ولي العهد يهنئ كافة الأطراف السودانية ب «الاتفاق التاريخي»    أمير تبوك يشيد بنجاح الحج والخدمات لضيوف الرحمن    الفيصل يستقبل مدير عام التعليم بمنطقة مكة    الأسهم الأوروبية الرئيسة تغلق على ارتفاع    «سكني» يسلم 100 ألف قطعة أرض مجانية خلال «يوليو»    «تمور بريدة» يوفر 4 آلاف فرصة عمل موسمية    مقاتلات تحالف دعم الشرعية تدمر غرف عمليات للميلشيا شمال اليمن    بطلب من الحرية والتغيير .. إرجاء تشكيل السيادي السوداني 48 ساعة    «القيادة» تهنئ رئيس هنجاريا بذكرى اليوم الوطني لبلاده    تهيئة 55 مدرسة للطفولة المبكرة في بيشة    "النقل التعليمي" تدعو للإسراع بالتسجيل عبر نظام "نور"    القبض على مواطن اعتدى على امرأة في مكة    أمير الشرقية يدعو الباحثين لاكتشاف كنوز الجزيرة العربية    منتخب مصر لليد بطلاً للعالم تحت 19 سنة    بالعربي الفصيح.. عميد المجد يستدرج العهد    «مكتب على السين» بأدبي الباحة.. اليوم    رئيس بعثة سنغافورة يزور الأدلاء    «تعليم الليث» يستعد لتطبيق «الطفولة المُبكِّرة» في 25 مدرسة    المالكي : التحالف مستمر في دعم شرعية ووحدة اليمن وما حدث بعدن مؤسف    السفير قرملي يبحث مع المبعوث الخاص للرئيس الروسي العلاقات الثنائية    اعتماد 80 مدرسة لتنفيذ مبادرة بوابة المستقبل بالطائف ، والبدء في تدريب قادة المدارس المستهدفة    «الأرصاد»: سحب رعدية وموجة غبار تحجب الرؤية الأفقية في 3 مناطق    رؤساء مكاتب الحجاج العرب يرفعون شكرهم لحكومة المملكة على ما بذلته في خدمة حجاج بيت الله    الخارجية الفلسطينية: فشل الاحتلال في كسر صمود المقدسيين أصابه ب«الهستيريا»    «أديان من أجل السلام».. تجمع لحل النزاعات وتعزيز المواطنة    احتجاج باكستاني على انتهاكات الهند لاتفاقية وقف إطلاق النار    25 مليون ريال ميزانية تشغيلية لمدارس تعليم مكة    الخطوط السعودية تواصل عملياتها التشغيلية لمغادرة ضيوف الرحمن إلى 100وجهة حول العالم    تعليم نجران ينفذ برنامج التهيئة المهنية للمعلمات الجدد    سييرا يتجاهل ضم المغربي “داكوستا” لقائمة الاتحاد الآسيوية    الفنون الشعبية تضيء ليل مهرجان ريف العوشزية    حزب العمال البريطاني يدعو لإنتخابات عامة    سمو نائب أمير منطقة الجوف يستقبل أمين المنطقة    بالصور.. ضيوف الرحمن يعيشون ذكرى غزوة أحد من جبل الرماة    وصول 193844 حاجاً إلى المدينة المنورة بعد أدائهم مناسك الحج    استعدادا للدوري.. هيئة الرياضة: تطوير 10 ملاعب و284 بوابة إلكترونية لتسهيل دخول الجماهير    نيابة عن الملك.. "خالد الفيصل" يرعى غداً حفل سوق عكاظ    مطالبات برفع أسعار منتجات التبغ بسبب تأقلم المدخنين مع الأسعار    أمير مكة يرعى فعاليات "لقاءات جدة" الشهر المقبل    وظائف أكاديمية بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل    مسالخ أمانة الأحساء تستقبل خلال العيد أكثر من 18 ألف أضحية    كوتينيو ينضم إلى بايرن ميونيخ معاراً من برشلونة    إنقاذ حياة حاجة اندونيسية ثمانينية من نزيف حاد بالجهاز الهضمي في مدينه الملك عبد الله الطبية    سمو أمير الجوف يستقبل مدير هيئة الأرصاد ويدشن مؤشر جودة الهواء    جامعة الإمام تشارك في المعرض الدولي للكتاب في الصين    محافظ قلوة يؤدي صلاة الميت على الشهيد "الزهراني"    عمر البشير يمثل أمام المحكمة بتهمة الفساد    صغار القوى رفعوا ميداليات غرب آسيا إلى أربع    عزت فخامته في ضحايا التفجيرفي كابل    جانب من الاستقبال    استقبل المهنئين بعيد الأضحى.. وزير الشؤون الإسلامية:    وزير الثقافة    لقطة من المباراة    معزوفة «سرور» تعيد ذكريات الثمانينات    الملك سلمان يطمئن على صحة أمير الكويت    700 متبرع بالخلايا الجذعية في عسير    7 حقوق للمستهلك في إعلانات المنتجات الغذائية    ما الفرق بين السكتة القلبية والنوبة القلبية؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الطوق الأوروبي يضيق على أنقرة
نشر في عكاظ يوم 17 - 07 - 2019

لم تنته أزمة شراء أنقرة لصواريخ إس 400 واحتمال فرض عقوبات أمريكية، حتى طرأت أزمة جديدة بين تركيا والاتحاد الأوروبي، الذي علق الشراكة مع تركيا بسبب نشاطها في قبرص، حيث أرسلت تركيا سفينتين للبحث عن الغاز قبالة السواحل القبرصية في تحد صارخ للقوانين الدولية.
قرار الاتحاد الأوروبي تعليق المفاوضات حول اتفاق النقل الجوي الشامل مع تركيا ووقف اجتماعات مجلس الشراكة، يعتبر أحد الضغوط الغربية على أنقرة ولعله سيزداد أيضا من الجانب الأمريكي، ليفرض الغرب طوقا حديدا على تركيا بسبب تناقض سياساتها مع الناتو والغرب عموما.
المخاوف الأوروبية بدأت تتنامى من التحركات التركية في البحر المتوسط في إطار الصراع على مصادر الطاقة (الغاز)، بل يأتي الرد الأوروبي في إطار المواجهة الشاملة مع تركيا، خصوصا بعد شراء المنظومة الروسية التي تتنافى مع إستراتيجية حلف الناتو.
الغاز اليوم جوهر الصراع التركي مع الغرب، وخلفيات هذا الصراع ليست جديدة لكنها تأججت بعد المحاولات التركية التنقيب عن الغاز، ففي منتصف يونيو قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده ستستأنف التنقيب عن الغاز في المنطقة التي تعتبرها قبرص جزءاً من منطقتها الاقتصادية وداخل حدودها البحرية، وتلويحه باستخدام القوة في مواجهة قبرص وحلفائها بقوله: «التنقيب سيستمر بحماية الجيش»، ما فتح الباب جديا لمواجهة حقيقية محورها الصراع على الغاز.
المخاوف من أزمة تندلع من شرق المتوسط تتنامى كل يوم بسبب تطلع الحكومة التركية إلى الحصة الأكبر من الغاز هناك، وتصل المخاوف إلى تعقيدات دولية، خصوصا أن مصر واليونان وإسرائيل قد تتجه لمنح امتيازات لشركات فرنسية وبريطانية وأمريكية للتنقيب عن الغاز ما يجعل تركيا في مواجهة دولية كبرى، في حال تحقق ذلك.
وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز قال في مطلع يونيو إن تركيا لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء ما اعتبره انتهاك حقوقها وحقوق جمهورية شمال قبرص التركية شرقي المتوسط، مشيرا إلى مواصلة تركيا أنشطة التنقيب عن الغاز والنفط على أراضيها وبمياه شرقي المتوسط، مؤكدا اعتزام أنقرة إرسال سفينة تنقيب ثانية بحلول هذا الشهر (يوليو)، حيث ترى تركيا أن من حقها التنقيب في بعض المناطق من شرق المتوسط -حسب زعمه- إلا أن دولا أخرى ترى أن ذلك يخالف الاتفاقيات الدولية.
وأثارت التحركات التركية حول الغاز أيضا قلق الجانب المصري، إذ وجهت القاهرة تحذيرا إلى تركيا من اتخاذ إجراءات أحادية للتنقيب والحفر في مكان الطاقة في البحر المتوسط قبالة قبرص، في الوقت الذي أعلنت فيه تركيا أنها لا تعترف بقانونية الاتفاق الذي وقّعته مصر مع قبرص في 2013 للتنقيب عن الغاز في شرق المتوسط، فيما أعلنت مصر أنه لا يمكن لأحد أن يشكك في قانونية هذا الاتفاق، الذي تم وضعه وفق قواعد القانون الدولي، وتم إيداعه كاتفاقية دولية في الأمم المتحدة، إلا أن تركيا تصر على التنقيب مخالفة القواعد والاتفاقيات الدولية حول الغاز في شرق المتوسط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.