بيئة حائل تطلق حملة "أضحيتي"    مؤشرَا بورصة البحرين يقفلان على انخفاض    نائب العاهل الأردني يلتقي بوزير الخارجية العُماني    الترحيل الطبي يكمل جاهزيته بأكثر من 150 من العاملين فيها لخدمة الحجاج    «الصحة»: 4 مستشفيات و26 مركزاً صحياً في منى لخدمة الحجاج يوم التروية    البرهان يقرر إعفاء أعضاء مجلس السيادة الانتقالي المدنيين من مناصبهم    دفاعات روسيا تدمر راجمات صواريخ «هيمارس» الأمريكية    «حساب المواطن»: إيداع 3.1 مليار ريال مخصص شهر يوليو.. بزيادة تصل إلى 73%    سمو أمير نجران يطّلع على استعدادات الجهات الحكومية بالمنطقة لعيد الأضحى المبارك    "شؤون الحرمين" تستقبل ضيوف الرحمن بمحطة قطار الحرمين في مكة    الصحة: أكثر من 49 ألف حاج وحاجة تلقوا الخدمات العلاجية في المشاعر وجدة والطائف    بطائرات مجهزة بأحدث التقنيات.. "القوات الجوية" تساند الأمن العام والجهات الأخرى خلال موسم الحج    لتسهيل رحلة الحجاج.. قطارا "الحرمين السريع" و"المشاعر المقدسة" في خدمة ضيوف الرحمن    تزويد مساجد المشاعر المقدسة بنصف مليون نسخة من المصاحف    مستجدات "كورونا".. انخفاض الإصابات الجديدة واستقرار الحالات الحرجة وارتفاع الوفيات    بعد تأييد مفتي مصر.. الإعدام لقاتل الطالبة نيرة أشرف    جونسون وحكومته في مهب الريح    الشمس تساهم في الحفاظ على الطاقة    بلدية النعيرية تُنهي استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك    قمر الحج يصل تربيعه الأول فجر الخميس    توقعات بهطول أمطار رعدية على عدد من المناطق    الفريق العمرو يلتقي بمنسوبي الدفاع المدني خلال اللقاء السنوي    "واس " ترصد جهود كافة القطاعات لاستقبال حجاج بيت الله الحرام    رئيس بعثة الحج القطرية يشيد بجهود المملكة في خدمة حجاج بيت الله الحرام    اهتمامات الصحف السودانية    القراءة النجدية :    هيئة التراث توقع مذكرة تفاهم مع شركة تراثنا للمسؤولية الاجتماعية لتعزيز التعاون في المجالات المشتركة    استقرار تدفق شحنات الغاز الروسي إلى أوروبا    لجنة التراث في العالم الإسلامي تعلن عن تسجيل 141 موقعاً تاريخياً وعنصراً ثقافياً على قوائمها    مدير الأمن العام يتفقد قيادة قوات أمن الحج والجهات الأمنية والعسكرية المشاركة في الحج    "الطائي" يفاوض مدرب "النصر" السابق "روسو"    "سعود الطبية" تقدم إرشادات صحية لمرضى القلب في الحج    مركز متكامل الخدمات لإستقبال الحجاج بعفيف    هنا مشاعر الأنقياء تجاه الأهلي    مطالب مثقفين بتكريس جهود عميد الرحالين    لأداء فريضة الحج.. وصول 300 ضيف من ذوي الإعاقة إلى جدة    نادي جدة الأدبي يكرّم العنقري    الشباب يعلن عن ثالث صفقاته الصيفية    خادم الحرمين يهنئ رئيس القُمر المتحدة بذكرى استقلال بلاده    ولي العهد يهنئ غزالي بذكرى استقلال بلاده    4 أضرار تصيب الإنسان بسبب المراوح    أخضر الطائرة يكسب مصر    القيادة.. حصن المواطن    غارسيا: أتطلع لتحقيق إنجازات كبيرة للنصر    أخضر السلة 3x3 يواجه سورية    الاعتماد على أبحاث الترقيات فشل    صورة وطن    لِنرتَقِ لمُستوى رُؤية الوطن    المنظومة العربية الإسلامية والتشويه التاريخي الممنهج    الذوق العام للمجتمع    التفكير قبل النوم نعمة أم نقمة    الأمم المتحدة تعلن وفاة جنديين من حفظة السلام وإصابة خمسة آخرين في مالي    نائب الرئيس الإندونيسي يزور المسجد النبوي    أمير نجران يتابع خدمات الوديعة    رئيس هيئة الأركان العامة يقف على استعدادات وحدات القوات المسلحة المشاركة في مهمة الحج    سموُّ أميرِ نجران يشكرُ القيادةَ على تخصيص 20 مليار ريالٍ لمواجهة تداعيات ارتفاع الأسعار العالمية    قوات الحرس الوطني.. جهود أمنية ضخمة في خدمة ضيوف بيت الله الحرام    افتتاح التقاطعات السطحية لنفق تقاطع «التحلية» مع «المدينة»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 24 - 05 - 2022

اعتبر خبير في الشأن الإيراني، أن النظام الإيراني بات مترهلاً ومخترقاً من الداخل، ما يشير إلى خلاص قريب للشعب، خصوصاً وأن الحرس الثوري- الذراع الأقوى لنظام الملالي- ينحدر نحو الهاوية، ولم يعد بذات القوة التي كان عليها، وبالتالي سيخسر قادة النظام الكثير في ظل تساقط قادة الحرس واحداً تلو الآخر.
وقال الخبير السياسي الدكتور حسن راضي ل"البلاد": إن موجة الغضب العارمة في إيران ستزداد حدتها خلال الأيام القادمة لدرجة الانفجار، على الرغم من القمع المتواصل من نظام الملالي الاستبدادي، مؤكداً أن مقتل الضابط في الحرس الثوري حسن صياد خدائي بطهران يؤكد أن الأوضاع الأمنية في إيران ليست على مايرام، وأن النظام مترهل للغاية وأن أقوى مؤسسة أمنية عسكرية مخترقة، مشيراً إلى أن استهداف خدائي من "خلية 840″ التي تنفذ عمليات الاغتيالات الإرهابية خارج حدود إيران تطور كبير، بينما الاتهامات الموجهة إلى جهات خارجية ماهي إلا لذر الرماد في العيون، وتغبيش الحقائق التي تقول إن الانشقاقات الداخلية ماضية في التزايد. ولفت الدكتور راضي إلى أن انتقال ساحة محاسبة المسؤولين الإيرانيين إلى طهران ستدفع الاحتجاجات المتواصلة في أكثر من منطقة إلى مزيد من الاشتعال، منوهاً إلى أن إيران ستشهد المزيد من التطورات الأمنية ومثل هذه العمليات على مستوى المسؤولين في الحرس الثوري أو مسؤولي الملف النووي؛ خاصة إذا فشلت المفاوضات في الوصول إلى اتفاق. وأضاف:"إيران تواصل تصدير الإرهاب إلى المنطقة والعالم؛ ولذلك هناك جهات كثيرة تريد محاسبتها واستهداف المعنيين في ملف الإرهاب".
وتقاطرت التحليلات والتكهنات في إيران منذ الأحد الماضي، حول هوية من اغتالوا العقيد بالحرس الثوري خدائي أمام منزله في قلب طهران، وبوضح النهار؛ إذ يرى مراقبون أن اغتيال خدائي شبيه بسيناريو اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده قبل عامين، قرب طهران، بسلاح هرب إلى البلاد وركب في الداخل، قبل أن يفرغ رصاصه بسيارته وجسده.
وأفادت وسائل إعلام عالمية أن الضابط الإيراني القتيل ارتبط بخطط "وحدة840" السرية، وهي تابعة للحرس الثوري، ومهمتها القيام بسلسلة عمليات قتل في أوروبا، بينها استهداف دبلوماسي إسرائيلي في اسطنبول، وجنرال أمريكي في ألمانيا، إضافة الى صحافي فرنسي، كما كان مسؤولاً عن نقل تكنولوجيا صاروخية متطورة ودقيقة إلى حزب الله في لبنان، فضلاً عن المسيّرات.
وغرق خدائي في دمائه أمام منزله في شرق طهران، بعد أن أطلق عليه مسلَّحان يستقلان دراجة نارية 5 رصاصات، وفرا من عين المكان دون أن تتمكن الشرطة من إلقاء القبض عليهما، فيما عثرت لاحقاً زوجته على جثة غارقة في الدماء، في سيارته البيضاء أمام المنزل. ويعد هذا الهجوم الذي يستهدف شخصية إيرانية على أراضي إيران الأبرز منذ نوفمبر 2020، حين قتل العالم النووي محسن فخري زاده بإطلاق نار استهدف موكبه قرب العاصمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.