أمانة القصيم: نعمل على محاسبة مصور مقطع فيديو الحديقة    مسؤول يمني يطالب بضغط دولي على إيران لوقف تدخلاتها المزعزعة لأمن واستقرار بلاده والمنطقة    وزارة الدفاع تفتح باب القبول للالتحاق بوظائف عسكرية.. رابط وموعد التقديم    كلمة #الملك_سلمان في قمة المناخ العالمية    #الدفاع_المدني يهيب بالجميع توخي الحيطة لاحتمالية هطول الامطار الرعدية الربيعية على بعض مناطق #المملكة    " #السديس " يوجه بفتح الدور الأول وسطح توسعة #الملك_فهد ب #المسجد_الحرام للمصلين    ماذا قدم الهلال والنصر والأهلي في ذهاب مجموعات دوري أبطال آسيا؟    11 نادياً مؤهلة للحصول على دعم استراتيجية الأندية.. وفشل 5 أخرى    "التجارة" تشهر بمواطن ومقيم ارتكبا جريمة التستر التجاري في مجال الخدمات العامة بالرياض    "التعليم" تُعلن مواعيد إجازات الموظفين برياض الأطفال والابتدائية    الهلال يواصل الاستعداد لمواجهة الاستقلال الطاجيكي    "النيابة العامة" تحذر من جريمة الابتزاز وتوضح صورها وما يندرج تحتها    القبض على مواطن ومقيم انتحلا صفة رجال الأمن    توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة الملكية لمكة والمشاعر ودارة الملك عبد العزيز    لجنتا الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب وحقوق الإنسان تدرسان الموضوعات المحالة من المجلس    عبدربه : علاقتنا مع السعودية متينة وستجاوز التحديات    الأردن.. الإفراج عن 16 متهما في قضية «الفتنة»    ميسي يُحقق أرقامًا تاريخية    ارتفاع المؤشر العقاري بدعم أسعار الأراضي    تدشين مبادرة ممتثل لتعزيز الالتزام بإجراءات الوقاية    جوتيريش: 900 مدينة حول العالم التزمت بخفض الانبعاثات    اغلاق 39 مسجداً في السعودية في 8 مناطق وإعادة فتح 23 مسجداً    أمير المدينة يوجه بمضاعفة الجهود استعدادا للعشر الأواخر من رمضان    النمر يحذر من الغضب: يزيد مخاطر حدوث جلطات القلب 5 أضعاف    خط التنبيه في التراث العربي    الروائية حنان القعود ل«الجزيرة الثقافية»: ما أتوقّعه في تفاصيل ما أكتبه أعيشه وأتحسسه قبل قرار نشره    بيريز يدافع عن نفسه بتصريحات نارية    وزير التعليم يؤكد أهمية التخطيط للمستقبل لمواكبة مرحلة التطوير    1.3 مليار ريال لتنفيذ مشاريع ملتقى مدينة المعرفة الاقتصادية    أكاديمية الأمم المتحدة تمنح «السياحة السعودي» الجودة    اعتراض وتدمير طائرة مفخخة ثالثة أطلقها الحوثيون تجاه جازان    مسؤول أممي يشجع على تعزيز الدعم الدولي لجهود إجراء انتخابات فلسطينية ذات مصداقية تمهد للوحدة    الأزهر يدين الانتهاكات الصهيونية لعرقلة الانتخابات الفلسطينية    أجواء روحانية.. المصلون يؤدون صلاة التراويح ليلة 11 رمضان بالحرم المكي (صور)    إدارة العميد تتفق مع كاريلي على التجديد    الصحة: 4 إجراءات مهمة تقي من انتقال عدوى كورونا    إجابات القوارئ في حالة طوارئ        اتحاد الكرة يحدد عدد أجانب الموسم المقبل    القحطاني يحلم برئاسة الهلال        الأمير محمد بن سلمان وتطوير المساجد التاريخية    ضبط 98 مخالفًا لنظام البيئة في عدد من مناطق المملكة    جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل: إجراء الاختبارات حضوريا لا يشكل مصدرا للعدوى    طالبات خالد يثرين ويكيبيديا العربية ب50 مقالا مترجما    "صقّار".. ملحمة الحب والثأر في مضارب الخيام    أمانة جدة تنظم ورشة عمل عن الابتكار والملكية الفكرية    تقني الرياض ينهي استقبال طلبات مسابقة المشاريع الابتكارية    لا تجعل نورك وراءك..؟؟    منظمة الصحة العالمية: بيانات لقاح الملاريا في إفريقيا واعدة    إنجاز سعودي جديد.. براءة اختراع من أمريكا عن مثبطات "كورونا ميرس"    تقنيات متطورة ل تنقية الهواء بالمسجد الحرام    الهند تسجل أعلى زيادة يومية في العالم بإصابات كورونا    إطلاق أول سيارة ذكية بتقنيات هواوي وعلامة تجارية مشتركة    إيناس الشهوان تشكر القيادة على تعيينها سفيرة للمملكة لدى السويد    أمير تبوك: تحصنوا باللقاحات وتقيدوا ب«الاحترازية»    أمام خادم الحرمين الشريفين.. السفراء المعينون حديثاً لدى عدد من الدول الشقيقة والصديقة يؤدون القسم    أمير منطقة القصيم يرعى حفل تخريج 103 طلاب وطالبات من خريجي جامعة المستقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسؤولو ومواطنو سيهات ل« الرياض »: اليوم الوطني 90 فرصة للوقوف على إنجازات المملكة والتأمل في مكانة المملكة عالمياً
نشر في الرياض يوم 23 - 09 - 2020

تزينت شوارع مدينة سيهات ومدن وبلدات محافظة القطيف بالأعلام واللوحات النظامية ضمن حملة أهلية منظمة باليوم الوطني ال90، وأكد مسؤولون في محافظة القطيف، وشخصيات اجتماعية ومواطنون في مدينة سيهات ل«الرياض» على أن اليوم الوطني 90 فرصة مهمة للتأمل في مكانة المملكة التي أصبحت قوة كبيرة في المجالات الاقتصادية والعسكرية والثقل الديني والاجتماعي، مشددين على أن احتفاء أبناء المملكة باليوم الوطني يأتي تعبيرا عن حب أبناء الوطن من شرقه إلى غربه ومن شماله إلى جنوبه للقيادة الرشيدة التي حققت المجد للإنسان عبر تهيئة كامل تراب الوطن للتنمية المستدامة.
يوم لوحدتنا
وقال رئيس مركز سيهات نواف بن عليان المروي: مع إطلالة اليوم الوطني 90 تزداد في نفوسنا مشاعر الفخر والاعتزاز بالانتماء لهذا الوطن العظيم وتاريخه المجيد، حيث نستشعر في هذا اليوم المبارك الوحدة والتوحيد واللحمة الوطنية بين ابناء الوطن مستذكرين فيه التضحيات الهائلة والكفاح المتواصل بقيادة المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن - رحمه الله - الذي جمع الله به شتات البلاد، وبنى الكيان الشامخ تحت راية التوحيد على أسس راسخة ونهج قويم مستمد من كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم.
وتواصلت من بعده مسيرة العطاء والبناء والتطور على أيدي ابنائه الملوك البررة - رحمهم الله - الى ان أظلنا عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - وها نحن نعيش في أمن وعز ورخاء وتقدم في جميع المجالات وحتى أصبحت دولتنا في مصاف الدول الكبرى المؤثرة في العالم، وهي ركن من اركان الاستقرار العالمي بقيادتها للعالم الإسلامي وبما تملكه من مميزات وقدرات هائلة والتي قفزت بها رؤية 2030 الى آفاق واسعة جدا جعلت منها دولة متقدمة تسير بخطى ثابتة إلى مستقبل زاهر بإذن الله».
وأضاف "إن ابهى صور الاحتفال بذكرى هذا اليوم الوطني الكبير في تاريخه وإنجازه، هو التأكيد على الالتزام بحماية الوطن ومقدراته، وتحمل الأمانة، والعمل الدؤوب بإخلاص وتفان في المشاركة في التنمية الشاملة العملاقة وفاءً للوطن ولكل من شارك في توحيده، تهانينا القلبية نرفعها الى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين - اعزهم الله - ولسمو امير المنطقة الشرقية ولسمو نائبه - يحفظهما الله - داعين الله عز وجل ان يديم على بلادنا الامن والاستقرار والخير والنماء ».
من أقوى بلدان العالم
أكد مدير شرطة محافظة القطيف اللواء ظافر الشهري أن المملكة تعد من أقوى بلدان العالم من الناحية الاقتصادية والأمنية، مشددا على أن اليوم الوطني ال90 يعد فرصة مهمة لاستذكار منجزات الوطن الغالي، وبخاصة أننا ننعم في هذا الوطن بأمن وأمان وذلك بفضل الله تعالى، ثم بحكمة وتدبير القيادة الرشيدة وعلى رأسها سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «حفظهما الله».
وأضاف «إن الازدهار التي تعيشه المملكة اليوم على مختلف الاتجاهات يأتي في ظل رؤية المملكة الثاقبة 2030 التي شهد الجميع مدى نجاحها، إذ أن ما نشهده من تطور على الصعيد الاجتماعي والاقتصادي والأمني يأتي بسبب التخطيط السليم على المستوى الاستراتيجي، وشهدت المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين الكثير من القفزات الهامة التي عبر أبناء الوطن جميعا عن تأييدهم لها مثل قيادة المرأة للسيارة الامر الذي حقق الكثير للمواطنات، كما شهدنا تغييرات كثيرة في أكثر من جانب واستفاد المواطنين من كل ذلك ونحن نسير في تقدم ورخاء».
وشدد أن المملكة بدأت في مسيرة التطور منذ أن وحد الملك الراحل عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود هذا الوطن، وقال: «نحن اليوم شعب واحد مع قيادتنا الرشيدة ضد العدو المتربص بنا، صفا واحدا ويدا بيد نقول لقائد مسيرتنا سر ونحن معك ونحن أبناؤك الأوفياء».
التنمية والازدهار
وقال رئيس بلدية محافظة القطيف م. محمد بن عبدالمحسن الحسيني: "يشكل اليوم الوطني مناسبة مهمة نستشعر فيها مسيرة الخير والنماء ونتذكر فيه نعم الله علينا من أمن وأمان واستقرار وتطور في مختلف الميادين، إن اليوم الوطني يذكرنا بالتضحيات والبذل اللامحدود في سبيل تحقيق الأهداف، وتسطير قصة مسيرة زاهرة تحملت وتخطّت كل الظروف لأجل نهضة تنموية مستدامة شملت جميع المجالات التعليمية والخدمية والصحية والصناعية والزراعية، وجعلت المواطن السعودي هدف هذه التنمية".
وأضاف «في العهد الزاهر بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -أيدهما الله- تتسارع عجلة التنمية في المملكة إلى العلياء، بالثقة في همة وقدرة الشباب السعودي القادر على تحقيق رؤية المملكة 2030 لتحقيق النماء والازدهار لكافة شرائح المجتمع، ورفع مستويات المعرفة والإبداع بين أفراده، بتظافر الجهود المتناغم دائماً بين القيادة وأبناء هذا الوطن"، داعيا بأن يحفظ الله بلادنا آمنة مستقرة وأن تعود علينا هذه المناسبة أعواماً عديدة ومديدة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزير، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "حفظهم الله".
بلد عظيم
وقال عضو المجلس المحلي في محافظة القطيف حسين المعلم: «إن الوطن بمثابة الخيمة الكبيرة التي تظلل على الشعب بأكمله، ولا يمكننا أن نفرط في هذه الخيمة التي تحمينا جميعاً في رحابها الواسعة؛ وفي ظلها الوارف؛ كما لا يمكننا أن نتنكّر لهذه النعمة التي أنعم الله بها علينا، فلا يتنكر لهذه النعمة إلا الجاحد".
وتابع «نعيش هذه الأيام ذكرى اليوم الوطني ال90 ولا يسعنا إلا أن نشكر الله ونحمده كثيراً على نعمة الأمن والأمان، ونعمة الرخاء والاستقرار في هذه البلاد العزيزة على قلوبنا كثيراً، هذه الديار التي اتخذت العزة شعاراً، والكرامةَ تاجاً، ولله الحمد والمنة، وكل ذلك من الجهود الحثيثة لحكومتنا الرشيدة، وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز "حفظه الله» فهما يسهران لخدمة الشعب وخدمة الوطن، وما هذه النجاحات المتواصلة التي توصلت لها المملكة في مواجهة الأزمة الأخيرة وهي جائحة الكورونا إلا من مصاديق هذه السياسة الحكيمة لولاة أمر الشعب حفظهم الله ورعاهم".
وذكر بأن المملكة تقدمت في المجال التعليمي عن بعد كبديل مناسب للحد من انتشار الكورونا، ونجحت في ذلك في كل مناطق المملكة، ورغم بعض الصعوبات، إلا أن النجاح كان حليفاً بمجمل مدارسنا وإن شاء الله يتم التغلب على كل الصعوبات المترتبة على ذلك، إضافة إلى استمرار مملكتنا الحبيبة في دعم كافة المشاريع الأخرى القائمة التي تصب في خدمة المواطنين"، داعيا الله أن يوفق خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين لما فيه الخير للوطن ولكافة أطياف الشعب السعودي، إنه مجيب الدعاء.
إنجازات وطن
وشدد الناشط الاجتماعي محمد المسكين على أن اليوم الوطني ال90 ذكرى مجيدة لوطننا، وقال: «إنها ذكرى مميزة نحتفي فيها، وبكل فخر بإنجازات وتطورات على أعلى المستويات وفي كل الأصعدة التي أثلجت قلب الشعب السعودي العاشق لحكومته ووطنه، حيث أصبح العالم يحكي قصة خلودها المليئة بالقوة والإرادة والانتصار إلى أن وصل هذا الوطن الغالي بجهود قيادته الحكيمة لمصاف الدول المتقدمة"، مضيفا "ها نحن في هذا اليوم وفي ظل التطورات العالمية المتسارعة وعلى الرغم من التحديات الكبيرة كنا ولازلنا نتقدم أكثر فأكثر بخطى ثابتة ومازلنا ننعم بالازدهار والأمن والأمان والرخاء بفضل الله سبحانه وتعالى الذي أكرمنا بحكومة رشيدة تملك حنكة ودقة في تنفيذ أقوى وأفضل الإستراتيجيات والخطط وتملك رؤى وتطلعات كبيرة إنها قيادة العز الذي يحسدنا عليه العالم تحت ظل راية التوحيد بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود "حفظهما الله"، وتابع "ستبقى رايتك يا وطني ترفرف فوق الجميع عالياً تعانق السماء بشموخ، وسنسعد بحبك الذي يأخذ بأيدينا دائماً وأبداً نحو عوالم المجد بكل اقتدار".
قيادة حكيمة
وقال الشيخ د. عبدالله السيهاتي: «يحق لنا أن نفخر بكل منجز في هذا الوطن الغالي، ففي يومنا الوطني ال90 وتحت ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين تزداد المملكة ازدهارا، فالمملكة التي حققت الصمود والتصدي للحرب المفتوحة على جائحة كورونا أصبحت من أقوى بلدان العالم في التصدي لهذا الوباء العالمي، وتأتي هذه القوة بفضل من الله ثم من الحكمة المتناهية للقيادة الرشيدة التي اتخذت سلسلة من القرارات الصعبة في المرحلة الصعبة، وشاهد القاصي والداني تلك القرارات التي حافظت على اقتصادنا وجعلتنا أقل ضررا من غيرنا في كثير من الدول المتقدمة، وندعو الله أن يمن بالصحة والعافية على ملكنا خادم الحرمين الشريفين سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «حفظهما الله».
وطن الخير
وذكر رجل الأعمال سالم السالم بأن شعب المملكة يعيش بوطن الخير الذي يعيش أجواء اليوم الوطني ال90 وهو يشاهد ثمرة النماء وقوة المكانة الاقتصادية للمملكة تلك المكانة التي ساهمت بقوة التصدي لجائحة كورونا، فالمملكة القوية بمساندة الله لها كونها قبلة المسلمين وبلاد الحرمين الشريفين، ثم لقوة قيادتها الرشيدة وحكمتها الكبيرة في إدارة وسياسة الأمور تمكنت بفضل الله أن تصمد في ظل وباء عالمي هز العالم أجمع». وتابع «نجدد بيعتنا في هذا اليوم الوطني التاريخي الذي يمثل حدثا تاريخيا وحدت من خلال البلاد المترامية الأطراف».
وطن العز والعطاء
وأشاد رجل الأعمال محمد الخليفة بمنجزات الوطن، مشددا على استذكار مسيرة وطن النماء والرخاء والأمن والاستقرار، وقال: «اليوم الوطني للمملكة يمثل رمزاً للوحدة الوطنية والأمن والاستقرار فإن الاحتفال بهذا اليوم تخليد للذكرى المجيدة لتوحيد المملكة على يد مؤسسها وموحدها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود (طيب الله ثراه) الذي يعتز ويفخر به كل مواطن وكل عربي شريف».
وأضاف «في الذكرى90 لليوم الوطني تشهد بلادنا نهضة حضارية وتنموية واقتصادية وتعليمية وصحية وتقنية حديثة بالرغم من جائحة كورونا، إلا أن مسيرة العطاء والتقدم والرخاء والأمن مستمرة في ارجاء الوطن". وتابع "لم تبخل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بتسخير جميع الإمكانيات المادية والاقتصادية والصحية في خدمة المواطن، كما غدت المملكة بين مصاف الدول المتقدمة على مستوى العالم حيث أصبحت المملكة عضواً مؤثراً وفاعلاً في العديد من المنظمات الدولية من بينها مجموعة دول العشرين G20 ومنظمة التجارة العالمية WTO وغيرها من المنظمات الأممية الهامة"، داعيا بأن يحفظ الله امن واستقرار ورخاء وتقدم بلادنا في ظل رعاية القيادة الرشيدة، وان يعيد هذه المناسبة الوطنية الغالية على وطننا العزيز بالرفعة والعزة والنماء والازدهار انه سميع مجيب.
اقتصادنا قوي
وقال رجل الأعمال سلمان المطرود: «يمر علينا اليوم الوطني 90 ونحن نشهد الازدهار الاقتصادي الكبير في المملكة بفضل من الله ثم بجهود قيادتنا الرشيدة التي تصدت بكل قوة ومنعت الكثير من تداعيات جائحة كورونا حيث حدت الخسائر للقطاع الخاص بسبب التدابير المهمة التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين». وتابع «نحن معكم صفا واحدا ونجدد بيعتنا في هذه الذكرى العظيمة التي نستذكر فيها منجزات الوطن».
مكتسباتنا كبيرة
وشدد د. حسين شهاب على أن للوطن منجزات ومكتسبات يجب أن نحافظ عليها للأجيال القادمة من أبناء الوطن، وفي اليوم الوطني 90 نجدد وقوفنا لجانب قيادتنا لنضع أيدينا في يد القيادة الرشيدة لنحقق تنمية الوطن على مختلف الصعد، وتابع «إننا نشيد بكل الإجراءات التي اتخذتها الدولة في أول فترة الجائحة وقبل أن تصنف بأنها جائحة فالمملكة كانت من أوائل الدول التي استجابت للعلم عبر الوقوف والتصدي للوباء العالمي ممثلا في فايروس كورونا، في اليوم الوطني ال90 نقول شكرا لقائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «حفظهما الله».
وطن القوة
وشدد رجل الأعمال عبدالله السالم على أن اليوم الوطني ال90 يتيح للمواطن السعودي التوقف حول منجزات الوطن، تلك المنجزات التي شاهدنا البعيد والقريب، منجزات تنعكس على المسرح الدولي، فالمملكة من ضمن مجموعة ال20 وهي ترأسهم حاليا وعقد المؤتمرات عبر الشاشة الافتراضية التي حضرها قادة تلك الدول الكبار، والمملكة أصبحت من الدول الكبيرة اقتصاديا وسياسيا ولا يمكن تجاهل أي جول لها، وفي يومنا الوطني نقول نحن خلف قيادتنا الرشيدة التي تحقق المنجزات الكبيرة للوطن.
نهنئ القيادة
وقال رجل الأعمال عبدالكريم عبدالله المطوع: "نهنئ القيادة الرشيدة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود "حفظهما الله" والشعب السعودي الكريم بهذه المناسبة التي تحل علينا ذكراها، ففي اليوم الوطني 90 نعيش الفخر والكرامة والقوة، ونعيش الحب والوفاء كشعب توحد خلف قيادته الرشيدة، حفظ الله الوطن من كل شر وحفظ لنا ملكنا وولي العهد الأمين وكل مواطن سعودي".
منجزات لا تتوقف
وشدد رجل الأعمال عبدالعزيز ابو حليقه على أن المواطن في يوم الوطن ال90 يحتفي بمنجزات بلده التي يتحدث عنها الجميع في دول العالم ونحن شعب يحسده كثير من شعوب العالم لأن هذا الوطن الذي جعله الله آمنا هيأت له الأسباب ليكون كذلك في ظل قيادة رشيدة وقوية وحكيمة، مشيرا إلى أن الجميع شاهد كيف تتدمر بعض البلدان في الشرق الأوسط بسبب تدهور الحكمة، ونحن نعيش في ظل كل هذا الواقع المحيط بنا الأمن والأمان والرخاء، حفظ الله قيادتنا الرشيدة وأمد في عمرهم».
بلد الخيرات
وقال رجل الأعمال منصور الرميح: «يفخر المواطن السعودي اليوم بما يحققه بلده، فالمملكة أصبحت ارض الخيرات والنماء، وهي بلد من أقوى بلدان العالم في المكانة والسياسة والمملكة ومنذ عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود "حفظهما الله" تعيش القفزات النوعية المهمة التي تحتضن رؤية 2030 التي حققت لنا كمواطنين الكثير في الزمن والظرف العالمي الصعب"، داعيا بأن يحفظ الله المملكة وقيادتها إنه سميع الدعاء.
همة حتى القمة
وقال رضا آل سليس: «بمناسبة اليوم الوطني ال90 نرفع اسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الامين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولأمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، ولنائب أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الامير احمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «حفظهم الله جميعا» ولكافة أبناء وبنات الشعب السعودي الكريم".
وأضاف «تأتي الأعياد المجيدة للوطن الغالي والمملكة تشهد عصر الازدهار على المستوى المحلي والخارجي وبرغم جائحة كورونا وأثارها السلبية على بعض الدول لكن ولله الحمد والمنة لم نشعر بذلك وذلك من خلال ما تقدمه حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين وسمو ولي العهد، انني أحد ابناء مدينة سيهات بمحافظة القطيف نلمس التطور الملموس من انشاء الطرق والعمران وتسيهل جميع سبل الراحة للمواطن في عموم محافظتنا، فالواجب علينا جميعآ الوقوف مع الوطن بالسراء والضراء للوصول لرؤية 2030 التي تحمل في مضمونها النهضة الاقتصادية والعمرانية لهذا الوطن الغالي حفظ الله الوطن وقيادته وكل عام والشعب السعودي جميعآ بألف خير".
تطور المملكة
وشدد مدير الطوارئ والبلاغات ببلدية محافظة القطيف جعفر المسكين على أن المملكة وفي عهد الخير، عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «حفظهما الله» تحظى بالتنمية الكبيرة والشاملة، وقال: «إن قطار التنمية لم يتوقف وينطلق بقوة ونحن نشهد ذلك في كل الاتجاهات، إذ نشهد البُنى التحتية وهي تتطور من جيل إلى جيل والجميع يشد الهمة للوصول للقمة المنشودة التي تعني الرقي في الخدمات التي تتطور وتسهل على المواطن ونحن نرى حجم التطوير المستمر في كل الوزارات ولله الحمد».
وأضاف «شهدت الطرق في المملكة توسعا هائلا ويمكن للجميع أن يشاهد الفرق بين ما وصلنا عليه اليوم وبين 10 سنوات خلت، وفي محافظة القطيف شهدنا المزيد من التطوير المستمر وقفزات مهمة في البُنى التحتية»، مشيرا أن اليوم الوطني ال90 يعد فرصة ثمينة لاستذكار المنجزات الوطنية التي تهم المواطن في الطرق وفي الحدائق وفي البنى التحتية في كل القطاعات فنهضتنا شاملة ولله الحمد.
يدا بيد مع القيادة
وتطرق هاني آل قمبر على النهظة الشاملة التي تعيشها المملكة منذ توحيدها على يد الملك الراحل عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود «طيب الله ثراه» وقال: «إننا شهدنا توحيد هذا البلد في اليوم الوطني ال90، وحاليا نشهد مواصلة المسيرة من قبل سيدي خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين «حفظهما الله تعالى لنا، ونحن في هذه الذكرى نؤكد كمواطنين بأننا خلف قيادتنا الرشيدة لنحقق جميعا المنجزات الوطنية المطلوبة.
90 عاما من الانجازات
وقالت الناشطة الاجتماعية وداد المطرود: "90 عاماً وبكل فخر من الكفاح من أجل توحيد هذا الوطن الغالي بمن فيه تحت راية التوحيد، 90 عاماً من الجهود والإنجازات الوطنية الضخمة ليصل وطننا إلى ما وصل إليه من التقدم والتطور والازدهار حتى أصبح في مصاف الدول المتقدمة في كل المجالات وعلى مختلف الأصعدة؛ لأنه كان يعمل ولازال وفق استراتيجيات وخطط قوية ورصينة حاملا تطلعات ورؤى كبيرة بإدارة قوية واعية وعيون يقظة تسهر على راحة الوطن ومواطنيه وتصحو على منجزات متميزة بتكاتف وإخلاص ووفاء أبناءه الذين تعلموا من القيادة الرشيدة كيف يذوبوا حبا بجهودهم المبذولة من أجل أن يكون رأس هذا الوطن عاليا ورايته خفاقة".
وأضافت «إن هذا اليوم التاريخي يجعلنا ويجعل كل فرد يعشق تراب هذه الأرض يتأمل في حجم كل تلك الأسس التي بنيت بحب وإصرار من أجل أن يعيش المواطن في أمن وأمان وعز ورخاء بمقاومة كل التحديات واجتياز كل عقبات النمو والتنمية باتخاذ أيديولوجيات نهضوية على مستوى رفيع وخصوصا التصدي لكل ما يؤثر على استقرار وأمن وطنٌ حباه الله بأقدس الديار من وجود الحرمين الشريفين، فكل مواطن هو درع وفداء لهذا الوطن الغالي هكذا علمنا يوم توحيد المملكة الذي هو يوم توحيد الأرض وتوحيد القلوب لتتلاحم كل الأيدي فيه َوتتعاهد على حبه والولاء والانتماء له والعمل الحثيث من أجل الحفاظ عليه ورفعته".
تابعت «إننا اليوم ورغم كل الأزمات والأحداث التي يمر بها العالم من اجتياح لجائحة كوفيد19 وآثارها على البلاد والعباد نستشرف مزيدا من التحولات والتقدم على مختلف الأصعدة لأننا واثقون بأن الله سبحانه وتعالى سيبارك في هذا الوطن وقيادته ومن فيه، وسيبقى وطننا وطن العز الذي لن يماثله أحد في سموّه وخلوده".
يوم الانجازات
وقالت الناشطة الاجتماعية ليلى السالم: "إن يوم عيدنا الوطني الغالي لهو يوم اتحاد مملكتنا الغالية من شمالها لجنوبها ومن شرقها لغربها فمنذ ذلك اليوم بدأت مسيرة التقدم نحو الأمام بخطى راسخة ونحو النمو والازدهار حتى وصل وطننا لما وصل إليه على يد ملوك آل سعود الأوفياء المخلصين، وتشهد على ذلك النهضة الكبيرة التي أحدثت تحولا وتغييرا جذرياً وتطورا في مختلف المجالات الاقتصادية والتعليمية والصحية والأمنية والتكنولوجية وكذلك الإنجازات المتسارعة لتكون بذلك من خيرة الأوطان التي أصبح ينعم المواطن فيها بالأمن والأمان والرخاء بل والرفاهية، هذا اليوم الذي كان ولازال يوحد قلوب أبنائه على الحب والوفاء والإخلاص والتلاحم ليصبحوا بذلك نعم المواطنين الذين يمثلون أوطانهم، ويكونوا درعاً حصينا مع حكومتهم الرشيدة أمام كل ما يهدد أمنه وأمانه واستقراره" داعية بأن يديم الله نعمته على هذا الوطن.
إبداع وكفاءات
وشددت الفنانة التشكيلية دعاء المسكين على أن الوطن يبني الكفاءات الكبيرة التي أصبحت منافسة على الصعيد العالمي، وقالت: «في مجال الفن التشكيلي لدينا الكثير من الفنانين الذين يعبرون بتجاربهم العالم والفنان يبدع في البيئة المستقرة والمملكة على مدى 90 عاما ومنذ توحيدها حققت هذا الاستقرار في الأمن والصحة والتكنلوجيا والتعليم وجميع مناحي الحياة الضرورية، ونرفع التهاني والتبريكات في هذا اليوم إلى القيادة الرشيدة أعزها الله».
ظافر الشهري
م. محمد الحسيني
حسين المعلم
محمد المسكين
د. عبدالله السيهاتي
سالم السالم
محمد الخليفة
سلمان المطرود
عبدالله السالم
عبدالكريم عبدالله المطوع
منصور الرميح
رضا سليس
هاني قمبر
دعاء المسكين
جهات حكومية تشارك بالحملة الوطنية
سيهات تتزين بالتهاني الوطنية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.