(27) مترجما لخدمة الحجاج خلال موسم الحج على مدار الساعة        محافط الطائف يفتتح معرض البهيتة الأمني        476 مليار ريال قروض عقارية للأفراد    «السعودية الزرقاء».. طموحات وجهود المملكة لحماية البحار        11% زيادة الحوالات المالية للخارج                            الاتحاد السعودي لألعاب القوى يحدد موعد جمعيته العمومية    الفرس "نوتيشن " تتوج بطلة لكأس جامعة أم القرى    التعاون يعسكر في هولندا ويخوض ست مباريات ودية    ديوان المظالم يصدر قراراً باعتماد ضوابط العمل القضائي عن بُعد    جائزة البليهد للتميز العلمي.. مشروع وطني لاكتشاف المواهب                    توقيع عقد تصميم «قطار العلا» بطول 50 كيلومتراً            معرض عمارة المسجد النبوي يثري تجربة ضيوف الرحمن ويُعرفهم بتاريخ عمارة المسجد النبوي    أمير القصيم يوجه باستمرار العمل خلال العيد    مسار خاص لدعم المؤسسات الوقفية الناشئة والصغيرة    نائب وزير الحج والعمرة يدشن معرض "مكة .. والحج"    وزير الحج والعمرة يفتتح فعاليات ندوة الحج الكبرى في نسختها السادسة والأربعين    «د.سليمان الحبيب» يحصل على الاعتماد الدولي لجمعية القلب الأمريكية    محاضرة لتحسين الجودة ب«صحة الرياض»    استشاري: المسنّون بحاجة للرعاية النفسية            الصحة : 1383 ممرضا وممرضة لخدمة الحجاج في المشاعر المقدسة    الصواريخ.. رسائل روسية تطلب تراجع الغرب    اختفاء إدارة النفيعي وترقب لجمعية عمومية    بالفيديو.. القبض على 10 أشخاص لدخولهم إحدى الفعاليات العامة بجدة دون الالتزام بإجراءات التنظيم    تحذيرات فلسطينية من نية متطرفين يهود اقتحام الأقصى    في وداع العبودي.. الذاكرة التي لا تصدأ    مالك إلا خشمك ولو هو أعوج    خطة عربية موحدة لدعم لبنان وفلسطين    البرامجُ الهندسيةُ في المملكة تحصلُ على عضوية اتفاقية واشنطن    «سلمان للإغاثة» يدشن مشروع التدخلات الطارئة لإنقاذ حياة المتضررين من الجفاف في صوماليلاند    القيادة تهنئ بيلاروس بذكرى الاستقلال    «إيجار»: لا يحق للمؤجر أخذ نسخة من مفتاح الشقة بعد تأجيرها    الهلال الأحمر ينفذ فرضية حدوث تدافع في مسجد نمرة بعرفات    رياح نشطة وأتربة مثارة على جازان    وزير الخارجية التونسي يلتقي بنظيره اللبناني    مكتبة الملك عبدالعزيز تقيم جلسة "الترجمة مابين القيمة والمتعة"    نيابةً عن خادم الحرمين الشريفين.. نائب وزير الخارجية يشارك في مراسم احتفال بوروندي بالذكرى الستين لاستقلال الجمهورية    وزارةُ الداخليةِ تستعرضُ مبادرةَ طريق مكة وخِدْمَاتِ المركز الوطني للعمليات الأمنية بمعرض في العاصمة المقدسة بمركز مكة مول    الأميرة ريما بنت بندر تدشّن كتاب "النمر العربي"    سمو محافظ الأحساء يستقبل رئيس النيابة العامة بالمحافظة    التعاون الإسلامي تشيد بإعلان المملكة عن حزمة من المشاريع التنموية باليمن    أمير تبوك يوجّه باستمرار العمل خلال إجازة عيد الأضحى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فهد بن حثلين: في طريقنا للعالمية ونعمل لمنع أستراليا من إعدام الإبل
خلال لقائه في ليالي الصياهد
نشر في المواطن يوم 18 - 01 - 2020

حل رئيس مجلس إدارة نادي الإبل، والمنظمة الدولية للإبل، الشيخ فهد بن حثلين أمس، ضيفا على برنامج، ليالي الصياهد، والذي يذاع على قناة الرياضية السعودية.
وتحدث فهد بن حثلين خلال اللقاء حول الكثير من الأمور التي تخص الإيل، فتحدث عن لجنة التحكيم في مهرجان الملك عبد العزيز بالإبل، واهتمامات المملكة العربية السعودية بها، والجهود التي يبذلها ولى العهد الأمير محمد بن سلمان للحفاظ على هذا الإرث، كما تحدث عن تبادل الإبل مع الدول الأوروبية، وعن وسم الإبل في الوجه والذي حرمه الدين الإسلامي.
ونشر حساب مهرجان الإبل عددا من مقاطع الفيديو الخاصة بلقاء اليوم، وجاء في مقدمتها مقطع الفيديو الذي تحدث فيه فهد عن اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، بالإبل.
وقال فهد بن حثلين : " الإبل تعيش عصرها الذهبي بدعم حكومتنا الرشيدة المستمر، ومن لم يدخل سوق الإبل حتى الآن فهو يضيع فرصة بين يديه لأن السهم في طلوع".
الشيخ فهد بن حثلين: الإبل تعيش عصرها الذهبي بدعم حكومتنا الرشيدة المستمر, ومن لم يدخل سوق الإبل حتى الآن فهو يضيع فرصة بين يديه لأن السهم في طلوع.
#ليالي_الصياهد #لقاء_فهد_بن_حثلين pic.twitter.com/AnbTdzHhP9
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020
وأضاف "لدينا خطة مرسومة من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان نطبقها بحذافيرها، وأنا طلبت منه في عدة اجتماعات بإدخال الكاميرات للتصوير وتوثيق الاجتماعات حتى يصدق الناس أن كل شيء تحت رعايته، ولكنه رفض، ولكنه فعليا متابع لكل صغيرة وكبيرة تحدث تحت مظلة نادي الإبل".
وتابع أن الأمير محمد بن سلمان دائما ما يردد: "الإبل هي التي نقلت أجدادنا وأجداد أجدادنا ولولاها لما وجدنا الآن فيجب أن نشكرها ونعطيها حقها، ونحن نحمل على عاتقنا الكثير من المسؤوليات لعشاق هذه الهواية".
الأمير محمد بن سلمان على لسان الشيخ فهد بن حثلين: الإبل هي التي نقلت أجدادنا وأجداد أجدادنا ولولاها لما وجدنا الآن فيجب أن نشكرها ونعطيها حقها، ونحن نحمل على عاتقنا الكثير من المسؤوليات لعشاق هذه الهواية. #ليالي_الصياهد #لقاء_فهد_بن_حثلين pic.twitter.com/46M4azZu1f
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020
وردا على سؤال مقدم البرنامج عن سبب تركيزه مع المتوجين في الصفقات التي أجراها قال: "إنه يرى أن الفحل الفائز في بطولة الملك عبد العزيز للإبل على أنه أفضل فحل في الجزيرة العربية بأكملها، ولذا أبرم صفقات مع الفحل الذي أخذ المركز الأول وكذلك الحاصل على المركز الثاني".
الشيخ فهد بن حثلين: قاعدتي في اختيار الفحل هو الفائز في المهرجان ، لأنه الأفضل بنظري في الجزيرة العربية والعالم وأبرمت صفقات مع الفائزين بالمركز الأول, والمهرجان يعتبر دليل ومرجع لمن يريد دخول عالم الإبل من المقتدرين مالياً.
#ليالي_الصياهد
#لقاء_فهد_بن_حثلين pic.twitter.com/PzCgznoJb6
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020
وقيم النسخة الرابعة من مهرجان الملك عبد العزيز قائلا: "العمود الفقري للمهرجان هو التحكيم، وأعتبره شخصياً ناجح بكل المقاييس هذا العام، وأفضل نسخة على الإطلاق، وعلى المستوى العالمي في المسابقات الجمالية يحدث لغط كبير ولا راضي إلا صاحب المركز الأول.
الشيخ فهد بن حثلين: العمود الفقري للمهرجان هو التحكيم وأعتبره شخصياً ناجح بكل المقاييس، وعلى المستوى العالمي في المسابقات الجمالية يحدث لغط كبير ولا راضي إلا صاحب المركز الأول.
#ليالي_الصياهد #لقاء_فهد_بن_حثلين pic.twitter.com/fli9qUfvB2
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020
وعن لقائه بجمعية ملاك الإبل الأوروبية قال: " نحن في طريقنا إلى العالمية وجدنا في الملاك الأوروبيين الشغف والحب للإبل، ويقومون بجهود كبيرة ولكن مبعثرة فوحدنا جهودهم تحت مظلة واحدة هي منظمة الإبل الدولية".
وأضاف " أنهم طلبوا منه أن يكون هناك تبادل للإبل ونقل تجربة المهرجان إلى بلادهم، وبمجرد أن نقوم بإدخال بعض إبل الجزيرة العربية لأوروبا وأمريكا, ستكون هناك نقلة نوعية لسلالات الإبل العربية كما حصل سابقاً مع سلالات الخيول.
الشيخ فهد بن حثلين: في طريقنا للعالمية وجدنا في الملاك الأوروبيين الشغف والحب للإبل ويقومون بجهود كبيرة ولكن مبعثرة فوحدنا جهودهم تحت مظلة واحدة هي منظمة الإبل الدولية. #ليالي_الصياهد
#لقاء_فهد_بن_حثلين pic.twitter.com/gTISr8WFzu
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020
أما عن إعدام الإبل في أستراليا قال: "نعمل ونتواصل كمنظمة دولية مع الحكومة الاسترالية لنضغط عليها لمنعها من إعدام الإبل الحاصل هناك، ونخطط على المدى الطويل لتغيير نظرة الاستراليين للإبل".
الشيخ فهد بن حثلين: نعمل ونتواصل كمنظمة دولية مع الحكومة الاسترالية لنضغط عليها لمنعها من إعدام الإبل الحاصل هناك، ونخطط على المدى الطويل ل"بدونة" الاستراليين لنغير نظرتهم للإبل. #ليالي_الصياهد #لقاء_فهد_بن_حثلين pic.twitter.com/vcpewhQtrX
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020
كما تحدث عن وسم الإبل في الوجه، قائلا :"إن الدين الإسلامي يحرم وسم الإبل في الوجه، ولذا نبه المشاركون في السباق بإيقاف وسم الإبل على الوجه، لأنه سيتم منع أي إبل موسومة على الوجه من المشاركة في مهرجان الملك عبد العزيز للإبل".
وأضاف "أن في قبيله يوسمون الإبل على الوجه، وهو أول من رجع الوسم على الفخذ، امتثالا لأوامر النبي محمد صل الله عليه وسلم".
الشيخ فهد بن حثلين: في قبيلتنا عادة يوسمون الإبل في الوجه، وامتثالاً لأمر النبي صلى الله عليهم وسلم منعته وأعدت الوسم للفخذ, وسنمنع أي إبل موسومة في الوجه من المشاركة في المهرجان بعد فترة زمنية يدرسها نادي الإبل. #ليالي_الصياهد
#لقاءفهدبن_حثلين pic.twitter.com/zwsYrCMRQb
— مهرجان الإبل (@alaibilfestival) January 17, 2020


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.