"الزكاة والضريبة": لا يحق للمتاجر الامتناع عن رد "القيمة المضافة" حال إرجال السلع    بقيمة تتجاوز ال 8.5 مليار ريال.. أمير الرياض يطلق 93 مشروعاً بيئياً ومائياً    مطالبات في "الشورى" بإعادة تقييم تجربة الفصول الدراسية الثلاثة لهذه الأسباب    طقس اليوم.. غبار وعوالق ترابية تعيق الرؤية بمكة والرياض ومعظم المناطق    المركز الوطني للأرصاد: سحب رعدية ممطرة على منطقة عسير    الصحف السعودية    وصول أكثر من 330 ألف حاجٍ إلى المدينة المنورة.    إزالة TikTok من التطبيقات    نجاة مسؤول أمني..مفخخة حوثية تقتل 5 في عدن    "التجارة": نظام الشركات الجديد شمل جملة من المزايا الممكنة للقطاع الخاص والرفع من جاذبية السوق المحلي    تقرير غارسيا يرسم هوية النصر    جولة ولي العهد.. أهمية ومكاسب    المملكة تتسلم رئاسة مجموعة الدول المانحة ل «الشؤون الإنسانية» في الأمم المتحدة    الرؤساء التاريخيون    إحباط تهريب 3.5 ملايين قرص إمفيتامين    الرواية في السينما السعودية    الظافري يخطف برونزية دولية التايكوندو    توحيد الجهود لتعزيز حقوق الإنسان بدول الخليج    يوم خلع المصريون «الإخوان»    التخصصات الصحية تخرج 49 قائداً من برنامج آفاق لتأهيل القيادات الصحية        من يحمينا من إعلانات «سناب» ؟!        موسم النجار ينتهي مع العميد    المولد يختار «مُحكماً» لمقاضاة «المنشطات»    هتان: انتظروا «شباباً» جميلاً محلياً وقارياً        الصين تتربع على صدارة القوة الاقتصادية العظمى    سبُّورة العُبَّاد    بتوجيه من أمير نجران.. محافظ شرورة يتفقد منفذ الوديعة الحدودي    .. ويستقبل أمين المنطقة ورئيس هيئة التراث            مدينة الحجاج بالقصيم تكمل استعدادها لاستقبال ضيوف الرحمن    خمسة منتخبات سعودية علمية تنافس في أولمبيادات دولية    رحم الله علوي الصافي    مِنحة الأيام    ليلةُ يَبَاس الأخضر                أوبك تعزز دخل النفط بقيمة 561 مليار دولار في 2021 بزيادة 77 %    ترجمة خطبة عرفة.. أكبر مشروع في العالم بعشر لغات    حكاية حاج مر من هنا.. سكينة وأمان    رئيس بعثة الحج السودانية: ما تقدمه المملكة للحجاج مقدر عالمياً    سني كورونا أولها عدوى.. وآخرها قتلى            إقرارحتمية «تحديث» لقاحات كوفيد    شراسة الحرب البيولوجية !    يزيد بن جرمان طبيباً بامتياز    السند: «هيئة الأمر بالمعروف» تسخِّر إمكاناتها وتوظِّف التوعية الذكية التفاعلية لخدمة الحجاج    الإدعاء الفرنسي يحقق مع وزير بعد اتهامات بالاغتصاب    القبض على 8 مقيمين روَّجوا لعمليات نقل وحملات حج وهمية بالرياض    أمير القصيم يتفقد مدينة الحجاج    سمو أمير الباحة يرأس اجتماع مناقشة مشاريع وزارة البيئة والمياة والزراعة بالمنطقة    سمو أمير الرياض يستقبل الرئيس التنفيذي لهيئة التراث    سفراء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية المعتمدون لدى الأردن يعزون في ضحايا تسرب الغاز في ميناء العقبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مقتل ضابط إيراني جنوب شرقي البلاد
نشر في الرياض يوم 29 - 05 - 2022

أعلن العميد أحمد طاهري قائد شرطة محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران السبت أن مسلحين أطلقوا الجمعة النار على سيارة شخصية لضابط في الشرطة مما أدى إلى مقتله وإصابة زوجته بجروح.
وفي تصريح لمراسل وكالة أنباء فارس الإيرانية السبت، قال العميد طاهري إنه بعد الاعتداء الغادر فر المسلحون الأشرار تحت جنح الظلام، وأسفر الحادث عن مقتل الضابط، وهو برتبة رائد وإصابة زوجته بجروح، والتي تم نقلها إلى المستشفى بعد وصول فرق الإنقاذ. وتابع العميد طاهري قائلاً: «بدأت تحقيقات الشرطة المتخصصة للتعرف على مرتكبي هذه الجريمة الهاربين والقبض عليهم، والتي ستعلن نتائجها لاحقًا». يأتي الحادث بعد مقتل عضو بالحرس الثوري الإيراني بالرصاص في أحد شوارع طهران يوم الأحد الماضي، بحسب ما ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية (إريب).
من ناحية أخرى، ذكرت تقارير على وسائل التواصل الاجتماعي أن الشرطة الإيرانية استخدمت الغاز المسيل للدموع وأطلقت أعيرة نارية في الهواء لتفريق متظاهرين خرجوا في ليلة أخرى من الاحتجاجات على انهيار مبنى في مدينة عبادان بجنوب غرب البلاد، في واقعة يلقي المسؤولون باللوم فيها على الفساد وعدم مراعاة قواعد السلامة.
وقال مسؤولون في إقليم خوزستان المنتج للنفط، حيث تقع عبادان: إن عدد القتلى جراء انهيار المبنى السكني والتجاري المؤلف من عشرة طوابق يوم الاثنين ارتفع إلى 28 شخصا بينما أصيب 37 آخرون، وأعلنوا اعتقال 13 شخصا حتى الآن لارتكابهم مخالفات تتعلق بالبناء.
واعتقلت السلطات التي تحقق في الكارثة رئيسي بلدية عبادان الحالي والسابق وعددا من موظفي البلدية الآخرين، وسط اتهامات بتجاهل تحذيرات تتعلق بالسلامة.
أكدت وكالة فارس أن تظاهرة في عبادان الجمعة أخذت منحى عنيفا عندما شقت الحشود طريقها إلى أنقاض المبنى حيث تتواصل عمليات الإنقاذ، وأضافت أن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع وطلقات تحذيرية لتفريق المحتجين.
وأظهرت مقاطع مصورة على وسائل التواصل الاجتماعي أشخاصا يركضون للاحتماء. وسُمع أناس يصرخون «لا تطلقوا النار، لا تطلقوا النار» ودوي إطلاق الرصاص.
وأظهر مقطع فيديو من مدينة ماهشهر الساحلية في خوزستان المتظاهرين وهم يهتفون «سرقوا النفط والغاز وأخذوا دماءنا».
كما نُظمت مسيرات تضامنية مع احتجاجات عبادان في عدة مناطق مجاورة في خوزستان وكذلك في شاهين شهر في وسط إيران ومدينة شيراز الجنوبية، وذلك بحسب منشورات أخرى على وسائل التواصل الاجتماعي.
وقال محمد مخبر النائب الأول للرئيس الإيراني للتلفزيون الحكومي إنه يعتقد أن سبب الكارثة هو «الفساد المستشري».
وكما حدث خلال احتجاجات سابقة على ارتفاع أسعار المواد الغذائية، أبلغ السكان عن تعطل في خدمات الإنترنت فيما يبدو محاولة لوقف استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لتنظيم احتجاجات ونشر مقاطع الفيديو. وينفي المسؤولون منع استخدام الإنترنت.
وفي سياق آخر، ذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية السبت أن الجيش قدم بعض التفاصيل عن قاعدة تحت الأرض لطائراته العسكرية المسيرة دون أن يكشف موقعها بالتحديد.
وأفاد التلفزيون الرسمي بأن هناك 100 طائرة مسيرة يحتفظ بها الجيش في قلب جبال زاغروس، بينها طائرات من طراز أبابيل-5 التي قال إنها مزودة بصواريخ قائم-9، وهي نسخة إيرانية الصنع من صواريخ جو-سطح الأميركية (هيلفاير).
وقال مراسل التلفزيون الرسمي إنه قام برحلة ‬استغرقت 45 دقيقة بطائرة هليكوبتر يوم الخميس من كرمانشاه في غرب إيران إلى موقع سري تحت الأرض للطائرات المسيرة، وأضاف أن المسؤولين لم يسمحوا له بنزع العصابة عن عينيه إلا بعد وصوله إلى القاعدة.
وأظهرت لقطات تلفزيونية صفوفا من الطائرات المسيرة المزودة بالصواريخ في نفق أفاد التقرير بأنه يقع على عمق مئات الأمتار تحت الأرض.
وجاء التقرير التلفزيوني بعد يوم من احتجاز الحرس الثوري الإيراني ناقلتين يونانيتين في الخليج العربي ردا على ما يبدو على مصادرة الولايات المتحدة نفطا إيرانيا من ناقلة كانت محتجزة قبالة الساحل اليوناني.
واحتجزت السلطات اليونانية الشهر الماضي الناقلة بيجاس التي ترفع العلم الإيراني وعلى متنها طاقم روسي من 19 فردا بسبب عقوبات الاتحاد الأوروبي.
وصادرت الولايات المتحدة في وقت لاحق شحنة النفط الإيراني ‬الموجودة بالناقلة وتخطط لإرسالها إلى أراضيها على متن سفينة أخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.