الروضان يدشن مشاركة أخضر السهام في بطولة العالم    مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع موادًا إيوائية في مخيم الميل للنازحين في مأرب    قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بجامعة الدول العربية ينظم ندوة بشأن الاستيطان في أرض فلسطين المحتلة    بريطانيا تدعو المانحين لمواصلة تمويل برنامج الاستجابة للأزمة السورية    اخلاء ناجح في فرضية حريق بمستشفى شرق جدة    مركز الملك فيصل للبحوث يفتح بمناسبة "اليوم العالمي للمتاحف" متحفه للفن العربي الإسلامي ومعرضاً للمخطوطات العلمية    "الوزراء" يعتمد اللغة العربية لغة رسمية للمؤتمرات التي تعقد بالمملكة بمشاركة خارجية‎    البيئة : لا إصابات بإنفلونزا الطيور خلال ال 24 ساعة الماضية    سعود بن نايف يحث القطاعين العام والخاص على دعم نادي الجيل    توجيه عشر تهم بالقتل المعتمد لسائق الشاحنة في تورونتو    مجلس علماء باكستان يختار الملك سلمان الشخصية الأكثر تأثيراً    خادم الحرمين الشريفين يجري اتصالين هاتفيين مع رئيسي البرازيل وكندا    مدير جامعة الإمام يستقبل وكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية    الأمير عبدالله بن بندر ينقل اجتماعه من القاعة إلى الميدان لمطابقة ماعرض عليه من الخرائط والتصاميم على أرض الواقع    المملكة على خريطة السياحة العالمية الرئيسية في 2018    ​​ جامعة الملك خالد تتجه إلى إنشاء شركة استثمارية    أمير عسير يفتتح مدينة الأمير فيصل بن خالد للتربية الخاصة    أمير عسير يودع العميد الألمعي ويستقبل العميد الكاسي    الأمير سعود بن نايف يستقبل المشاركين في التنظيم والإعداد لمناسبتي زيارة خادم الحرمين الشريفين للمنطقة الشرقية والقمة العربية ال29    أمير الرياض يرعى بعد غدٍ حفل تخريج الدفعة التاسعة من طلاب جامعة المجمعة    بلدية سيهات تضبط 86 كيلوغرام مواد غذائية غير صالحة في منزل تستخدمه عمالة    وزارة العدل تطلق مشروع التحول الرقمي لمحاكم الأحوال الشخصية    مؤشر الأسهم السعودية يغلق منخفضًا    خبراء يؤكدون على ضرورة إيجاد أهداف مستدامة للتنمية الزراعية    المجلس المحلي بمحافظة الرس يعقد جلسته الثانية    استخراج بطارية من مريء طفل ب«سعود الطبية»    دوري أبطال أوروبا : نهائي مُبكر يجمع بايرن والريال غدا في ذهاب نصف النهائي    " ماذا أعد الله للمتقين " محاضرة بالدوادمي غداً    «وزارة الاتصالات» توقع مذكرة تفاهم مع «التدريب التقني»    ضبط 5 جناة امتهنوا النشل وخطف الحقائب النسائية بالرياض    100 فعالية فنية وثقافية في المناطق    توقيع مذكرة تفاهم لتوفير وجبات إفطار للمسافرين بمطار الطائف الدولي    خام برنت يرتفع لأعلى مستوى منذ أواخر 2014    ارتفاع أسعار الذهب    لجنة ثلاثية تهدف الى رفع جودة الخدمات التعليمية وتطويرها وتطوير مخرجاتها    الصحة تحذر من خطورة أخذ المضادات الحيوية دون وصفة طبية    العمل والتنمية: أكثر من «1000» مخالفة لقرار توطين الاتصالات    الملك سلمان يدشن مشروع القدية غد الأربعاء    الهيزعي يدشن فعاليات يوم الصحة العالمي    سحب قرعة كأس العرب للأندية الأبطال مساء اليوم الثلاثاء بجدة    أمير الحدود الشمالية يدشن ملتقى الأمن الفكري (اعتدال)    عبدالعزيز بن سعد يستقبل أهالي المنطقة والمسئولين    رصد التحالف 20 مليون دولار للقبض عليه وآخر ظهور له هدد المملكة بالصواريخ.. من هو صالح الصماد؟    ريال مدريد: صفقة ضخمة للاستحواذ على محمد صلاح    إعلان قائمة المنتخب السعودي لمواجهتي الجزائر واليونان في معسكر ماربيا استعداداً لكأس العالم    (9) أسباب تدفعك للتفكير في إنهاء الخطوبة    من العاصمة    «الحج والعمرة» تلقي الضوء على مبادرة «السعودية وجهة المسلمين»    بجهود سعودية.. «البلسم» تمنح أملا لمرضى القلب باليمن    عادات غذائية يجب منعها    أمير عسير يطلق اسم الشهداء على موقع حادث المجاردة    رصد أعمال الإدارات الخدمية بتبوك خلال رمضان    بدء برنامج الإسكان التنموي بالقصيم قريبا    المويل أصغر تشكيلي في معرض فنون الأحساء    هيئة الثقافة تُنظم فعالية اليوم العالمي للكتاب    آل عباس يحقق برونزية الإسكواش الدولية    السجن 20 عاما لمنفذ اعتداءات باريس    آلة حاسبة تحدد الوقت المناسب للنوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الجمعية السعودية لأمراض وجراحات الجلد»: منجزات كبيرة بفضل جهود علمية دؤوبة
نشر في الحياة يوم 20 - 03 - 2018

كانت البداية مع الدكتور سامي الصقير، أحد الرواد السعوديين في التخصص بأمراض الجلد، الذين اهتموا بحضور المؤتمرات والندوات العلمية الدولية المتعلقة بذلك العلم الطبي.
ولاحظ الصقير قلة عدد السعوديين بين حضور تلك المؤتمرات، بل كان في أحيان كثيرة متفرِّداً في الحضور السعودي. ارتسمت تلك الصورة بين أواخر سبعينات القرن العشرين ومطالع ثمانيناته. وفي العام 1987، أثناء مشاركته في «المؤتمر العالمي للأمراض الجلدية» في برلين، عمل الصقير على إعادة تأسيس «رابطة أطباء الجلد العرب». وتقرر عقد الاجتماع الأول لتلك الرابطة في عمان في العام 1988، وتم انتخاب الصقير نائباً لأمينها العام.
عند تلك النقطة، برزت رغبة لديه في تحقيق حلم تكوين جمعية سعودية تشارك بكثافة في هذه النشاطات العلمية المحلية والإقليمية والدولية. ومن موقعه كمدير عام للشؤون الصحيّة في المنطقة الشرقية في السعودية، اتصل الصقير بمؤسسات صحية في المملكة في قطاعات كوزارة الصحة، ومستشفيات وزارة الدفاع والحرس الوطني والأمن العام وشركات كبرى ك «أرامكو» و «الخفجي» و «الجبيل» و «ينبع»، إضافة إلى المستشفيات الجامعية والخاصة. واستطاع تحديد عدد أطباء الجلد، ودعاهم إلى حضور «المؤتمر الأول للأمراض الجلدية» الذي استضافته مدينة «الجبيل» في العام 1988.
وتولى الصقير رئاسة المؤتمر الذي شهد ولادة «الجمعية السعودية للأمراض الجلدية». وترأس اجتماعها التأسيسي الذي حضره الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية آنذاك، الذي وافق على أن يكون الرئيس الفخري للجمعية، كما كان رئيساً فخريًا لمؤتمرها الثاني الذي عقد في الظهران في العام 1990.
وعلى هامش الاجتماع الثاني ل «رابطة أطباء الجلد العرب» الذي استضافته القاهرة في 1989، دعا الصقير إلى تأسيس «رابطة أطباء الجلد في دول مجلس التعاون الخليجي». وتحت مظلة الأمانة العامة لوزراء الصحة في المجلس، تم اختيار الدكتور الصقير أميناً عاماً لتلك الرابطة ثم جُدِّدت ولايته في العام 2005.
وبين عامي 1988 و1994، ترأس الصقير أيضاً مجلس إدارة «الجمعية السعودية للأمراض الجلدية». وآنذاك، شرع في تحقيق حلمه في زيادة أعداد أطباء الجلد في السعودية، ورفع مستوى مشاركاتهم في المؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية.
ومع التقدم المستمر في مستوى مؤتمراتها العلمية التي ضاهت نظيراتها دولياً، تغيَّر اسم تلك المؤسسة إلى «الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد». كذلك ساهمت الزيادة في عدد الأطباء السعوديين ورقي مستوياتهم علمياً، في بروز حلم ثانٍ للصقير تمثّل في تشجيع الطبيب السعودي على المشاركة الفاعلة في المؤتمرات العالمية، عبر بحوث علمية تكفل ترك بصمة سعودية على الخريطة العلمية عالمياً. وبادر الصقير إلى المشاركة في مؤتمرات علمية متنوّعة، ببحوث ودراسات علمية، نُشِر قسم منها في مجلات علمية مرجعية.
العنصر البشري بوصفه أساساً
في العام 2010، تبنى مجلس «الجمعية السعودية...» مشروع «جائزة الدكتور سامي بن محمد الصقير للبحث العلمي والتميز وخدمة المجتمع» التي تمنح تحت رعاية «الجمعية السعودية لطب وجراحة الجلد والليزر»، وهو اسم تلك الجمعية حاضراً. وفاز الدكتور محمد لطفي الساعي، الأستاذ المساعد في المركز القومي المصري للبحوث، بتلك الجائزة في العام 2017. واعتبر أفضل باحث عربي في أمراض الجلد وجراحاته، تقديراً لإنجازاته العلمية. وجاء ذلك خلال انعقاد المؤتمر العالمي الرابع عشر للجمعية الذي عقد أخيراً في الرياض.
وتُمنَح تلك الجائزة التقديرية للعلماء والباحثين المبدعين المتميزين في علوم أمراض وجراحة الجلد. ويشرف عليها نخبة من العلماء المتميزين ينظرون في ما يقدم إليهم من بحوث علمية، ويقَوِّمون أيضاً مساهمة المتنافسين في مجال العناية بصحة الجلد، والدراسات البحثية عن الأمراض المشهورة والمستوطنة في الوطن العربي.
ومن الأسماء التي حصلت على الجائزة، يبرز اسم البروفسور خالد بن محمد الغامدي، استشاري أمراض وجراحة الجلد والليزر، الذي نشر ما يزيد على 45 بحثاً في مجلات علمية مرموقة، وهو مُحكِّم علمي لخمس مجلات طبية عالمية. وفي سجله أيضاً أنه ترجم كتابين عن أمراض الجلد، والبحوث الطبية، إضافة إلى تأسيسه موسوعة تثقيفية إلكترونية في أمراض الجلد والتجميل (dralghamdi.net). وحصل الغامدي أيضاً على مجموعة من براءات الاختراع، بينها اثنتان مثبتتان في «المكتب الأميركي لتسجيل براءات الاختراع» وأخرى في «مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية».
وأخيراً، كُرِّمَت «الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد والليزر» خلال «مؤتمر الشرق الأوسط الدولي الثاني للأمراض الجلدية وطب التجميل». واستضافت دبي المؤتمر في كانون الأول (ديسمبر)2017، الذي نوّه أيضاً بجهود الجمعية المستمرة في إنجاح المؤتمر الذي يعقد بالتعاون مع «الجمعية الإماراتية لطب الأمراض الجلدية».
This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.