«التأمينات»: على المنشآت الأقل تضررًا خفض نسبة العاملين المدعومين ل50% قبل منتصف أغسطس    WhatsApp تزامن الدردشات بين الأنظمة    بندر بن خالد الفيصل يعلن إستراتيجية وخطط هيئة الفروسية    وزير الدولة للشؤون الخارجية يجري اتصالاً هاتفياً مع وزير خارجية إستونيا    الطقس غدًا غير مستقر.. أمطار رعدية وغبار    مكة: بلدية العمرة تغلق محطة وقود مخالفة    أمير تبوك يستقبل خلود الخميس أول امرأة ترأس مجلس المنطقة    محمد بن عبدالعزيز يشدد على أهمية مجلس جازان    أمير القصيم يتابع المشاريع التنموية في المنطقة    الخميس ل عكاظ: المرأة شريك استراتيجي في التنمية    تشكيلة مباراة الهلال والفتح في دوري محمد بن سلمان    ولي العهد يتلقى اتصالًا هاتفيًا من الرئيس البرازيلي    أمير تبوك يترأس اجتماع برنامج التنمية المجتمعية    موعد انتهاء دوام مكاتب الأحوال المدنية    محافظ الدرب يتفقد قرى المحافظة المتضررة من السيول    الملحقية الثقافية في بكين تحتفي بمرور 30 عاماً على علاقات الصداقة بين المملكة والصين    جامعة جازان تاسعة في نتائج ملفات الباحث العلمي    الجزائر تسجل 498 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا    ولي العهد يعزي أسرة العايش في وفاة مساعد وزير الدفاع    انفجارات لبنان بسبب تدخلات إيران    جمعية المودة تلم شمل 589 أسرة منفصلة بأبنائها في عيد الأضحى    الرئيس اللبناني يلتقي وفد فلسطيني    دورتموند يفعل بند التجديد في عقد سانشو ويمدد معه حتى 2023    أمانة عسير تكافح آفات الصحة العامة    شؤون الحرمين تباشر التخطيط لموسم الحج القادم    أرامكو: 65.8% تراجعا في أسعار النفط بالربع الثاني    انفجار بيروت يطيح بحكومة لبنان برئاسة حسان دياب    استئناف المفاوضات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة    تعليم عسير: ترحيل 670 ألف مقرر مدرسي إلى المستودعات الفرعية    استقالة الحكومة اللبنانية برئاسة حسان دياب    "الصحة" تتيح للجميع الاطلاع على أبرز الإجابات المتعلقة بفيروس كورونا    نادي الباحة الأدبي الثقافي يطلق الأحد القادم المسرح الافتراضي مسرحي للطفل    حساب المواطن يودع 1.8 مليار ريال لمستفيدي دفعة أغسطس    الصحة العالمية: هناك براعم أمل في مكافحة فيروس كورونا    إعلامي بمائة ريال    أتلتيكو مدريد يكشف هوية اللاعبين المُصابين ب كورونا    #السعودية_للكهرباء : تركيب العدادات الذكية يسير وفق الخطط الموضوعة    سمو الأمير بدر بن سلطان يستقبل مدير الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة    ترقب لإعلان أرامكو أسعار البنزين الجديدة    سمو نائب أمير منطقة مكة المكرمة يطلع على مشروعات أمانة جدة الجاري تنفيذها    رد الفعل المُنتظر بعد تغريدات رئيس النصر النارية    جامعة الملك خالد تعلن مواعيد معالجة الجداول والحركات الأكاديمية    الكويت تسجّل 509 حالات شفاء من كورونا    انطلاق «قمة الرياض للصحة الرقمية».. غداً    عيادات مركز الملك سلمان للإغاثة تواصل تقديم خدماتها الطبية للاجئين السوريين في مخيم الزعتري    ضمك يتغلب على الفيصلي في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    أكثر من ألف وفاة جديدة ب #كورونا في الهند    "هيئة الصحفيين": اتخذنا إجراءات لضبط الممارسة الإعلامية وحماية المهنة ممن ينتحلون صفة "إعلامي"    وزارة التعليم والهيئة السعودية للفضاء تُطلقان البرنامج الصيفي ( 9 رحلات للفضاء )    بالفيديو.. الشيخ المنيع يوضح حكم غرس الأشجار عند القبور    وفاة الفنان السوري طوني موسى متأثراً بإصابته ب كورونا    "جهود المملكة في الدعوة إلى الله" محاضرة بجامع البلوي بالمدينة المنورة    "الأرصاد": رياح نشطة وأتربة مُثارة على محافظتي الليث والقنفذة    الحج سيرة ومسارات تنهض بمستجدات التفكير والإدارة    استعدادا لإسدال الثوب.. اكتمال صيانة الكعبة المشرفة    النائب العام يعايد منسوبي النيابة العامة افتراضياً عن بُعد    عمل المرأة: الزوايا الخافتة !    ولعت بين الزملاء !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليونان تتحرك ضد اتفاق أردوغان والسراج.. "باطل وسيء النية"
نشر في المدينة يوم 10 - 12 - 2019

أعلنت اليونان، الثلاثاء، أنها أحالت إلى الأمم المتحدة اعتراضاتها بشأن الاتفاق البحري بين تركيا وحكومة فايز السراج، الذي أثار انتقادات دولية واسعة.
وبحسب وكالة "رويترز"، فقد أكد المتحدث باسم الحكومة اليونانية أنها تريد إطار عمل يتعلق بعقوبات يفرضها الاتحاد الأوروبي على تركيا وليبيا. وشدد على أن الاتفاق بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس حكومة طرابلس الليبية، فايز السراج، باطل وجرى التفاوض عليه "بسوء نية". وتابع: "الاتفاق بين أردوغان والسراج يهدد الاستقرار الإقليمي". وقال إن أثينا تريد من الأمم المتحدة إدانة الاتفاق، الذي لم تتضح معالمه بعد.
وكان أردوغان والسراج وقعا، أواخر نوفمبر الماضي، اتفاقية من شقين، الأول بحري والثاني أمني. وينص الاتفاق الأول على ترسيم الحدود البحرية في البحر المتوسط بين البلدين، فيما ينص الاتفاق الثاني على بتعزيز التعاون الأمني والعسكري بين التعاون بين الطرفين.
وطلبت أثنيا من السفير الليبي لديها تقديم تفسيرات بشأن الاتفاق، الذي تؤكد أنه ينتهك المياه الإقليمية لديها، وعندما لم يقدم تلك التفسيرات، قامت بطرده.
ولقي الاتفاق انتقادات دولية واسعة، إذ دان مجلس النواب الليبي توقيع رئيس حكومة طرابلس السراج، الاتفاق مع تركيا، واعتبره "خيانة عظمى"، محذرا من أن الجيش الوطني "لن يقف مكتوف الأيدي".
وشددت دول الاتحاد الأوروبي على التضامن الكامل مع اليونان وقبرص، فيما يخص الممارسات التركية الأخيرة شرقي البحر المتوسط.
ومن جهتها، لجأت نيقوسيا إلى محكمة العدل الدولية هذه المرة طلبا لحماية حقوقها السيادية ومواردها وثرواتها البحرية من الغاز الطبيعي وغيره من أطماع الجار التركي.
وقالت إن تحركها هذا يأتي لحماية مواردها وثرواتها البحرية من الغاز الطبيعي وغيره، من أطماع الجار التركي.
ومن ناحيتها، دانت مصر الاتفاق الذي أكدت أنه يمثل انتهاكا لاتفاق الصخيرات، المفترض أن يمهد للخروج من الأزمة الليبية.
وأضافت في بيان للخارجية المصرية أن "اتفاق الصخيرات لا يخول رئيس الوزراء الليبي بتوقيع على اتفاقات دولية مثل هذه، علاوة على أن تمثيل الحكومة الليبية مختل بشكل كبير، لأن كثيرا من المناطق الليبية غير ممثلة".
وتثير الممارسات التركية فيما يخص عمليات استكشاف والتنقيب عن الغاز، قلق دول شرق المتوسط.
وعبرت اليونان وقبرص ومصر مرارا عن القلق من عمليات البحث والتنقيب غير القانونية التي تقوم بها تركيا في المنطقة، وما تمثله تلك الممارسات من تهديد للمنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.