتجات الكيك والشكولاتة، منتهية الصلاحية. كما ضبطت الهيئة عن طريق مفتشيها التابعين للإدارة التنفيذية للرقابة على الأسواق المحلية، خلال جولات قامت بها في مدينتي الرياض وجدة، زيوت طبخ وعبوات مايونيز وحليبًا ومواد غذائية فاسدة.
جاء ذلك في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني (www.sfda.gov.sa).
الصحة: 38 حالة كورونا بالمملكة في شهر ونصف منها 17 بالطائف
اتهام الإبل بنقل الفيروس يتجدد
واس - الرياض
أكدت وزارة الصحة أن فيروس كورونا (متلازمة الشرق الأوسط التنفسية) لا يزال يشكل تهديدًا على الصحة العامة في المملكة، حيث سجلت حوالى 38 حالة مؤكدة على مستوى المملكة منذ الخامس من شهر سبتمبر وفقًا لإحصائيات الوزارة.
وأبانت في بيان صحفي أمس أن مركز القيادة والتحكم بالوزارة، يسعى بوصفه الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفيروس ميرس كورونا، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في محافظة الطائف، حيث تم رصد 17 حالة تأكدت إصابتها بالفيروس منذ الخامس من شهر سبتمبر، لافتًا النظر إلى أن هذا التجمع للحالات تبيّن أنه قد بدأ بحالات مخالطة الإبل، ومن ثم انتقلت الإصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
وأوضح نائب رئيس مركز القيادة والتحكم بوزارة الصحة الدكتور أنيس سندي أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فيروس ميرس كورونا ينتقل عن طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه، مشيرًا إلى أن الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع المقبلة.
وبيَّن أن الوزارة عملت على تطوير وسائل وتدابير عدة، للتعامل مع الحالات المصابة بفيروس كورونا، بالتعاون مع الشركاء الدوليين كمنظمة الصحة العالمية ومركز التحكم ومراقبة الأمراض والوقاية منها الأمريكية، كما خصصت مستشفيات تعمل كمراكز مرجعية في معالجة فيروس كورونا، وتقديم علاج متخصص للمرضى، وبما يضمن سلامة العاملين في المجال الصحي من التعرض للفيروس، مفيدًا بأن التنظيمات في هذه الحالات تقضي بنقل المرضى لهذه الوحدات حال تأكد إصابتهم.
ولفت النظر إلى أن تطهير اليدين بالشكل الصحيح والالتزام بآداب السعال، من إجراءات السلامة البسيطة والضرورية في الوقت ذاته، والتي يجب على الجميع الالتزام بها، للتقليل من مخاطر الإصابة بعدوى الكورونا، كما يُنصح العامة بأخذ الحيطة والحذر عند مخالطة الجمال، والامتناع عن شرب حليبها غير المغلي أو التعامل مع لحومها، كما يتعين على من يضطر للاحتكاك بها ارتداء كمامة تستعمل مرة واحدة فقط، بالإضافة إلى رداء كامل يغطي الجسد والوجه لتجنب التعرض المباشر للفيروس.
يذكر أن العدد الكلي للحالات المؤكدة حتى تاريخه قد بلغ (780) حالة منذ شهر يوليو عام 2012، تماثل منها (435) حالة للشفاء، وتوفيت (333) حالة، بينما هناك (12) حالة تخضع للعلاج.
«كورونا» يوقف الاجتماعات والدورات في مجمع الملك فيصل بالطائف
المدينة - جدة
قررت إدارة مجمع الملك فيصل الطبي بمحافظة الطائف الغاء جميع الاجتماعات المجدولة وإيقاف أعمال اللجان الدورية والمحاضرات التدريبية كإجراء وقائي حفاظا على سلامة العاملين والمراجعين من انتشار عدوى مرض «كورونا» الذي سجل عدة حالات في المحافظة.
وطلب مدير المجمع الدكتور حسن عبده غويدي، في خطاب له، من جميع رؤساء الأقسام الطبية والتقنية والإدارية الالتزام بمضمون الخطاب حفاظا على سلامة الجميع.
وكانت وزارة الصحة أعلنت أمس الأول انه تم حصر 6 حالات مصابة ب«كورونا» مسجلة في الطائف كانت لمرضى يجرون غسيل الكلى في مستشفى الملك عبدالعزيز. وبيّنت الوزارة أن أولى هذه الحالات كان لها علاقة بالإبل، بالإضافة لحالتين لعاملتين صحيتين في مستشفى الملك فيصل، والحالات الباقية مكتسبة من مخالطة الإبل.
وأوضحت أنها ما زالت تسجل حالات متفرقة للإصابة بالفيروس، وهو ما يستدعي أهمية التقيد بالتدابير الوقائية للحد من انتشار المرض، وعدم مخالطة الإبل المصابة، وكذلك التشديد على إجراءات مكافحة العدوى في المنشآت الصحية. وأمام ذلك، تم الانتهاء من مراجعة وتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية.
"فوبيا كورونا" تقلص مراجعي المستشفى ومتسوقي المحلات بالطائف
المصابون خلال 4 أشهر 18 فقط
عواض الخديدي الطائف
تسببت «فوبيا كورونا» وما صاحبها من هلع في عزوف عدد من المواطنين والمقيمين عن مراجعة مستشفى الملك فيصل بالطائف، والذي يحتضن «مركز كورونا» وكذا مراجعي العيادات الخارجية وأقسام الطوارئ، كما طالت الفوبيا عزوف البعض عن التسوق في بعض المحلات التجارية والمولات والمطاعم، علمًا بأن المصابين بهذا المرض لم يتجاوز طوال 4 أشهر ال18 إصابة فقط.
وعلمت «المدينة» أن أعداد المراجعين قبل انتشار هذا الخوف المرضي من الإصابة والإعلان الرسمي عن بعض الحالات وقبلها انخفضت بنسبة 58% بالنسبة لأقسام الطوارئ، و50% لمرضى المواعيد في العيادات الخارجية.
وتسبب هذا الهلع والقلق غير المبرر في تخويف آخرين والذين انتقلت لهم عدوى نفسية إن صح التعبير من فوبيا الكورونا.
الى ذلك كشفت جولة ل»المدينة» عن اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة للحد من إصابات كورونا في مركز غسيل الكلي في مستشفى الملك عبدالعزيز، بعد أن تم إحضار أجهزة غسيل جديدة ودعم المركز الجديد للكلى بمستشفى الملك فيصل الجديد بها وتشغيل 20 جهازًا مما قلل من المرضى في مركز الملك عبدالعزيز وتحويلهم إلى مستشفى الملك فيصل، كما تم العمل على إيجاد مسافات مناسبة بين الأسرة في مراكز الغسيل الكلوي بعد التشغيل الجزئي لكلى مستشفى الملك فيصل، وفي القسم المخصص ل»الكورونا» في مستشفى الملك فيصل بالطائف تم تخصيص 30 غرفة مناصفة بين الرجال والنساء تحسبًا لأي حالات، حيث يتم على الفور إدخال أي حالة مشتبه فيها إلى غرفة مخصصة للعزل، حيث تحتوي كل غرفة على سرير واحد وتجهيزات طبية مستقلة لكل غرفة.
كما وفرت الشؤون الصحية أجهزة أشعة متنقلة في أقسام العزل من أجل عمل أي فحوصات إشعاعية دون الحاجة إلى نقل المريض بين الأقسام المختلفة، إضافة إلى توفير أجهزة غسيل كلوي خاصة للاستفادة منها في حالة وجود أي مريض مصاب بكورونا ويحتاج إلى غسيل كلوي، كما تم توفير أجهزة التعقيم والمنظفات على مداخل الأقسام والغرف الخاصة بالعزل.
أما المختبر المتنقل الذي تحمله شاحنة ضخمة ففقد تم تشغيله بالكامل من خلال كوادر مؤهلة تعمل على إخراج فحوصات المشتبه فيهم خلال 6 ساعات فقط، ويعتبر المختبر هو الأحدث من نوعه ويضم كل الأجهزة الطبية المتطورة التي تعمل خصيصًا على معرفة نوع المرض وتحديدا «كورونا».
يشار إلى أن عدد الحالات المصابة ب»كورونا» في الطائف خلال الفترة من بداية رمضان 1435 وحتى 1محرم 1436 وصل إلى 18 حالة فقط، بناء على الإحصائيات الموثقة من وزارة الصحة. من جهة أخرى، طالت فوبيا الكورونا والمخاوف من عدواها عزوف البعض عن التسوق في العديد من المحلات التجارية والمطاعم والسوبر ماركت والاسواق التجارية الشهيرة بحجة أنهم ربما يلتقطون عدوى طائشة في تلك المواقع، فيما واصلت الأكثرية تسوقها المعتاد دون هواجس أو مخاوف متوهمة في أذهان بعض المذعورين بلا مبرر.
السماح للطبيب السعودي بالعمل في القطاع الخاص
علي أحمد صحفان
يحظى الطبيب السعودي بثقة كبيرة في المجتمع مبنية على كفاءته العالية وأمانته وسمعته الجيدة, والحقيقة إنه قل ما تجد مثل هذه الثقة في أي مهنة أخرى في مجتمعنا, فقد أصبح الطبيب السعودي مطلباً لكافة المواطنين سواء في القطاع الحكومي أو القطاع الخاص وتجدهم يبحثون عنه في كل مستشفى فهو الخيار الأول.
والمجتمع هو الذي يحتاج للطبيب السعودي في المستشفيات الخاصة, كما هو في المستشفيات الحكومية والتي تمتد مواعيدها بالأشهر, والمريض لايحتمل كل هذا الوقت ليبحث عن علاج فيضطر للتوجه إلى المستشفيات الخاصة, والتي يرى فيها الكثير من المرضى أن بعض الأطباء فيها يتعاملون بطريقة تتجاوز أخلاقيات المهنة وأمانتها من إجراء تحاليل وفحوصات طبية لايحتاجها المريض إنما استنزاف لجيوبهم لزيادة دخل المستشفيات, ويرون في الطبيب السعودي انه محل الكفاءة والثقة والضامن الوحيد في الحصول على علاج بدون استنزاف مادي.
فلماذا وزارة الصحة تقف عائقاً أمام الطبيب السعودي في العمل في القطاع الخاص مع أن هناك أمراً ملكياً صدر عام 1427ه يقضي بالسماح للأطباء بالعمل في القطاع الخاص بعد انتهاء العمل الرسمي وفق ضوابط محددة, ولم ينفذ إطلاقاً.
فهل تعلم وزارة الصحة أن الطبيب السعودي ثروة وطنية ومطلب مجتمعي وضع ثقته في هذا الطبيب الذي صرفت عليه الدولة مبالغ طائلة لتعليمه وتأهيله، لمعالجة أبناء المجتمع بأيدٍ سعودية وبكفاءة عالية, فوجود الطبيب السعودي في القطاع الخاص أمر مهم وضروري، لأنه محل ثقة وأثبت جدارته وتميزه, ولأن ليس كل مريض يستطيع الحصول على موعد مع طبيب في مستشفى حكومي في الوقت المناسب.
فلماذا تتعامل الوزارة مع ثروة وطنية بهذه الطريقة ألا تخشى عليها أن تتسرب إلى الخارج, فتسرب الأطباء والمستشارين المميزين من المستشفيات الحكومية سيحدث نقصاً واضحاً في الكوادر الطبية السعودية المميزة, مما يعني أهمية الإسراع في تنفيذ الأمر الملكي الذي يضمن للطبيب المواطن كامل حقوقه, وفي المقابل تضمن وزارة الصحة المحافظة على أطبائها لاسيما المميزين منهم.
الأمل في معالي وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه أن يعيد للطبيب السعودي حقه في العمل بتنفيذ الأمر الملكي بالسماح لجميع الكفاءات الطبية والصحية الوطنية، بالعمل في القطاع الصحي الخاص، خارج وقت الدوام الرسمي، وفق ضوابط تضمن عدم الإخلال بمتطلبات عملهم الحكومي.
"الصحة": حالة وفاة بكورونا و 5 إصابات جديدة
المدينة - جدة
أعلنت وزارة الصحة اليوم الأربعاء، تسجيل 6 حالات إصابة مؤكدة بفيروس "كورونا" ل3 مواطنين من مدينتي الطائف وحفر الباطن يبلغ الأول من العمر (36 سنة)، والثاني (38 سنة)، والثالث (60 سنة)، كما تم تسجيل إصابتين أخرى لوافد ووافدة من مدينة الرياض يبلغ الوافد من العمر (54 سنة)، فيما تبلغ الوافدة من العمر( 30سنة). وأفصحت الوزارة عن حالة وفاة واحدة بالفيروس لوافد من مدينة الطائف يبلغ من العمر(84 سنة)، فيما لم تسجل أي حالة تماثل للشفاء.
ضبط ومصادرة 545 كيلو غرامًا من الأغذية الفاسدة بالأحساء
واس - الأحساء
ضبطت بلدية المبرز مؤخراً خلال برنامج المتابعة المستمرة للمحلات التجارية بالأحساء، أكثر من 545 كيلو غرامًا من المواد الغذائية الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك الآدمي، ووجّهت نحو 125 إنذارا لمحال مخالفة، فيما ضبطت 164 مخالفة صحية .
وأوضح رئيس بلدية المبرز بالإنابة المهندس حسن العليو، أن المواد المضبوطة التي تم إتلافها شملت 27 كيلو غرامًا من الخضروات، و 98 كيلو غرامًا من الأسماك، و 21 كيلو غرامًا من الدواجن، و 185 كيلو غرامًا من اللحوم، و 197 عينة مواد غذائية، و 12كيلو غرامًا من منتجات المخابز والدقيق .
من جانبه أكد وكيل الأمانة للخدمات المهندس عبدالله بن محمد العرفج، على أهمية أن يكون المواطن هو عين الرقيب للأمانة، مشيرًا إلى أن تعاون المواطن مطلب مهم في الإبلاغ عن الملاحظات والمخالفات عبر وسائل التواصل المتعددة .
ولفت النظر إلى أن برامج المتابعة والرقابة الصحية على المحال المتعلقة أنشطتها بالصحة العامة, تأتي انطلاقاً من دور البلديات الفرعية في مجال الرقابة العامة والصحية، للتأكيد على السلامة الغذائية لما يُقدم في محال الصحة العامة من أغذية، وما يُعرض فيها للاستهلاك الآدمي أو الأدوات المستخدمة في تقديم الخدمة لقاصديها، ومدى تطبيق الاشتراطات الصحية ونظامية العاملين بها، والتأكيد على خلوهم من الأمراض .
إتلاف نصف طن من اللحوم الفاسدة في عسير
واس - أبها
أتلفت إدارة الرقابة الشاملة بأمانة منطقة عسير أكثر من نصف طن من اللحوم والدجاج والخضار المجمدة غير الصالحة للاستهلاك الآدمي, بأحد متاجر بيع المواد الغذائية والاستهلاكية بمدينة أبها.
وأوضح مدير الرقابة الشاملة بالأمانة المهندس عبدالعزيز القحطاني، أن الإدارة تلقّت بلاغاً من مواطن عن وجود رائحة بإحدى العبوات الغذائية المجمدة, تم على أثره مباشرة الموقع من قبل فريق الرقابة الشاملة, حيث عثر على كميات كبيرة من المواد الغذائية الفاسدة بثلاجات العرض نتيجة سوء الحفظ.
وأكد أنه جرى مصادرة الكميات المضبوطة وإتلافها وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات على المتجر, مهيباً بالجميع بضرورة الاتصال على الرقم 940 في حال وجود ملاحظة صحية أو مهنية مخالفة.
إشادة عالمية بإجراءات المملكة ضد «إيبولا»
? عبدالرحيم بن حسن (جدة)
كشف مصدر مسؤول عن عدم تسجيل أي ملاحظات من قبل منظمة الصحة العالمية على آلية العمل المتبعة في منع تسرب الأمراض الوبائية من منافذ المملكة إلى الداخل خاصة ما يتعلق ب«إيبولا».
وأوضح المصدر أن لجنة من المنظمة اطلعت أثناء زيارتها على طرق العمل المتبعة، لافتا إلى أن الوزارة استعدت لمنع تسرب الأمراض الوبائية من خلال تنفيذ عدد من الإجراءات الاحترازية، أشادت بها المنظمة العالمية.
وأشار إلى أنه تم زيادة الطواقم الطبية، وأعداد الأطباء والكوادر المتخصصة إلى جانب تطبيق إجراءات الحجر الصحي للتأكد من سلامة الحالة الصحية للقادمين.
توحيد إجراءات التوظيف في برامج الصحة
? عبدالعزيز الحارثي (الطائف)
أحالت وزارة الصحة كافة إجراءات التوظيف والتعيين في مختلف إداراتها إلى إدارة التشغيل الذاتي، بدلا من أن تكون مستقلة بذاتها، وذلك بهدف اختيار الكوادر المميزة وتوحيد سياسيات واجراءات العمل.
وكشفت ل«عكاظ» مصادر أن وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه، وجه بتوحيد إجراءات التوظيف والتعيين في برامج الوزارة بربطها مع الإدارة العامة لبرامج التشغيل الذاتي، وبينت المصادر أن هذا الإجراء يأتي رغبة في توحيد سياسات وإجراءات العمل بين هذه البرامج أسوة بما هو معمول به على مستوى مستشفيات التشغيل الذاتي، وخصوصا في إجراءات التوظيف والتعيين، وذلك بإحالة كافة البرامج إلى الإدارة العامة لبرامج التشغيل الذاتي حتى يمكن الاستفادة من الميزانية المخصصة لها لتحقيق ما تتطلع إليه في اختيار الكوادر المتميزة لشغل الوظائف في الوزارة.
تحذيرات متأخرة من كورونا بمستشفيات الطائف
عبدالعزيز الربيعي (الطائف)
جاءت احترازات وزارة الصحة وتوعيتها للمرضى والمراجعين وتحذيراتها من فيروس كورونا في مستشفيات الطائف متأخرة، وذلك بعد أكثر من 20 يوما على ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في المحافظة، حيث استنفرت صحة الطائف أمس طاقاتها بوضع ملصقات ولوحات إرشادية في ممرات تخصصي الملك عبدالعزيز لتحذير المواطنين من المراجعين من هذا الفيروس، وكان من المفترض أن تكون الإرشادات والتحذيرات منذ وقت مبكر.
وانتقد عدد من مراجعي تخصصي الملك عبدالعزيز بالطائف تلك الإجراءات المتخذة حيال المراجعين والتوعية المتأخرة، مستذكرين ما حدث في مستشفيات جدة عندما جندت الوزارة منسوبيها لمواجهة الموقف.
كما انتقد المراجعون تضارب الوزارة تجاه الإبل، حيث أكدت في وقت سابق أنها مصدر رئيس للإصابة بالفيروس، فيما جاءت ملصقاتها التحذيرية والإرشادية معاكسة لتأكيداتها السابقة حول انتقال الفيروس (يعتقد أن يكون بسبب مخالطة الجمال).
واكتفى المتحدث الرسمي لصحة الطائف سراج الحميدان في إجابته على سؤال «عكاظ» بالقول: هناك احترازات تنفذها الشؤون الصحية لتوعية المواطنين ومراجعي المستشفيات.
«أمل جدة» ينفي علاج أسرة من الإدمان
? حسين هزازي (جدة)
نفت إدارة مستشفى الأمل في جدة، ما تم تداوله حول وجود أسرة تتكون من أب وأم وطفلين أدمنوا مادة الكوكايين المخدرة، وطلب الزوجة للعلاج في المستشفى، كما نفت ما تداول حول أعداد الحالات التي يستقبلها مستشفى الأمل بجدة يوميا، مؤكدة أن الحالات التي تتردد على المستشفى وفق مواعيد مجدولة لمتابعة البرامج والأنشطة العلاجية وليست كما تم تداوله بأنها حالات جديدة.
من جهة أخرى، أوضح الأخصائي النفسي سليمان الزايدي أنه من الطبيعي أن يراجع المستشفى أسر يعاني أحد أفرادها من مشكلة الإدمان كمرض مزمن وقد يكون فرد أو أكثر في الأسرة الواحدة.
«الصحة»: كورونا لا يزال يشكل تهديداً
محمد داوود، عادل بابكير (جدة)
أعلنت وزارة الصحة في بيان صحفي امس أن مركز القيادة والتحكم بالوزارة، يسعى بوصفه الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفيروس ميرس كورونا، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في محافظة الطائف، حيث تم رصد 17 حالة تأكدت إصابتها بالفيروس منذ الخامس من شهر سبتمبر، لافتة النظر إلى أن هذا التجمع للحالات تبين أنه قد بدأ بحالات مخالطة الإبل، ومن ثم انتقلت الإصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
وأوضح نائب رئيس مركز القيادة والتحكم بوزارة الصحة الدكتور أنيس سندي أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فيروس ميرس كورونا ينتقل عن طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى اخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه، مشيرا إلى أن الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع القادمة.
تطوير وإحلال مستشفى القنفذة في 24 شهرا
إبراهيم المتحمي (القنفذة)
أرست صحة القنفذة مشروع إحلال البنية التحتية لمستشفى القنفذة العام على إحدى الشركات المتخصصة في هذا المجال، فيما تم تسليم المستشفى أمس، وذلك بتكلفة تجاوزت ال60 مليون ريال، ومدة المشروع 24 شهرا.
وأكد الناطق الإعلامي لصحة القنفذة إبراهيم محمد المتحمي أن العمل بهذا المشروع سيتم على مراحل لضمان عدم التأثير على سير العمل بالمستشفى الوحيد الذي يخدم مواطنين من جنوب الليث شمالا إلى حدود البرك جنوبا ما يعني كثافة سكانية عالية من المرضى والمراجعين تتجاوز ال300 ألف نسمة، مع انتهاء عمر المستشفى الافتراضي منذ أكثر من 5 سنوات.
وأوضح المتحمي أنه نظرا لوجود عدد من المرضى المنومين خاصة في قسم العناية المركزة، فإنه سيتم إحلال المستشفى على أجزاء حتى يتم نقل المرضى والمنومين، ولضمان تقديم الخدمة الصحية للمواطنين، وذلك حسب الخطط والجداول الزمنية المتفق عليها بين الإدارات المعنية بصحة القنفذة وبمتابعة شخصية من مدير الشؤون الصحية د.مصطفى جميل بلجون.
النفط متهم بقتل الرضع في ولاية «يوتا» الأمريكية
? عكاظ (جدة)
ربط باحثون بين عمليات التنقيب عن النفط في ولاية «يوتا» الأمريكية، وارتفاع نسبة وفيات الرضع في المناطق القريبة.
تقارير أمريكية قالت أمس إن هناك أدلة كبيرة على إمكانية أن يكون الهواء الملوث الذي ينتج من نحو 12 ألف بئر نفط وغاز، قد تسبب في ثلث الوفيات من الرضع بتلك المنطقة الغنية بمصادر الطاقة.
وقالت الباحثة في كلية الطب بجامعة ميزوري سوزان نيجل: الأمر حقيقي، هناك علاقة بين نسبة وفيات الرضع المرتفعة وآبار النفط.
وأضافت: الأبحاث الطبية أثبتت أن الهواء الملوث يضر بالأجنة، وحفر آبار النفط ينتج الكثير من الملوثات للهواء وهو أمر ثابت ومثبت علميا، وبالتالي فإن الهواء الملوث يتسرب عبر حاجز المشيمة إلى الجنين ليسبب تشوهات خلقية للقلب والدماغ والعمود الفقري.
كما أشارت نيجل إلى أنها بدأت بالفعل في دراسة تأثير المواد الكيميائية التي تستخدم في عمليات التكسير والحفر على فأرة حامل.
من جانبه، قال المختص بأبحاث الهواء في جامعة ولاية يوتا، سيث ليمان، إنه من الواضح أن هناك مشكلة في نوعية الهواء وصفائه بالمنطقة، ولكننا نحاول ان لا نثير الذعر.
وتوفر الشركات العاملة في التنقيب رواتب عالية لسكان المنطقة، مما يعني أن هناك صعوبات في القاء اللوم عليها في موضوع موت الرضع، بعد أن أصبحت مصدر دخل ثابت للمواطنين.
«التوعية الصحية والإعلام الجديد» ندوة ينظمها مستشفى العيون
الرياض - واس
ينظم مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون اليوم الندوة الثامنة للتوعية الصحية تحت عنوان "التوعية الصحية والإعلام الجديد"، بالتعاون مع الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة، والجمعية الخيرية للتوعية الصحية (حياتنا)، برعاية وزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه. وأوضح مستشار وزير الصحة المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني أنه تم اعتماد 15 ساعة تعليم طبي مستمر للندوة من قبل الهيئة السعودية للتخصصات، وسيحاضر في الندوة 23 مشاركاً من داخل وخارج المملكة (البحرين، مصر، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية وإيرلندا).
وبين الدكتور مرغلاني أن الندوة تهدف إلى التعريف بالإعلام الجديد وكيفية استثماره بطرق علمية في برامج وأنشطة التوعية الصحية وتعزيز الصحة، وتبادل الخبرات والتجارب في مجال التوعية الصحية والإعلام الجديد.
المدينة الطبية بجامعة الملك سعود تشدد على ضرورة إجراء الفحص الدوري لسرطان الثدي
جانب من الفعاليات جانب من الفعاليات
الرياض - محمد الحيدر
شدد عميد كلية الطب والمشرف على المستشفيات الجامعية بجامعة الملك سعود الدكتور فهد الزامل على ضرورة أن تحرص المرأة على عمل فحوصات دورية بالمراكز المتخصصة، وذلك للكشف المبكر عن سرطان الثدي بهدف معرفة الإصابة في مراحلها المبكرة والذي يساعد على الاستجابة السريعة للعلاج وسرعة التعافي والتخلص من المرض في حال وجوده.
جاء ذلك خلال افتتاحه أمس ببهو العيادات بالمدينة الطبية الجامعية، المعرض التوعوي الخاص بسرطان الثدي والذي ينظمه مركز التثقيف الصحي بالمدينة الطبية بالجامعة.
كما ذكر رئيس مركز التثقيف الصحي بالمدينة الطبية الجامعية ورئيس اللجنة المنظمة للمعرض الدكتور سليمان الشمري أن المعرض يهدف إلى توعية المرأة في المقام الأول بأهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي من خلال المراكز المتخصصة، وتدريبهن على الأساليب الصحيحة للكشف عن سرطان الثدي بالمنزل، ودعم قدرات المُثَقِفين الصحيين، والتعريف بدور الجمعيات في مساندة مريضات سرطان الثدي وأسرهم.
من جهتها قالت أخصائية الصحة العامة والتثقيف الصحي حنان العنزي أنه من الملاحظ ارتفاع نسبة الإصابة بسرطان الثدي بالمملكة حيث تشكل حوالي 27% من مجموع حالات السرطان المكتشفة حديثاً بالمملكة، مضيفةً أن النسبة العظمى من الحالات يتم اكتشافها في مراحلها المتأخرة. وقالت منسقة التثقيف الصحي الأستاذة أريج باهمام أن المعرض لا يستهدف المرأة فقط بل يمتد الى الكوادر الصحية العاملة في مجال طب المرأة، إضافةً إلى إطلاع الجمهور على الأساليب الحديثة والأجهزة المستخدمة في الكشف عن سرطان الثدي، مقدمةً دعوتها لكافة شرائح المجتمع لزيارة الجناح والاطلاع على أحدث ما توصل اليه العلم في هذا المجال.
«التخصصي» ينتج 3 مُرَكبات صيدلانية جديدة لتشخيص الأورام السرطانية
الرياض – محمد الحيدر
تمكن مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض من إنتاج ثلاثة مُرَكبات صيدلانية تستخدم في مجال الطب النووي لتشخيص بعض أنواع الأورام السرطانية، في خطوة تستهدف توفير سبل جديدة لتشخيص المرضى بدقة عالية.
وأكد المشرف العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور قاسم القصبي أن المستشفى تمكن من إنتاج المُرَكبات الصيدلانية الثلاثة بجودة عالية تتماشى مع المعايير الدولية، وقد تم الاستفادة منها لتشخيص المرضى بواسطة التقنيات المتطورة لقسم الطب النووي بالمستشفى، مشيراً إلى الاستخدامات المتعددة لهذه المُرَكبات في التشخيص والمتابعة لحالات الأورام السرطانية كأورام الدماغ والرئة والبروستات والعظام.
وأوضح أن إنتاج المُرَكبات الثلاثة في المستشفى التخصصي كان خطوة جوهرية في سبيل إيجاد طرق تشخيصية جديدة بالغة الدقة لم تتوفر في المستشفى سابقاً، مشيراً إلى أن إمكانية استيراد هذه المركبات من خارج المملكة لم يكن متاحاً نظراً لقصر مدة فعالياتها الإشعاعية التي لا تتجاوز الساعتين، لافتاً إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار سعي المستشفى لتوفير أفضل الخدمات التخصصية للمرضى، مشيراً إلى أن المركبات الثلاثة الجديدة تعد إضافة مهمة إلى المُرَكبات الأخرى التي دأب المستشفى على إنتاجها منذ سنوات عدة.
وأشار الدكتور القصبي إلى أن قسم السايكلترون والصيدلانيات المشعة بمركز الأبحاث في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض يمتاز بخبرة عريقة تجاوزت ثلاثة عقود في هذا المجال الحيوي. ويتوافر القسم الذي شهد توسعة كبيرة مؤخراً على تقنيات متطورة وطاقم متميز من علماء الأبحاث الذين يمتلكون الخبرة والكفاءة في هذا التخصص.
من جانبه، أوضح كبير علماء الأبحاث ورئيس الفريق المنتج لهذه المركبات بقسم السايكلترون والصيدلانيات المشعة بمركز الأبحاث الدكتور محمد بن حسين القحطاني أن إنتاج هذه المُرَكبات الصيدلانية المرقمة بالفلورين المشع (F-18) مر بعدة مراحل شملت توفير التجهيزات والمواد الأساسية اللازمة، وتدريب الفنيين والأخصائيين، بالإضافة إلى إجراء الاختبارات الدقيقة والمستفيضة للتأكد من مطابقة المنتجات للجودة المطلوبة لمثل هذا النوع من المواد، موضحاً أن هذه المُرَكبات الصيدلانية تستخدم من خلال حقنها في المريض ومن ثم تصويره عبر تقنيات الطب النووي للتعرف على الورم بشكل دقيق.
وأشار إلى أن المركبات التي أنتجها "التخصصي" شملت مركب الصوديم فلورايد المرقم (Na18F) وهو مصرح من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ويستخدم في المجالات التشخيصية عالمياً وبالتحديد في التشخيص المبكر لأورام العظام ولتحديد مدى انتشارها في الهيكل العظمي، وتقييم وجود مضاعفات مثل الكسور والضغط على الحبل الشوكي، إضافة إلى رصد الاستجابة للعلاج. أما المركبان الآخران ميثايل الكولين [18F]Fluoromethylcholine وكذلك الفلورثيميدين [18F]Fluorothymidine فيستخدمان تشخيصياً كمركبات بحثية لأمراض الأورام السرطانية المختلفة في الدماغ والرئة والبروستات بواسطة التصوير الطبقي البوزيتروني (PET).
وأوضح الدكتور القحطاني أن الفريق العلمي الذي عمل على إنتاج هذه المركبات الصيدلانية ضم عدة تخصصات هندسية وكيميائية وصيدلانية وبيولوجية، معرباً عن تقديره للجهود الكبيرة التي بذلها زملاؤه حتى نجاح الإنتاج.
في ندوة تنطلق اليوم في الرياض برعاية وزير الصحة
جهات حكومية وخاصة تبحث دور الإعلام الجديد في التوعية الصحية
الرياض - محمد الحيدر
في مساعي حثيثة تبذلها الجهات المعنية لتعزيز دور الإعلام الجديد في التوعية الصحية، تنطلق اليوم في العاصمة الرياض وبرعاية معالي وزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه، فعاليات الندوة الثامنة للتوعية الصحية التي ينظمها مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بالتعاون مع الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة، والجمعية الخيرية للتوعية الصحية (حياتنا) تحت عنوان "التوعية الصحية والإعلام الجديد" بمشاركة واسعة من الخبراء والمختصين في الشأن الصحي والإعلامي.
ونوه مستشار معالي وزير الصحة المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني، بموضوع الندوة وأهميتها كونها تتطرق لدور الإعلام الجديد في التوعية الصحية، في وقت تشهد فيه هذه الوسائط الإعلامية تطورا كبيرا وانتشارا، ما يستدعي بحث دورها ومشاركتها في التوعية الصحية، مشيراً إلى انه تم اعتماد 15 ساعة تعليم طبي مستمر للندوة من قبل الهيئة السعودية للتخصصات.
وكشف عن مشاركة نحو 23 محاضرا من داخل وخارج المملكة (البحرين، مصر، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية وآيرلندا ) في فعاليات الندوة حيث سيثرون بخبراتهم ساحة المناقشات والمحاورات بغية الوصول لتصورات عملية تعزيز دور الإعلام الجديد في التوعية الصحية.
وحول أجندة الندوة قال مرغلاني، إنها تهدف إلى التعريف بالإعلام الجديد وكيفية استثماره بطرق علمية في برامج وأنشطة التوعية الصحية وتعزيز الصحة، وتبادل الخبرات والتجارب في مجال التوعية الصحية والإعلام الجديد.
صحة الرياض تطرح خدمة (قيمني) لقياس رضا المرضى عن الوجبات الغذائية
الرياض - نايف آل زاحم
أعدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض مشروعاً متكاملاً لتحسين مستوى الخدمات الغذائية في مستشفيات وزارة الصحة، يعتمد على تحقيق أفضل استفادة من أنظمة الحكومة الالكترونية في متابعة خدمات التغذية التي تقدم للمرضى في جميع المستشفيات وقياس درجة رضاهم عنها، ويهدف البرنامج أو المشروع والذي أطلق عليه مسمى (تغذية) إلى الارتقاء بجودة الأداء في جميع أقسام التغذية بالمستشفيات من خلال ربطها آلياً بإدارة التغذية بصحة الرياض، والتي تولت إعداد وتصميم البرنامج مما يسهل أعمال المتابعة اليومية لخدمات التغذية، والحصول على كافة المعلومات والبيانات المتعلقة بهذه الخدمات آلياً وعن بعد في أسرع وقت ممكن وسرعة انجاز الأعمال عبر قاعدة بيانات واحدة للاستعلامات والدراسات والخطط المستقبلية.
ويتيح البرنامج الجديد رابطاً للتعرف على رأي المرضى حول الوجبات المقدمة لهم عن طريق خدمة (قيمني) وتطبيق معايير الجودة والسلامة الغذائية في جميع المنتجات الغذائية التي تقدم داخل المستشفيات بالإضافة إلى سرعة انجاز المستخلصات المالية والتقارير الفنية الخاصة بمتعهدي الأغذية، وحصر أعداد المرضى والمستحقين لخدمات التغذية.
ويمكن برنامج (تغذية) من تقديم عدد من الخدمات الأخرى تشمل متابعة تنفيذ عقود خدمات التغذية بالمستشفيات وتقييم الأداء في أقسام التغذية، وخدمات التوظيف الالكتروني، وكذلك متابعة شؤون الموظفين العاملين لدى متعهدي التغذية، وتوفير كافة النماذج والاستمارات والنشرات ومسابقات التوظيف والتقارير الفنية للمتعهد.
وتتولى إدارة التغذية بصحة الرياض وفقاً لهذا المشروع مهام التخطيط والإشراف والمتابعة، والتنسيق مع إدارات المستشفيات المستهدفة بشأن آليات تشغيله، وتقديم الدعم الفني لذلك، ومنح صلاحية إدخال البيانات لرؤساء أقسام التغذية بالمستشفيات، وتنفيذ كافة التجهيزات الفنية على ضوء تحديد الاحتياجات الخاصة لتطبيق البرنامج، والذي تحقق بنجاح في المرحلة التحضيرية للمشروع، بالإضافة إلى وضع إستراتيجية للتدريب لتحقيق أفضل استفادة منه فور بدء مرحلة تطبيقه بالكامل في جميع المستشفيات.
«الصحة» تنشئ وحدة تمكين الكفاءات
الرياض - واس
أنشأت وزارة الصحة في إطار الخطوات التطويرية وحدة تمكين الكفاءات، ترتبط مباشرة بوزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه، وتم تكليف الدكتور عماد بن علي الجحدلي نائباً لرئيسها.
وأوضح نائب رئيس وحدة تمكين الكفاءات الدكتور عماد الجحدلي، أن الإدارة ستعمل على استراتيجيات استقطاب القياديين، والقوى العاملة المتميزة، وستقوم بتوزيع الكفاءات بالتنسيق مع المرافق المختلفة لوزارة الصحة وفقاً لضوابط ومعايير رفيعة المستوى.
وبين أن القرار يأتي بناءً على ما تقتضيه مصلحة العمل ورغبة من وزير الصحة المكلف في ضمان إدارة التحديات الصحية عبر اتباع نهج شامل ومنظم تمشياً مع الخطوات التطويرية التي تشهدها مرافق وخدمات الوزارة كافة.
المزروع يؤكد : نجحنا في الحد من المرض بنسبة تزيد على 99%
اتحاد الأطباء المسلمين يطلق نداء لتحسين صحة الأطفال في العالم
وجّه "اتحاد الاطباء المسلمين "، المنظمة العالمية غير الربحية التي تأسست في العام 1981 لتطوير العمل الطبي الإسلامي وتبادل الخبرة والمعرفة بين أخصائيي الرعاية الصحية المسلمين بمختلف أنحاء العالم ، نداءً لكافة الأطباء المسلمين لتوحيد جهودهم في سبيل مكافحة مرض شلل الأطفال وتحسين صحة الأطفال، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمرض شلل الأطفال الذي صادف الجمعة 28 ذو الحجة لعام 1435 هجرية. وتُوقّع مجموعة كبيرة من الأطباء المسلمين من مختلف أنحاء العالم على "نداء الأطباء المسلمين لمكافحة شلل الأطفال وتحسين صحة الأطفال"، والذي يحتوي على عددٍ من الخطوات التي يتوجب على القادة والجهات المعنية في العالم الإسلامي، اتباعها للقضاء على مرض شلل الأطفال.
وأكد الدكتور يعقوب المزروع، الأمين العام لمجلس الخدمات الصحية أن هذا الجهد الطيب ل "اتحاد الأطباء المسلمين" يستحق التقدير والدعم.
وقال : لقد شارف المجتمع الدولي على القضاء بشكل كلي على مرض شلل الأطفال عالمياً، ونجحنا في الحد من حالات الإصابة بهذا المرض بنسبة تزيد على 99%، ولكن هنالك نسبة ضئيلة متبقية في منطقة الشرق الأوسط. ومن هنا، يتوجب علينا أن نوحد صفّنا للقضاء على شلل الأطفال تماماً، ونناشد كافة الأطباء المسلمين أن يعملوا سوياً لنقضي على هذا المرض الذي أصبح من السهل التحصن ضده.
وأضاف: "انسجاماً مع مبادئ عقيدتنا الإسلامية السمحة، فإنه من واجبنا العناية بصحة الأطفال والحفاظ على سلامتهم وتحسين جودة حياتهم. ويقع على عاتقنا كأطباء توفير الرعاية والدعم اللازمين للأطفال ونشر الوعي بين العائلات حول أهمية تطعيم الأطفال ضد مرض شلل الأطفال، ودعم حقوق مجتمعاتنا في الحصول على خدمات رعاية صحية عالية الجودة." ويبذل كبار العلماء في العالم الإسلامي دوراً محورياً في دعم المساعي الرامية لتحصين الأطفال والارتقاء بمستوى صحتهم. فعلى سبيل المثال، أصدر مجمع الفقه الإسلامي الدولي في جدة والعديد من كبار العلماء المسلمين من مختلف أنحاء العالم، ما يقارب ثلاثين فتوى شرعية تنادي بسلامة وأمان لقاحات شلل الأطفال. كما أصدرت المجموعة الاستشارية الإسلامية، برئاسة إمام المسجد الحرام في مكة، تصريحًا دعمت فيه استخدام اللقاحات. وساهمت مجموعة من المتبرعين من العالم الإسلامي في دعم المساعي الرامية للقضاء على مرض شلل الأطفال، بمن فيهم دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والبنك الإسلامي للتنمية، إلى جانب العديد من الجهات الخيرية الإسلامية. وقد بات العالم على وشك القضاء على مرض شلل الأطفال، حيث انخفضت حالات الإصابة بهذا المرض بنسبة 99% منذ العام 1988، وقد شهد هذا العام تحديداً تقدماً كبيراً في الجهود الرامية للقضاء على هذا المرض شديد العدوى. فلم تُسجَّل في نيجيريا وأفغانستان، اللتين تُعتبران إحدى الدول الثلاث التي لا زالت تعاني من مرض شلل الأطفال، سوى ست حالات واثنتي عشرة حالة على التوالي اعتباراً من شهر أكتوبر 2014. وقد نجحت كل من العراق وسورية في كبح تفشّي المرض حتى في خضم الصراع الدائر في كلا البلدين.
ولا زال مرض شلل الأطفال يصيب الأطفال في عدد من الدول، مثل نيجيريا وأفغانستان والعراق والباكستان وسورية. وتستحوذ باكستان على أكثر من 80% من عدد الإصابات العالمية بهذا المرض كما في أكتوبر 2014، ولا تزال تُعد أكبر مُصدِّر للمرض في العالم، حيث تم اكتشاف أكثر من 200 حالة فيها خلال هذا العام وحده. جدير بالذكر أن عددًا من الأطباء قد قاموا بالفعل بالانضمام إلى الحملة، منهم: الدكتور يعقوب بن يوسف المزروع، الأمين العام لمجلس الخدمات الصحية للمملكة العربية السعودية؛ والدكتور موسى بن محمد نورالدين، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة في كلية سايبرجايا الجامعية للعلوم الطبية في ماليزيا؛ والدكتور طارق شيما، مؤسس والرئيس التنفيذي للمؤتمر العالمي الإسلامي للأعمال الخيرية؛ والدكتور سانيا نيشتار، مؤسس ورئيس مؤسسة هارتفايل بالباكستان؛ والدكتور جمال سرور، مدير المركز الإسلامي الدولي للدراسات والأبحاث السكانية في جامعة الأزهر في جمهورية مصر العربية. وأضاف الدكتور المزروع، "لا زال مرض شلل الأطفال متفشياً في بعض البقاع في العالم الإسلامي، ولكن بوسعنا القضاء عليه كلياً. واناشد زملاءنا الأطباء في مختلف الدول المسلمة للانضمام إلى حملتنا وجهودنا العاجلة للقضاء على مرض شلل الأطفال وحماية أطفالنا من كافة الأمراض التي يمكن الوقاية منها من خلال التطعيم."
ختام فعاليات المؤتمر العالمي السادس بمركز الأميرة نورة بنت عبدالرحمن الفيصل
السجل السعودي للأورام: احتمالات الإصابة بسرطان الثدي ستزداد بنحو 350%
الجندي يكرم رئيس مركز الأورام الجندي يكرم رئيس مركز الأورام
جدة - ياسر الجاروشة
اختتمت أمس فعاليات المؤتمر العالمي السادس لأورام الثدي والذي نظمه مركز الأميرة نورة بنت عبدالرحمن الفيصل للأورام والتي استمرت يومين، بحضور 900 مشارك. ومتحدثين عالميين رواد من الولايات المتحدة الأمريكية، أستراليا، انجلترا.. ناقشوا فيه آخر التطورات في تشخيص وعلاج سرطان الثدي. ومن أهداف المؤتمر - بحسب ما أعلنه المنظمون - فتح قنوات للتعاون بين الأطباء السعوديين والأطباء المهنيين من الخارج لعلاج مرضى السرطان وكذلك تقوية العلاقات بين القائمين لعلاج مرض السرطان وتوحيد طرق العلاج بين الأطباء في المملكة العربية السعودية وبلدان العالم المتطورة في هذا المجال وكذلك توطيد العلاقات مع الباحثين للحصول على افضل النتائج. وناقش 12 متحدثا عالميا 24 جلسة علمية خلال يومين واعتمدت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية 30 ساعة علمية لهذا المؤتمر ومن أهم المحاور التي نوقشت في المؤتمر: أنسجة الثدي. جراجة أورام الثدي.العلاج الإشعاعي.سرطان الثدي الوراثي.حيوية سرطان الثدي وتشخيصه.مراحل سرطان الثدي المبكرة.سرطان الثدي المتقدم.
الجدير بالذكر أن فعاليات الشهر التوعوي لسرطان الثدي بدأت 14أكتوبر 2014م تحت شعار "الوقاية هي الغاية" حيث أوضح الدكتور متعب الفهيد استشاري أورام الثدي أنه تم اختيار الشعار هذا العام حيث أظهر السجل السعودي للأورام أن سرطان الثدي هو الاكثر شيوعاً بين الاناث في المملكة العربية السعودية، اذ يمثل 25% كما أظهر أن متوسط العمر عند التشخيص يبلغ 47 سنة، كما يتم تشخيص المرض في المرحلة الثانية والثالثة في اكثر من 50%،كما تشير جميع البيانات مؤخراً الى ان سرطان الثدي يشكل عبْئاً رئيسياً على الصحة العامة في المملكة اذ انه من المتوقع ان تزداد معدلات الاصابة بسرطان الثدي مستقبلا الى حد كبير فقد اظهرت دراسة حديثة أن احتمالات الإصابة بسرطان الثدي ستزداد بنحو 350% وان نسبة الوفاة من هذا المرض ستزداد بنسبة 160% خلال السنوات العشر القادمة وبالتالي سيشكل عبئاً اكبر على تكاليف الرعاية الصحية في المملكة نظرا للمتغيرات الاجتماعية الراهنة كالرفاهية، الخمول والكسل، السمنة، النمو المتزايد في عدد السكان، وكان من ضمن الفعاليات إقامة معرض طبي في مدينة الملك عبد العزيز الطبية بجدة، والذي هدف إلى التوعية بأعراض وعلامات الإصابة بأورام الثدي، كما تم من خلاله التعريف بأهمية الماموغرام، إضافة إلى يوم توعوي للجميع في فندق الإنتركونتيننتال بحضور رئيس مركز الأميرة نورة بنت عبدالرحمن للأورام الدكتور واصل جستنية كما اشترك فيه العديد من الجمعيات والهيئات المعنية بهذا المجال وتخلله محاضرات توعوية موجهة للعامة، وكان هناك حوار مفتوح بين المتحدثيين والجمهور، كما تم تنظيم معرض تثقيفي بمركز الرد سي مول لتوعية فئات المجتمع واقامة المسابقات وتوزيع الجوائز.
وفي ختام الفعاليات تم تكريم الجهات المساهمة وقدمت اللجنة المنظمة هدية تذكارية لسعادة المديرالتنفيذي للخدمات الطبية بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالقطاع الغربي الدكتور/ منصور بن أحمد الجندي لتشريفه حفل الافتتاح.
بمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية
مدينة الملك عبدالله الطبية تقيم معرضاً عن سرطان الثدي
مكة المكرمة - تركي السويهري
تقيم مدينة الملك عبدالله الطبية ممثلة في قسم الأشعة التشخيصية غداً الأربعاء الحفل السنوي لبرنامج "الكشف المبكر لأورام الثدي" تحت شعار "لا تترددي نحن معاك"، بحضور مدير عام التربية والتعليم في منطقة مكة المكرمة محمد الحارثي.
ويهدف البرنامج إلى توعية سيدات مكة المكرمة وتعريفهن بأهمية الكشف المبكر والتقليل من الإصابة بسرطان الثدي من خلال كشفه مبكرا وتحديد أسباب الإصابة وطرق علاجها من خلال برامج توعوية سيتم إقامتها ويصاحبها معرض وورش عمل.
وأوضحت رئيسة قسم الأشعة التشخيصية في مدينة الملك عبدالله الطبية الدكتورة إلهام بن عبدالملك راوة أن الفعاليات تبدأ من التاسعة صباحاً يوم الأربعاء وحتى الرابعة مساءً في قاعة الملك عبدالله بالشؤون الأكاديمية، وسيصاحب ذلك معرض توعوي في الطابق الأول بمبنى الشؤون الأكاديمية، ويتضمن اليوم التوعوي أيضاً عدداً من المحاضرات التوعوية وطرق التشخيص والعلاج والذي يهدف لرفع المستوى المعرفي لدى السيدات.
وقالت د. راوة: "يشتمل المعرض على ورش عمل وموضوعات متعددة عن الفحص المبكر، والتعريف بوحدة الفحص المبكر في المدينة الطبية، وطرق التشخيص والعلاج"، لافتة إلى أن هناك أركاناً توعوية للفحص الذاتي وأعراض سرطان الثدي وكيف تجعل المرأة من الفحص روتين في حياتها، والغذاء والسرطان وطرق الوقاية، وركن أشعة الماموجرام، وركن الخدمة الاجتماعية تحت شعار "لأنك غالية" وعيادة رعاية المدخنين وطرق الإقلاع من التدخين وغيرها من الفعاليات.
وأضافت: "يشارك في المعرض وزارة التربية والتعليم بمواضيع توعوية للسيدات والشؤون الصحية في العاصمة المقدسة ومشاركة فعالة من هيئة الهلال الأحمر تقدمها الدكتورة ابتسام المنيعي والنادي العلمي لجمعية أم القرى، وجامعة أم القرى وجمعية أم القرى الخيرية النسائية وجمعية زهرة، والصحة العامة "التوعية النسائية بمكة المكرمة"، وجمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة".
وشددت على أن أهمية برنامج توعية السيدات وتعريفهن بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وأهمية إجراء فحص الماموغرام سنوياً لكل سيدة تتجاوز سن الأربعين أو لديها تاريخ وراثي بالمرض.
ويأتي هذا البرنامج ضمن احتفال العالم في أكتوبر من كل عام بشهر التوعية بسرطان الثدي، خاصة أنه ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعاً في العالم، والأكثر شيوعاً بين النساء حتى الآن؛ حيث تُقَدّر حالات الإصابة الجديدة بسرطان الثدي (1670000) حالة، شُخّصت في عام 2012، بواقع 25% من حالات السرطان.
وفي تقرير صدَر عن المركز الوطني للإعلام والتوعية الصحية، بين أن سرطان الثدي هو السبب الخامس للوفاة من السرطان عموماً (522000 حالة وفاة)؛ بينما هو السبب الأكثر شيوعاً للوفاة بالسرطان بين النساء في الدول الأقل نمواً (324000 حالة وفاة، و14.3% من الكل)، والسبب الثاني للوفاة بالسرطان في الدول الأكثر تقدماً (198.000 حالة وفاة 15.4%) بعد سرطان الرئة.
..و36 وظيفة صحية بجامعة الملك خالد
أعلنت جامعة الملك خالد توفر 36 وظيفة صحية شاغرة للأطباء والصيادلة والفنيين والمراد شغلها عن طريق المسابقة الوظيفية.
وتشمل الوظائف الرجال والنساء في تخصصات أطفال، وباطنية ، وجراحة عامة، ونساء وولادة، وعيون، وأنف وأذن وحنجرة، ومسالك بولية، وطب أسرة، وطب عام، كما تشمل تخصصات مختبرات طبية، وتمريض، وصيدلة، وسكرتير طبي، وفقاً للائحة الخدمة المدنية بالمسميات الموضحة بالإعلان. وأوضح عميد شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين الدكتور عبدالله بن هادي القحطاني، أن على الراغبين في التقديم على الوظائف الدخول على الرابط http://itc-ahmadwa.kku.edu.sa/healthemployment، ابتدءًا من يوم الأحد القادم ولخمسة أيام.
«محمد» و«نورة» يسيطران على أسماء مواليد العام الماضي
أظهرت إحصائية صادرة عن مركز المعلومات الوطني اليوم، أن أكثر أسماء الذكور تداولاً وشعبية بين مواليد المملكة خلال العام المنصرم 1435ه، حملت اسم (محمد) كأكثر الأسماء تداولاً، تلاه اسم (عبدالله)، ثم (عبدالعزيز).
بينما سجل اسم (نورة) أكثر أسماء الإناث تداولاً وشعبية في أوساط مواليد المملكة من الإناث، تلاه اسم (جوري)، ثم اسم (ساره).
السرية التامة مطلب مهم ولا نتنازل عنه..
مستشفى الأمل بجدة: الأخبار المتداولة عن عدد الحالات التي نستقبلها.. غير صحيحة
جدة - عبدالله الزهراني: أوضحت إدارة مستشفى الأمل بجدة, إن الأخبار المتداولة حول عدد الحالات التي يستقبلها المستشفى, يومياً غير صحيح , وأن الحالات التي تتردد على المستشفى إنما هي تأتي وفق مواعيد مجدولة من السابق لمتابعة البرامج والأنشطة العلاجية, وليست كما يتم تداوله بأنها حالات جديدة. وفي هذا الصدد أوضح الأخصائي النفسي الأستاذ سليمان الزايدي, مدير الخدمة المجتمعية والمتحدث الرسمي بالمستشفى بقوله : إنه من الطبيعي أن تراجع المستشفى أسر يعاني أحد أفرادها من مشكلة الإدمان كمرض مزمن وقد يكون فرد أو أكثر في الأسرة الواحدة, وفي جميع الأحوال تشتمل الخطة العلاجية على خدمات العلاج الأسري, مما يستوجب حضور الأسرة للمشاركة في العملية العلاجية , وتتمتع جميع الحالات التي تراجع المستشفى بالسرية والخصوصية التامة, وهذا مطلب أساسي لا يتم التنازل عنه. أما ما يُثار حول وجود أسرة تتكون من أب وأم وطفلين, أدمنوا مادة الكوكايين المُخدرة, وأن الزوجة قد تقدمت للمستشفى طلباً للعلاج فهو خبر غير صحيح ..!.
تُستخدم في مجال الطب النووي للتشخيص الدقيق
التخصصي ينتج ثلاثة مُرَكبات صيدلانية جديدة لتشخيص الأورام السرطانية
الجزيرة - أحمد القرني: تمكَّن مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض من إنتاج ثلاثة مُرَكبات صيدلانية، تُستخدم في مجال الطب النووي لتشخيص بعض أنواع الأورام السرطانية، في خطوة تستهدف توفير سُبل جديدة لتشخيص المرضى بدقة عالية. وأكد معالي المشرف العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور قاسم القصبي أن المستشفى تمكَّن من إنتاج المُرَكبات الصيدلانية الثلاثة بجودة عالية، تتماشى مع المعايير الدولية، وقد تم الاستفادة منها لتشخيص المرضى بواسطة التقنيات المتطورة لقسم الطب النووي بالمستشفى. مشيراً إلى أن الاستخدامات المتعددة لهذه المُرَكبات في التشخيص والمتابعة لحالات الأورام السرطانية، كأورام الدماغ والرئة والبروستات والعظام. وأوضح أن إنتاج المُرَكبات الثلاثة في المستشفى التخصصي كان خطوة جوهرية في سبيل إيجاد طرق تشخيصية جديدة بالغة الدقة، لم تتوافر في المستشفى سابقاً. مشيراً إلى أن إمكانية استيراد هذه المركبات من خارج المملكة لم تكن متاحة نظراً لقصر مدة فعالياتها الإشعاعية التي لا تتجاوز الساعتين. لافتاً إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار سعي المستشفى لتوفير أفضل الخدمات التخصصية للمرضى، مشيراً إلى أن المركبات الثلاثة الجديدة تعد إضافة مهمة إلى المُرَكبات الأخرى التي دأب المستشفى على إنتاجها منذ سنوات عدة. وأشار الدكتور القصبي إلى أن قسم السايكلترون والصيدلانيات المشعة بمركز الأبحاث في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض يمتاز بخبرة عريقة، تجاوزت ثلاثة عقود في هذا المجال الحيوي. ويتوافر القسم الذي شهد توسعة كبيرة مؤخراً على تقنيات متطورة وطاقم متميز من علماء الأبحاث الذين يمتلكون الخبرة والكفاءة في هذا التخصص. من جانبه أوضح كبير علماء الأبحاث ورئيس الفريق المنتج لهذه المركبات بقسم السايكلترون والصيدلانيات المشعة بمركز الأبحاث الدكتور محمد بن حسين القحطاني أن إنتاج هذه المُرَكبات الصيدلانية المرقمة بالفلورين المشع (F-18) مر بمراحل عدة، شملت توفير التجهيزات والمواد الأساسية اللازمة، وتدريب الفنيين والأخصائيين، إضافة إلى إجراء الاختبارات الدقيقة والمستفيضة للتأكد من مطابقة المنتجات للجودة المطلوبة لمثل هذا النوع من المواد. موضحاً أن هذه المُرَكبات الصيدلانية تُستخدم من خلال حقنها في المريض، ومن ثم تصويره عبر تقنيات الطب النووي للتعرف على الورم بشكل دقيق. وأشار إلى أن المركبات التي أنتجها «التخصصي» شملت مركب الصوديم فلورايد المرقم (Na18F)، وهو مصرح من قِبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، ويُستخدم في المجالات التشخيصية عالمياً، وبالتحديد في التشخيص المبكر لأورام العظام، ولتحديد مدى انتشارها في الهيكل العظمي، وتقييم وجود مضاعفات مثل الكسور والضغط على الحبل الشوكي، إضافة إلى رصد الاستجابة للعلاج. أما المركبان الآخران ميثايل الكولين [18F]Fluoromethylcholine وكذلك الفلورثيميدين [18F]Fluorothymidine فيستخدمان تشخيصياً كمركبات بحثية لأمراض الأورام السرطانية المختلفة في الدماغ والرئة والبروستات بواسطة التصوير الطبقي البوزيتروني (PET). وأوضح الدكتور القحطاني أن الفريق العلمي الذي عمل على إنتاج هذه المركبات الصيدلانية ضم تخصصات هندسية وكيميائية وصيدلانية وبيولوجية عدة، معرباً عن تقديره للجهود الكبيرة التي بذلها زملاؤه حتى نجاح الإنتاج.
أمانة منطقة عسير تتلف أكثر من نصف طن من اللحوم
أبها - عبدالله الهاجري: تمكنت إدارة الرقابة الشاملة بأمانة عسيرمن مصادرة وإتلاف أكثر من نصف طن من اللحوم والدجاج والخضار المجمدة بأحد أكبر الأسواق التجارية لبيع المواد الغذائية والاستهلاكية بمدينة أبها. وكشف مدير الرقابة الشاملة بالأمانة المهندس عبدالعزيز القحطاني، بأن الضبط تم إثر بلاغ من مواطن عن وجود رائحة بإحدى العبوات الغذائية المجمدة، وفور تلقي البلاغ من قبل مشرف القطاع الثالث ابراهيم الغنمي، وجه مراقب المنطقة أحمد آل حابس، بمتابعة الشكوى والذي بدوره عثر على كميات من المواد الغذائية الفاسدة بثلاجات العرض نتيجه سوء الحفظ، و تم الإستعانة بعدد من المراقبين المتخصصين ترافقهم فرقة من إدارة النظافة لحصر جميع المواد الغذائية بثلاجات العرض و تم مصادرتها بعد التأكد من فسادها وعمل محضر إتلاف و تحرير مخالفة بما تم، إضافة إلى عدة مخالفات تم رصدها لعدد من العمال لعدم وجود شهادات صحية وتدني واضح بمستوى النظافة وعدم تجديد رخصة المحل وإلزام المدير التنفيذي بالسوق بمعالجة وضع الثلاجات ومراجعة الرقابة الشاملة ليتم تطبيق لائحة الغرامات والجزاءات عن المخالفات البلدية.
د. الغامدي: برامج تقديم خدمات الغسيل الكلوي بالصحة والقوى العاملة واحتياجاتهم إضافة إلى الصلاحيات الجزيرة - أحمد القرني: ناقش وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون المستشفيات الدكتور عقيل الغامدي أمس الأول برامج تقديم خدمات الغسيل الكلوي بوزارة الصحة خلال الاجتماع الذي عُقد بديوان الوزارة، بحضور مديري عموم الشؤون الصحية ورؤساء اللجان الفرعية وأعضاء اللجنة المركزية للكلى. وأوضح الغامدي أن هذا اللقاء يأتي في إطار الجهود التي تبذلها وزارة الصحة لتوفير خدمات الغسيل الكلوي وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية، بما في ذلك دراسة مشروع شراء الخدمة وما يخص كل منطقة من المناطق، ومتابعة العقود، ومتابعة اللجان، إضافة إلى متابعة عمل الشركات العالمية التي تم توقيع العقود معها مؤخراً، والتي بدأت العمل في المشروع. وأضاف الغامدي بأن المشروع ينقسم إلى ثلاث مراحل، بدأت الأولى فعلياً، ويُتوقَّع منها تغطية المدن الرئيسية، وتهدف إلى تقديم الخدمة لما يزيد على خمسة آلاف مريض من مرضى الكلى. مشيراً إلى أن الخطة تعمل وفق ما هو مرسوم لها في مراحلها، ولافتاً إلى أن المرحلتَيْن الثانية والثالثة سيتم فيهما وضع آلية المتابعة والتنسيق بين اللجان مع جميع المناطق لضمان تقديم خدمة لجميع مرضى الكلى، تكون متوافقة مع أعلى المعايير العالمية، وحتى تتابعها اللجان لإمكانية البدء في المرحلتَيْن الثانية والثالثة، وذلك حسب رضا المرضى الذين تسعى وزارة الصحة دائماً لخدمتهم وكسب رضاهم. لافتاً إلى أن الوزارة تسعى من خلال هذا المشروع بمراحله الثلاث لتقديم الخدمة إلى جميع المرضى المستفيدين من خدمات وزارة الصحة، الذين يصل عددهم إلى أكثر من عشرة آلاف مريض. وبيّن الغامدي أن اللقاء تم فيه مناقشة القوى العاملة واحتياجاتهم، إضافة إلى الصلاحيات فيما يخص اللجان الفرعية بالمناطق واللجان المركزية. وأضاف الغامدي بأنه من ضمن المواضيع التي نوقشت الوضع الحالي للمراكز الحالية والمراكز المستقبلية ومكافحة العدوى فيها وتحسين مستوى الخدمة الطبية بها والقوى العاملة وكيفية الاستفادة القصوى منها. الجدير بالذكر أن وزارة الصحة قامت بطلب شراء خدمات الغسيل الكلوي عبر الاستعانة بالخبرة العالمية؛ وذلك نظراً لزيادة أعداد مرضى الفشل الكلوي سنوياً، وعدم كفاية المراكز لتقديم خدمة الغسيل الكلوي الدموي والبروتيني، على أن تقدم هذه الخدمة من الشركات الأم؛ وذلك لاستيعاب أعداد المرضى المتزايدة ورفع مستوى أداء الخدمات العلاجية، وتوفير الكوادر الطبية المتخصصة، وتأمين الأدوية واللوازم والمستهلكات والأجهزة وصيانتها لجميع مراكز الغسيل الكلوي، وكذلك نقل خبرة هذه الشركات إلى المملكة، كما أن مقدم الخدمة سيقوم بإنشاء واستئجار مراكز للغسيل الكلوي موزعة على المناطق والمحافظات، وتوفير جميع الأدوات اللازمة من تأثيث وتجهيز، وتزويدها بالمعدات والمستهلكات والطاقم الطبي المتكامل وفقاً للمعايير والجودة الفائقة لتقديم أفضل طرق العلاج الفعّالة والمتميزة.
م. فقيه يرعى ندوة الثامنة للتوعية الصحية بتخصصي العيون.. اليوم الجزيرة - أحمد القرني: يرعى معالي وزير الصحة المكلّف المهندس عادل بن محمد فقيه اليوم الندوة الثامنة للتوعية الصحية التي ينظِّمها مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بالتعاون مع الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة والجمعية الخيرية للتوعية الصحية (حياتنا) تحت عنوان «التوعية الصحية والإعلام الجديد». أوضح ذلك مستشار معالي وزير الصحة المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني، مؤكداً أنه تم اعتماد 15 ساعة تعليم طبي مستمر للندوة من قبل الهيئة السعودية للتخصصات، وسيحاضر في الندوة 23 مشاركاً من داخل وخارج المملكة (البحرين، مصر، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية وإيرلندا). مشيراً إلى أن الندوة تهدف إلى التعريف بالإعلام الجديد وكيفية استثماره بطرق علمية في برامج وأنشطة التوعية الصحية وتعزيز الصحة، وتبادل الخبرات والتجارب في مجال التوعية الصحية والإعلام الجديد.
ضبط مواد غذائية ملوثة ب«الديدان» و«الحشرات»
الجزيرة - المحليات: ضبطت الهيئة العامة للغذاء والدواء أكثر من 2000 كيلو غرام من الحلويات منتهية الصلاحية ملوثة بالديدان، وأكثر من 1600 كيلو غرام من التمور، ومواد غذائية أولية تدخل في صناعة التمور بالإضافة إلى 145 كيلو غراما من المضافات الغذائية التي تدخل في صناعة منتجات الكيك والشكولاتة، منتهية الصلاحية. كما ضبطت الهيئة عن طريق مفتشيها التابعين للإدارة التنفيذية للرقابة على الأسواق المحلية، خلال جولات قامت بها في مدينتي الرياض وجدة، زيوت طبخ وعبوات مايونيز وحليب ومواد غذائية فاسدة. وأوضحت الهيئة في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني (www.sfda.gov.sa(http://www.sfda.gov.sa)) أنها خلال جولاتها سجلت عدداً من المخالفات على منشآت غذائية ومستودعات، تتعلق بعدم وجود رخصة، وتدنى مستوى النظافة العامة في المناطق المخصصة للتعبئة والتغليف والتخزين، إضافة إلى وجود عدد من الحشرات وفضلات الطيور والقوارض، وعدم وجود مصائد للحشرات وافتقادها لنظام « التهوية «، أو وجود وسائل تهوية غير مناسبة، كما سجلت مخالفات بسبب تراكم النفايات داخل وخارج المستودعات وترك فتحات الصرف الصحي مكشوفة.
صحة الرياض تطرح خدمة (قيّمني)
الجزيرة - خالد الحارثي: أعدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض مشروعاً متكاملاً لتحسين مستوى الخدمات الغذائية في مستشفيات وزارة الصحة ، يعتمد على تحقيق أفضل استفادة من أنظمة الحكومة الإلكترونية في متابعة خدمات التغذية التي تقدم للمرضى في جميع المستشفيات وقياس درجة رضاهم عنها، ويهدف البرنامج أو المشروع الذي أطلق عليه مسمى (تغذية) إلى الارتقاء بجودة الأداء في جميع أقسام التغذية بالمستشفيات من خلال ربطها آلياً بإدارة التغذية بصحة الرياض، والتي تولت إعداد وتصميم البرنامج مما يسهل أعمال المتابعة اليومية لخدمات التغذية، والحصول على كافة المعلومات والبيانات المتعلقة بهذه الخدمات آلياً .
أعلى معدل لجودة المنشآت الطبية العالمية
مستشفى د. سليمان الحبيب بالتخصصي يحصل على شهادة الاعتماد الدولية JCI
في إنجاز جديد يُضاف إلى سجل إنجازات مجموعة د. سليمان الحبيب، حصل مستشفى د. سليمان الحبيب بالتخصصي على أعلى معدل لجودة المنشآت الطبية عالمياً بنسبة 99.30% وفق تقييم اللجنة الدولية لجودة منشآت الرعاية الصحية JCI، ما يعكس المستوى المهني المتميز والالتزام الصارم بالمعايير الدولية في تقديم الخدمة الطبية لمراجعي المستشفى بمختلف تخصصاته وأقسامه. جاء ذلك على إثر إعلان أعضاء لجنة التقييم الموفدة من المنظمة الدولية وتأكيدهم على تمتع هذا المستشفى بمستويات عالية جداً من الجودة أسهمت في رفع معدلات الأمان والسلامة في الرعاية الصحية لمراجعيه. الدكتور سليمان الطويان نائب الرئيس التنفيذي لشؤون المستشفيات بمجموعة د. سليمان الحبيب الطبية أعرب عن سعادته بهذا الاعتماد كونه واحداً من أعلى الاعتمادات العالمية المتخصصة في جودة منشآت الرعاية الصحية، ويتم منحه للمستشفيات وفق معايير وأسس محدّدة وصارمة تهدف إلى توفير أفضل سبل العناية لمراجعيها مع تقديم الحلول الإدارية والطبية المبتكرة التي توفر الوقت والجهد على المريض، مشيراً إلى أن اللجنة تتبع إجراءات بالغة الدقة في المتابعة والتقييم قبل منحها تلك الشهادة لأي منشأة صحية، كما أنها تعتمد على قياس مستوى رضا المراجعين عن الخدمات المقدمة من حيث جودتها ومدى توافرها على مدار الساعة ومراعاة حقوق المرضى بالإضافة لمدى توفر الإجراءات اللازمة لضمان سرعة وجودة الخدمة وتقديمها بشكل يتماشى مع تحقيق الأهداف الدولية لسلامة المرضى، وكذلك التحقق من وجود برامج تأهيل وتدريب كافة الكوادر الطبية والفنية بشكل دوري لتطوير الأداء مع تقييم مستوى التطور التقني وما تم تأمينه من أجهزة طبية مواكبة لآخر التكنولوجيات الطبية. من جهته قال الدكتور إبراهيم العمر المدير العام للمستشفى: أن حصولنا على تلك الشهادة الدولية المعتمدة وبنسبة وصلت إلى 99.30% يشير إلى ما نتمتع به من مواكبة للتطورات الطبية العالمية عند تقديم الرعاية الصحية لمراجعينا.
أطباء امتياز جامعة حائل يكملون تدريبهم في المستشفيات
حائل- عبدالعزيز العيادة: أكملت الدفعة الأولى من أطباء وطبيبات الامتياز في كلية الطب التابعة لجامعة حائل، المستوى الدراسي الأول لمتطلبات التطبيق بعدد من المستشفيات والمراكز العلاجية المتخصصة داخل المملكة، ومن تلك المستشفيات: مستشفى الملك خالد الجامعي بجامعة الملك سعود، مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، مدينة الملك فهد الطبية بالرياض، مستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة. وأوضح الدكتور عودة الحازمي، عميد كلية الطب في حائل أن التقارير الأولية التي وصلت إلى الجامعة من المستشفيات المختلفة، تشير إلى تميز خريجي جامعة حائل طبياً وانضباطهم، مما يؤكد أن كلية الطب بجامعة حائل بُنيت على أسس قوية من أول يوم دراسي تلقى فيه الطلاب موادهم العلمية ولله الحمد، وهذا الأمر يعد دافعاً قوياً للجامعة أن تواصل مسيرة العمل الأكاديمي في كلية الطب إلى هذا الاتجاه المميز إن شاء الله.
رئيس مركز جلاجل يدشن حملة التطعيمات للمدارس جلاجل - وليد المجلي: دشن رئيس مركز إمارة جلاجل المهندس عبدالله السويد، بمكتبه وبحضور نائبه الأستاذ إبراهيم اليحيا، حملة التطعيم التي ستشمل طلاب الصف الأول الابتدائي بنين وبنات بمدارس مدينة جلاجل، وينفذها مركز عبدالعزيز بن علي الشويعر للرعاية الصحية، حيث ذكر مدير مركز الرعاية الصحية الأستاذ خالد العمران أن هذه التطعيمات ستُستكمل بها التطعيمات الأساسية من خلال أربعة لقاحات هي (الثلاثي الفيروسي، الثلاثي البكتيري الجدري المائي، شلل الأطفال). وشدد العمران على أهمية التطعيم لحماية الأطفال من الأمراض المعدية التي قد تصيبهم والتي قد تؤدي في بعضها إلى الوفاة.
برنامج «تميز» يركز جولاته على المستشفيات المرجعية في المنطقة الشرقية الدمام - حسن العمري: أكد مدير إدارة حقوق وعلاقات المرضى، مدير برنامج «تميز» بصحة الشرقية أحمد الحجي، بأن الفرق الميدانية لبرنامج «تميز» التابع لإدارة حقوق وعلاقات المرضى تواصل جولاتها الميدانية والتي تركز على ثلاثة مستشفيات مرجعية في المنطقة، تتمثل في مجمع الدمام الطبي، ومستشفى الولادة والأطفال بالدمام، ومستشفى القطيف المركزي، مبيناً أن الجولات المكثفة للمستشفيات المعنية تأتي ضمن المرحلة الثانية وتنتهي بنهاية شهر ذو الحجة الحالي، بهدف الارتقاء بمستوى الأداء في المنشآت الصحية وتطوير الخدمات من خلال تميز العاملين في تقديم الخدمات الصحية للمستفيدين، وتكريم المتميزين في المنشآت لخلق التنافس في تقديم الخدمات الصحية، والتي يلمس أثرها المستفيدين من الخدمات، مشيراً إلى أن هناك معايير للتقييم تعتمد عليه الفرق الميدانية ومن أبرزها قياس رضا المستفيدين الكترونياً في المنشآت الصحية. وبين الحجي أن البرنامج حقق نجاحات ملموسة في أهدافه من خلال رفع مستوى الأداء، وتلمس احتياجات المستفيدين من الخدمات الصحية، إضافة إلى تلافي ملاحظات المستفيدين ومعالجتها مع الجهات المختصة، وتطوير الأداء، حيث انتقلت الجولات الميدانية التي تنفذها 4 فرق ميدانية من مراكز الرعاية الصحية الأولية إلى المستشفيات المرجعية في المنطقة كمرحلة ثانية، متوقعاً أن تحقق الأهداف المطلوبة.
«صحة عسير» تحتفل بالجودة لتحفيز ورفع كفاءة العاملين أبها - محمد السيد: تحتفل المرافق الصحية بمنطقة عسير في الثاني عشر من محرم الجاري بيوم الجودة كإحدي الطرق والأساليب المتاحة لتحفيز العاملين ورفع كفاءتهم وخلق ثقافة للجودة وسلامة المرضى في المؤسسات الصحية.. أوضح ذلك الناطق الإعلامي بصحة عسير سعيد النقير، وقال: إن مدير إدارة الجودة وسلامة المرضى بصحة عسير محمد الشهري، قد أصدر تعميماً لجميع المرافق الصحية للاحتفال بهذا اليوم وتنفيذ عدد من المحاضرات وورش العمل المختلفة لإيجاد بيئة تشجع على تطبيق جودة الرعاية الصحية، حيث أخطرت جميع المستشفيات والمراكز الصحية التابعة بتحديد يوم الأربعاء 12محرم - 1436ه الموافق 5 نوفمبر 2014م، يوماً مخصصاً للجودة بتقديم سلامة المرضى في المؤسسات الصحية والعديد من المناشط وورش العمل والمحضرات والفقرات ذات الطابع الترفيهي لخلق بيئة تشجع على تطبيق جودة الرعاية الصحية. واختتم النقير بأن احتفال صحة المنطقة بيوم الجودة خلال العام الماضي، قد شهد العديد من الفعاليات المتميزة والتي أقيمت بالتزامن في جميع القطاعات الصحية التابعة ودشنت فعاليات من خلال احتفال رئيسي.
(محمد) و (نورة) أكثر الأسماء تداولاً بين المواليد في المملكة
الجزيرة - واس: أظهرت إحصائية صادرة عن مركز المعلومات الوطني, اليوم ، أن أكثر أسماء الذكور تداولاً وشعبية بين مواليد المملكة خلال العام المنصرم 1435ه، حملت اسم ( محمد ) كأكثر الأسماء تداولاً, تلاه اسم (عبدالله), ثم ( عبدالعزيز ). بينما سجل اسم ( نورة ) أكثر أسماء الإناث تداولاً وشعبية في أوساط مواليد المملكة من الإناث, تلاه اسم ( جوري )، ثم اسم ( سارة).
5 إصابات بكورونا أسبوعياً.. و«الصحة» تعترف ب «تهديد» حقيقي
وصل معدّل الإصابات بفيروس كورونا إلى خمس حالات أسبوعياً على مستوى المملكة. وطبقاً لما اعترفت به أمس وزارة الصحة فإن عدد الإصابات وصل إلى 38 إصابة منذ ال 5 من سبتمبر الماضي. وهو ما يمكن اعتباره موجة جديدة لنشاط الفيروس الذي «لا يزال يشكل تهديداً على الصحة العامة في المملكة»، حسب وزارة الصحة.
وفيما فتحت الوزارة جبهة مواجهة مع الفيروس مركِّزة على محافظة الطائف، حيث استأنف الفيروس نشاطه، عادت الوزارة لتربط الإصابة ب «مخالطة الإبل»، في إيضاح لها قالت فيه إن «17 حالة تأكدت إصابتها بالفيروس منذ ال 5 من سبتمبر» مرتبطة بالإبل. وأكدت الوزارة أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فيروس «ميرس كورونا» ينتقل عن طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه». وقالت إن الوضع الحالي في الطائف لا يزال تحت التقصِّي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع المقبلة.
يذكر أن عدد الحالات المؤكدة حتى تاريخه بلغ 780 حالة منذ شهر يوليو 2012، تماثل منها 435 حالة للشفاء، وتوفيت 333 حالة، بينما هناك 12 حالة تخضع للعلاج.
«الصحة»: «كورونا» ما زال يشكِّل تهديداً.. ونسعى إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في الطائف
الرياض – الشرق
بدأ بحالات مخالطة للإبل ومن ثم انتقل إلى مرضى داخل المنشآت العلاجية
أكدت وزارة الصحة أن فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «كورونا» لا يزال يشكل تهديداً على الصحة العامة في المملكة، حيث سُجِّلت حوالي 38 حالة مؤكدة على مستوى المملكة منذ الخامس من شهر سبتمبر وفقاً لإحصاءات الوزارة.
وأبانت في بيان صحفي أمس أن مركز القيادة والتحكم في الوزارة، يسعى بوصفه الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفيروس «ميرس كورونا»، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في محافظة الطائف، حيث تم رصد 17 حالة تأكدت إصابتها بالفيروس منذ الخامس من شهر سبتمبر، لافتاً النظر إلى أن هذا التجمع للحالات تبيَّن أنه قد بدأ بحالات مخالطة الإبل، ومن ثم انتقلت الإصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
وأوضح نائب رئيس المركز الدكتور أنيس سندي أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فيروس ميرس كورونا ينتقل عن طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه، مشيراً إلى أن الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصِّي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع المقبلة.
وبيَّن أن الوزارة عملت على تطوير وسائل وتدابير عدة، للتعامل مع الحالات المصابة بالفيروس، بالتعاون مع الشركاء الدوليين كمنظمة الصحة العالمية ومركز التحكم ومراقبة الأمراض والوقاية منها الأمريكي، كما خصصت مستشفيات تعمل كمراكز مرجعية في معالجة فيروس كورونا، وتقديم علاج متخصص للمرضى، بما يضمن سلامة العاملين في المجال الصحي من التعرض للفيروس، مفيداً بأن التنظيمات في هذه الحالات تقضي بنقل المرضى لهذه الوحدات حال تأكد إصابتهم.
وقال: «اتخذنا إجراءات صارمة للتقليل من نسبة العدوى في الطائف، منها تثقيف المجتمع بأهمية تجنب الاحتكاك المباشر بالجمال، وتوفير التدريب اللازم للعاملين في المستشفيات فيما يتعلق بإجراءات مكافحة العدوى، إلى جانب عمل مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة الدؤوب على تطوير نظام استقصاء للأمراض المعدية، حيث يتيح لنا بيانات دقيقة متعلقة بالحالات الجديدة، ومدى استيعاب الوحدات الصحية وقدرتها على تقديم عناية مكثفة للمصابين بفيروس كورونا».
ولفت إلى أن تطهير اليدين بالشكل الصحيح والالتزام بآداب السعال، من إجراءات السلامة البسيطة والضرورية في الوقت ذاته، التي يجب على الجميع الالتزام بها، للتقليل من مخاطر الإصابة بالعدوى، كما يُنصح العامة بأخذ الحيطة والحذر عند مخالطة الجمال، والامتناع عن شرب حليبها غير المغلي أو التعامل مع لحومها، كما يتعين على من يضطر للاحتكاك بها ارتداء كمامة تستعمل مرة واحدة فقط، بالإضافة إلى رداء كامل يغطي الجسد والوجه لتجنب التعرض المباشر للفيروس.
يذكر أن العدد الكلي للحالات المؤكدة حتى تاريخه بلغ 780 حالة منذ شهر يوليو 2012، تماثل منها 435 حالة للشفاء، وتوفيت 333 حالة، بينما هناك 12 حالة تخضع للعلاج.
أصيبت والدته بالسرطان.. فقرَّر أن يطوف دول الخليج للتوعية بالمرض
الخفجي – أحمد غالي
انطلق الرحَّال السعودي الدرَّاج عمر العمير بدرَّاجته الهوائية، يطوف دول الخليج، لنشر حملة توعوية تحت عنوان «رحلة أمل». بعد أن أصيبت والدته بسرطان الثدي، ما جعله يستقل دراجته وينطلق في رحلة طويلة لنقل معاناة المصابين بهذا المرض من آثار العلاج الكيماوي.
العمير والمحرر
ورافقت «الشرق» الدرَّاج منذ دخوله محافظة الخفجي، التي حطَّ فيها رحاله يوم أمس الأول، واستقبله محافظ الخفجي محمد الهزاع في ضيافة المحافظة.
وأوضح العمير أن «رحلة أمل» تنظمها الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان وانطلقت في السادس من أكتوبر الشهر الجاري، وتستمر لمدة 30 يوماً، حيث كانت نقطة البداية من سلطنة عُمان إلى الإمارات، ومن ثم التوجه إلى قطر فالبحرين. وقال «أنا في طريقي الآن إلى الكويت ومن ثم العودة أخيراً إلى الرياض».
وبيَّن العمير أن هدفه من رحلة التوعية التأكيد على ضرورة إجراء الفحوص المبكرة للكشف عن المرض، مشيراً إلى أنه قرر القيام بهذه الرحلة بعد أن عايش تجربة العلاج في عام ال 2013 ، حين أصيبت والدته بمرض سرطان الثدي، وكان قد تأخر الكشف عنه، مبيناً أنه من باب المسؤولية، أراد توعية مواطني الخليج ولفت انتباههم بخصوص هذا الأمر. يُذكر أن الدرَّاج السعودي عمر العمير، هو أحد مؤسسي مجموعة درَّاجتي السعودية، وسجّل اسمه كأول مواطن عربي يقطع اليابان من شمالها إلى جنوبها في رحلةٍ حملت شعار «الإسلام دين السلام»، واستغرقت 38 يوماً، وقطع خلالها مسافة 3152 كيلو متراً بدرَّاجته الهوائية.
وجَّه مدير الشؤون الصحية بإعداد توضيح لما تم تناوله في برنامج الثامنة
أمير حائل: الإمارة لن تكون منبراً للتبرير.. ودعم «الصحة» احتياجات المنطقة مُهم
حائل – خالد الحامد، مشاري الضويلي
أكد أمير منطقة حائل الأمير سعود بن عبدالمحسن، أن الإمارة لن تكون منبراً للتبرير، مشدداً على أهمية دعم وزارة الصحة لاحتياجات المنطقة، وأضاف «لدينا أمل كبير في وزير الصحة الدكتور عادل فقيه».
وناقش خلال الجلسة الأسبوعية «الإثنينية» التي عقدها في قصر أجا الوضع الصحي بالمنطقة على خلفية ما تم عرضه في برنامج الثامنة على قناة «أم بي سي»، وأعرب عن تقديره لكافة أصحاب الحالات التي عرضت في البرنامج، ووجه مدير عام الشؤون الصحية بإعداد توضيح لما تم تناوله من خلال وسائل الإعلام.
وتطرق عدد من المسؤولين والحضور من الأهالي خلال الجلسة للجهود والمحاضر التي بذلت خلال العشرة أعوام السابقة واعتمد فيها عدد من المستشفيات بعد التوقف عن افتتاح المستشفيات بالمنطقة منذ أكثر من 25 عاما، كما أن العمل في تلك المستشفيات لم ينجز حتى الآن، وبالتالي عدم استفادة المواطنين منها، بالإضافة إلى الجهود التي بذلت لدعم المنطقة بالكوادر الطبية التي تحتاجها، وتم استقطاب عدد منهم حاليا وما زالت في حاجة لاستكمال دعمها بالتخصصات التي تحتاجها المستشفيات والمرافق الصحية.
كما ترأس نائب أمير المنطقة الأمير عبدالعزيز بن سعد اجتماعات مع عدد من المختصين من وزارة الصحة ومن الشؤون الصحية بالمنطقة، وتم خلالها الاطلاع على دراسة الوضع الصحي بالمنطقة والبدء بمعالجة شاملة كان من ثمارها إطلاق عدد من برامج الدعم العاجلة ومعالجة بعض المشاريع التي تعثرت سابقا وبدأت من جديد من خلال مقاول آخر.
وتم خلال الجلسة استعراض ما تم من جهود مع وزيري الصحة السابقين الدكتور حمد المانع والدكتور عبدالله الربيعة والجهود الحالية مع وزير الصحة الحالي الدكتور عادل فقيه.
من جهة أخرى، قال أمير منطقة حائل الأمير سعود بن عبدالمحسن إن التميز في الميدان التربوي والتعليمي له انعكاسات مضاعفة وإيجابية، وسيكون له آثار إيجابية على المعلمين والطلاب.
وأوضح خلال استقباله المدير العام للتربية والتعليم في المنطقة الدكتور يوسف الثويني، وعدداً من مديري المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية في المنطقة المتميزين، أن مدير المدرسة هو القائد لجميع مكوناتها من معلمين وطلاب وإداريين، مشيراً إلى أن التميز في الطاقمَين التعليمي والإداري إضافة إلى جودة المبنى المدرسي يُوجِد أجواء صحية وقابلية للتعلم من قبل الطلاب.
وطالب الأمير سعود بن عبدالمحسن، الجميع بمضاعفة الجهد لإيجاد بيئة تعليمية مثالية للطلاب والطالبات حتى تكون مخرجات التعليم العام قادرة على الإسهام في التنمية.
إنشاء وحدة ل «تمكين الكفاءات»
الرياض – الشرق
أنشأت وزارة الصحة وحدة تمكين الكفاءات في إطار خطواتها التطويرية، وترتبط مباشرة بوزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه، وتم تكليف الدكتور عماد بن علي الجحدلي نائبًا لرئيسها. وأوضح الدكتور الجحدلي، أن الإدارة ستعمل على استراتيجيات استقطاب القياديين والقوى العاملة المتميزة، وستقوم بتوزيع الكفاءات بالتنسيق مع المرافق المختلفة لوزارة الصحة وفقًا لضوابط ومعايير رفيعة المستوى. وبين أن القرار يأتي بناءً على ما تقتضيه مصلحة العمل ورغبة من وزير الصحة المكلف في ضمان إدارة التحديات الصحية عبر إتباع نهج شامل ومنظم تمشيًا مع الخطوات التطويرية التي تشهدها مرافق وخدمات الوزارة كافة.
استهداف توعية 45 ألف طالبة وموظفة.. وماراثون جري خيري
عبير بنت فيصل تدشِّن «الشرقية وردية» في جامعة الدمام
الدمام – يوسف القضيب
أكدت الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم أمير المنطقة الشرقية على أهمية الجانب النفسي لدى مرضى السرطان، وإيمانهم أن ما أصابهم قضاء وقدر من الله يستوجب التوكل والصبر حتى يتم الشفاء، ناصحة المريضات بتقبل الأمر وتجنب الاصطدام بجدار الخوف الذي يكون عائقاً في مرحلة العلاج وأعربت عن شكرها لكل القائمين على حملة «الشرقية وردية» التي تهدف إلى توعية النساء وتثقيف المجتمع بمرض سرطان الثدي. جاء ذلك خلال تدشينها أمس في قاعة العثمان للمحاضرات حملة «الشرقية وردية 6» التي تنظمها جامعة الدمام وجمعية السرطان السعودية في المنطقة الشرقية، حيث افتتحت الحملة بحضور عميدة الدراسات الجامعية لأقسام الطالبات الدكتورة دلال التميمي، ووكيلة الدراسات الجامعية الدكتورة فاطمة الملحم رئيسة الحملة، مُتجوِّلةً سموها على المعرض التوعوي وما تضمنه من أركان تثقيفية وصحية وكذلك سيارة «الماموجرام» للكشف المبكر.
وفي ذات السياق، شاركت ما يقارب من 100 طالبة في «ماراثون» الجري الذي أطلقته حملة «الشرقية وردية 6» داخل الحرم النسائي في جامعة الدمام للتوعية بمرض سرطان الثدي، وذلك في أجواء وردية تثقيفية تستهدف 45 ألف طالبة وموظفة في كليات البنات بمدن ومحافظات المنطقة الشرقية، من خلال الأنشطة والفعاليات التوعوية وعيادة الماموجرام للكشف المبكر عن المرض.
وكشفت وكيلة جامعة الدمام للدراسات الجامعية لأقسام الطالبات الدكتورة فاطمة الملحم رئيسة حملة «الشرقية وردية» عن استهداف ما يقارب 45 ألف طالبة وموظفة بالبرامج التوعوية والأنشطة التثقيفية بالحملة التي تنظمها جامعة الدمام وجمعية السرطان السعودية، وتم تفعيلها في جامعة الدمام ومعظم كليات البنات التابعة لها في محافظات المنطقة الشرقية، مبينة أن فعاليات الكشف المبكر عن سرطان الثدي ستتضمن معرضاً توعوياً يستمر لمدة يومين؛ حيث يشمل أركاناً غذائية ورياضية وكشفية من خلال عيادة الماموجرام المتنقلة، إضافة إلى عديد من المحاضرات والندوات للتوعية بالمرض وطرق الوقاية منه، حيث تتم هذه الفعاليات بمتابعة واهتمام من مدير الجامعة الدكتور عبدالله الربيش. وأعربت الدكتورة الملحم عن شكرها الجزيل للأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم أمير المنطقة الشرقية على رعايتها وحضورها الحملة ومتابعتها المستمرة لهذه الفعاليات التوعوية في المجتمع، مشيرة إلى أن الحفل شهد تكريم السيدة الأولى في دعم ومساندة حملة «الشرقية وردية» خلال السنوات الماضية، وهي الأميرة جواهر بنت نايف بن عبدالعزيز، إضافة إلى السيدة فايزة بنت محمد الدخيل التي تميزت كناشطة اجتماعية في هذه الحملة منذ تأسيسها، فيما تم اختيار الفائزين بالشعار الجديد للكشف المبكر عن سرطان الثدي.
«طوارئ الأحساء» تنجح في نقل 3 مرضى يعانون من السمنة
الأحساء الشرق
تمكنت إدارة الطوارئ والأزمات في صحة الأحساء صباح أمس الأول من نقل 3 مرضى يعانون من السمنة المفرطة بنجاح من منزلهم إلى مستشفى الملك فهد بالهفوف. وشارك في عملية النقل فرقتان من الدفاع المدني، إضافة إلى شرطة الأحساء، والمرور، ومستشفى الملك فهد، وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وسيتم تنويم المرضى في قسم الباطنية في المستشفى لعمل الفحوصات اللازمة وعمل تقييم تفصيلي لهم وإعطائهم العلاجات اللازمة. يشار إلى أن المرضى الذين تم نقلهم من عائلة واحدة، ويبلغون من العمر 24 سنة إلى 30 سنة، وتتراوح أوزانهم بين 100 كجم – 350 كجم.
«الصحة»: «كورونا» لا يزال يشكل تهديداً على المملكة.. وينتقل عبر «الجمال»
الرياض - صديق البخيت
أكدت وزارة الصحة أن فايروس كورونا (متلازمة الشرق الأوسط التنفسية) لا يزال يشكل تهديداً على الصحة العامة في المملكة، إذ سجلت حوالى 38 حالة مؤكدة على مستوى المملكة منذ الخامس من أيلول (سبتمبر) الماضي - وفقاً لإحصاءات الوزارة.
وأشارت «الصحة» في بيان صحافي أمس، إلى أن مركز القيادة والتحكم بالوزارة يسعى بوصفه الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفايروس ميرس كورونا، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في محافظة الطائف، إذ تم رصد 17 حالة تأكدت إصابتها بالفايروس منذ الخامس من أيلول (سبتمبر) الماضي، لافتاً إلى أن هذا التجمع للحالات تبين أنه بدأ بحالات مخالطة الإبل، ومن ثم انتقلت الإصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
من جهته، أوضح نائب رئيس مركز القيادة والتحكم بوزارة الصحة الدكتور أنيس سندي أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فايروس «ميرس كورونا» ينتقل من طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه، مشيراً إلى أن الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع المقبلة.
وبيّن أن الوزارة عملت على تطوير وسائل وتدابير عدة، للتعامل مع الحالات المصابة بفايروس «كورونا»، بالتعاون مع الشركاء الدوليين كمنظمة الصحة العالمية، ومركز التحكم ومراقبة الأمراض والوقاية منها الأميركية، كما خصصت مستشفيات تعمل بصفتها مراكز مرجعية في معالجة فايروس كورونا، وتقديم علاج متخصص للمرضى، بما فيها ضمان سلامة العاملين في المجال الصحي من التعرض للفايروس، مفيداً بأن التنظيمات في هذه الحالات تقضي بنقل المرضى لهذه الوحدات حال تأكد إصابتهم. وقال الدكتور سندي: «لقد اتخذنا إجراءات صارمة للتقليل من نسبة العدوى في الطائف، منها تثقيف المجتمع بأهمية تجنب الاحتكاك المباشر بالجمال، وتوفير التدريب اللازم للعاملين في المستشفيات في ما يتعلق بإجراءات مكافحة العدوى، إلى جانب عمل مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة الدؤوب على تطوير نظام استقصاء للأمراض المعدية، إذ يتيح لنا بيانات دقيقة متعلقة بالحالات الجديدة، ومدى استيعاب الوحدات الصحية وقدرتها على تقديم عناية مكثفة للمصابين بفايروس كورونا».
يذكر أن العدد الكلي للحالات المؤكدة حتى أمس بلغ 780 حالة منذ شهر يوليو عام 2012، تماثل منها 435 حالة للشفاء، وتوفيت 333 حالة، بينما هناك 12 حالة تخضع للعلاج.
«الأحساء»: ضبط ومصادرة 545 كيلوغراماً من الأغذية الفاسدة
الأحساء - «الحياة»
ضبطت بلدية المبرز أخيراً خلال برنامج المتابعة المستمرة للمحلات التجارية بالأحساء، أكثر من 545 كيلوغراماً من المواد الغذائية الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك الآدمي، ووجّهت نحو 125 إنذاراً لمحال مخالفة، فيما ضبطت 164 مخالفة صحية.
وأوضح رئيس بلدية المبرز بالإنابة المهندس حسن العليو، أن المواد المضبوطة التي تم إتلافها شملت 27 كيلوغراماً من الخضروات، و98 كيلوغراماً من الأسماك، و21 كيلوغراماً من الدواجن، و185 كيلوغراماً من اللحوم، و197 عينة مواد غذائية، و12 كيلوغراماً من منتجات المخابز والدقيق.
من جهة أخرى، أكد وكيل الأمانة للخدمات المهندس عبدالله بن محمد العرفج، على أهمية أن يكون المواطن هو عين الرقيب للأمانة، مشيراً إلى أن تعاون المواطن مطلب مهم في الإبلاغ عن الملاحظات والمخالفات عبر وسائل التواصل المتعددة.
ولفت إلى أن برامج المتابعة والرقابة الصحية على المحال المتعلقة أنشطتها بالصحة العامة، تأتي انطلاقاً من دور البلديات الفرعية في مجال الرقابة العامة والصحية، للتأكيد على السلامة الغذائية لما يُقدم في محال الصحة العامة من أغذية، وما يُعرض فيها للاستهلاك الآدمي أو الأدوات المستخدمة في تقديم الخدمة لقاصديها، ومدى تطبيق الاشتراطات الصحية ونظامية العاملين بها، والتأكيد على خلوهم من الأمراض.
«صحة القصيم» تلزم مقاولاً بهدم سقف غير «مطابق»
بريدة - منصور الفريدي
ألزمت المديرية العامة للشؤون الصحية في منطقة القصيم، ممثلة بإدارة الشؤون الهندسية، مقاولاً بإزالة سقف مبنى غير مطابق للمواصفات والمعايير المحددة في العقد المبرم معه، لمشروع إنشاء مبنى سكني داخل أحد مستشفيات المنطقة.
وأوضح مساعد المدير العام للشؤون الهندسية المهندس صالح الرعوجي في بيان صحافي اليوم، أن عدم مطابقة سقف أحد أدوار المنشأة للمواصفات والمعايير المحددة من صحة القصيم، استدعى إلزام المقاول المنفذ بهدم الجزء وإعادة بنائه وفق الاشتراطات المتبعة.
«الصحة»: «كورونا» لا يزال يشكل تهديداً على المملكة.. وينتقل عبر «الجمال»
الرياض - صديق البخيت
أكدت وزارة الصحة أن فايروس كورونا (متلازمة الشرق الأوسط التنفسية) لا يزال يشكل تهديداً على الصحة العامة في المملكة، إذ سجلت حوالى 38 حالة مؤكدة على مستوى المملكة منذ الخامس من أيلول (سبتمبر) الماضي - وفقاً لإحصاءات الوزارة.
وأشارت «الصحة» في بيان صحافي أمس، إلى أن مركز القيادة والتحكم بالوزارة يسعى بوصفه الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفايروس ميرس كورونا، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في محافظة الطائف، إذ تم رصد 17 حالة تأكدت إصابتها بالفايروس منذ الخامس من أيلول (سبتمبر) الماضي، لافتاً إلى أن هذا التجمع للحالات تبين أنه بدأ بحالات مخالطة الإبل، ومن ثم انتقلت الإصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
من جهته، أوضح نائب رئيس مركز القيادة والتحكم بوزارة الصحة الدكتور أنيس سندي أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فايروس «ميرس كورونا» ينتقل من طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه، مشيراً إلى أن الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع المقبلة.
وبيّن أن الوزارة عملت على تطوير وسائل وتدابير عدة، للتعامل مع الحالات المصابة بفايروس «كورونا»، بالتعاون مع الشركاء الدوليين كمنظمة الصحة العالمية، ومركز التحكم ومراقبة الأمراض والوقاية منها الأميركية، كما خصصت مستشفيات تعمل بصفتها مراكز مرجعية في معالجة فايروس كورونا، وتقديم علاج متخصص للمرضى، بما فيها ضمان سلامة العاملين في المجال الصحي من التعرض للفايروس، مفيداً بأن التنظيمات في هذه الحالات تقضي بنقل المرضى لهذه الوحدات حال تأكد إصابتهم. وقال الدكتور سندي: «لقد اتخذنا إجراءات صارمة للتقليل من نسبة العدوى في الطائف، منها تثقيف المجتمع بأهمية تجنب الاحتكاك المباشر بالجمال، وتوفير التدريب اللازم للعاملين في المستشفيات في ما يتعلق بإجراءات مكافحة العدوى، إلى جانب عمل مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة الدؤوب على تطوير نظام استقصاء للأمراض المعدية، إذ يتيح لنا بيانات دقيقة متعلقة بالحالات الجديدة، ومدى استيعاب الوحدات الصحية وقدرتها على تقديم عناية مكثفة للمصابين بفايروس كورونا».
يذكر أن العدد الكلي للحالات المؤكدة حتى أمس بلغ 780 حالة منذ شهر يوليو عام 2012، تماثل منها 435 حالة للشفاء، وتوفيت 333 حالة، بينما هناك 12 حالة تخضع للعلاج.
الشقيقتان حليمة ورحمة تبدآن مشوار «النحافة» ... والخلاص من 470 كيلوغراماً
رحمة تركت الدراسة بسبب «السمنة المفرطة».
حليمة بالكاد تستطيع الكلام بسبب وزنها الزائد. (إبراهيم المبرزي) محمد العبدالعالي.
الأحساء – إبراهيم المبرزي
للفتيات أحلامهن المرتبطة بعريس المستقبل، وربما الدراسة الجامعية أو العليا أو الوظيفة، إلا أن حلم الشقيقتين حليمة ورحمة مختلف كلياً، وتلخصه كلمة واحدة «النحافة». تحمل الشقيقتان (40 و23 عاماً على التوالي) على كاهلهما أكثر من 470 كيلوغراماً، إذ تزن حليمة 270 كيلوغراماً، فيما تنوء رحمة ب200 كيلو غرام.
واضطرت رحمة لترك مقاعد الدراسة، بعد أن وصلت إلى الصف الأول المتوسط، وودعتها بعد أن عجزت عن الذهاب إلى المدرسة، بسبب «السمنة المفرطة» التي تعرضت لها منذ أعوام عدة، إضافة إلى آلام مزمنة في الركب والظهر. وقالت ل «الحياة»، التي التقتها وشقيقتها حليمة في مستشفى الملك فهد بالهفوف، الذي نقلتا إليه قبل أيام: «كنت أفكر دائماً في مستقبلي الدراسي، وكنت أريد ممارسة حياتي بشكل طبيعي، وبكل يسر وسهولة». ولكن «السمنة المفرطة» لم تتح لها ذلك.
قبل ثلاثة أعوام كان وزن رحمة 200 كيلوغرام، ولكنه زاد الآن عن ذلك بكثير. ولا تستطيع معرفة وزنها، لأنه «لا يوجد ميزان يستطيع معرفة وزني المتزايد بشكل كبير». وتستعين رحمة بالعصا لتستطيع الوقوف على قدميها بصعوبة بالغة.وبالكاد تستطيع الشقيقة الأخرى حليمة، التي تعاني أيضاً من مرض «السمنة المفرطة»، الحديث، فالوزن الزائد يكتم أنفاسها. وقالت: «أعاني من هذا المرض منذ 20 عاماً، حتى أصبحت طريحة الفراش، وعجزت تماماً عن الحركة». ولا تقتصر معاناة الشقيقتين على ظروفهما الصحية، فوالداهما متوفى منذ أعوام طويلة، وتسكنان مع أسرتهما في منزل شعبي قديم، لا تتجاوز مساحته 40 متراً مربعاً، ما جعلهما أسيرتي الأحزان والهموم. وتبحثان عمن ينتشلهما من هذا المرض «بأسرع وقت ممكن، قبل أن تسبب السمنة لنا أمراضاً أخرى لا سمح الله. كما تمنت الشقيقتان من المسؤولين علاجهما في مركز متخصص بأمراض السمنة، ومساعدتهما في تخطي ظروفهما المعيشية «القاسية». وقالت حليمة: «نريد أن ننحف فقط».
بدوره، أوضح مدير مستشفى الملك فهد في الهفوف الدكتور محمد العبدالعالي ل «الحياة» أن إدارة المستشفى «تلقت توجيهاً من الجهات المختصة، بالنظر في حال الأسرة. وتم تشكيل فريق عمل متخصص من الخدمات الطبية، والطب المنزلي، والتمريض، وعدد من الأطباء الاستشاريين في طب الجراحة والغدد. كما تم التنسيق مع إدارة الطوارئ والأزمات والجهات المعنية الأخرى، لنقل المريضتين، الذي تم قبل أيام بكل نجاح بقيادة الطوارئ والأزمات في «صحة الأحساء». ونوه العبدالعالي إلى أن «الاستشاريين يستكملون الفحوص المخبرية والاشعاعية التخصصية لتشخيص حال المريضتين، ووضع الخطة العلاجية لهما تبعاً للنتائج».
«السلطات التركية» تبلغ 60 ألف حاج بمراجعة المستشفيات للتأكد من عدم إصابتهم ب «كورونا»
جدة – معاذ العمري
أبلغت السلطات التركية ممثلة في وزارة الصحة التركية أكثر من 60 ألف حاج تركي قدموا من السعودية بعد أدائهم فريضة الحج، بضرورة مراجعة المستشفيات والمراكز الصحية في تركيا، وذلك للتأكد من سلامتهم من الإصابة بفايروس «كورونا»، إذ إن الإجراء الأخير جاء بعد الاشتباه بإصابة حاجين تركيين بالفايروس بعد قدومهما من رحلة الحج الأسبوع الماضي.
وأفصحت القنصلية التركية في جدة عن حالتي اشتباه في فايروس «كورونا» لحاجين تركيين، بعد عودتهما إلى تركيا وانتهائهما من أداء مناسك الحج، مؤكدة أن الحاجين تحت الملاحظة والعلاج في أحد المستشفيات التركية، بإحدى المدن القريبة من إسطنبول.
وأوضح القنصل التركي في جدة السفير فكرت أوزار ل «الحياة» أن علامات ظهور فايروس «كورونا» ظهرت على حاجين زوجين تركيين بعد عودتهما إلى تركيا من رحلة الحج، مشيراً إلى أن الحاجين تحت الملاحظة والعناية في أحد المستشفيات القريبة من مدينة إسطنبول، لعلاجهما والتأكد من سلامتهما.
وأفاد بأن أعراض الإصابة ظهرت على الحاجين بعد عودتهما وانتهاء رحلة الحج، وعند مراجعتهما المستشفى تبينت حالة الاشتباه في إصابتهما بالفايروس، مبيناً أن نسبة التأكد من إصابتهما بالفايروس تصل إلى 80 في المئة، ولكن الإجراءات الطبية والفحوص النهائية لم تعلن بعد من وزارة الصحة التركية.
وأضاف: «أبلغت السلطات التركية الحجاج التركيين القادمين من السعودية أخيراً والبالغ عددهم 60 ألف حاج، بضرورة مراجعة المستشفيات والمراكز الصحية في مدنهم للتأكد من سلامتهم من فايروس كورونا، وتأتي تلك الإجراءات الاحترازية لعلاج المصابين منهم، والحد من تفشي المرض في تركيا».
وبين القنصل التركي أن الحالتين المشتبه في إصابتهما بفايروس «كورونا» لزوجين حاجين تركيين كبيرين في السن، ولم تظهر أعراض الفايروس عليهما إلا بعد عودتهما إلى تركيا، لافتاً إلى أن النتائج النهائية للمصابين ستظهر خلال الأيام المقبلة، من خلال إعلان وزارة الصحة التركية النتائج بشكل رسمي، وسيتم إبلاغ السلطات السعودية ممثلة في وزارة الصحة.
يذكر أن فايروس «كورونا» ظهر بداية 2012م في المملكة العربية السعودية، إذ بلغ عدد المصابين بالفايروس منذ ظهوره نحو 800 حالة، تماثل منها للشفاء 433 حالة، فيما بلغ عدد الوفيات نتيجة المرض 331 وفاة، ومازالت 15 حالة تحت العلاج في المستشفيات.
وأعلنت وزارة الصحة السعودية إصابة حالتين مؤكدتين بالفايروس أمس، لسيدتين في العاصمة الرياض ومحافظة جدة، إذ يتم علاجهما في العناية المركزة تحت الملاحظة والمراقبة، مبينة أن السيدة التي أصيبت في الرياض يبلغ عمرها 61 عاماً وهي من الجنسيات الوافدة، فيما يبلغ عمر السيدة الأخرى 90 عاماً، سعودية الجنسية.
وكانت الإدارة العامة للشؤون الصحية في الطائف استعانت بوحدة المختبرات المتنقلة، إذ تم تشغيلها في مقر مستشفى الملك فيصل، للحصول على نتائج الكشف عن الفايروس في وقت قياسي، كما شملت التدابير عمل المزيد من التدريبات العملية للممارسين الصحيين حول طرق الوقاية من العدوى.
«صحة الرياض» تطلق مشروعاً لتحسين الخدمات الغذائية في المستشفيات
الرياض - «الحياة»
أعدت المديرية العامة للشؤون الصحية في منطقة الرياض، مشروعاً متكاملاً لتحسين مستوى الخدمات الغذائية في مستشفيات وزارة الصحة، يعتمد على تحقيق أفضل استفادة من أنظمة الحكومة الإلكترونية في متابعة خدمات التغذية التي تقدم للمرضى في جميع المستشفيات، وقياس درجة رضاهم عنها.
وأوضحت مديرية الصحة في بيان صحافي أمس، أن البرنامج أو المشروع الذي أطلق عليه مسمى «تغذية» يرتقي بجودة الأداء في جميع أقسام التغذية بالمستشفيات، من خلال ربطها آلياً بإدارة التغذية بصحة الرياض، التي تولت إعداد وتصميم البرنامج، ما يسهل أعمال المتابعة اليومية لخدمات التغذية، والحصول على جميع المعلومات والبيانات المتعلقة بالخدمات آلياً وعن بعد، عبر قاعدة بيانات واحدة للاستعلامات والدراسات والخطط المستقبلية.
وأفادت بأن البرنامج يتيح التعرف على رأي المرضى في الوجبات المقدمة إليهم من طريق خدمة «قيمني» وتطبيق معايير الجودة والسلامة الغذائية، في جميع المنتجات الغذائية التي تقدم داخل المستشفيات، إضافة إلى سرعة إنجاز المستخلصات المالية والتقارير الفنية الخاصة بمتعهدي الأغذية، وحصر أعداد المرضى ومستحقي خدمات التغذية. وأشارت إلى أن برنامج «تغذية» يشمل تقديم عدد من الخدمات الأخرى، تضم متابعة تنفيذ عقود خدمات التغذية بالمستشفيات، وتقويم الأداء في أقسام التغذية، وخدمات التوظيف الإلكتروني، وكذلك متابعة شؤون الموظفين العاملين لدى متعهدي التغذية، وتوفير النماذج والاستمارات والنشرات ومسابقات التوظيف والتقارير الفنية للمتعهد. وتتولى إدارة التغذية بصحة الرياض، وفقاً لهذا المشروع، مهمات التخطيط والإشراف والمتابعة، والتنسيق مع إدارات المستشفيات المستهدفة في شأن آليات تشغيله، وتقديم الدعم الفني، ومنح صلاحية إدخال البيانات لرؤساء أقسام التغذية بالمستشفيات، وتنفيذ جميع التجهيزات الفنية على ضوء تحديد الحاجات الخاصة لتطبيق البرنامج، الذي تحقق بنجاح في المرحلة التحضيرية للمشروع، إضافة إلى وضع استراتيجية للتدريب لتحقيق أفضل استفادة منه فور بدء مرحلة تطبيقه بالكامل في جميع المستشفيات.
الدفاع المدني يحذر من إهمال صيانة السخانات الكهربائية
الرياض: واس
حذرت مديرية الدفاع المدني بمنطقة الرياض من الإهمال وعدم توفر الصيانة الدورية للسخانات الكهربائية حيث تشكل خطرًا كبيرًا على أفراد الأسرة عند انفجارها.
وأشارت المديرية إلى أنه عند رفع درجة حرارة المياه داخل السخان إلى 90 درجة مئوية وترسب الكلس داخلها قد يؤدي إلى قفل صمام الأمان مما ينتج عنه زيادة الضغط من تبخر المياه بكثافة شديدة وبالتالي البحث عن أضعف نقطة في السخان لخروج البخار ومن ثم يحدث الانفجار الذي يحطم زجاج النوافذ والأبواب وحتى الجدران القريبة من السخان.
ودعت المديرية إلى تلافي مثل تلك المخاطر بإتباع خطوات وقائية بسيطة منها ضبط درجة الحرارة في السخان على 60 درجة مئوية وفصل التيار الكهربائي عن السخان في حالة عدم الحاجة له والقيام بالصيانة والنظافة الدورية للسخان من قبل مختصين في هذا المجال.
دراسة بريطانية: الشاي وعصير البرتقال يقي النساء من سرطان المبيض
لندن : سبأ نت
أكدت دراسة بريطانية، أشرف عليها باحثون من جامعة إيست إنجليا أن مشروب الشاي الأسود وعصير البرتقال يساهمان فى الحد من خطر إصابة السيدات بسرطان المبيض. وقالت نتائج الدراسة إن عصائر الحمضيات تحتوي على مركبات الفلافونويد وكذلك الشاي الأسود، وترتبط كثرة استهلاك هذه المركبات بانخفاض خطر الإصابة بسرطان المبيض.
و شملت الدراسة، التى استمرت لمدة 30 عاماً، تقييم الحمية الغذائية الخاصة بحوالي 172 ألف سيدة، تتراوح أعمارهن ما بين 25 و55 عاماً. ويعد سرطان المبيض أحد الأمراض الخطيرة التي تصيب أكثر من 7000 سيدة سنوياً بالمملكة المتحدة، وغالباً ما يتم اكتشافه في وقت متأخر.
جوجل .. زراعة ذرات مغناطيسية لمواجهة الأمراض
الاقتصادية الإلكترونية" من الرياض
يبدو أن مشاريع غوغل الطبية بدأت تعطي ثمارها عبر تقنية جديدة، من قسم الأبحاث العملية في الشركة "غوغل إكس"، تسعى إلى زرع ذرات مغناطيسية في جسم الإنسان لمراقبة الأمراض.
ووفقا ل"سكاي نيوز" أعلن أندرو كونراد، مدير إدارة الحلول الطبية لدى غوغل، أن المشروع يعتمد على إضافة ذرات مغناطيسية متناهية في الصغر في جسم الإنسان لمراقبة أعراض الأمراض تمهيدا لمواجهتها.
ويبلغ كل من هذه الذرات، حوالي واحد بالألف من عرض كرية الدم الحمراء، ومهمتها الالتحام بجزيئات الخلايا لتتبع حالتها.
وسيتضمن مشروع غوغل أيضا جهاز مراقبة تقنيا يمكن ارتداؤه لتعقب الذرات المغناطيسية التي يتم زرعها في الجسم.
وحسب صحيفة "وول ستريت جورنال" فإن غوغل لا تزال تعمل على تحديد عدد الذرات المغناطيسية التي يجب زرعها في الجسم لتتمكن من تحديد الخلايا التي لا تعمل بصورة طبيعية أو تلك التي تتسبب بالأمراض.
وحسب القائمين على المشروع لدى غوغل فإن هذه الذرات ستكون خاضعة للتحكم من خارج الجسم، وسيكون الهدف الرئيسي للشركة تعقب الإصابات بالسرطان وإيجاد وسيلة للحماية من ذلك المرض القاتل.
أما إيصال هذه الذرات إلى داخل الجسم فسيتم عبر كبسولات يبتلعها المستخدم، ويبقى أمام الشركة إثبات سلامة هذه التقنية ونجاعتها بشكل فعلي عبر تجارب على المرضى.
خبراء يدقون جرس الإنذار: السكري يسبب السل
لندن : رويترز
حذر خبراء في الصحة اليوم الأربعاء من أن الإصابة بالسل ستتسارع في أنحاء العالم ما لم تتخذ خطوات للحد من الإصابة بمرض السكري الذي يضعف جهاز المناعة في الجسم ويزيد خطر الإصابة بأمراض الرئة إلى ثلاثة أمثال.
وتتسبب بكتيريا تبقى كامنة لدى الكثير من الأشخاص في الإصابة بالسل الذي تقول منظمة الصحة العالمية إنه قتل نحو 1.5 مليون شخص في العام الماضي.
غير أن مرضى السكري يصابون في أحيان كثيرة بالسل نتيجة البكتيريا الكامنة نظرا لضعف أجهزتهم المناعية وهو ما قد يؤدي إلى انتشار إصابة اشخاص بالمرضين في وقت واحد. وذلك في ظل تزايد معدلات الإصابة بالسكري مع تزايد السمنة.
وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها العالم احتمال تفشي هذه الاصابة المزدوجة إذ أدت الاصابة بمرض نقص المناعة المكتسب (إيدز) إلى زيادة نسبة الإصابة بالسل إلى أربعة أمثال في الكثير من البلدان الأفريقية.
واليوم يخشى الأطباء تكرار ذلك مع اصابة المزيد من الأشخاص في جميع أنحاء العالم بالسكري وخصوصا في الكثير من البلدان الفقيرة.
لكن يبقى مصدر القلق الأكبر هو أن ستة من الدول العشر التي يتوقع أن تضم أكبر عدد من المصابين بالسكري بحلول عام 2035 - وهي الصين والهند والبرازيل وإندونيسيا وباكستان وروسيا- هي من البلدان التي تصنفها منظمة الصحة العالمية أيضا بأنها دول مثقلة بعبء السل.
وقال أنتوني هاريس من الإتحاد الدولي لمكافحة السل وأمراض الرئة لرويترز إن أكثر ما يقلقه هو الوضع في الصين والهند لأن الهند سجلت أعلى معدل إصابة بالسل في العالم تليها الصين في حين أن الصين تسجل أكبر عدد من حالات الإصابة بالسكري في العالم.
وقال هاريس "نريد أن ندق جرس الانذار لأننا لا نريد أن يعيد التاريخ نفسه مع السل والسكري."
وأصاب داء السكري 382 مليون شخص عام 2013 ويتوقع أن يرتفع العدد إلى 592 مليونا بحلول عام 2035 وفقا للاتحاد الدولي للسكري.
ويرجح أن تكون معظم حالات الإصابة بالسكري من النوع الثاني للمرض المرتبط بالبدانة.
وقال أنيل كابور من مؤسسة السكري العالمية "إذا لم نتصرف على الفور لتجنب ذلك سنواجه تفشيا مزدوجا للسل والسكري سيؤثر على الملايين ويحرم الأنظمة الصحية العامة من موارد كبيرة. الحل هو منع هذا الأمر من الحدوث."
تسجيل 38 حالة منذ الخامس من سبتمبر
«الصحة» تعترف: «كورونا» لا يزال يشكل تهديدا في السعودية
«الاقتصادية» من الرياض
قالت وزارة الصحة إن فيروس كورونا (متلازمة الشرق الأوسط التنفسية) لا يزال يشكل تهديدا على الصحة العامة في المملكة، حيث سجلت نحو 38 حالة مؤكدة على مستوى المملكة منذ الخامس من شهر أيلول (سبتمبر) وفقا لإحصائيات الوزارة.
وأبانت الوزارة أن مركز القيادة والتحكم، يسعى بوصفه الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفيروس "كورونا"، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في محافظة الطائف، حيث تم رصد 17 حالة تأكدت إصابتها بالفيروس منذ الخامس من شهر أيلول (سبتمبر)، وتبين أن هذا التجمع للحالات قد بدأ بحالات مخالطة للإبل، ومن ثم انتقلت الإصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
وأوضح الدكتور أنيس سندي نائب رئيس مركز القيادة والتحكم بوزارة الصحة أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فيروس"كورونا"، ينتقل عن طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه، مشيرا إلى أن الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصي، ويتوقعون الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع القادمة.
وبين أن الوزارة عملت على تطوير وسائل وتدابير عدة، للتعامل مع الحالات المصابة بفيروس كورونا، بالتعاون مع الشركاء الدوليين كمنظمة الصحة العالمية ومركز التحكم ومراقبة الأمراض والوقاية منها الأمريكية، كما خصصت مستشفيات تعمل كمراكز مرجعية في معالجة فيروس كورونا، وتقديم علاج متخصص للمرضى، وبما يضمن سلامة العاملين في المجال الصحي من التعرض للفيروس، مفيدا بأن التنظيمات في هذه الحالات تقضي بنقل المرضى لهذه الوحدات حال تأكد إصابتهم.
وقال الدكتور سندي: "لقد اتخذنا إجراءات صارمة للتقليل من نسبة العدوى في الطائف، منها تثقيف المجتمع بأهمية تجنب الاحتكاك المباشر بالجمال، وتوفير التدريب اللازم للعاملين في المستشفيات فيما يتعلق بإجراءات مكافحة العدوى، إلى جانب عمل مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة الدؤوب على تطوير نظام استقصاء للأمراض المعدية، حيث يتيح لنا بيانات دقيقة متعلقة بالحالات الجديدة، ومدى استيعاب الوحدات الصحية وقدرتها على تقديم عناية مكثفة للمصابين بفيروس كورونا".
ولفت النظر إلى أن تطهير اليدين بالشكل الصحيح والالتزام بآداب السعال، من إجراءات السلامة البسيطة والضرورية في الوقت ذاته، التي يجب على الجميع الالتزام بها، للتقليل من مخاطر الإصابة بعدوى الكورونا، كما يُنصح العامة بأخذ الحيطة والحذر عند مخالطة الجمال، والامتناع عن شرب حليبها غير المغلي أو التعامل مع لحومها، كما يتعين على من يضطر للاحتكاك بها ارتداء كمامة تستعمل مرة واحدة فقط، بالإضافة إلى رداء كامل يغطي الجسد والوجه لتجنب التعرض المباشر للفيروس.
يذكر أن العدد الكلي للحالات المؤكدة حتى تاريخه قد بلغ (780) حالة منذ شهر تموز (يوليو) عام 2012، تماثل منها (435) حالة للشفاء، وتوفيت (333) حالة، بينما هناك (12) حالة تخضع للعلاج.
إلى ذلك، أعلنت الوزارة عن إصابة جديدة أمس بفيروس "كورونا"، لمواطن سعودي يبلغ من العمر 53 عاما في الرياض، ويتم علاجه في العناية المركزة، ووفاة مواطن يبلغ من العمر 70 عاما في الرياض، ومواطنة تبلغ من العمر 90 عاما في جدة، فيما تماثلت للشفاء حالتان من المسجلة مسبقا لرجلين في المدينة والطائف.
يستند إلى فحوص أجريت على قرود الشمبانزي
اختبار لقاح ضد «إيبولا» على 120 متطوعا في مستشفى لوزان
ماجد الجميل من جنيف
وافقت "سويس ميديك"، أعلى هيئة حكومية سويسرية للإشراف على إنتاج الأدوية واختباراتها، على اختبار لقاح ضد فيروس إيبولا في المستشفى الجامعي في لوزان (شوف). وسيشمل الاختبار 120 متطوعا، وهو جزء من سلسلة من الاختبارات بدأت في الولايات المتحدة، وبريطانيا، ومالي، منحته منظمة الصحة العالمية الضوء الأخضر.
وقال المعهد السويسري للمنتجات العلاجية، أمس، إنه في البداية، سيتم استخدام اللقاح على متطوعين أصحاء يشاركون في برنامج مكافحة وباء حمى الإيبولا في إفريقيا الغربية. وستسمح الاختبارات بتحليل سلامة استخدام اللقاح، وملاحظة متى، وإلى أي مدى سيطلق اللقاح استجابة مناعية. وأضاف أن نتائج الاختبار تشكل الأساس لتخطيط وإجراء اختبارات لاحقة ستشمل آلافاً من مواضيع البحث.
وهذه الموافقة من "سويس ميديك" هي الأحدث في طريق اللقاحات المأمونة والفعالة ضد فيروس إيبولا التي يتم اختبارها واستخدامها، في أسرع وقت ممكن، طبقا لما قالته منظمة الصحة العالمية، أمس.
وقالت المنظمة من مقرها في جنيف، إنه من المتوقع أن تظهر النتائج الأولى للتجارب على المتطوعين ال 120 في كانون الأول (ديسمبر) المقبل. وأوضحت أن هناك مرحلة ثانية ستجرى لاحقاً للتأكد من السلامة المطلقة للقاح، ستشمل عدة آلاف من المتطوعين.
وقال المعهد إن اللقاح يستند إلى نتائج فحص معمَّقة أجريت على قرود الشمبانزي، شملت تحليل فيروس كولاي في البول، والبكتريا في الدم، وعناصر التدرن، والفيروسات المعوية والغددية. كما تم إجراء جميع هذه الفحوص على قرود أخرى من فصيلة الشمبانزي معدلة وراثيا.
وتم وضع هذا اللقاح من قبل "المعهد الوطني الأمريكي للأمراض المعدية والحساسية"، وشركة "جلاكسو سميث كلاين" البريطانية للأدوية.
وقالت "سويس ميديك" إنها تشاورت أيضا مع المكتب الاتحادي للصحة العامة (وزارة الصحة)، والمكتب الاتحادي للبيئة، والهيئة الاتحادية للخبراء المعنية بضمان السلامة الأحيائية.
وكان المعهد السويسري قد قدم طلب إجراء اختبار اللقاح على المتطوعين في نهاية أيلول (سبتمبر) وتم التعامل معه بأسبقية نظراً للمدى الواسع الذي أخذه وباء "إيبولا" في إفريقيا الغربية، طبقاً لما جاء في بيان "سويس ميديك".
ومن المتوقع أن يكون هناك اختبار للقاح مرشح ثان، يحمل المسمى العلمي "Rvsv-ZEBOV" في المستشفيات الجامعية في جنيف. وقال الناطق باسم منظمة الصحة العالمية، طارق ياسروفيتش، إن المنظمة تتوقع أن تعطي "سويس ميديك" الضوء الأخضر للاختبار الثاني.
العبد الكريم يثمن الدعم والتواصل المستمر والمباشر مع الوزير والمشرف العام على الشؤون العامة في وزارة الصحة
«صحية» مجلس الغرف السعودية تنتخب العبدالكريم رئيسا والسبيعي والزاحم نائبين
"الاقتصادية" من الرياض
انتخبت اللجنة الوطنية الصحية في مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالكريم العبدالكريم رئيساً لها، وناصر بن سلطان السبيعي من المنطقة الشرقية وناصر بن عبدالله الزاحم من جدة نائبين للرئيس للدورة الجديدة للجان الوطنية في مجلس الغرف السعودية (1435ه - 1438ه ) وذلك خلال اجتماع عقدته في مقر المجلس، تمت مناقشة فيه عدد من الموضوعات المتعلقة بالقطاع الصحي في السعودية.
وجرت عملية الانتخاب بحضور مشبب آل سعد مساعد الأمين العام للجان الوطنية في مجلس الغرف السعودية الذي رحب بالمشاركين وقدم شكره وتقديره لرئاسة وأعضاء اللجنة في دورتها السابقة على ما بذلوه من جهود، وما توصلوا له من نتائج إيجابيه في خدمة القطاع الصحي ومنتسبيه، متمنيا للجنة في دورتها الجديدة كل التوفيق والنجاح.
وعقب انتخابهم عبر رئيس اللجنة ونائباه عن تقديرهم وشكرهم لأعضاء اللجنة على الثقة التي أولوها لهم باختيارهم لتولي هذه المناصب، واعدين ببذل مزيد من الجهد للارتقاء بعمل اللجنة وتحقيق مزيد من المكاسب للقطاع الصحي في المملكة والعمل على تذليل الصعوبات التي تواجه هذا القطاع وتحد من نموه ومساهمته ليضطلع بدوره الريادي في مشاريع التنمية الاقتصادية.
وثمن رئيس اللجنة الدكتور العبدالكريم الدعم والاهتمام اللذين تحظى بهما اللجان الوطنية من قبل مجلس الغرف السعودية ومساندته لها في كل فعالياتها وتسخير إمكاناته لخدمة أهدافها، الأمر الذي ساعد على زيادة فاعلية تلك اللجان في خدمة القطاعات، التي تمثلها وهو ما قال إنه مكن اللجنة من طرح موضوعات لامست هموم وقضايا القطاع الصحي الخاص في المملكة.
كما ثمن الدعم والاهتمام والتواصل المستمر والمباشر من قبل المهندس عادل فقيه وزير الصحة المكلف وبندر طلعت حموه المشرف العام على الشؤون العامة في الصحة مع اللجنة الوطنية الصحية، التي تمثل القطاع الصحي الخاص في السعودية، وكما يؤكد مسؤولو الوزارة دائما في الاجتماعات الدورية أهمية القطاع الخاص والشراكة الحقيقية معه لتنميته.
يشار إلى أن اللجنة الوطنية الصحية هي إحدى اللجان العاملة تحت مظلة مجلس الغرف السعودية وتعمل على المساهمة في تطوير القطاع الصحي في المملكة والاهتمام بشؤون مقدمي الخدمات والصيدليات، وتعكس دورهم في تقديم الرعاية الصحية الجيدة والمشاركة في عملية التنمية الاقتصادية.
خلال عام .. 132 ألف واقعة زواج مقابل 24 ألف حالة طلاق
«محمد» و«نورة» أكثر أسماء المواليد شعبية في السعودية
"الاقتصادية" من الرياض
قالت إحصائية حديثة صدرت عن مركز المعلومات الوطني، إن عدد واقعات الزواج المسجلة خلال عام 1435ه، بلغ 132940 واقعة، في حين سجلت واقعات الطلاق ما مجموعه 24384 واقعة طلاق.
ووفقاً لتلك الإحصائية فقد سجلت واقعات الزواج خلال شهري شعبان وربيع الأول، الأكثر مقارنة بأشهر السنة المتبقية، في حين يعد شهر ذي الحجة الأقل تسجيلا لواقعات الطلاق والزواج على مستوى المملكة، وسجل شهر المحرم من العام نفسه الأكثر تسجيلا لواقعات الطلاق.
واتضح طبقا للإحصائية أن نسبة واقعات الطلاق مقارنة بواقعات الزواج بلغت أكثر من 18 في المائة.
وأبانت الإحصائية، أن أكثر أسماء الذكور تداولا وشعبية بين مواليد المملكة خلال العام المنصرم 1435ه، حملت اسم (محمد) كأكثر الأسماء تداولا، تلاه اسم (عبد الله)، ثم (عبد العزيز)
بينما سجل اسم (نورة) أكثر أسماء الإناث تداولا وشعبية في أوساط مواليد المملكة من الإناث، تلاه اسم (جوري)، ثم اسم (سارة).
ينطلق 9 نوفمبر ويستهدف 1000 عينة في 500 منزل بالدمام والخبر والأحساء
مسح ميداني ل «الصحة وضغوط الحياة» بالشرقية
فريق الباحثين الميدانيين يستعد لانطلاقة المسح الميداني
علي الغانمي - الدمام
ينطلق أكثر من 20 باحثا وباحثة بالمنطقة الشرقية يوم 9 نوفمبر المقبل، لاجراء المرحلة الثالثة من المسح الوطني ل "الصحة وضغوط الحياة" والتي تستهدف أكثر من 1000 عينة من الذكور والإناث بالمنطقة، بهدف تقدير النسبة المئوية من الاضطرابات الصحية في مناطق مختلفة من المملكة وقياس حجم المشكلة، وكذلك طرق العلاج والعقبات التي تحول دون الحصول على الرعاية الطبية.
ويجرى الاستطلاع من خلال مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة ووزارة الصحة ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، ومكتب الإحصاء في وزارة الاقتصاد والتخطيط، وجامعة الملك سعود بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية "WHO" وجامعة هارفارد وجامعة ميشيغان، في اطار تعاون يعد دلالة على أهمية الدراسة التي تحمل أملا كبيرا للأجيال القادمة في المملكة والدول العربية المجاورة.
من جانبه أكد مدير المسح الاتصالي بالمسح الوطني للصحة وضغوط الحياة عبدالرحمن بن معمر، أن المرحلة الأولى للمسح كانت تجريبية في منطقة الرياض، فيما اتسع نطاق الثانية وشملت المنطقة الغربية والوسطى والشرقية واستهدفت بعض المدن الكبيرة، والآن في المرحلة الثالثة تم مسح منطقة الرياض كاملة ومنطقة القصيم كاملة والآن جاء دور المنطقة الشرقية، واضاف: إن المسح يبدأ عادة بتدريب مدة اسبوعين وبعد انتهائه ينطلق مباشرة الباحثون والباحثات الميدانيون والمشرفون لاجراء المسح يوم 9 نوفمبر المقبل بكامل المنطقة، ويشمل مدينتي الدمام والخبر ومحافظة الأحساء وبعد الانتهاء من المدن سيتم التوسع في القرى والمزارع والهجر، وذكر أن العينة المختارة بالمنطقة الشرقية تشتمل على 500 منزل موزعة بين مدنها كاملة والمزارع والهجر والقرى، وستؤخذ من كل منزل عينتان وبذلك يكون إجمالي المبحوثين 1000 شخص منهم 500 ذكور ومثلهم إناث.
وقال: إن العينة أخذت من مصلحة الإحصاءات العامة من التعداد الذي اجري منذ 4 سنوات بشكل عشوائي، ووزعت العينات على جميع مناطق المملكة ومن ضمنها الشرقية، وعلى هذا الأساس يتم اختيار منزل في أحد الأحياء بموجب اسم ساكن المنزل ورقم البيت واسماء الشوارع والاحداثيات، باستخدام جهاز "gps " للوصول إلى العينة وبمجرد الوصول للمنزل تجري المقابلة وهي نوعان، يذهب الماسح أو الباحث الميداني في الاولى ويطرق الباب ويجري المقابلة وتسمى "اعداد أفراد المنزل" ويسجل خلالها أسماء أفراد المنزل وجنسهم وأعمارهم، وما إذا كانوا يعانون أي مشاكل صحية مزمنة وبعد ذلك يملأ استبيانا إلكترونيا وليس الكترونيا، وبمجرد ادخال المعلومات الى اللاب توب الذي يحمله يختار بطريقة علمية شخصين فقط من العائلة "ذكرا وأنثى" وبذلك تنتهي المقابلة الأولى التي لا تتجاوز 10 دقائق في مجملها، وبعد ذلك تأتي المقابلة الرئيسية ويقوم الباحث خلالها بتحديد من تم اختيارهم من الذكور والخط الخاص بالأنثى، ويتم تحويلها الى المشرف أو زميلة له والتي تأخذ بدورها موعدا من الأنثى وتجري المقابلة معها.
ودعا "بن معمر" سكان المنطقة الى التعاون مع الباحثين وتقديم الدعم والمساعدة لهم وتزويدهم بالمعلومات، خاصة ان البرنامج فريد ويعد الأول من نوعه، وله منفعة مباشرة للمتلقي أو المبحوث وذو فائدة لعائلته الصغيرة ولأبناء الحي والمملكة بشكل عام.
خدمة لقياس رضا المرضى عن الوجبات بالرياض
واس - الرياض
أعدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض، مشروعاً متكاملاً لتحسين مستوى الخدمات الغذائية في مستشفيات وزارة الصحة، يعتمد على تحقيق أفضل استفادة من أنظمة الحكومة الإلكترونية في متابعة خدمات التغذية التي تقدم للمرضى في جميع المستشفيات، وقياس درجة رضاهم عنها، ويهدف البرنامج أو المشروع الذي أطلق عليه مسمى "تغذية" إلى الارتقاء بجودة الأداء في جميع أقسام التغذية بالمستشفيات، من خلال ربطها آلياً بإدارة التغذية بصحة الرياض، التي تولت إعداد وتصميم البرنامج، مما يسهل أعمال المتابعة اليومية لخدمات التغذية، والحصول على جميع المعلومات والبيانات المتعلقة بهذه الخدمات آلياً وعن بعد، وفي أسرع وقت ممكن عبر قاعدة بيانات واحدة للاستعلامات والدراسات والخطط المستقبلية، ويتيح البرنامج الجديد رابطاً للتعرف على رأي المرضى حول الوجبات المقدمة لهم عن طريق خدمة (قيمني)، وتطبيق معايير الجودة والسلامة الغذائية في جميع المنتجات الغذائية التي تقدم داخل المستشفيات، إضافة إلى سرعة إنجاز المستخلصات المالية والتقارير الفنية الخاصة بمتعهدي الأغذية، وحصر أعداد المرضى والمستحقين لخدمات التغذية، ويمكن برنامج (تغذية) من تقديم عدد من الخدمات الأخرى تشمل متابعة تنفيذ عقود خدمات التغذية بالمستشفيات، وتقييم الأداء في أقسام التغذية، وخدمات التوظيف الإلكتروني، وكذلك متابعة شؤون الموظفين العاملين لدى متعهدي التغذية، وتوفير النماذج والاستمارات والنشرات ومسابقات التوظيف والتقارير الفنية للمتعهد، وتتولى إدارة التغذية بصحة الرياض وفقاً لهذا المشروع مهام التخطيط والإشراف والمتابعة، والتنسيق مع إدارات المستشفيات المستهدفة بشأن آليات تشغيله، وتقديم الدعم الفني لذلك، ومنح صلاحية إدخال البيانات لرؤساء أقسام التغذية بالمستشفيات، وتنفيذ جميع التجهيزات الفنية على ضوء تحديد الاحتياجات الخاصة لتطبيق البرنامج، الذي تحقق بنجاح في المرحلة التحضيرية للمشروع، إضافة إلى وضع إستراتيجية للتدريب لتحقيق أفضل استفادة منه فور بدء مرحلة تطبيقه بالكامل في جميع المستشفيات.
36 وظيفة صحية شاغرة بجامعة الملك خالد
واس - أبها
أعلنت جامعة الملك خالد توفر 36 وظيفة صحية شاغرة للأطباء والصيادلة والفنيين والمراد شغلها عن طريق المسابقة الوظيفية. وتشمل الوظائف الرجال والنساء في تخصصات أطفال، وباطنية، وجراحة عامة، ونساء وولادة، وعيون، وانف وأذن وحنجرة، ومسالك بولية، وطب أسرة، وطب عام، كما تشمل تخصصات مختبرات طبية، وتمريض، وصيدلة، وسكرتير طبي، وفقاً للائحة الخدمة المدنية بالمسميات الموضحة بالإعلان. وأوضح عميد شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين الدكتور عبدالله بن هادي القحطاني أن على الراغبين في التقديم على الوظائف الدخول على الرابط http://itc-ahmadwa.kku.edu.sa/healthemployment، ابتداء من يوم الأحد القادم ولخمسة أيام.
«تميز» يركز جولاته على المستشفيات المرجعية في الشرقية
فريق «تميز» خلال زيارة أحد مستشفيات المنطقة
اليوم- الدمام
تواصل الفرق الميدانية لبرنامج «تميز» التابع لإدارة حقوق وعلاقات المرضى في المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية جولاته الميدانية والتي تركز على ثلاثة مستشفيات مرجعية في المنطقة تتمثل في مجمع الدمام الطبي، ومستشفى الولادة والأطفال بالدمام، ومستشفى القطيف المركزي.
وأكد مدير إدارة حقوق وعلاقات المرضى مدير برنامج «تميز» بصحة الشرقية أحمد الحجي أن الجولات المكثفة للمستشفيات المعنية تأتي ضمن المرحلة الثانية، وانتهت بنهاية شهر ذي الحجة بهدف الارتقاء بمستوى الأداء في المنشآت الصحية وتطوير الخدمات من خلال تميز العاملين في تقديم الخدمات الصحية للمستفيدين، وتكريم المتميزين في المنشآت لخلق التنافس في تقديم الخدمات الصحية والتي يلمس أثرها المستفيدين من الخدمات، مشيرًا إلى أن هناك معايير للتقييم تعتمد عليها الفرق الميدانية، ومن أبرزها قياس رضا المستفيدين إلكترونيًا في المنشآت الصحية.
وبين الحجي أن البرنامج حقق نجاحات ملموسة في أهدافه من خلال رفع مستوى الأداء، وتلمس احتياجات المستفيدين من الخدمات الصحية، إضافة إلى تلافي ملاحظات المستفيدين ومعالجتها مع الجهات المختصة، وتطوير الأداء، حيث انتقلت الجولات الميدانية التي تنفذها 4 فرق ميدانية تابعة للبرنامج من مراكز الرعاية الصحية الأولية إلى المستشفيات المرجعية في المنطقة كمرحلة ثانية، متوقعًا أن تحقق الأهداف المطلوبة.
أكّدوا دعمها للبيئة الأكاديمية والتعليم العالي في المملكة
أكاديميون وأطباء: المدينة الجامعية بالأحساء «منارة بحثية» لأبناء الوطن
وزير الحرس الوطني وإلى جواره محافظ الأحساء خلال عزف السلام الوطني
عبداللطيف المحيسن- الأحساء
وصف عدد من الأكاديميين في الجامعات بمحافظة الأحساء تدشين الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، للمدينة الجامعية الجديدة بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية في الأحساء، بأنه إحدى ثمرات الوثبة الهائلة والنهضة الشاملة التي يعيشها التعليم العالي في المملكة، وتُعد صرحا علميا ومنارة بحثية تحتضن أبناء وبنات الوطن.
بلد العلم
وأوضح المدير الإقليمي التنفيذي للشؤون الصحية بالحرس الوطني بالقطاع الشرقي الدكتور أحمد العرفج أن افتتاح الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني للمدينة الجامعية يُعد مفخرة للجميع في ظل حرص الحكومة الرشيدة على الوطن والمواطن ليكتمل العقد في بلد العلم، وقال: لا أنسي تلك الكلمات التي قالها سموه بهذه المناسبة من أن الأحساء تعيش جميعا فرحة افتتاح المدينة الجامعية، الذي يأتي في إطار حرص وزارة الحرس الوطني على دعم البيئة الأكاديمية للتعليم العالي في المملكة، وتنفيذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين بإنشاء جامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية في كل من الرياض والأحساء، مشيرا إلى أن هذه الكلمات تعطي معني كبيرا في الاهتمام بهذا البلد وغيره من البلاد في جميع مناطق المملكة.. فالشكر لولاة الأمر "حفظهم الله" على نعمة الأمن والأمان والتقدم والازدهار.
تخريج دفعات
ونوّه نائب المدير الاقليمي التنفيذي للخدمات الصحية الطبية بوزارة الحرس الوطني بالدمام أحمد الشعبي، بيوم الفرح والسعادة بوجود هذا الصرح في الأحساء بلد العلم والثقافة، مؤكدا أن ذلك يدل على الاهتمام الكبير الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين بمحافظة غالية على الجميع، وأن الوطن اليوم يفخر بهذا المدينة التي تتوفر فيها جميع الامكانيات من أجل تخريج دفعات من طلاب وطالبات يخدمون وطنهم ودينهم.. فالحمد لله والشكر على نعمته.
صرح كبير
وأشار نائب المدير التنفيذي للشون الصحية بالأحساء الدكتور على القرني، إلى أن الجميع كان يترقب هذا الصرح الكبير، و"الحمد لله" تحقق في ظل القيادة الرشيدة "حفظها الله" وكان الموعد مع افتتاح هذا الصرح العملاق لخدمة ابناء هذا الوطن.
بيئة علمية
وقال مساعد مدير الشؤون الصحية بمحافظة بالأحساء الدكتور زكي العبداللطيف، إن هذا المنجز الوطني الجديد ممثلا في المدينة الجامعية في الأحساء، التي صممت لتتناغم مع شقيقاتها في جميع مناطق المملكة يعد مفخرة للجميع من أبناء الأحساء وخارجها، وأضاف بأن المدنية تفاخر باحتضانها مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية، الذي يشكّل بيئة علمية متخصصة لدعم الأبحاث الطبية وأهميتها في تطوير الخدمات الطبية من ناحية التشخيص والوقاية والعلاج خصوصاً في بيئتنا المحلية وهو أمر جد مهم، فالجامعة لكل أبناء المملكة، والشكر الجزيل إلى الأمير متعب بن عبد الله على تدشينه هذا الصرح العظيم.
فرح وفخر
وأكد عضو هئية التدريس بجامعة لملك فيصل بالأحساء الدكتور سلمان القرعاوي أن جميع الاكاديميين يشعرون اليوم بالفرح والسعادة بوجود مدينة جامعية تحتضن أبناء الوطن من داخل وخارج الأحساء الراغبين في العلم، حيث يشكّل فرع المركز، الموجود في المدينة الجامعية بالأحساء رافداً لتحقيق هذه القيمة العلمية، وأضاف بأن اليوم يتجدّد الفرح والفخر في منطقة غالية من وطننا الحبيب وهي الأحساء التي عرفت بحب وطلب العلم، فالشكر لقيادتنا الرشيدة التي تؤكّد حبها لأبناء وبنات هذا الوطن، وتعزز فينا جميعاً قيم البذل والاجتهاد بدافع الحب والانتماء، وعبّر عضو هئية التدريس بكلية الشريعة والدارسات الاسلامية بالأحساء الدكتور عبداللطيف النعيم، عن سعادته بافتتاح المدينة برعاية الامير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، مؤكدا انه صرحٌ علميٌّ آخر في مدينة الأحساء سيحتضن الكثير من أبناء وبنات الوطن لتطل المدينة الجامعية بالأحساء وترسم رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، الرامية إلى الاستثمار في أبناء الوطن ليكونوا في الطليعة.
منارة بحثية
وقال عضو هئية التدريس بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية بالأحساء الدكتور محمد العلي، إن المدينة الجامعية تُعد صرحا من صروح العلم المتخصصة وستكون منارة للبحث العلمي، ونتطلع لأن تكون مكانا لطلاب العلم والباحثين عن المعرفة في بلادنا.. فهنيئا لاهل الأحساء.
أفضل استثمار
وأشار عضو مجلس الشوري الدكتور سعدون السعدون إلى أن الجميع اليوم من أبناء الأحساء وخارجها يفتخرون بالمدينة الجامعية بوصفها إنجازا رائعا تحقّق على أرض الواقع في المدينة الجامعية اليوم، وأصبح واقعاً ملموساً يحق للجميع الفخر به، مضيفا أن هذا أفضل استثمار في أبناء وطننا الغالي، من خلال مدينة جامعية تمتلك أعلي المعايير لتقديم الخدمات الصحية تعزيز دور المدن الطبية التابعة لوزارة الحرس الوطني كمؤسسات صحية متكاملة.
رسالة مهنية
وأكّد عضو هئية التدريس بكلية الشريعة بالأحساء الدكتور فيصل الحليبي أننا اليوم كلنا سعادة وفخر بهذا الصرح الطبي الأكاديمي المتخصص في إطار تعزيز دور المدن الطبية التابعة لوزارة الحرس الوطني كمؤسسات صحية متكاملة تعد أحد مكتسبات الوطن وصروحه الشامخة، وتؤدي رسالتها المهنية والإنسانية، مضيفا أن السعادة غمرت الجميع بأن تحتضن الأحساء هذا الصرح الكبير بما يحمله من مقاييس عالمية المستوى في التعليم الصحي الأكاديمي المتخصص لخدمة جميع المواطنين في بلادنا الغالية.
حكومة خادم الحرمين الشريفين "حفظه الله".
نهضة طبية
ونوّه الدكتور نبيل العرفج، إلى أن المدينة الجامعية كصرح تعليمي وتدريبي في مجال التعليم الصحي تأتي انسجاماً مع توجيهات الدولة "حفظها الله" وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وسمو ولي العهد "حفظه الله" والحكومة الرشيدة، وتأتي لحاجة الوطن المتزايدة، وأشار رئيس لجنة المحامين بالغرفة التجارية الصناعية بالأحساء الدكتور يوسف الجبر إلى أن المدينة الجامعية سيكون لها دور في النهوض بالمجال الطبي في الأحساء خصوصا وأن المملكة بشكل عام عطفا على الامكانيات الموجودة في المدينة والتي تم تجهيزها بأفضل المعدات.
مقوّمات النجاح
وقال رئيس قسم كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الاسلامية بالأحساء الدكتور عادل العبدالقادر إن الجميع يفخر بهذا الصرح في بلد العلم والعلماء في محافظة واعدة تحتاج إلي مثل هذه المدنية التي تزخر بمقومات النجاح، داعيا الله العلي القدير أن يحفظ لنا بلادنا وأن يديم عليها نعمته بقيادة حكومتنا الرشيدة.
نائب وزير التعليم العالي: صرْح طبي يجمع بين التميز والريادة
اليوم- الرياض
عدّ نائب وزير التعليم العالي الدكتور أحمد بن محمد السيف، المدينة الجامعية لجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بمحافظة الأحساء، نقلة نوعية في مسيرة العمل الأكاديمي الصحي تجمع بين التميز والريادة.
ووصف الجامعة خلال حضوره حفل افتتاح المدينة الجامعية في المحافظة، الذي رعاه الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني أمس الأول، بالصرح العلمي المتخصص في المجال الطبي بمختلف أنواعه، والمرجع العلمي المتفرد، مؤكداً أنها تجسّد رسالة القيادة "حفظها الله"، التي تدعو إلى التعليم وضرورة التخصص في جميع المجالات العلمية، لتوفير الكادر الوطني الطبي المؤهل والمدرب بشكل نموذجي ومثالي.
وأفاد د. السيف بأن الجامعة خطت خطوات كبيرة في السنوات الماضية، وحققت الكثير من الأهداف المرسومة لها، مثل افتتاح فرعين في جدة والأحساء بعد الفرع الرئيسي بالرياض، شكلت أكاديميات طبية متخصصة وفريدة من نوعها على المستويين المحلي والعربي، تسهم في بناء جيل وطني متميز من الكوادر البشرية المؤهلة لتغطية الاحتياج المحلي بشكل دائم، لافتاً النظر إلى مراكز البحوث الطبية في هذه المدن الطبية الجامعية، التي أكملت المنظومة العلمية، لكي يتمكّن أبناء هذا الوطن من امتلاك ناصية العلم، حتى يصبحوا منتجين للتقنية، لا مستوردين ولا مستهلكين لها فقط، وختم السيف بالشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي العهد الأمين ولسمو ولي ولي العهد "حفظهم الله" على ما يلقاه التعليم بشكل عام والتعليم العالي بشكل خاص من دعم لا محدود منهم "رعاهم الله" على جميع الأصعدة.
بمساعدة الشرطة والمرور والمستشفى و«الهيئة»
فرقتا دفاع مدني لنقل 3 أشخاص يعانون من سمنة مفرطة للمستشفى
لحظة وصول المرضى للمستشفى
محمد العويس - الأحساء
تمكنت إدارة الطوارئ والأزمات بصحة الأحساء صباح امس الأول من نقل ثلاثة مرضى يعانون من السمنة المفرطة بنجاح من منزلهم إلى مستشفى الملك فهد بالهفوف، حيث شاركت في عملية نقلهم فرقتان من الدفاع المدني، إضافة إلى شرطة الأحساء، والمرور، ومستشفى الملك فهد، وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
وتم تنويم المرضى في قسم الباطنية بالمستشفى لعمل الفحوصات اللازمة وعمل تقييم تفصيلي لهم وإعطائهم العلاجات اللازمة، والمرضى الذين تم نقلهم جميعهم من عائلة واحدة وتتراوح أعمارهم ما بين 24 - 30 عاما وتتراوح أوزانهم من 100 - 350 كيلوجراما. وتشخيص الحالات الثلاث للبدء في العلاج، حيث يحتاج المرضى الثلاثة لبرنامج دقيق لإنقاص الوزن، خاصة الدهون.
ومستشفى الملك فهد بالهفوف يضم منظومة خدمات وزارة الصحة وهي خدمات تمتاز بوجود تخصصات دقيقة متعددة يقدمها استشاريون متميزون ذوي خبرات ومهارات مشهودة، وفرق طبية وصحية ومساعدة متكاملة.
وللمستشفى نجاحات ومخرجات طبية متميزة مقارنة بالمعايير الطبية في مجالات الطب الباطني والجراحات وكذلك التخصصات التشخيصية من أشعة متقدمة وفحوص مخبرية وخدمات نقل دم وخدمات تأهيلية.
وتميز المستشفى بإنجازات عديدة وحصوله على الاعتماد المحلي (CBAHI) في عام 2010م وعلى الاعتماد الدولي (JCIA) في عام 2014م.
وتم مؤخرا تنفيذ دورة تدريبية بالمستشفى تستهدف الأطباء والفنيين للاستفادة من موقع «BMJ» و«UP TO DATE»، ويستهدف البرنامج التدريبي زيادة المعرفة والمهارات للكوادر الصحية بالاستفادة من آخر المستجدات للعناية بالمرضى، ويأتي هذا البرنامج في إطار مشروع متكامل تتبناه إدارة التخطيط والبحوث بصحة الأحساء برعاية من مدير الشؤون الصحية الدكتور عبدالمحسن الملحم ومدير المستشفى الدكتور محمد العبد العالي، ويحتوي المشروع على برامج تدريبية وعلمية للأطباء في استخدام موقعي «BMJ» و«UP TO DATE» وتوفر خدمة الإنترنت بأقسام العيادات وتحسين البنية التحتية للمكتبة الإلكترونية.
وعبر مدير مستشفى الملك فهد بالهفوف ل«اليوم» عن فخره بما تحقق من انجازات واعتمادات محلية ودولية، موضحا أن جميع الاقسام بالمستشفى تميزت ومن ذلك وجود قسم أشعة متميز وكوادر وتجهيزات تسهم بشكل فاعل في رفع مستويات جودة التشخيص بالمستشفى، وأسهم إسهاما هاما في نجاح عدد من العمليات التداخلية المتقدمة المعقدة، موضحا ان للقسم دورا بارزا في البرامج التدريبية ومشاريع الجودة وسلامة المرضى مما انعكس اثره على المستويات العامة للخدمات بالمستشفى للحصول على الاعتمادات المحلية والدولية، وهذه المنجزات تأتي ثمارا لبرامج إدارة الخدمات الطبية وإدارة التدريب والأبحاث والتعليم بالمستشفى.
«مركزي القطيف» يؤهل كوادره لشهادة الاعتماد
العباد يتجول بأحد أركان الحملة
اليوم - القطيف
افتتح مدير مستشفى القطيف المركزي الدكتور كامل العباد حملة (لنستعد جميعاً لإعادة الاعتماد من أجل خدمة صحية آمنة) التي نظمها قسم إدارة الجودة وسلامة المريض.
وأوضح مدير المستشفى الدكتور كامل العباد ان الحملة كانت على هيئة محطات عمل ومعرض لكل قسم مشارك، مشيرا الى ان الهدف من الحملة يكمن في رفع الاستعداد لإعادة اعتماد المستشفى من قبل المجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية (CBAHI) والمقرر في بداية 2015م.
خصوصا أن المجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية (CBAHI) اعتمد المستشفى في عام 2011م، لافتا الى ان الحملة ستشمل جميع موظفي المستشفى من الطاقم الطبي والتمريضي والاداري.
مشيرا الى ان الحملة انطلقت بمشاركة جميع الاقسام المسئولة عن فصول الاعتماد الخاص بالمجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية (CBAHI) البالغ عددها (25) فصلا.
بدورها أوضحت رئيس قسم ادارة الجودة بمستشفى القطيف الدكتور معصومة المخرق، ان الحملة تهدف لإعادة اعتماد المستشفى مجددا بعد انتهاء شهادة الاعتماد في شوال الماضي.
الكشف المبكر يضاعف نسب الشفاء إلى 97 بالمائة
فحص 10 آلاف سيدة بالشرقية وتشخيص 69 إصابة بسرطان الثدي
جانب من حملة سرطان الثدي
علي الغانمي - الخبر
كشفت رئيسة اللجنة المنظمة لحملة سرطان الثدي بالمستشفى الجامعي بالخبر الدكتورة فاطمة الملحم أنهم نجحوا في تصوير قرابة 10 آلاف سيدة بالتعاون مع الجمعية السعودية للسرطان في المنطقة الشرقية، شخصت بينهن 69 حالة إصابة، وأغلبهن كن في المراحل الأولى من المرض خلال ال6 سنوات الماضية، حيث تم فحصهن في سيارة الماموغرام والمستشفى الجامعي، وتلقين التشخيص والعلاج في المستشفى الجامعي بالخبر في قسم أشعة الثدي.
جاء ذلك خلال افتتاح مدير جامعة الدمام المشرف العام على مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر الدكتور عبدالله الربيش مؤخرا، الشهر التوعوي للكشف المبكر لسرطان الثدي، والذي يستمر لثلاثة أيام في بهو المستشفى بتنظيم من قسم الأشعة، ويهدف لتوعية السيدات والمجتمع بأهمية الكشف المبكر وتثقيفهن حول المرض وطرق السيطرة عليه، وأكدت الملحم أن الكشف المبكر يؤدي - باذن الله - إلى الشفاء بنسبة 97 بالمائة.
وأضافت الملحم: إن ما يهمنا تجاه السيدات هو أن نقدم لهن كافة أساليب التثقيف للوقاية، والكشف المبكر للمرض من خلال المطويات التثقيفية والبرامج التوعوية في مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر أو في الجامعة أو المجمعات التجارية في المنطقة الشرقية، كما وفرنا ركنا خاصا لتعليمهن الفحص الذاتي، وكذلك الفحص السريري وتوعيتهن بأهمية الغذاء، وعلاقته بالسرطان، وعلى هامش الحفل تم تكريم ثلاث طبيبات من قبل مدير الجامعة، وذلك لدورهن الفعال في وحدة الثدي بالمستشفى، وهن الدكتورة انجم سيد الأستاذ المساعد في قسم أشعة الثدي، والدكتورة أفنان بنت فهد المهنا، والدكتورة وداد باقتادة، وذلك لدورهن الفعال في وحدة الثدي وتنظيم هذه الفعالية.
وقال رئيس قسم الأشعة بمستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر الدكتور بندر الظفيري: إن حملة الكشف المبكر لسرطان الثدي حملة عالمية تقام في شهر اكتوبر من كل عام، والجامعة تحتفل بها في كل عام، واليوم هو افتتاح الحملة في المستشفى، وهناك فعاليات مصاحبة خلال ثلاثة أيام، ونستهدف في هذه الحملة الفئات من خارج المستشفى لتوعيتهم، كما قام على هذه الحملة متطوعون من الطلاب والطالبات بالجامعة، والجمعية السعودية للسرطان، وأطباء الأشعة في القسم، بلغ عددهم أكثر من 15مشاركا ومنظما، وفيها أكثر من قسم، وتحتوي على مجموعه من الأركان تهدف لإيصال رسالة للزوار من خلال شرح يقدم لهم من قبل الطلاب، متضمنا عرضا مرئيا، كما أضيف هذا العام ركنان جديدان أحدهما للكشف المبكر لسرطان الثدي، وبه مجسم على شكل ثدي، بحيث تشخص السيدات الأورام الوهمية في هذا المجسم ليطبقنها على أنفسهن، وهذا له أهمية كبيرة في طريقة الفحص الذاتي لهن، والركن الثاني الجديد هو ركن للأطفال، محاولة منّا لإيصال التوعية لكافة شرائح المجتمع من خلال الأطفال، كما حققت حملات الكشف المبكر لسرطان الثدي ارتفاعا بسبب الكشف المبكر في نسبة الوعي من عام لآخر، وهذا هو الهدف من هذه الحملات.
وأضاف الظفيري: إنه عند اكتشاف الورم - لا قدر الله - تتم المتابعة من قبل المستشفى، وإجراءات معينة وتصوير للثدي، وأخذ عينة، وإذا ثبت الورم تتحول الحالة إلى وحدة الثدي في المستشفى، ويتم علاج الحالة كجزء من خطة العلاج، ونحن لدينا جميع الإمكانيات البشرية والطبية لتشخيص الحالات المبكرة والمتقدمة، وأخذ العينات، ولدينا تعاون مع جميع مستشفيات المنطقة.
تكليف د. عبدالعزيز سعيد بمهام وكيل الوزارة للصحة العامة
«الصحة» : «كورونا» مازال يشكل تهديداً على الصحة العامة
عبدالله العماري - الرياض
لا يزال فيروس كورونا "متلازمة الشرق الأوسط التنفسية" يشكل تهديداً على الصحة العامة في المملكة، حيث سجلت حوالي 38 حالة مؤكدة على مستوى المملكة منذ الخامس من شهر سبتمبر وفقاً لوزارة الصحة.
ويسعى مركز القيادة والتحكم بالوزارة، الذي يمثل الجهة المسؤولة عن تنسيق الاستجابة لما يتعلق بفيروس ميرس كورونا، إلى إيقاف سلسلة انتقال العدوى في مدينة الطائف.
حيث تم رصد عدد من الحالات المصابة في شهر سبتمبر وعددها (17) حالة مؤكدة بالفيروس منذ الخامس من شهر سبتمبر، ويذكر أن هذا التجمع للحالات تبين أنه قد بدأ بحالات مخالطة بالابل، ومن ثم انتقلت الاصابة إلى مرضى آخرين داخل المنشآت الصحية.
وأوضح نائب رئيس مركز القيادة والتحكم بوزارة الصحة الدكتور أنيس سندي أن الدلائل الحالية تشير إلى أن فيروس ميرس كورونا ينتقل عن طريق الجمال إلى البشر، ثم ينقل بدوره من إنسان إلى آخر من خلال ملامسة الرذاذ التنفسي أو استنشاقه.
كما أشار إلى ان الوضع الحالي في محافظة الطائف لا يزال تحت التقصي، ونتوقع الكشف عن حالات إضافية في الأيام والأسابيع المقبلة".
وقد عملت الوزارة على تطوير وسائل وتدابير عدة للتعامل مع الحالات المصابة بفيروس كورونا بالتعاون مع الشركاء الدوليين كمنظمة الصحة العالمية ومركز التحكم ومراقبة الأمراض والوقاية منها الامريكية.
كما خصصت الوزارة مستشفيات تعمل كمراكز مرجعية في معالجة فيروس كورونا، التي خُصصت لتقديم علاج متخصص للمرضى وضمان سلامة العاملين في المجال الصحي من التعرض للفيروس، ويتم نقل المرضى لهذه الوحدات حال تأكد إصابته.
وأضاف د.سندي: " لقد اتخذنا إجراءات صارمة للتقليل من نسبة العدوى في الطائف، منها تثقيف المجتمع حول أهمية تجنب الاحتكاك المباشر بالجمال وتوفير التدريب اللازم للعاملين في المستشفيات فيما يتعلق بإجراءات مكافحة العدوى.
كذلك عمل مركز القيادة والتحكم التابع لوزارة الصحة على تطوير نظام استقصاء للأمراض المعدية، حيث يتيح لنا بيانات دقيقة متعلقة بالحالات الجديدة ومدى استيعاب الوحدات الصحية وقدرتها على تقديم عناية مكثفة للمصابين بفيروس كورونا".
ويعد تطهير اليدين بالشكل الصحيح والالتزام بآداب السعال من إجراءات السلامة البسيطة والضرورية في الوقت نفسه التي يجب على الجميع الالتزام بها للتقليل من مخاطر الإصابة بعدوى الكورونا.
كما يُنصح العامة بأخذ الحيطة والحذر عند مخالطة الجمال والامتناع عن شرب حليبها غير المغلي عند مخالطة الجمال أو التعامل مع لحومها.
كما يتعين على من يضطر بالاحتكاك بها ارتداء كمامة تستعمل مرة واحدة فقط، بالإضافة إلى رداء كامل يغطي الجسد والوجه لتجنب التعرض المباشر للفيروس.
يذكر أن العدد الكالي للحالات المؤكدة حتى تاريخه قد بلغ 780 حالة شهر يوليو عام 2012، تماثل منها 435 للشفاء وتوفي (333 حالة، وهناك 12 حالة تحت العلاج).
من جهة أخرى، أصدر وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه قراراً وزارياً برقم (97364/1/29) وتاريخ 4 / 1 /1436 ه، بتكليف الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله أحمد بن سعيد بالقيام بأعمال ومهام وظيفة وكيل الوزارة للصحة العامة ولمدة عام.
والدكتور بن سعيد حاصل على درجة الدكتوراة من جامعة تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية في الوبائيات، ويتمتع بخبرة عريضة في قطاع الوبائيات النظرية والتطبيقية والإحصاء الحيوي، وبخبرة عملية في التدريس والبحث وتحليل البيانات، إضافةً إلى إنتاجه العلمي الغزير في المجالات العلمية المحكمة والمؤتمرات الدولية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.