المبادرات.. وصناعة الفرص    «الوزراء» يشكر الأمن على إحباط مخطط استهداف مركز الزلفي    "هدف" يستعرض برامج دعم التدريب والتوظيف والتمكين    سمو رئيس الهيئة العامة للرياضة يرأس وفد المملكة في اجتماع وزراء الشباب والرياضة العرب    حفل تخريج دبلوم العلوم الامنية لقطاع الامن العام رقم 5    تنفيذ أحكام القتل وحد الحرابة في 37 جانياً    وزير الموارد البترولية النيجيري يزور الهيئة الملكية بالجبيل    السيسي: توافق أفريقي على الإجراءات الديمقراطية في السودان    رئيس الشورى يستقبل سفراء خادم الحرمين المعينين حديثاً    اهتمامات الصحف الفلسطينية    "هيئة الاتصالات" تدعو شركات التوصيل عبر التطبيقات إلى تسجيل بياناتها    رئاسة أمن الدولة تنظم برنامجاً عن غسل الأموال وتمويل الإرهاب    30 أبريل آخر موعد لتقديم إقرارات «الزكوية» و«ضريبة الدخل»    بلدية محافظة أملج تزيل حظائر الأغنام المخالفة    10 قرارات و4 مراسيم ملكية في مجلس الوزراء اليوم.. تعرف على التفاصيل    مجلس الشورى يعقد جلسته العادية السابعة والثلاثين من أعمال السنة الثالثة للدورة السابعة    الغبار يضرب «بيشة».. وتأخر رحلتي جدة والرياض    مدير جامعة الملك عبدالعزيز يكرم الطلاب والطالبات الفائزين بمعرض جنيف الدولي للاختراعات 2019م    أمير منطقة مكة يوافق على إقامة 3 متاحف    فيصل بن بندر يفتتح "قيصرية الكتاب" بمنطقة قصر الحكم    40 زراعة للأذن التجميلية ب«سعود الطبية»    النفط يواصل الصعود بعد إنهاء أميركا إعفاءات عقوبات إيران    رئيس الاتحاد عقب التعادل مع لوكوموتيف: لنا ضربة جزاء واضحة.. وسنحارب من أجل التأهل    نائب أمير القصيم يلتقي فريق تطوير وزارة الداخلية    سياحة عسير تختتم مشاركتها في "أيام الشارقة التراثية"    بحضور جماهيري تجاوز 200 مقعد و سلام يعد بعرض الافلام على قناة أقرأ    أمير منطقة الباحة يفتتح فعاليات مؤتمر الخثرات الدموية والمؤتمر التخصصي لأشعة الرنين    السعودية ترحب بوقف إعفاءات نفط إيران    ريال مدريد يتواصل مع بايرن ميونيخ بسبب لاعبه    اهتمامات الصحف السودانية    سفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان يلتقي رئيس جمعية علماء الإسلام    “جامعة الإمام” تفتح باب التقديم على وظائف تعليمية بالمعاهد العلمية    الصرامي ينتقد مدرب النصر بسبب أمرابط    الشمراني: ولعت بين الهلاليين    مسؤول نصراوي يبارك لجماهير الأهلي الفوز.. ويتغزل في “السومة” و”العويس”    “الغذاء والدواء” تبدأ الأسبوع المقبل تطبيق لائحة جديدة لضبط كمية الملح في المخبوزات    زلزال قوي يضرب الفلبين.. والسفارة تؤكد: لم يتعرض سعودي لأذى    العاصم مديراً لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2020    ارتفاع حصيلة ضحايا تفجيرات سريلانكا    تعامل طبي ناجح مع حالة نادرة بمجمع الملك عبدالله الطبي بجدة    السديس يدشّن برامج التوجيه والإرشاد لشهر رمضان    تعرف على حالة اليوم «الثلاثاء»    إتلاف 3500 لغم حوثي في عدن    هل توجد أفضلية بين حجامتي الرأس والظهر؟ أخصائية توضح            أكد أن المصرف يتميز في عالم المال كمعرفة.. كدقة وتواصل وتغطية واسعة            وزير الداخلية يطمئن على رجال الأمن المصابين في الهجوم الإرهابي    «القيادة» تعزي رئيس الكونغو في ضحايا «العبارة»    «عمومية القدم غير العادية» تعيد تشكيل «الانضباط»    الصمعاني ل «القضاة»: إيقاف شخص دقيقة واحدة بالخطأ جريمة    خادم الحرمين ل «البلديات»: حققوا تطلعات المواطنين والمقيمين    6 أعراض ل«سرطان العيون».. انتبهوا!    العمري: الهالكون غلب عليهم الجهل    أمير تبوك: توسيع خدمات ومشاريع تطوير ميناء ضباء    ماذا تقول لنا عملية الزلفي ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبرز جهود المملكة الإنسانية بمؤتمر دولي كبير في تشيلي.. د. الربيعة:
نشر في الجزيرة يوم 23 - 03 - 2019

حلَّ معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة ضيفًا ومتحدثًا رئيسًا في ندوة عن جهود المملكة العربية السعودية الطبية والإنسانية بالمؤتمر الطبي الدولي لجراحة المناظير المنعقد في سانتياغو عاصمة تشيلي، الذي يضم أكثر من 650 من كبار الأطباء من شمال وجنوب أمريكا وأوروبا وآسيا وإفريقيا، يمثلون 57 دولة.
وبدأ معاليه الحديث عن التقدُّم الطبي والعلمي للمملكة، وما تشهده من تحوُّل كبير وطموح من خلال رؤية المملكة 2030، وأنها تسهم في مساعدة الدول المحتاجة بتنفيذ برامج نوعية ومرجعية، كالبرنامج السعودي لفصل التوائم الذي يعد مرجعًا عالميًّا؛ إذ تم خلال ال29 عامًا الماضية تقييم ودراسة 106 حالات توائم سيامية من عشرين دولة، تمثل ثلاث قارات. وقامت المملكة من خلال البرنامج بفصل 47 توأمًا سياميًّا بنجاح؛ وهو ما جعل البرنامج إحدى المبادرات الإنسانية الطبية السعودية المتميزة على مستوى العالم.
وأوضح معاليه أن المملكة في مقدمة دول العالم في العمل الإنساني؛ إذ وصلت مساعداتها إلى أكثر من 79 دولة، وأنشأت ذراعًا إنسانية بمبادرة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، هو مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الذي استطاع أن يصل إلى 44 دولة منذ إنشائه في مايو 2015م، وكانت اليمن في مقدمة الدول المستفيدة بنسبة 61.37 % نظرًا إلى ما تعانيه من وضع إنساني صعب بسبب انتهاكات المليشيات الحوثية.
وتطرق إلى الآلية التي استطاعت من خلالها المملكة عبر المركز الوصول إلى جميع مناطق اليمن بكل حيادية رغم الحصار الذي فرضته المليشيات الحوثية تجاه بعض المناطق مثل تعز؛ إذ تم استخدام الدواب لنقل أسطوانات الأوكسجين إلى المستشفيات، والتعاون مع طائرات التحالف لإسقاط المواد الطبية والغذائية للمناطق صعبة الوصول.
وأفاد الدكتور الربيعة بأن المملكة قامت بعدد من المبادرات الإنسانية الرائدة، يأتي من أبرزها برنامج إعادة تأهيل الأطفال الذين جندتهم المليشيات الحوثية، وزجت بهم في الصراع المسلح، وذلك في انتهاك وتجاوز لجميع القوانين والأعراف الدولية.
كما تطرق معاليه إلى البرنامج السعودي لنزع الألغام باليمن (مسام) الذي يهدف إلى تطهير الأراضي اليمنية من الألغام التي فاق عددها مليون ومئة ألف، زرعتها المليشيات الحوثية المسلحة المدعومة من إيران في اليمن. ومن خلال هذا البرنامج النوعي تمكنت المملكة من نزع ما يزيد على 50 ألف لغم حتى شهر مارس الحالي.
وأشار معاليه إلى مبادرة إنشاء مركز الأطراف الصناعية الذي يقوم بإعادة تأهيل مَن فقدوا أطرافهم بسبب الألغام الحوثية عبر تركيب الأطراف الصناعية المناسبة التي تعيدهم لممارسة حياتهم الطبيعية.
واستعرض الدكتور الربيعة البرامج الطبية الإنسانية المتعددة التي تقوم بها المملكة من خلال المركز، وخصوصًا المبادرات التي تقوم بها الفرق الطبية السعودية التطوعية، التي تقدم برامج نوعية في العديد من الدول المحتاجة، وفي مقدمتها اليمن، التي تعكس الصورة الحقيقية والنبيلة للمملكة العربية السعودية وشعبها المعطاء. فيما قدم الدكتور عبدالله الربيعة عددًا من القصص الإنسانية المؤثرة التي أوضحت دور المملكة في الوصول للمحتاجين، وتخفيف معاناتهم من خلال عمل مؤسسي مبني على المعايير العلمية والإنسانية التي تنفَّذ عبر الذراع الإنسانية السعودية (مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية). ونوه معاليه في ختام حديثه بأهمية العمل التطوعي، ودوره الكبير في دعم العمل الإنساني النبيل للمملكة، الذي تسعى من خلاله إلى نقل القيم الراسخة للسماحة والحيادية للعالم كافة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.